البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 مؤسسة مسارات العراقية تؤكِّد على مواجهة خطابات الكراهية الدينية ومحاسبة الجهات المحرِضة لها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: مؤسسة مسارات العراقية تؤكِّد على مواجهة خطابات الكراهية الدينية ومحاسبة الجهات المحرِضة لها   الإثنين 01 فبراير 2016, 12:12 pm

بغداد (العراق) في 31 يناير /إم سي إن/
أكَّدت مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والإعلامية على مواجهة خطابات الكراهية الدينية ومحاسبة من يقوم بها الجهات المحرِضة لها.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي أقامته المؤسسة، في فندق "فلسطين" في العاصمة العراقية بغداد، تحت شعار " تعزيزا للتنوع الديني وبناء السلام في العراق"، والذي تناولت فيه خطابات الكراهية الدينية الموجهة ضد الآخر المختلف دينيًا، ورسمت خريطة طريق لمواجهتها على مستوى نخب رجال الدين من مختلف المكونات الدينية في العراق.

تحدَّث في الجلسة الأولى التي كان عنوانها، "صنَّاع السلام في مواجهة خطابات الكراهية في العراق"، )بيير لقمان حاجي، المرشد الروحي للديانة الزرداشتية في العراق"، ورجب عاصي "ممثل الكاكائيين في كركوك"، وحسو هورمي "رئيس منظمة الأيزيديين في هولندا"، ونظام كريدي "رئيس الصابئة المندائية في ميسان" والأب الخوري بيوس قاشا "راعي كنيسة مار يوسف، للسريان الكاثوليك"، وضياء يعقوب "ممثل البهائيين في بغداد، فضلاً عن رئيس "مؤسسة مسارات" سعد سلوم".

وتحدَّث في الجلسة الثانية وعنوانها "خطابات الكراهية في وسائل الإعلام" والتي تناولت خطابات الكراهية في وسائل الإعلام من صحف واذاعات وفضائيات، فضلاً عن وسائل التواصل الاجتماعي، وحاولت رسم خريطة طريق لوسائل الإعلام للتصدِّي لخطابات الكراهية "علي السراي "مدير تحرير بيت الاعلام العراقي –السليمانية، وإرادة الجبوري "كلية الاعلام – جامعة بغداد"، والاب ألبير هشام "خبير بالإعلام الكنسي، وراعي كنيسة خربندة"، ورضا الظاهر "مستشار رئيس الجمهورية العراقي-ادارة الجلسة".

وتحدَّث في الجلسة الثالثة العنونة "في مواجهة خطابات الكراهية في العراق"، والتي تناولت موقف الشريعة الإسلامية من خطابات الكراهية وتكفير الآخر بسبب الاختلاف الديني، فضلاً عن موقف التشريعات العراقية، ورسم خريطة طريق على صعيد الشريعة والتشريع لمواجهة خطابات الكراهية في العراق وإقليم كردستان العراق، "ليث المخزومي "الحوزة العلمية – النجف الأشرف"، آدم بيدار، "أستاذ اللاهوت في كلية العلوم الإسلامية في أربيل"، عمار تركي السعدون "عميد كلية القانون جامعة ذي قار"، صائب خدر "مدير مركز اديان للتعايش السلمي" في إدارة الجلسة".

وفي الجلسة الرابعة والأخيرة، والمعنونة "شباب في مواجهة الكراهية"، تحدَّث فيها ياسر مكي "المبادرات الشبابية- المحافظات"، ونور الجزائري "المبادرات الشبابية- بغداد".

وتمَّ تشكيل لجنة لمتابعة توصيات المؤتمر من "أمية بايزيد اسماعيل (الأيزيديين)، مشاعل متي (المسيحيين)، أصيل سلام (البهائيين)، به ناز اسماعيل (الزرادشتيين)، نادية فاضل (المندائيين).

حضر المؤتمر نائب رئيس بعثة يونامي في العراق وعدد من الشخصيات السياسية والثقافية ورجال دين وممثلون عن من مختلف الطوائف العراقية وعدد من النوّاب العراقيين.

جميع الكلمات التي ألقيت في المؤتمر، تركَّزت على مواجهة "خطاب الكراهية" الذي يهدِّد الأقليات في المجتمع العراقي، وتعزيز روح التسامح والتعايش السلمي في العراق، وعدم تهميش أي مكوِّن عراقي، وتعزيز روح المواطنة العراقية، ونبذ كافة أشكال التطرُّف الديني والعنف".

الناشط الثقافي والإعلامي سعد سلوم، رئيس المؤسسة، أكَّد في كلمته، أن مؤسسته ستركِّز هذا العام على مشروع "نبذ الكراهية في العراق، ثمَّ في الشرق الأوسط، وتشريع قوانين حكومية تنال من كلِّ من يقوم بإشاعة ثقافة الكراهية ضدَّ الآخر".



" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مؤسسة مسارات العراقية تؤكِّد على مواجهة خطابات الكراهية الدينية ومحاسبة الجهات المحرِضة لها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: