البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الراعي في ختام سينودوس أساقفة السريان الكاثوليك : اللبنانيون سلَّموا انتخاب الرئيس إلى السعودية وإيران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الراعي في ختام سينودوس أساقفة السريان الكاثوليك : اللبنانيون سلَّموا انتخاب الرئيس إلى السعودية وإيران   الجمعة 30 أكتوبر 2015, 12:13 pm


عنكاوا كوم / بيروت / السفير

أسِف البطريرك الماروني بشارة الراعي أن اللبنانيين «سلَّموا قضية انتخاب رئيس الجمهورية كلياً الى السعودية وإيران»، وقال «في قلبنا جرح بليغ، ونأسف كيف أن الكتل السياسية والنيابية تتصرف، ونحن نعمل مع البطاركة والسفير البابوي داخلياً وخارجياً لحل الأزمة».
الراعي كان يتحدّث في قمة روحية مسيحية عقدت في ختام سينودوس أساقفة السريان الكاثوليك في دير سيدة النجاة البطريركي في الشرفة، في حضور السفير البابوي غابريال كاتشيا وعدد من بطاركة الكنائس الشرقية أو ممثلين عنهم.
ورأى الراعي أن «منطقة الشرق الاوسط ولبنان يعيشان هموماً كبيرة»، وأسف لأن «لغة هذا الشرق هي لغة الحرب والدمار وانتهاك قدسية الحياة البشرية».
وأوضح الراعي أنه تحدث عن هذه الهموم في خلال مشاركته في مؤتمر كراكوفيا وفي روما وميلانو، مشيراً إلى أنه طلب ممن التقاهم «ألا يتحدث أحد أن المسيحيين موجودون في هذا الشرق كمجموعات صغيرة وأفراد، فنحن كنيسة المسيح الموجودة في الشرق، هذه الكنيسة ليست أقلية ولا أحد يجب أن ينظر الينا كأقليات، بل كيف يجب المحافظة على كنيسة المسيح في هذا الشرق وهي خميرته».
أضاف الراعي: «ركزت عليها هي ان الدول الاوروبية لا تخدمنا عندما تحاول تقاسم النازحين، فقلت لهم أنتم تبحثون كيف تحافظون على هويتكم الاوروبية من خلال اتحاد الدول الاوروبية وهذا موضوع شائك عندكم. ونحن نقدِّر الشعور الانساني ولم نقفل أبوابنا، بل نقف الى جانبهم من الناحية الانسانية، ولكن عليكم الانتباه ان الأبواب مفتوحة لمجيء المسيحيين والمسلمين المعتدلين. فالحرب لم تدمر فقط الحجر إنما الهوية، ونحن هويتنا عشناها مع المسلمين 1400 سنة في ظروف صعبة وسهلة، ولكن خلقنا هوية مشتركة وخلقنا الاعتدال من خلال حياتنا المشتركة».
وتابع: «قلت لهم إذا كنتم تريدون مساعدتنا، فطالبوا بإنهاء الحرب، فصوت واحد هو صوت البابا فرنسيس ينادي بوقف الحرب من خلال إيجاد الحلول الديبلوماسية والسياسية والكف عن الإتجار بالسلاح، فيعود الأهالي الى أراضيهم ونساعدهم إينما هم، لأنهم اذا تركوا ارض الشرق لن يعودوا، فنحن أبناء هذه الأوطان ووضعنا الأساس المسيحي لكل بلدان الشرق الأوسط ولسنا دخلاء إنما نحن أصيلون».
وكانت القمة افتتحت بكلمة بطريرك السريان الكاثوليك الانطاكي أغناطيوس يوسف الثالث يونان الذي قال: «لقد صلِّينا وما زلنا نصلي من أجل انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية يفعل المصالحة الصادقة والشاملة في لبنان الغالي على قلوبنا. فلا أحد يقبل باستمرار الفراغ في سدة الرئاسة، مع ما يتسبب به من تفكك في المؤسسات الدستورية والعامة، ومن خراب وفقر وفوضى، وشعور بالخيبة العميقة من قبل المواطنين».
وناشد يونان «جميع الأحزاب اللبنانية والمرجعيات الدينية، أن يبغوا أولاً وآخراً خير لبنان ويسعوا لتطويق النزاعات، فينتخب رئيساً للبلاد ويعدل قانون الانتخابات، دعماً للدستور وحفاظاً على الصيغة الفريدة التي توصل اليها أسلافهم».



" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الراعي في ختام سينودوس أساقفة السريان الكاثوليك : اللبنانيون سلَّموا انتخاب الرئيس إلى السعودية وإيران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: