البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 عائلة أحمد الجلبي لـ"النهار": أصابع عراقية تقف وراء موته 10 تشرين الثاني 2015 | 12:11

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37592
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: عائلة أحمد الجلبي لـ"النهار": أصابع عراقية تقف وراء موته 10 تشرين الثاني 2015 | 12:11    الأربعاء 11 نوفمبر 2015, 12:35 am

عائلة أحمد الجلبي لـ"النهار": أصابع عراقية تقف وراء موته
10 تشرين الثاني 2015 | 12:11
لا يزال الشارع العراقي يتساءل عن سبب وفاة الدكتور أحمد الجلبي الرجل الذي ينقسم كثيرون في بلده والخارج حيال شخصية كانت في مقدم وجوه المعارضة التي وقفت ضد الرئيس العراقي الراحل صدام حسين وتعاونت من اوسع الابواب مع الادارة الاميركية. وعندما تراجع مستوى اتصالاته مع واشنطن، أقدم في الاعوام الاخيرة على فتح صفحة جديدة مع ايران. وشكل هذا الرجل لغزاً للكثيرين سواء الذين أحبوه أو كرهوه وهم كثر، ولا يقتصرون على العراقيين.
ويبدو ان الجلبي سواء كان حياً أو ميتاً يشكل مادة للنقاش والاخذ والرد في الحالتين بسبب التراكمات السياسية والاقتصادية التي خلفها في اكثر من ملف. وتراود أسرته شكوكاً عدة حيال وفاته، وتوضح انه كان يتمتع بصحة جيدة ولم يكن يعاني اي امراض. هذا ما يقوله لـ"النهار" شقيقه رئيس "الجامعة الاسلامية" الدكتور حسن الجلبي.
ويروي ان شقيقه أحمد كان مدعواً الى عشاء في السفارة البريطانية في بغداد وعاد الى منزله من دون ان يشعر من معه تعرضه لعارض صحي. وفي الرابعة فجر الليلة التي توفي فيها تلقى اتصالاً من احد مساعديه، ولم يبدُ على الجلبي اي ازمة في النطق ،لا بل انه استرسل في الكلام وأعطى تعليمات لمُحدِّثه. وبعد ساعتين على هذه المخابرة توفي الجلبي، الخبر الذي سقط كالصاعقة على افراد عائلته في العراق ولبنان والخارج. وهو متأهل من السيدة ليلى ابنة الرئيس الراحل عادل عسيران.
وتعتقد اسرة الجلبي أن ثمة جهة اقدمت على تسميمه بغية التخلص منه، لذلك اقدمت على تكليف ثلاثة اطباء اخذوا خزعة من جسمه وارسالها الى المختبر لاخضاعها لسلسلة من الفحوص لمعرفة الاسباب الكامنة وراء موته. والاطباء الثلاثة من ايران وبريطانيا واميركا ويتولون الاشراف على هذه المهمة من دون اي تدخل عراقي بناء على طلب اسرته، ولا سيما اولاده تمارا، مريم، هاشم وعبد الهادي.
وكان الجلبي قبل وفاته قد صرح ان مسؤولين عراقيين اقدموا على تبييض اموال وتهريبها الى مصارف في الخليج. وطالب بفتح تحقيق في البرلمان.
ويقول شقيقه حسن "لدينا شك كبير في ظروف موت أحمد خصوصاً أنه كان في صحة جيدة. ولم توح حركة نشاطه انه يعاني امراضاً. ولذك طلبنا من لجنة من الاطباء الاختصاصيين من خارج العراق لمعرفة أسباب وفاته وسيصدرون تقريراً مفصلاً في الايام العشرة المقبلة".
وفي سؤال عما إذا كان لديه شك في ان شقيقه لم يُتوفَّ في ظروف طبيعية، أجاب: "نعم لدينا هذا الشك. وثمة جهات عدة لم تكن ترتاح الى سياسته والقرارات التي يتخذها".
وإلى مَن يوجّه أصابع الاتهام، يقول: "انها اصابع عراقية".
وعلى الرغم من هذا الموقف الذي أطلقه حسن الجلبي، غير أنه يشير إلى أن المسؤولين العراقيين من رئيس الجمهورية فؤاد معصوم الى رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وسائر المسؤولين واعضاء مجلس النواب والشخصيات "تعاطوا معنا بكل ايجابية وتقدير، ولا سيما ان الفقيد هو خسارة للعراق الذي احبه وعاش معه طوال مسيرته ".
المصدر: "النهار" رضوان عقيل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عائلة أحمد الجلبي لـ"النهار": أصابع عراقية تقف وراء موته 10 تشرين الثاني 2015 | 12:11
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» b m w 2015
» بخلاء اخر زمن
» فرش الجماجم والهياكل العضمية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: