البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 من اعلام كرمليس : الشاعر اسماعيل متي الكدو عن بحث للاخ مضي اسطيفان لكلية الفنون الجميلة الشماس اسماعيل مكي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: من اعلام كرمليس : الشاعر اسماعيل متي الكدو عن بحث للاخ مضي اسطيفان لكلية الفنون الجميلة الشماس اسماعيل مكي    الأحد 05 يونيو 2016, 11:18 pm

من اعلام كرمليس :
الشاعر اسماعيل متي الكدو
عن بحث للاخ مضي اسطيفان لكلية الفنون الجميلة
الشماس اسماعيل مكي : ولد في كرمليس عام 1918 دخل الابتدائية فيها ولما انهى الصف الرابع ترك المدرسة بعد ان تعلم اللغة السريانية على يد الشماس توما قزح عمل بالمطبعة الكلدانية بالموصل بتنظيد الحروف ومن خلال هذا العمل الذي كان تحت اشراف المطران سليمان الصائغ اتقن اللغة السريانية وابدع بها بعد ذلك فدخل دير السيدة عام 1933 وبعد ان انهى المرحلة الابتدائية رسم راهبا ثم بعدها ناذرا وتعلم الكثير من المهن بالدير من تجليد الكتب والنسخ فكان له اجمل خط مع بعض الرسومات التي كان يرفقها بالكتب التي يقوم بتجليدها
اثناء وجوده بالدير قام بترجمة قراءات العهد القديم من اللغة السريانية الفصحة الى السريانية الدارجة ولا تزال معتمدة هذه الترجمة الى يومنا هذا في معظم الكنائس العراقية .
عملَ و هو راهب بحراسة كرمة الدير و هناك أحب فتاة ألقوشية و هناك بدأ يُألف القصائد و الأغاني و من خلال قيادته لجوق الشمامسة أحب الموسيقى جداً .
لم يكن يحب الشهرة بل كان يُألف لإشباع ذاته و التعبير عن مصاعب حياته .
ألفَ عشرات القصائد بلهجة كرمليس و لحنها ألحاناً قروياً شمالية الطابع مع الجالغي البغدادي ، معظم تألفياته الشعرية كانت منذ عام 1948 و ما بعدها و جميع الأغاني كانت من ألحانه و البعض من الألحان الكنسية أو العراقية المشهورة ، و قد نالت شهرة كبيرة تفوق التصور و لا تزال تُغنى إلى يومنا هذا في كرمليس و المناطق المسيحية .
من إمكانيات الشاعر أنه كان بإمكانه كتابة قصيدة كاملة دون أن تحتوي على الحروف الرئيسية في اللغة و أيضاً إسقاط أي حرف يشاء .
ترك الدير عام 1945 و توفي في 10 / 8 / 1995 و عند وفاته قيل فيهِ ( اليوم سقط تاج الشعر و اللغة السريانية ، و وصِفَ بالأديب الكبير ) .
له ديوان شعري غير مطبوع في داره يحتوي على جميع ما كتبه ، و من أشهر أغانيهِ نذكرُ منها :
صُبرثا و جالابي دبريا و التي أعاد غنائها و تسجيلها و تصويرها لفضائية عشتار الفنان الكرمليسي فراس يوسف .
طرشي و كاري و زالاطا و التي وثق بها الأزمة التي حلت في مزارع كرمليس عندما كانوا يزرعون الطماطة و لم تباع الطماطة وقتها عام 1948 .
يا مرقوزتا دكانونه
يا جماقا
بسا صيهرا
وغيرها من الاغاني الجميلة



















n
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اعلام كرمليس : الشاعر اسماعيل متي الكدو عن بحث للاخ مضي اسطيفان لكلية الفنون الجميلة الشماس اسماعيل مكي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى تاريخ وتراث كرمليس (كرملش ) وقرى وبلدات شعبنا في العراق heritage karamles Forum & our towns & villages-
انتقل الى: