البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الأمير تشارلز: المسيحيون سيختفون من العراق خلال خمس سنوات حماية العقيدة المسيحية في المنطقة التحدي الأكبر الذي نواجهه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الأمير تشارلز: المسيحيون سيختفون من العراق خلال خمس سنوات حماية العقيدة المسيحية في المنطقة التحدي الأكبر الذي نواجهه   الأحد 20 ديسمبر 2015, 11:05 am

الأمير تشارلز أمير ويلز، وولي عهد المملكة المتحدة
ويلز (بريطانيا) في 19 ديسمبر /إم سي إن/
قال الأمير تشارلز، أمير ويلز، وولي عهد المملكة المتحدة، "إن المسيحيين سيختفون من العراق في غضون خمس سنوات"، في تحذير بشأن مصير الأقليات الدينية التي تتعرض للاضطهاد في الشرق الأوسط. مضيفًا "أن حماية العقيدة المسيحية في المنطقة التحدي الأكبر الذي نواجهه".

ووفقًا لموقع "أخبار العراق"، اليوم، تحدث تشارلز في جمع من رجال الدين في بريطانيا "أن هناك حاجة لمساعدة طارئة لتفادي الكارثة".

وتطرق الأمير تشارلز في منزل رئيس الأساقفة في وسط لندن الى التهديد الذي يواجهه المسيحيون في الشرق الأوسط، قائلا "أن معاناتهم نابعة من أعراض أزمة حقيقية جدًا تهدد المسيحية في الأرض التي نشأت فيها. مضيفًا "أن واقع الحال يقول إن المسيحية في طريقها للزوال من العراق في غضون خمس سنوات، ما لم يتم تقديم مساعدة طوارئ دولية".

وأشار إلى أن "هذا يؤثر علينا جميعًا، وبالتالي فإن التحدي الأكبر الذي نواجهه الآن هو ضمان التراث الروحي والثقافي في الشرق الأوسط للأجيال القادمة"



" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الأمير تشارلز: المسيحيون سيختفون من العراق خلال خمس سنوات حماية العقيدة المسيحية في المنطقة التحدي الأكبر الذي نواجهه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: