البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 شهامة كرمليسي كثيرة هي افعال الشهامة والرجولة في كرمليس. اليوم قصة اب تنازل عن دعوى ابنه المتوفي بحادث سيارة وعفا عن السائق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37577
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: شهامة كرمليسي كثيرة هي افعال الشهامة والرجولة في كرمليس. اليوم قصة اب تنازل عن دعوى ابنه المتوفي بحادث سيارة وعفا عن السائق    الأربعاء 08 يونيو 2016, 6:27 pm

شهامة كرمليسي
كثيرة هي افعال الشهامة والرجولة في كرمليس. اليوم قصة اب تنازل عن دعوى ابنه المتوفي بحادث سيارة وعفا عن السائق ومن دون مقابل. وقع الحادث 1959 م امام بيت المرحوم يوسب ججي.
نادت المرحومة حني ابنها يوسف: أو يوسب ، سي معايط بابوخ. فرد يوسف بكل عفوية: أي أوداه (نعم امي)
وكعاددة اطفال ذلك الزمان ، سحب طرف دشداشته وادخله في لباسه الداخلي، وقلد صوت السيارة قغغغغغ وعمل يديه على شكل مقودها وانطلق راكضا، وعندما وصل الى بيت العم منصور بابو اطلق تنبيها بصوته تطوووووط، واستمر راكضا من بيت نعوم بابو ثم بيت قطولا وانحرف يمينا عند بيت يونس ججي ثم شمالا عند بيت بهنام مامو ثم بيت ججو بحودا ثم استدار يمينا بيت سعيد حنا بينو وعندما وصل الى بيت بحودا الشابي استدار يمينا وهو يطلق تنبيها، ولكن سائق سيارة اتية من جهة بيت العم شابا كتو لم ينتبه الى تنبيه يوسف ، ويوسف استمر راكضا فصدمته السيارة .وبدلا من ان يعود العم سلو كوركيزا ماسكا يد طفله للعودة الى البيت حمله بيديه وهو يلفظ انفاسه الاخيرة. السائق لم يكن غير المرحوم شاكر خضر نكارا الذي لم يكن امامه الا الذهاب الى المركز وتسليم نفسه هو والسيارة ، وحول في نفس اليوم الى توقيف المركزالعام في الموصل. اما المرحوم يوسف فقد تم دفنه عصرا.
في اليوم الثاني وبعد القداس الذي اقيم على نفس المرحوم يوسف، طلب العم خضر من العم سلو ان يسقط الدعوى فاجابه العم سلو بطيبته المعهودة : لريشي ولأيني (على الراس والعين).
ذهب العم سلو الى بيته واخبرهم انه سيتاخر قليلا ، ثم ذهب الى متي حنوش تمو وطلب منه ان يرافقه الى الموصل : أو متي خوش منّي لموصل؟ فذهبوا الى الموصل ، الى المركز العام حيث كان العم شاكر موقوفا. واخبر العم سلو ضابط المركز انه والد المتوفي ، جاء ليتنازل عن الدعوى. فنودي على العم شاكر وتمت اجراءات اسقاط الدعوى وقام العم سلو وقبّل العم شاكر قائلا: فدوتوخن، فاندهش الضابط وتعجب من تصرف العم سلو، وقال واللهي انتو النصاغى على الغاس. بقي العم خضر لاستكمال اجراءات الافراج اما العم سلو ووالدي فانهما اتجها الى راس الجسر حيث قهوة ميكاييل وكراج السيارات وعادا الى كرمليس.
الف رحمة على اهلنا الذين جسّدوا اقوال المخلص.



Gefällt mir



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شهامة كرمليسي كثيرة هي افعال الشهامة والرجولة في كرمليس. اليوم قصة اب تنازل عن دعوى ابنه المتوفي بحادث سيارة وعفا عن السائق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى تاريخ وتراث كرمليس (كرملش ) وقرى وبلدات شعبنا في العراق heritage karamles Forum & our towns & villages-
انتقل الى: