البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 وظلم ذوى القربى اشد من وقع السهام المهند

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: وظلم ذوى القربى اشد من وقع السهام المهند   الثلاثاء 29 ديسمبر 2009, 3:52 am

وظلم ذوى القربى أشدّ مضاضة فى النفس من وقع السهام المهنّد

(( بمناسبة الذكرى الثالثة لاستشهاد رمز العراق والامة العربيه صدام حسين رحمه الله ))
نعم كفيتم ووفيتم وكنتم القابضون على الجمر ...أليس الجود بالنفس أغلى غاية الجود ؟

ججو متى موميكا كندا

تمر علينا الذكرى الثالثه لاغتيال بطل العراق والامة العربيه الشهيد صدام حسين رحمه الله من قبل شلّه غادره عميله لاتعرف اصلها وفصلها عصابه مأجوره تأتمر بأوامر اسيادها فى امريكا وايران .
فئة باغيه جمعت من شتات الارض بعد ان لفظها شعبنا وامتنا عاشت على فتات الغزاة المحتلين بعد ان دخلت حدودنا زاحفة خلف بساطيل الامريكان وتسلقت الى السلطه فى ليلة ظلماء لتنفيذ مؤامرتها الغادرة بحق هذا البلد الآمن ...عصابة من المأجورين الافاكين والمرتزقه اصحاب الماضى السىء وسراق الوطن تسلقوا الى السلطه خلسة ليعيثوا فى العراق فسادا وقتلا وتدميرا وخرابا .
اعزائى القراء تمر علينا هذه الايام ذكرى أليمه على قلوب العراقيين والعرب الشرفاء واحرار العالم الا وهى ذكرى استشهاد بطل التحرير القومى صدام حسين رحمه الله ...الآن بعد ان كثرت السهام المسمومه والاقلام المأجوره الساخرة والمواقع المشبوهه تريد النيل من الشهيد وعائلته...هذه الشبكات والتى يغذيها الطابور الخامس والامبرياليه والصهيونيه العالميه وايران الصفويه ...كثر نعيق الغربان ونهيق الحمير وعواء الكلاب هذه الايام فى القنوات التلفزيونيه العميله والرخيصه والتى تريد النيل من قائد العراق وعائلته والتى تسمو على كل اعتبار لان صدام حسين عاش رمزا واستشهد بطلا بعد ان غدر به الغادرون وسلموه للغزاة ليفبركوا قصصا واحاديث وروايات كاذبه وغريبه لاتليق بقائد العراق ومقامه وشخصيته العظيمه منذ اعتقاله ومكوثه فى السجن وثباته وعزيمته فى محاكم العملاء الصوريه والشكليه وتحديه للجلاوزه والدمى ومن سمّى نفسه قاضيا فى هذا الزمن الذى تسلط فيه اشباه الرجال على الابطال والقاده العظام فكان صنديدا و اسدا لايهابهم ينتفض فى وجوههم ويتحداهم فى كل جلساتهم المشبوهه.
البطل صدام حسين كان اسدا لايهاب الموت منذ تحمله مسؤولية الحزب والسلطه فنذر نفسه للشعب وللحزب ابنا بارا وقائدا ملهما فكان يسكن قلوب العراقيين ....
كان مغوارا وصنديدا يقود شعبه نحو الذرى والمجد فى السلم والحرب اصيلا امينا مخلصا وفيا لشعبه لم تثنيه الملمات بعزم لايلين ولراده قويه استمدها من قوة الحزب والشعب الذى احبه والتف حول قيادته لانه احب العراقيين واحبوه لانه بذل نفسه لهذا الشعب ...فكان يتقدم الصفوف فى ميادين المعارك وسوح الوغى يحمل البندقيه مع جنوده ويقود قطعات الجيش فى اصعب المعارك واشدها ولايهاب الموت من اجل العراقيين وتشهد بذلك معارك الشيب والفكه والبسيتين والفاو والمحمره... الم يكن يتقدم الصفوف وجنوده يقتدون به ؟فكان قائدا وجنديا ومعلما وكادحا وزعيما يضرب به المثل قدوة لشعبه فاصبح رمزا ومدرسه يحتذى بها وتاريخ سجل فى سفر الخالدين ابد الدهر .
القائد صدام حسين كان عنوانا للتضحيه وهو يفتخر بقيادة شعبه نحو المجد والرقى ورفع اسم العراق عاليا اكثر من 35 عاما حفظ كرامة العراقيين ورفع لواءهم عاليا فى كل المحافل وعلى كل الاصعده حتى اصبحت بغداد فى عهده اسطورة وعنوانا للحضاره والانسانيه لانه اع.ها وجعلها منارة الشرق والغرب وام العواصم كيف لا نعتو بك ياقائد الضروره ونحتفى بذكراك ونزور قبرك لنصلى على روحك الطاهره وانت فى عليين خالد... نعم يفتخر العراقيون بأن اسم العراق كان يقترن بأسمك فى مختلف بلدان العالم ...ويشهد العراقيون فى زياراتهم وترحالهم كيف كان ااسمك يلمع فى هامات العراقيين وكان العراقى يفتخر وهو يحمله فى ثنايا قلبه وهو خارج الوطن عندما كان يساله الاجنبى من اى بلد انت ؟ فتقول انا من العراق يردّ عليك هل انت من بلد ( صدام حسين ؟ ) فكان العراق وصدام حسين وجهان لشرف العراقيين خارج البلد فهل من ينكر ذلك ؟لان البلدان تخلد برجالها والمعارك بابطالها والثورات بقادتها لنفتخر نحن بقائدنا صدام حسين شهيدا عزيزا كريما خالدا .
نوجه كلامنا الى اصحاب القنوات الماجوره والرخيصه والتى قبضت ثمن خياناتها وذلّها واعلامها المبتذل ومنها قناة ( أم . بى . سى . بلس ) والتى تحاول بث وعرض مسلسل تمثيلى بريطانى عن عائلة الرئيس الشهيد صدام حسين رحمه الله والملىء بالكذب والتلفيق المسىء للرئيس وعائلته بعد ان شاهده الناس واحرار العالم فى بريطانيا تابعة امريكا وذليلة بوش بعد مشاركة تونى بلير الذيل فى غزو العراق وتدميره وهو يستعد مع بطانته سترو وغوردن براون للمثول امام القضاء البريطانى فى الشهر المقبل وشهادتهم بالجريمه التى ارتكبوها بحق العراق وشعبه .
القنوات العربيه المبتذله والرخيصه ومنها القناة التونسيه ومع الاسف دوله عربيه ودول اخرى تسعى لعرض هذا المسلسل الملىء بالاكاذيب والبعيد عن الحقيقه . معظم هذه القنوات عميله ومأجوره يديرها ويمولها سماسرة السياسه امثال برلسكونى وبراون وحكام دول غربيه لازالت تتآمر على شعبنا وبلدنا بمواقف لا اخلاقيه ولا انسانيه بعيده عن المهنيه والاعلام الحر خاصة وان الفلم يعرض هذه الايام بالذات والذى يصادف ذكرى اغتيال الشهيد صدام حسين من قبل عصابه ايرانيه ملثمه وهو يكبر ويهتف للعراق ولفلسطين وامة العرب (الله واكبر) وعاشت فلسطين وعاشت الامه العربيه المجيده ,,,المجرمون اعدموه قبل ان يكمل قراءة الشهاده وهو شامخ عالى الهامه يتحداهم وهو يزمجر فى وجوه جبناء العصر وهم يخفون وجوههم هكذا عهدناه ... فالاسد يهاب وان كان رابضا .
الى احرار العالم نوجه خطابنا هذا والى القنوات الشريفه واصحاب الكلمه الحرة والصادقه ندعوهم الى شجب هذا العمل المسىء للاخلاق وبعيد عن كل القيم الانسانيه وعليهم احترام شهيدنا البطل واحترام عائلته وابنائه ورفاقه الذين دافعوا عن شرف هذا الوطن وشرف العراقيين وهم يتقدمون الصفوف فى احلك الظروف واعقدها مسترخصين ارواحهم فداء للوطن ...فهل يستحق قائد صنديد ان يساء اليه بأفلام ومسلسلات بعيده عن كل خلق ومهنيه ايها العرب واحرار العالم ؟...وهل هذا جزاء حب صدام حسين وقيادته لكل شأن عربى وهتاف كان يردده على لسانه حتى ساعة استشهاده وهو يقول المجد والخلود لامة يعرب من البحر الى النهر هل جزاء قيادة العراق ان تمتحن بأعمال نفر ضال وشبكات اعلاميه مبتذله ...هل نسيتم صدام حسين وهو يدافع عن امة العرب من محيطها الى خليحها الم يكن عنوانا للتضحيه والفداء لكل اسم عربى ولكل قطر عربى مدافعا حاميا ووفيا للعروبه حتى استشهاده ؟
هل تستحق عائلة صدام حسين ان تمتحن بأعمال بذيئه وغير اخلاقيه بعيده عن المهنيه والحضاره والانسانيه وهل يستحق ابناءه الشهداء( عدى وقصى ومصطفى ) وهم يصنعون اروع ملاحم البطولهفى الذود عن الوطن والمبادىء ؟ استشهدوا دفاعا عن العراق ضد الغزاة ...فنالو الشهاده وهم يقاومون اشرس هجمه بربريه وقوة مهاجمه معززة بطائرات ودبابات فى معركة شرسه استشهدوا بكرامة وشرف دفاعا عن بلدهم ...الم يكن مدعاة للفخر والرجوله ان يكون حفيده البطل مصطفى يقف خلف المدفع وهو يسطر اروع بطوله ويقاوم القصف الجوى وهو ابن الرابعة عشر من عمره ؟
هل تستحق هذه العائله ان تكافأ بهذه الاعمال الخبيثه ؟
لكن الويل كل الويل لمن يخون شعبه وامته ومن اصطف مع العملاء وخان شعبه ....لتخرس كل الابواق العميله ولتخسأ فما ضاع حق وراءه مدافع

سيدى وقائدى يابطل الامه :
محال ان تموت وانت حىّ ,فكيف يموت ميلاد وجيل
وما قتلوك لكن قتلوا فينا الكرامة , عزّ كل رجال أسد البريه
لا تأسفنّ على غدر الزمان لطالما
رقصت على جثث الاسود كلاب
لاتحسبنّ برقصها تعلو على اسيادها
تبقى الاسود اسودا والكلاب كلاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وظلم ذوى القربى اشد من وقع السهام المهند
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: