البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رسالة محبة الى المحامي اوباما من المحامي بديع عارف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9494
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رسالة محبة الى المحامي اوباما من المحامي بديع عارف   الإثنين 23 أغسطس 2010, 9:20 pm


بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
رسالة محبة الى المحامي اوباما من المحامي بديع عارف
انا اختلف عن طارق عزيز

شبكة البصرة

دعني فخامة الرئيس.. ان نتخاطب كرجلي قانون ان سمحت.. عزيزي المحامي اوباما أود ان اوضح لكم أني اختلف عن موكلي الاسير طارق عزيز الذي يخضع اسيراً دون وجه حق منذ اكثر من سبع سنوات.. فأنت عزيزي لست منافقاً كما نعتك السيدعزيز انا اختلف معه وانا احترمك كما كان يحترمك عزيز وكما يحترمك كثيرين في هذا العالم انني استطيع واسمح لي ان اقول انك لاتعرف ماذا تفعل امام ورطة كبيرة وتركه سلفك الاهوج الذي قام بأبشع جريمة في التأريخ وقاد بلدك لكارثة رهيبة ظهرت وستظهر تداعياتها الخطيرة في الامد القريب وسيعاني شعبك وسيلعن اليوم الذي الحق العار بأمريكا..

أنني اراك سيدي الكريم تدور في دوامة لاتعرف ولاتجد لها مخرجاً.. أنت في حيرة من أمرك لما آل اليه الامر أنت في متاهه عزيزي الكريم أنك لست منافقاً.

الأن سيدي الكريم وبصفتك محامياً ورئيساً لأعظم دولة عظمى متحضره أن كانت لاتزال وانا محام في دولة عربية أصبحت متخلفة ببركاتكم التي جلبتموها لبلدي.. لنتخاطب كمحاميان ونناقش الأمر معاً بصفتنا رجلي قانون.. اليك سيدي الكريم نموذجاً من الانتهاكات الخطيرة والمخالفات القانونية الصارخة التي قامت بها إدارتكم السابقة.. أتركني سيدي الكريم لأتطرق إلى نموذج من الأخطاء بل

الجرائم والأنتهاكات التي تمت وما أكثرها في عهد سلفكم الذي لايفقه شيئاً في القانون كما أنتم فأنت رجل محاماة متمرس قبل أن تكون رئيساً في أعظم دولة في العالم..

أسمح لي عزيزي السيد اوباما أن نستعرض الأمر من البداية لنستعرض الفعله الشنعاء التي قام بها سلفكم وسأتطرق لاحقاً إلى المخالفات والإنتهاكات الصارخه للقانون التي تمت على عهدكم.. هنا لنتناول التداعيات التي حدثت بعد إحتلال دولتكم لبلدنا وطبعاً دون أي مبرر أو مسوغ قانوني أو أخلاقي وشخصكم الكريم بلا شك على دراية تامة لما حدث.. وهنا لابد لي من طرح التساؤلات التالية

والاجوبة عليها هي أجوبة واضحة ومعروفة لكم بحكم كونك محامياً اولاً وسياسياً ثانياً

السؤال الاول: من المسؤول عن تأجيج الحرب الطائفية.. منذ أن كنت صغيراً كنت أسمع مقولة (فرق تسد) التي أعتمدها المستعمرون القدماء وهاهم المستعمرون الجدد يطبقونها كما هو شأن المستعمر البغيض الجواب بسيط جداً الرئيس الراحل والمواطن صدام حسين ينتمي من الناحية المذهبية إلى الطائفة السنية السؤال سيدي الكريم لماذا أختارت الإدارة الأمريكية فجر يوم العيد بالذات وليس غيره لتقوم بأقتياد الرئيس الراحل لطرف ثالث هو الحكومة العراقية في فجر هذا اليوم أكرر بالذات وبعبارة أوضح لقد تم أقتياد الرئيس الراحل إلى غرفة الاعدام وبالذات إلى المشنقة مباشرة وتسليمه إلى جلاديه وهذا يعني كما لايخفى عليك بأن إدارتكم أشتركت مباشرة في عملية قتل الرئيس الراحل لقد ارادت إدارتكم أن يقتل هذا الرجل الذي ينتمي إلى الطائفة السنية على يد رجال ينتمون إلى المذهب الشيعي.. في ذلك اليوم المشؤوم يوم العار أستنفر وأستفز السنة في كل اصقاع الدنيا على هذه العملية الشنيعة وتأججت مشاعر الغضب لدى الطائفة السنية على أخوانهم الشيعة مع الاسف وهذا (ما ارادته الإدارة

الامريكية السابقة) إذ أعتبر السنة أن الشيعة هم الذين قتلوا المواطن صدام حسين السني المذهب على يد الشيعة وأن الشيعة لم يحترموا هذا اليوم المقدس يوم عيد الاضحى المبارك وقاموا بعملية شنيعة تحرمها كافة الاديان السماوية وأصبح أخواننا الشيعة في موقف محرج امام العالم الاسلامي وهم براء مما فعله المستعمر وادواته.. ونتيجتاً لهذا الفعل الهمجي أنتشرت وتوسعت الحرب الطائفية ونتج عنها قتل مئات الالوف من المواطنين الابرياء وهذا ما ارادته الادارة الامريكية اللعينة.. عزيزي المحامي اوباما اليس من واجبك وواجبي كمحاميان ان نطالب أنت وأنا تقديم مسؤولي الإدارة الأمريكية السابقة وأعني بوش وتشيني وخليل زاد ورامسفيلد وأخرين إلى المحاكم الجنائية الدولية لينالوا جزائهم العادل

عن تسببهم في قتل وتهجير الملايين من المواطنين الابرياء اليست هذه جريمة ضد ضد الانسانية وقتل جماعي أجبني عزيزي الاستاذ اوباما.. أنا أنتظر جواباً..



الا يهمك سيدي الكريم أن تتحسن صورة امريكا ولو قليلاً امام العالم وهنا سيدي الكريم أود أن أوضح وأشير إلى نقطة قانونية مهمة وهي أن المادة 290 من قانون أصول المحاكمات الجزائية العراقي والنافذه لحد الان هذا نصها (لايجوز تنفيذ حكم الاعدام في أيام العطلات والأعياد التي تخص المحكوم عليه) وهنا ايضاً كان الرئيس بوش وبطانته مسؤولين عن القتل العمد وسبق الاصرار وهذه مادة واضحة جداً لك سيدي الكريم بصفتك محامياً ورجل قانون.

وهنا أسمح لي أن الفت عنايتكم إلى معاهدة جنيف لعام 949 التي تنص في أحدى بنودها إلى أن دولة الاحتلال يجب أن تحترم القوانين السائدة في الدولة المحتلة.. من الناحية القانونية سيدي الكريم اليس هذا الفعل قتلاً ويقع تحت طائلة المسائلة القانونية



السؤال الثاني : سيدي الكريم هل تعلم بأن إدارتك وأنت في أعلى الهرم منها مسؤولين عن حجز أشخاص دون إرادتهم وعلى مدى سبع سنوات أو أكثر دون وجه حق ودون أي مسوغ قانوني وأنكم تقعون أنتم أيضاً تحت طائلة الملاحقة والمسؤولية القانونية عندما قمتم بتسليم السيد طارق عزيز والمعتقلين الأخرين إلى الحكومة العراقية أتعلم سيدي الكريم أن كل مذكرات التوقيف والأعتقال وكل الأحكام التي صدرت منذ اليوم الاول وحتى الان ضد الاسرى ومن ضمنهم الرئيس الراحل هي مذكرات واحكام باطلة بطلاناً مطلقاً أتعلم لماذا سيدي الكريم المحامي اوباما أن الجواب هو أن هذه المحكمة العراقية لاوجود لها مطلقاً من الناحية القانونية ولم تأسس هذه المحكمة اصلاً.. أنا أطلب منك أو أناشدك أو التمسك أن تهاتف الأستاذ الكريم جلال الطالباني رئيس الجمهورية وهو حي يرزق والحمدلله.. جرب سيدي الكريم وقم بمهاتفة الاستاذ جلال وأستفسر منه هل قام فعلاً بتوقيع مشروع قانون إنشاء المحكمة.. سيجيبك كما هو معروف عن الرئيس طالباني من صدق بأنه لم يوقع على قانون إنشاء المحكمة وأستفسر منه ايضاً هل قام بتخويل شخص أخر بالتوقيع نيابة عنه (أقصد نوابه) كما يقتضي الدستور والقانون سيجيبك هذا الرجل الصادق بـ "لا" ايضاً وإذا ادعى احداً بانه قد خول من قبل الرئيس الطالباني فعلى هذا الشخص أن يبرز هذا التخويل الخطي ويجب أن يكون مثل هذ التخويل ثابت التاريخ كما يقتضي القانون..

تأسيساً على ذلك سيدي الكريم اوباما فأنكم بتسليمكم السيد طارق عزيز وجميع المعتقلين إلى أشخاص ثالثة (أعني بها الحكومة العراقية) هو عمل مخالف للقانون ومخالف لأحكام إتفاقية جنيف لعام 49.. سيدي الكريم أنك مطالب بالعمل على إطلاق سراح هؤلاء الأسرى كما أنكم مطالبون بتعويض العراق عما حدث وتتحملون مسؤولية إعادة أعمار البلد وإعادتها لما كانت عليه قبل يوم 9/4/2003 وصحيحاً ما قاله أحد السياسين البريطانين وعلى ما أعتقد تشرشل (ان الامريكان يفعلون ويستنفذون كل الأخطاء وفي النهاية وبعد فوات الاوان يعملون الشئ الصحيح)..



أنك مطالب سيدي الكريم تصحيح ما فعلته إدارتكم السابقة ببلدنا

سيدي الكريم اوباما.. دع شعبك يفتخر بك.. دع العالم يفتخر بك.. دع أبنتيك الجميلتين يفتخرن بك..


المخلص المحامي بديع عارف

10/8/2010

شبكة البصرة

السبت 11 رمضان 1431 / 21 آب 2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة محبة الى المحامي اوباما من المحامي بديع عارف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: