البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 أنقرة: لا نعتزم تعويض موسكو عن إسقاط طائرتها الحربية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
kena yakoya
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : استراليا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 2137
مزاجي : رومانسي
تاريخ التسجيل : 03/02/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: أنقرة: لا نعتزم تعويض موسكو عن إسقاط طائرتها الحربية   الخميس 17 ديسمبر 2015, 7:43 am

أنقرة: لا نعتزم تعويض موسكو عن إسقاط طائرتها الحربية
17/12/2015 08:02
لاتزال موضوعة القاذفة الروسية التي اسقطتها تركيا، مثار الجدل الاكبر بين الدولتين، وبعد التأكيد الروسي امس الاربعاء بـ «وجوب» دفع تعويضات عن اسقاط تلك الطائرة، اشارت الى ان موقفها من الأزمة السورية لم يتغير بعد تلك الحادثة، الا انها اضطرت لكشف الخلافات مع أنقرة، فيما شددت الاخيرة على انها لاتعتزم دفع اي

تعويضات.

في تلك الاثناء، أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أنه تم الاتفاق على عقد لقاء جديد لمجموعة دعم سوريا بنيويورك غدا الجمعة.



«تعويض»



وأكد تانجو بيلغيش الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية التركية امس الاربعاء، أن بلاده لا تعتزم تعويض روسيا عن إسقاط طائرتها الحربية «سو- 24».

ويأتي تصريح المسؤول التركي ردا على نائب وزير الخارجية الروسي أليكسي ميشكوف الذي شدد على ضرورة تعويض السلطات التركية روسيا عن الطائرة، وضمان عدم تكرار حوادث

كهذه.

وأكد تانجو بيلغيش أن بلاده لن تعوض روسيا عن الطائرة، وأن على الأخيرة أن تتعهد بعدم اختراق طائراتها الحربية الأجواء التركية

مجددا.

وتشهد العلاقات بين روسيا وتركيا توترا غير مسبوق على خلفية إسقاط قاذفة روسية مؤخرا زعمت تركيا أنها اخترقت أجواءها، فيما يصر الجانب الروسي على كمين نصبه الأتراك للطائرة لدى عودتها من مهمة قتالية في إطار العملية الجوية الروسية لمكافحة الإرهاب في سوريا.

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أن موسكو لم تغير موقفها بشأن الأزمة السورية والوضع بالمنطقة بسبب إسقاط القاذفة الروسية في أجواء سوريا، لكنها اضطرت للكشف عن خلافاتها مع أنقرة.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا: « إن الخلافات بين روسيا وتركيا ليست جديدة، إلا أن موسكو حاولت تسويتها بالطرق الدبلوماسية من خلال إجراء مباحثات بشكل

مستمر».

وأوضحت «إذا كان لهذا الحادث تأثير ما فإنه تمثل في بدئنا الحديث العلني عن المشاكل مع الجانب التركي بشأن التسوية في سوريا. وكنا سابقا نتحدث عنها بشكل مباشر لكن وراء الأبواب المغلقة كوننا شركاء، إلا أنه بعد ما رأيناه من إسقاط «سو- 24»، وكذلك اللهجة المخيفة لأنقرة، أغلقت تركيا بذلك فرص الحوار

البناء».

مؤتمر جديد



وأكدت زاخاروفا أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيتوجه مساء اليوم الخميس إلى نيويورك للمشاركة في اجتماع مجموعة دعم سوريا، معربة عن أمل موسكو في أن اجتماع نيويورك سيتوصل إلى اتفاق بشأن طرح مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي لتأكيد كافة المبادئ الواردة في بياني فيينا الصادرين في 30 تشرين الأول و14 تشرين الثاني العام الحالي بشأن التسوية السورية.

وقالت: إن الموعد المحدد والمرغوب فيه لإطلاق المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة هو 1 كانون الثاني، مشيرة في ذات الوقت إلى أن هذه القضية «معقدة للغاية» ولا تجري تسويتها بالوتيرة

المرغوبة.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قد كشف قبيل ذلك عن الاتفاق على عقد لقاء جديد لمجموعة دعم سوريا على مستوى وزراء الخارجية بنيويورك غدا الجمعة.

وقال لافروف عقب لقاء الرئيس فلاديمير بوتين مع وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الذي استمر لأكثر من 3 ساعات مساء الثلاثاء في الكرملين، فيما كان من المخطط مبدئيا عقده ساعة واحدة: إنه تم الاتفاق على مواصلة العمل مع واشنطن لتحديد قائمة المعارضة المعتدلة وقائمة الإرهابيين.

وأكد لافروف قائلا: «ندعم عقد مؤتمر بشأن سوريا في نيويورك غدا الجمعة ونأمل أن ينتج عنه التوصل لمشروع قرار يقدم لاحقا إلى مجلس الأمن»، مضيفا «اتفقنا مع واشنطن على تقديم مشروع قرار بشأن سوريا إلى مجلس الأمن بناء على بنود اتفاق فيينا».

واعتبر لافروف أن لقاء المعارضين السوريين في الرياض ما هو إلا خطوة في عملية تشكيل قائمة موحدة للمعارضة للمشاركة في المفاوضات مع الحكومة السورية.

من جهته أكد جون كيري أن واشنطن وموسكو قربتا مواقفهما إزاء المسائل الصعبة بشأن سوريا.

وأشار الى أنه بين الموقف الأميركي بشأن عدم إمكانية المحافظة على الرئيس السوري بشار الأسد، مؤكدا في نفس الوقت أن «الولايات المتحدة والشركاء لا يسعون الى تغيير النظام في سوريا» حاليا.

فيما قالت وكالة الإعلام الروسية، نقلا عن نائب وزير الخارجية الروسي اليكسي ميشكوف: إن روسيا تعتقد أنه يجب ضم الأكراد السوريين الى أي محادثات سلام سورية مستقبلا.

ونقلت الوكالة عن ميشكوف قوله في مقابلة: «نؤيد مشاركة دائرة واسعة من قوى المعارضة التي تمثل الشعب السوري في عملية التفاوض السورية. من المؤكد أنه ينبغي عدم استبعاد الأكراد من هذه

العملية.»




عراق المسيح وشعبه الجريح يناديك ربي يسوع المسيح

فارضي تفجر وشعبي يهجر تعالى وحرر بك نستريح

وطفل العراق بك يستغيث وام تنادي بقلب جريح

فشعب الظلام يهد بيوتي تعالى وحرر بك نستريح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أنقرة: لا نعتزم تعويض موسكو عن إسقاط طائرتها الحربية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: