البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  الى/السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان العراق المحترم:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الى/السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان العراق المحترم:   الخميس 04 فبراير 2016, 5:46 pm

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ الى/السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان العراق المحترم:


بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
الى/السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان العراق المحترم: يرجى اهتمامكم والسادة الاخوة الاكراد في البرلمانيين (اقليم كردستان) و(سلطة المنطقة الغبراء الطائفي) بالموضوع ادناه.. مع التقدير
شبكة البصرة
عمود قصير
تحية طيبة.. وبعد :
بتاريخ (1/شباط/2016) المصادف يوم (الاربعاء) وأثناء متابعة اخوانك العراقيين وبجميع قومياتهم وطوائفهم وأديانهم وبكافة انتماءاتهم (الحزبية) التي ينتمون اليها منذ نهاية احتلال (البريطاني) للعراق وتشكيل الدولة العراقية ولغاية احتلال العراق بالاحتلالين (الامريكي والإيراني) لبرنامج (أستوديو التاسعة) الذي يقدمه الاخ الاعلامي المتميز(انور الحمداني) من على فضائية البغدادية الذي استضاف الاخ (مسعود حيدر) ممثل شعبنا الكردي في البرلمان الطائفي ل (جمهورية) المنطقة الغبراء الصفوية.
سيادة رئيس الاقليم والسادة الاخوة رؤساء الاحزاب الكردية في اقليم كردستان/العراق المحترمين :
يرجى ان يتسع لي صدروكم الرحبة وانتم تطلعون على رسالتي التي ستأخذ من وقتكم الثمين لكونها (طويلة) لما لشخصكم وللإخوة الاكراد في اقليم كردستان من مواقف لا تنسى باستضافتهم لأكثر من (مليوني) عراقي (نازح ومهجر) ومن جميع القوميات والطوائف وألا قليات.. لأقول لشخصكم وللسادة اعضاء برلمان اقليم (كردستان) وممثلي الشعب الكردي الموجودين و(للأسف) الشديد مع قادة الميليشيات الطائفية الاجرامية في برلمان جمهورية المنطقة الغبراء الصفوية : ((ان اخوكم الكاتب العراقي ومعه الملايين من اخوانه العراقيين والعرب والعالم اجمع يعرفون بان الديمقراطية هي " حكم الشعب نفسه بنفسه ".. وليس هي الة طائفية جاء بها المحتل الغازي لتحتل وتنصب من هم يؤمنون بالطائفية الصفوية هواة المحاصصات والقتل والتهجير والفساد الاعظم وبجميع انواعه، وكما هو حال العراق اليوم والمعروف سيادتكم والإخوة قادة الاحزاب الكردية والشعب العراقي وأمته والعالم وبتأييد كافة الهيئات الدولية وما لها من منظمات انسانية وو.. الخ)).
ولهذا يا سيادة رئيس الاقليم والسادة الاخوة رؤساء الاحزاب الكردية في اقليم كردستان/العراق المحترمين ومن خلال مشاهدتنا لحديث السيد (مسعود حيدر) في برنامج (استوديو التاسعة) املين ومن بعد الدعاء الى (الله) عزوجل النجاح والموفقية لهذا البرنامج وهو يستنهض الملايين من الضمائر النائمة (التعبانه) من كثرة المناسبات الرسمية والدينية التي اشغلت الجميع با (الزيارات) الالوفية والمليونية ونصب مئات الالاف من المواكب لتنشغل طوال ايام السنة با(الطم والتطبير والتطيين وو.. الخ من البدع الصفوية) والتي تجاوزت (1000%) عن العطل الرسمية للدول النامية! و(2000%) عن العطل الرسمية في الدول العظمى المهمومة بِهَمْ المظلوميات والمؤمنة بطائفيات الشعوب.. وهو يكرر في كل مقابلة (الجملة) البائسة التي يتذوق طعمها كل من يؤمن بالفساد الاعظم الذي نخر ارض وثروات وشعب العراق عموديا وأفقيا اثناء تلفظه وبدون خجل او حياء (بعد تحرير العراق!).. ولهذا السبب.. يطالب الشعب العراقي وبجميع مكوناته من السيد (كه كه مسعود حيدر) وغيره من الاخوة الاكراد الاعزاء وكل من يردد كالببغاوات جملة.."بعد تحرير العراق! " ان يوضح للشعب من أي شيء حرر العراق عسى ان يقتنع بها الشعب العراقي..
فان كان قصد السيد (كه كه مسعود حيدر) ومن يعاضده هو تحرير العراق من اسم (دولة) الى اسم (لادولة).. فاني ومعي الملايين من ابناء شعبنا (عرب وكرد وتركمان ومسيحيين وجميع الاقليات والطوائف والأديان) من المؤيدين الاوائل له والمتعاضدين له ولكل من يردد هذه الجملة امام وسائل الاعلام العراقية والعربية والأجنبية، وان تأييدنا هو بسبب انسجام وقناعتنا الشاملة بما قاله ويقوله كه كه (مسعود حيدر) في برنامج (استوديوا التاسعة) مع كل ما ذكره مركز (جنيف) الدولي للعدالة من تقارير تتعلق بالعراق بصورة عامة ومحافظات (ديالى وصلاح الدين والانبار وحزام بغداد واقضية كركوك ونينوى) بصورة خاصة والموضحة في روابط التحميل وباللغتين (العربية والانكليزية) وتقارير مركز (جنيف) في الاعلام ومواقفه و تصريحاته حول حالة حقوق الانسان في العراق ادناه.. وراجيا من السادة المرددين لهذه الجملة الاطلاع عليها عسى ان تستنهض ضمائرهم (الميتة) ليخجلوا ولو مرة من العراق ونهريه وجباله الشامخة في ربوع كردستان العراق.

اما ان كان قصد كه كه (مسعود حيدر) ومن معه من سياسيو عراق(اللادولة) هو تحرير العراق من النظام الوطني القومي الانساني فأقول له (نعم) هذا من حقك ايها الاخ الكردي العراقي.. اتعلم لماذا؟.
الجواب : لان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من الثورة الزراعية وأنهى وجودها على ارض الرافدين من بعد ان كانت ايام النظام الوطني شاملة في ربوع ارض النهرين. ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) تحرر من إقامة اي سد من السدود العملاقة التي كانت تستخدم للزراعة والصناعة والكهرباء وللسيطرة على الفيضانات، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) تحرر من اقامة اي مشروع من مشاريع الري العملاقة وكما اقامها النظام الوطني كمشروع الاسحاقي الكبير ومشروع ري كركوك الكبير ومشروع الجزيرة العملاق ومشروع الدجيل ومشروع الدلمج ومشروع الدواية ومشروع المفيشي ومشروع السايله الذي غير الحياة في جزيرة سيدنا احمد الرفاعي، ومشروع الشحيمية ومشروع الخالص الكبير ومعها مئات المشاريع المتوسطة والصغيرة، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) تحرَرَ من شق اي مشروع من مشاريع البزل العملاقة التي شقها النظام الوطني وعلى رأسها النهر الثالث، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) تحرَرَ من اقامة اي مشروع من مشاريع الاستصلاح العملاقة... الخ، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) تحرَرَ من كافة تنوع الانتاج الزراعي ووفرته من بعد ان كان النظام الوطني هو الاول في توفيرها.
ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من اي نهضة من النهضات الصناعية بشقيها المدني والعسكري الثقيل منها والخفيف وكما كانت ابان النظام الوطني، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من الثورة العلمية والتعليمية، والتعليم الاجباري والمجاني.ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من اعداد جيش العلماء والخبراء والباحثين، وتحرر من الانجاز الحضاري العظيم الذي قاده النظام الوطني ألا هو محو الامية التي تقدم العراق بها على كل دول الشرق الاوسط وكل الدول النامية في ألعالم ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) هو الذي اصدر بيان آذار التاريخي لحل المسألة الكردية حلاً سلمياً، ولان عراق اليوم قد تحرر من قرار تأميم النفط ليكون رهينة الشركات الاجنبية الذي هندسة ونفذه وأصدر قراره النظام الوطني، وتحرر من بناء وإعداد الجيش العراقي العظيم الذي له دور بطولي في الدفاع عن العراق والأمة وخاصة في فلسطين وقادسية العرب الثانية ليشكل جيشاً ميليشياوياً يخضع تحت اوامر المرشد الاعلى الايراني،ولان عراق اليوم عراق(اللادولة) تحرر من الآمن والأمان الذي كان يعيشه العراقي ابان النظام الوطني، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) حصد اكثر من (مليوني) عراقي قتل باسم (الديمقراطية)، وهجر وشرد نصف الشعب العراقي، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) انتشرت على مصاريعه (الفساد السياسي والعسكري والإداري والمالي والاقتصادي والاجتماعي).
ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر تحررا طائفيا بانشغاله الدءوب بإثارة الفتن الدينية والطائفية والعرقية والإقليمية ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من آلاف المصانع التي كانت تنتج الصناعات الثقيلة والمتوسطة والتي باعها خردةً في الاسواق الخارجية، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من خلال تدمير كل منجزات الشعب العراقي التي حققها على مدى اكثر من سبعين عاماً، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من الامان والأمن الذي كان سائدا ابان العهد الوطني ليسود فيه فن القتل والذبح والحرق والتدمير والتخريب من اجل رسم خارطة التغيير (الديمغرافي) الجديد، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من وحدة لحمة الشعب العراقي الواحد وانتشرت في لحمته الاجتماعية روح التفكيك المجتمعي الطائفي، ولان عراق اليوم عراق (اللادولة) قد تحرر من هويته العربية ليلحق بهوية (الفرس) المجوس ك(إقليم) من اقاليمهم وكما هو الحال مع (الاحواز) العربية، ولان عراق اليوم قد تحرر من الدول النامية والصناعية ليعود الى عصر ما قبل (الصناعة)، ولان عراق اليوم عراق اللادولة قد تحرر من مفردات البطاقة التموينية التي انبهر العالم بتجربتها ابان النظام الوطني والتي وصل الحد بها ان تجهز الشعب العراقي بصورة عامة والشعب الكردي وبجميع مفرداتها كاملة وبدون انقطاع اي مادة من موادها الغذائية.
اختم رسالتي يا سيادة رئيس اقليم كردستان والسادة رئيس وأعضاء برلمان اقليم كردستان العراق وممثلو الشعب الكردي في برلمان جمهورية المنطقة الغبراء الطائفية الصفوية ان تقبلوا مني هذه الروابط الخاصة بالاجتماع السري للرئيس العراقي (صدام حسين) (بالصوت) والخاص بالقضية الكردية، والتي ستثبت للسيد (مسعود حيدر) ان عراق اليوم عراق اللادولة بحاجة ماسة من قبل الشعب العراق (عربا وكرد وتركمان ومسيحيين وكافة الاقليات والطوائف والاديان) لان يتحرر تحريرا كاملا من ايران وبعكسه سيكون القادم له ولجميع مكونات المجتمع العراقي ضحية المشروع الصفوي الذي سيفرس كل من هو موجود على ارض العراق من شماله الى جنوبه ومن شرقه الى غرب وهما كانت قومية وأقلية ودين وطائفة العراقي.. تقبلوا مني فائق المحبة والاحترام.. مع التقدير.

المرفقات:
الرابط: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الرابط: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الرابط: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] تقارير مركز جنيف الدولي للعدالة
1. الرابط لتحميل تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة (.pdf) باللغة العربية
2. الرابط لتحميل تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة (.pdf) باللغة االانكليزية.

3. تقارير مركز جنيف الدولي للعدالة في الاعلام :
مركز حقوقي: حكومة العبادي شريكة في التطهير العرقي - الجزيرة 16/01/2016
مركز جنيف للعدالة: ديالى تواجه التهجير والتطهير - العرب 20/01/2016
تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة حول جرائم التطهير العرقي و الطائفي في ديالى - الغربية 18/01/2016
العراق: مركز حقوقي يدعو لمحاكمة المسؤولين عن "التطهير" بديالى - العربي الجديد 17/01/2016
مركز حقوقي يتهم العبادي والمالكي وآخرين بارتكاب جرائم تطهير عرقي في العراق - JBC الاخبارية 18/01/2016
منظمة حقوقية تُحمِّل حكومة العبادي مسؤولية "جرائم قتل وتطهير طائفي" في محافظة ديالى العراقيّة وتتحدث عن مجازر وتهجير وقتل للأئمة واعتقالات عشوائية - قنطرة 17/01/2016
ديالى.. جيش العراق عاجز عن السيطرة على مليشيات التطهير العرقي الشيعية - البشير 16/01/2016
مركز جنيف: الحكومة العراقية شريكة بعمليات التطهير العرقي في ديالى - قناة نينوى الغد الفضائية 17/01/2016
تقرير حقوقي: المالكي والعبادي وسليماني متورطون بجرائم ديالى - مفكرة الاسلام 18/01/2016
إيران تبيد ديالى وخطة تشييع دموية وربما تضم لإيران لاحقا - الربيع العربي 20/01/2016
مركز جنيف الدولي للعدالة.. استهداف السُنة في ديالى مخطط متكامل بمشاركة الميليشيات مع الاجهزة المرتبطة بالسلطة - هيئة علماء المسلمين في العراق 16/01/2016
قائمة جنيف تفضح القتل الطائفي في العراق - الوطن أون لاين 18/01/2016
تقرير حقوقي: المالكي والعبادي وسليماني متورطون بجرائم قتل ممنهج - 24 للدراسات الاعلامية 18/01/2016
الميليشيات الشيعية ترتكب جرائم قتل وحرق في ديالى - بوابة الشروق 18/01/2016
جنيف للعدالة: اتهام العبادي والمالكي بارتكاب جرائم تطهيرعرقي - المتحدة نيوز 16/01/2016
جنيف للعدالة يتهم العبادي والمالكي بارتكاب جرائم تطهير عرقي - الخليج أون لاين 16/01/2016
تناقضات العبادي.. سلاح المليشيات بمنأى عن “ملاحقة الإرهاب” - طــه 20/01/2016
جريمة التطهير العرقي في ديالى.. مركز جنيف الدولي يتهم " حكومة العبادي " بارتكاب الجرائم فيها - وكالة انباء عراقيون 21/01/2016
أهالي سامراء يتهمون المليشيات بالخطف - الجزيرة 23/01/2016
ديالى تحت الانتداب المليشياوي وفق تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة - كتابات 25/01/2016
ديالى تحت الانتداب المليشياوي وفق تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة - دنيا الوطن 25/01/2016

مواقف وتصريحات مركز جنيف الدولي للعدالة حول حالة حقوق الانسان في العراق :
مركز جنيف الدولي للعدالة في نداء عاجل جدا الى الأمين العام للأمم المتحدّة والمفوض السامي لحقوق الإنسان: التخطيط لأعمال ابادة جماعية في محافظة الانبار - كانون الثاني/يناير 2016
العراق: معارك الانبار، سياسة الأرض المحروقة والابادة الجماعيّة - ديسمبر/كانون 2015
مركز جنيف الدولي للعدالة: في اليوم العالمي لحقوق الانسان، اين هي هذه الحقوق؟ - ديسمبر/كانون 2015
مركز جنيف الدولي للعدالة: التظاهرات العراقية ممارسة لحرّية التعبير ام دفاعٌ عن الحقّ في الحياة؟ - آب/أغسطس 2015
مركز جنيف الدولي للعدالة يتهم وزارة حقوق الإنسان في العراق بأنها تبذل جهدا كبيرا للتغطية على الجرائم التي تستهدف طائفة يعينها وتصنيفها ضمن خطط الحرب على الإرهاب - تموز/يوليو 2015
داعش ليس كل مشاكل العراق - أيار/مايو 2015
تقرير مركز جنيف الدولي للعدالة عن حالة حقوق الانسان في العراق - تشرين الثاني/نوفمبر 2014
معضلة العراق الكبرى : تقرير صحفي صادر عن مركز جنيف الدولي للعدالة بخصوص الوضع في العراق - آب/أغسطس 2014
مركز جنيف الدولي للعدالة : المطلوب في العراق حلّ جذري لا عملية تجميلية - تموز/يوليو 2014
متى سيتعلّم هذا العالم؟ على المجتمع الدولي احترام إرادة الشعب العراقي - حزيران/يونيو 2014
بيان صحفي بمناسبة مرور 65 عاما على اعتماد الإعلان العالمي لحقوق الإنسان : قليل من التقدم و الكثير من الاخفاقات - ديسمبر/كانون 2013
حملة "ثأر الشهداء": السلطات العراقية ترتكب جرائم ضد الانسانية - أيلول/سبتمبر 2013
مـؤتمر المساءلة لتحقيق العدالة للعراق: عشر سنوات على الغزو والاحتلال : لم يعد الصمت ممكناً - آذار/مارس 2013
مركز جنيف الدولي للعدالة: العراق لم ينفذ توصيات الأمم المتحدّة لتحسين حالة حقوق الإنسان فيه وهو ليس في وضع يؤهله لتحقيق أي من الأهداف الإنمائية التي وضعتها الأمم المتحدّة - شباط/فبراير 2013
السجون العراقية: تقرير من داخل أروقة الموت

شبكة البصرة

الاربعاء 24 ربيع الثاني 1437 / 3 شباط 2016

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الى/السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كردستان العراق المحترم:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: