البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس يوسف حودي
مشرف مميز
مشرف مميز







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5344
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا   الثلاثاء 01 ديسمبر 2015, 9:25 pm

كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا


مراجعة  أ. فؤاد يوسف قزانجي

يعد كتاب مسيحيو العراق للباحث الاب سهيل بطرس قاشا من افضل معاجم سير حياة المسيحيين في العراق . وتمتد تغطيته منذ العصر العباسي وحتى الوقت الحاضر (2003) .وهذا الكتاب يكمل معاجم السير الصادرة في العراق مثل معجم المؤلفين العراقيين للباحث كوركيس عواد الذي صدر في عام 1966 ، وبعده كتب الباحث حميد المطبعي عن الشخصيات العراقية تحت عنوان (اعلام العراق) بثلاثة اجزاء اخرها في عام 1998 واخيرا الدكتور صباح نوري المرزوك في معجم المؤلفين العراقيين ايضا ، والذي صدر من بيت الحكمة عام 2002 . 
ولد المؤلف في بلدة بخديدا اي قرقوش في عام 1942،درس في دار المعلمين وصار فترة معلما ، ثم عاد الى الدراسة في جامعة الموصل واختار قسم التاريخ الاسلامي ! وكان ترتيبه الاول ، وان جعل الثاني ، لان القسم في حينه صعب عليه ان يكون مسيحيا هو الاول . ثم دعاه المسيح الى خدمة كنيسته ، فاستجاب ودرس اللاهوت المسيحي والانجيل المقدس في عام 1993 .ثم سافر الى لبنان ليكمل دراسته الدينية . وبعد دراسته لمدة سنة ، آثر البقاء في لبنان ، حينما انتمى اولا الى احد الاديرة اللبنانية ثم بعد بضعة سنوات الى دير آخر وهو( يسوع الملك) والذي بقي فيه حتى الان . 
ويتاح له فرصة للدراسة في جامعة الحضارة الاسلامية المفتوحة، في لبنان للحصول على الماجستير او الدكتوراه ؟ اذ انه لم يضع امام اسمه في الكتب العديدة التي الفها سوى في البداية لقب الاب اي انه قس ، و كانت اطروحته بعنوان (المسيحيون في الدولة الاسلامية) ويبدو لي ان نصف هذا الكتاب الذي نحن بصدده مجتزأا من تلك الاطروحة .
الف الباحث القس او الراهب سهيل بطرس قاشا اكثر من خمسين كتابا كما نشر عشرات المقالات في مجلات مختلفة، كنا قد قرأنا له في مجلة عشتروت المتوقفة حاليا .
اما كتابه مسيحيو العراق ، فهو متميز في قسمه الاول عن المسيحيين في العصر العباسي ، وارجح انه مستل جزأا من اطروحته حول المسيحيين في زمن بني العباس .ولابد انه اعتمد في جزأ ه الثاني حول الشخصيات المسيحية التي ساهمت في بناء العراق الجديد المستقل على معاجم السير التي ذكرناها .

وفي هذا الصدد لابد ان نتذكر بعض من اولئك الشخصيات المسيحية اللتي ساهمت في بناء العراق  :
 من بينهم مثلا الكارينال جبرائيل تبوني من الموصل وهو اول كاردينال من المشرق له صوت في روما والذي سعى مع الاخرين في نيل العراق استقلاله المبكر . كذلك المنقب الاثاري الاول في البلاد العربية هرمز رسام الذي اكتشف  مكتبة الملك اشوربانيبال في قصره في نينوى وذلك في سنة 1853 . والاثاري فؤاد سفر الذي اكمل اكتشاف اثار مملكة حطرى ومعناها الرحى ، كما قرأ  83 من الكتابات الارامية وهي لغة الحضر وكان اكثر سكانها من النبطيين .خسر فؤاد سفرحياته من قبل سائق شاحنة احمق، حينما كان عائدا من احدى زياراته الرسمية لاطراف جلولاء في السبعينات من القرن الماضي . ورفائيل بطي اول وزير للاعلام في العراق عام 1951 . والعميد عبد المسيح وزير خريج الجامعة الامريكية الذي انكب على ترجمة جميع الرتب والصنوف العسكرية التي كانت باللغة التركية في البلاد العربية، مستعينا بالعلامة في اللغة العربية الاب انستاس الكرملي . وفعلا كان الجيش العراقي اول جيش عربي رتبه وصنوفه العسكرية عربية منذ عام (1921 )،اقتبستها الاقطار العربية منها بعد ذلك . ثم الاستاذ الدكتور متي عقراوي مؤسس وعميد جامعة بغداد في عام 1951 .وكذلك الدكتور الطبيب حنا خياط كان اول وزير للصحة وكذلك قام بتاسيس اول كلية للطب في البلاد العربية وقد اعترفت بها بريطانيا وغيرها بمستواها العلمي وحتى عام 2003 . وهناك عشرات غيرهم .

يبدو لي ان سهيل قاشا شخصية جدلية ، فهو احيانا لايضع اي لقب امام اسمه وان كان ذلك تواضعا فليست الالقاب الدينية الا القابا محترمة، لانها تعني في المسيحية خدمة الكنيسة او الدير والناس بدون مقابل .
ولدينا بعض الاضافات والملاحظات لاكمال جوانب تلك الشخصيات :

1- الاستاذ الدكتور بهنام ابو الصوف الذي ولد في عام 1931، قد توفي في عام 2014 في عمان . ومؤلفاته قليلة لاتعدو العشرين كتابا وليس 50 كتابا ،اذ كان رجلا عمليا يحب التنقيب على الاثار ،وفي الموصل شارك في جميع التنقيبات الاثارية في نينوى . ترك العراق على الارجح في عام 2009  واستقر في مدينة عمان وكان له موقعا الكترونيا متميزا بالمقالات عن تاريخ بلاد الرافدين وعن اثار العراق القديم ، كان صديقا عزيزا  كنت اطلب منه قراءة بعض مقالاتي في التاريخ القديم لابداء رأيه فيها قبل نشرها . كتب لي مقدمة كتابي (بغداد : مدينة السلام )باللغة الانكليزية عام 2002 .

2-المطران الدكتور يوسف توما مرقس : ولد في عام 1949 ، كاتب وباحث متميز،رآس تحرير مجلة (الفكر المسيحي ) منذ عام 2000 بعد وفاة الاب يوسف حبي ، يكتب عادة افتتاحية المجلة التي تشير الى اهمية القيم الاخلاقية والروحية، في كل عدد تقريبا من مجلة الفكر المسيحي . يحمل المطران يوسف شهادة الدكتوراه في علم الاجناس (الانثروبولوجيا) من جامعة باريس عام 1978. له بضعة مؤلفات . شارك في تاسيس كلية بابل الدينية في اربيل . اقام سنة 2006 اكاديمية بغداد للعلوم الانسانية الرقمية بين 2006-2012 . حاليا رئيس اساقفة كركوك والسليمانية .

3-الاب الباحث المتميز البير ابونا : اول عراقي او مشرقي يلتفت الى اهمية الاراميين الذين كان معهم قبائل كلدية هاجرت الى بابل اي الى جنوب العراق القديم في القرن العاشر قبل الميلاد ، حينما ترجم كتاب الاستاذ الفرنسي اندريه دوبونت-سومر عن الاراميين، في مجلة سومر البغدادية في عام  1963 . ثم تحدث عنهم  في كتابه المتميز( من الادب الارامي) واعتبر اصول المسيحية في العراق تمتد الى الاراميين والكلديين والاشوريين .  في عام 2005 ترك العمل كرئيس تحرير مجلة (بين النهرين) احدى ابرز المجلات الثقافية العراقية . وفي عام 2013 ترك العراق ليعيش في السويد، اطال الله في عمره . كان الكاتب يزوره بين الاعوام  2000-2004 ويستمع الى اراءه في تاريخ المسيحية .

4-الدكتورة اوديت بدران هي زميلة الكاتب عندما كان استاذا في الجامعة المستنصرية ، وهي من خيرة الاساتذة الذين ساهموا في خلق جيل واع لاهمية علم المكتبات والمعلومات في العراق . توفيت في السويد هذا العام 2015 ، رحمها الله.

5- الدكتور بهنام عبو عطالله
 الاستاذ في جامعة الموصل .كان رئيس تحرير مجلة (الابداع السرياني) في بخديدا بين الاعوام2000-2010 ، اضافة الى ذلك فهو شاعر رقيق .

6-المطران ادي شير
قتل من قبل الجندرمة الاتراك اثناء السوقيات في عام  1915 ،كما قتل مئات اخرين من المسيحيين، من غير الارمن .

المصدر

قاشا، سهيل . مسيحيو العراق . بيروت : دار الوراق ،2009 ، 446ص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا   الثلاثاء 01 ديسمبر 2015, 10:42 pm

كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا


مراجعة  أ. فؤاد يوسف قزانجي

يعد كتاب مسيحيو العراق للباحث الاب سهيل بطرس قاشا من افضل معاجم سير حياة المسيحيين في العراق . وتمتد تغطيته منذ العصر العباسي وحتى الوقت الحاضر (2003) .وهذا الكتاب يكمل معاجم السير الصادرة في العراق مثل معجم المؤلفين العراقيين للباحث كوركيس عواد الذي صدر في عام 1966 ، وبعده كتب الباحث حميد المطبعي عن الشخصيات العراقية تحت عنوان (اعلام العراق) بثلاثة اجزاء اخرها في عام 1998 واخيرا الدكتور صباح نوري المرزوك في معجم المؤلفين العراقيين ايضا ، والذي صدر من بيت الحكمة عام 2002 . 
ولد المؤلف في بلدة بخديدا اي قرقوش في عام 1942،درس في دار المعلمين وصار فترة معلما ، ثم عاد الى الدراسة في جامعة الموصل واختار قسم التاريخ الاسلامي ! وكان ترتيبه الاول ، وان جعل الثاني ، لان القسم في حينه صعب عليه ان يكون مسيحيا هو الاول . ثم دعاه المسيح الى خدمة كنيسته ، فاستجاب ودرس اللاهوت المسيحي والانجيل المقدس في عام 1993 .ثم سافر الى لبنان ليكمل دراسته الدينية . وبعد دراسته لمدة سنة ، آثر البقاء في لبنان ، حينما انتمى اولا الى احد الاديرة اللبنانية ثم بعد بضعة سنوات الى دير آخر وهو( يسوع الملك) والذي بقي فيه حتى الان . 
ويتاح له فرصة للدراسة في جامعة الحضارة الاسلامية المفتوحة، في لبنان للحصول على الماجستير او الدكتوراه ؟ اذ انه لم يضع امام اسمه في الكتب العديدة التي الفها سوى في البداية لقب الاب اي انه قس ، و كانت اطروحته بعنوان (المسيحيون في الدولة الاسلامية) ويبدو لي ان نصف هذا الكتاب الذي نحن بصدده مجتزأا من تلك الاطروحة .
الف الباحث القس او الراهب سهيل بطرس قاشا اكثر من خمسين كتابا كما نشر عشرات المقالات في مجلات مختلفة، كنا قد قرأنا له في مجلة عشتروت المتوقفة حاليا .
اما كتابه مسيحيو العراق ، فهو متميز في قسمه الاول عن المسيحيين في العصر العباسي ، وارجح انه مستل جزأا من اطروحته حول المسيحيين في زمن بني العباس .ولابد انه اعتمد في جزأ ه الثاني حول الشخصيات المسيحية التي ساهمت في بناء العراق الجديد المستقل على معاجم السير التي ذكرناها .

وفي هذا الصدد لابد ان نتذكر بعض من اولئك الشخصيات المسيحية اللتي ساهمت في بناء العراق  :
 من بينهم مثلا الكارينال جبرائيل تبوني من الموصل وهو اول كاردينال من المشرق له صوت في روما والذي سعى مع الاخرين في نيل العراق استقلاله المبكر . كذلك المنقب الاثاري الاول في البلاد العربية هرمز رسام الذي اكتشف  مكتبة الملك اشوربانيبال في قصره في نينوى وذلك في سنة 1853 . والاثاري فؤاد سفر الذي اكمل اكتشاف اثار مملكة حطرى ومعناها الرحى ، كما قرأ  83 من الكتابات الارامية وهي لغة الحضر وكان اكثر سكانها من النبطيين .خسر فؤاد سفرحياته من قبل سائق شاحنة احمق، حينما كان عائدا من احدى زياراته الرسمية لاطراف جلولاء في السبعينات من القرن الماضي . ورفائيل بطي اول وزير للاعلام في العراق عام 1951 . والعميد عبد المسيح وزير خريج الجامعة الامريكية الذي انكب على ترجمة جميع الرتب والصنوف العسكرية التي كانت باللغة التركية في البلاد العربية، مستعينا بالعلامة في اللغة العربية الاب انستاس الكرملي . وفعلا كان الجيش العراقي اول جيش عربي رتبه وصنوفه العسكرية عربية منذ عام (1921 )،اقتبستها الاقطار العربية منها بعد ذلك . ثم الاستاذ الدكتور متي عقراوي مؤسس وعميد جامعة بغداد في عام 1951 .وكذلك الدكتور الطبيب حنا خياط كان اول وزير للصحة وكذلك قام بتاسيس اول كلية للطب في البلاد العربية وقد اعترفت بها بريطانيا وغيرها بمستواها العلمي وحتى عام 2003 . وهناك عشرات غيرهم .

يبدو لي ان سهيل قاشا شخصية جدلية ، فهو احيانا لايضع اي لقب امام اسمه وان كان ذلك تواضعا فليست الالقاب الدينية الا القابا محترمة، لانها تعني في المسيحية خدمة الكنيسة او الدير والناس بدون مقابل .
ولدينا بعض الاضافات والملاحظات لاكمال جوانب تلك الشخصيات :

1- الاستاذ الدكتور بهنام ابو الصوف الذي ولد في عام 1931، قد توفي في عام 2014 في عمان . ومؤلفاته قليلة لاتعدو العشرين كتابا وليس 50 كتابا ،اذ كان رجلا عمليا يحب التنقيب على الاثار ،وفي الموصل شارك في جميع التنقيبات الاثارية في نينوى . ترك العراق على الارجح في عام 2009  واستقر في مدينة عمان وكان له موقعا الكترونيا متميزا بالمقالات عن تاريخ بلاد الرافدين وعن اثار العراق القديم ، كان صديقا عزيزا  كنت اطلب منه قراءة بعض مقالاتي في التاريخ القديم لابداء رأيه فيها قبل نشرها . كتب لي مقدمة كتابي (بغداد : مدينة السلام )باللغة الانكليزية عام 2002 .

2-المطران الدكتور يوسف توما مرقس : ولد في عام 1949 ، كاتب وباحث متميز،رآس تحرير مجلة (الفكر المسيحي ) منذ عام 2000 بعد وفاة الاب يوسف حبي ، يكتب عادة افتتاحية المجلة التي تشير الى اهمية القيم الاخلاقية والروحية، في كل عدد تقريبا من مجلة الفكر المسيحي . يحمل المطران يوسف شهادة الدكتوراه في علم الاجناس (الانثروبولوجيا) من جامعة باريس عام 1978. له بضعة مؤلفات . شارك في تاسيس كلية بابل الدينية في اربيل . اقام سنة 2006 اكاديمية بغداد للعلوم الانسانية الرقمية بين 2006-2012 . حاليا رئيس اساقفة كركوك والسليمانية .

3-الاب الباحث المتميز البير ابونا : اول عراقي او مشرقي يلتفت الى اهمية الاراميين الذين كان معهم قبائل كلدية هاجرت الى بابل اي الى جنوب العراق القديم في القرن العاشر قبل الميلاد ، حينما ترجم كتاب الاستاذ الفرنسي اندريه دوبونت-سومر عن الاراميين، في مجلة سومر البغدادية في عام  1963 . ثم تحدث عنهم  في كتابه المتميز( من الادب الارامي) واعتبر اصول المسيحية في العراق تمتد الى الاراميين والكلديين والاشوريين .  في عام 2005 ترك العمل كرئيس تحرير مجلة (بين النهرين) احدى ابرز المجلات الثقافية العراقية . وفي عام 2013 ترك العراق ليعيش في السويد، اطال الله في عمره . كان الكاتب يزوره بين الاعوام  2000-2004 ويستمع الى اراءه في تاريخ المسيحية .

4-الدكتورة اوديت بدران هي زميلة الكاتب عندما كان استاذا في الجامعة المستنصرية ، وهي من خيرة الاساتذة الذين ساهموا في خلق جيل واع لاهمية علم المكتبات والمعلومات في العراق . توفيت في السويد هذا العام 2015 ، رحمها الله.

5- الدكتور بهنام عبو عطالله
 الاستاذ في جامعة الموصل .كان رئيس تحرير مجلة (الابداع السرياني) في بخديدا بين الاعوام2000-2010 ، اضافة الى ذلك فهو شاعر رقيق .

6-المطران ادي شير
قتل من قبل الجندرمة الاتراك اثناء السوقيات في عام  1915 ،كما قتل مئات اخرين من المسيحيين، من غير الارمن .

المصدر

قاشا، سهيل . مسيحيو العراق . بيروت : دار الوراق ،2009 ، 446ص
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
كتاب : مسيحيو العراق ومؤلفه سهيل قاشا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى النقد والدراسات والاصدارات Monetary Studies Forum& versions-
انتقل الى: