البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 توقيف ثلاثة عشر مسيحياً في الهند بسبب اهتدائهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: توقيف ثلاثة عشر مسيحياً في الهند بسبب اهتدائهم   الجمعة 29 يناير 2016, 11:57 am


© DAVID BEATTY / ROBERT HARDING HERITAGE / ROBERTHARDING


الهند/ أليتيا (aleteia.org/ar) بعض القوميين الهنود يحلمون علناً ببلد “هندوسي 100%” مطهّر من مسيحييه ومسلميه.
في منطقة مادهيا براديش الواقعة وسط الهند، تم توقيف 13 شخصاً وسجنهم لـ “انتهاكهم قانون مناهضة الاهتداء”. وقد أفادت وكالة أوكانيوز أن هناك بين السجناء رجلاً أعمى وأماً وطفلها البالغ ثلاثة أعوام.
القوميون الهندوس أحرار في تصرفاتهم
تدخلت الشرطة إبان الاحتفال بماكارسانكراتي، العيد الهندوسي الذي كان يشارك فيه المسيحيون، وذلك بعد تلقيها تبليغاً من متطرفين في القرية. في هذا الصدد، أشارت وكالة كنائس آسيا إلى أن هذه المنطقة خاضعة منذ 12 عاماً لإدارة حزب بهاراتيا جاناتا، الحزب القومي والديني الهندوسي. وقد أدى وصول ناريندرا مودي إلى رئاسة الحكومة في مايو 2014 إلى تشجيع أكثر المناضلين حماساً في حزب بهاراتيا جاناتا لتحقيق فكرتهم الهادفة إلى بناء بلاد الهند “المطهرة دينياً” من المسيحيين والمسلمين، الأقليتين الأوليين فيها. بالإضافة إلى ذلك، يطبق في هذه المنطقة قانون مكافحة الاهتداء الذي يمنع مبدئياً التخلي عن الهندوسية. ويشكو المسيحيون الهنود من تآمر الشرطة مع المتطرفين.
“جريمة الممارسة”
أعرب جانو باي، أحد الموقوفين البالغ 35 عاماً، عن دهشته خلال هجوم الشرطة المفاجئ قائلاً: “لم نكن نعلم سبب اعتقالنا وسجننا”. أضاف أنه يتبع تعاليم يسوع، لكنه لم يهتد إلى المسيحية. هذا التعصب الشديد تجاه كل ما يبدو اهتماماً بالمسيحية دفع حزب بهاراتيا جاناتا إلى إطلاق حملة شاسعة لـ “إعادة اعتناق الهندوسية”. ومؤخراً، تباهت فيشفا هيندو باريشاد، وهي منظمة قومية هندوسية، بهدي 500000 مسيحي و200000 مسلم في غضون عشر سنوات.
الهدف: زوال المسيحيين الهنود مع حلول سنة 2021!
من جهته، كان راجيشوار سينغ الذي هو رئيس جمعية هندوسية أخرى مقربة من حزب بهاراتيا جاناتا تدعى دارم جاغران ساميتي، وتجعل من “العودة إلى الهندوسية” هدفها الأسمى، قد حلم علناً بالهند “المحررة من المسيحيين والمسلمين”. وأوضح: “ليس لدى المسيحيين والمسلمين أي حق في التواجد هنا. يجب أن يهتدوا أو يرحلوا”. لكن هذا الهدف غير واقعي في الهند التي تضم 172 مليون مسلم و28 مليون مسيحي. الجدير ذكره هو أن راجيشوار سينغ أقيل بحذر عقب إعلانه المدوي، لكن برامج الاهتداء انتشرت لتشمل كافة مناطق البلاد، وتتبع أحياناً طرقاً ثورية. هكذا، يمكن أن يحصل الاهتداء قسراً، أو من دون علم المعنيين الرئيسيين فيه! يحدث مثلاً أن ينضح كاهن هندوسي مسيحيين أو مسلمين مؤكداً لهم أنهم أصبحوا هندوساً من جديد.



" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
توقيف ثلاثة عشر مسيحياً في الهند بسبب اهتدائهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» القرين ودوره في حياة الإنسان و الامراض النفسية و العضوية
» أهمية الرياضة فى حياتنا اليومية
» صور المظاهرات فى كل انحاء العالم تضامنا مع اسطول الحرية
» أسباب آلام الظهر وكيفية التعامل معها
» ماسبب الالام اسفل البطن والافرازات المهبلية الداكنة اللون في بداية الحمل ؟

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العالم World News Forum-
انتقل الى: