البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 اسر مسلحي (داعش) تغادر الرقة الى الموصل هرباً من الغارات الفرنسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: اسر مسلحي (داعش) تغادر الرقة الى الموصل هرباً من الغارات الفرنسية   الأربعاء 18 نوفمبر 2015, 6:25 pm


الطائرات الحربية الفرنسية تكثف غاراتها على معاقل داعش في سوريا
اسر مسلحي (داعش) تغادر الرقة الى الموصل هرباً من الغارات الفرنسية


الكاتب: HAA
المحرر: BK
2015/11/18 19:59
عدد القراءات: 122



المدى برس/ بغداد
كشف مرصد بريطاني، اليوم الأربعاء، عن شروع العشرات من عوائل مسلحي (داعش) بالفرار من سوريا إلى العراق، عازياً ذلك إلى تكثيف الضربات الجوية الفرنسية على المعقل الرئيس للتنظيم فيها.
وقال المرصد البريطاني لحقوق الإنسان في سوريا، في تقرير له اليوم، تابعته (المدى برس) أن "عشرات من عوائل تنظيم داعش تضم  مسلحين أجانب أو عرب، قد اختارت الانتقال من مدينة الرقة، معقل التنظيم في سوريا إلى الموصل العراقية".
وذكرت المنظمة البريطانية، أن تلك "العوائل أدعت أن الموصل، التي  تخضع لسيطرة داعش، قد أصبحت أكثر أمانا من الرقة التي باتت هدفاَ رئيساً للطائرات الفرنسية، التي ركزت غاراها عليها بعد تبني التنظيم مسؤولية هجمات باريس التي ادت إلى مقتل أو إصابة المئات".
وذكرت المنظمة، التي تعتمد على شبكة من النشطاء على الأرض في تقاريرها، أن "ما لا يقل عن 33 مسلحاً من داعش قد لقي حتفه خلال الأيام الثلاثة الماضية من جراء الضربات الجوية الفرنسية".
يذكر أن الطائرات الحربية الفرنسية، باشرت منذ مساء الأحد، بشن سلسلة غارات مكثفة تستهدف مواقع (داعش) في مدينة الرقة ومحيطها، إذ أعلنت وزارة الدفاع الفرنسية، مساء اليوم الثلاثاء، عن قيان عشر طائرات حربية بشن غارات جديدة على الرقة، في إطار الرد على هجمات باريس الجمعة الماضية،(الـ13 من تشرين الثاني2015 الحالي)، التي أعلن (داعش) مسؤوليته عنها.
يذكر أيضاً أن الطائرات الحربية الروسية تقصف هي الأخرى مواقع التنظيم في سوريا.
وكان الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، عد في أول ظهور له بعد هجمات باريس، أنها الاعتداءات "الأكثر دموية" في تاريخ بلاده، وأنها تشكل "عملاً حربياً"، وفي حين أعلن حالة الطوارئ للمرة الأولى في البلاد منذ خمسين عاماً، والحداد الوطني لثلاثة أيام، أكد أن فرنسا "ملتزمة ليس فقط باحتواء داعش بل بتدميره".



" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اسر مسلحي (داعش) تغادر الرقة الى الموصل هرباً من الغارات الفرنسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار الوطن العربي Arab News Forum-
انتقل الى: