البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي -ثقافي-أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardchald keyboardدخول

شاطر | 
 

  بغداد تعانق شيخها الياسيني / للشاعر الفلسطيني ياسر الوقاد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لطفي الياسيني
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع
avatar






الدولة : فلسطين
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1572
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 17/06/2014
الابراج : القوس
التوقيت :

مُساهمةموضوع: بغداد تعانق شيخها الياسيني / للشاعر الفلسطيني ياسر الوقاد   الجمعة 01 ديسمبر 2017, 5:15 am

بغداد تعانق شيخها الياسيني / للشاعر الفلسطيني ياسر الوقاد

------------------------------------------
بغدادُ ، ردِّي باليمينِ بليلةً
بدمِ القبابِ تحيَّةَ الياسيني

شيخٌ يمدُّ إليكِ نشوةَ قلبه
و يضيءُ دربك بالهوى الميمونِ

يأتي و عكازُ الغمام حصانهُ
و مدادُ أضلعه دمُ الشربينِ

يأتيكِ من قدس القلوبِ بيانُهُ
فاستقبليه بدفَّة التبيينِ

شاخَ القتامُ و لم يشخْ قنديلُهُ
ما زال يسقينا ألذَّ لحونِ

فيها من القدس الحبيبة لمسةٌ
نبويةٌ و مكابداتُ سنينِ

الناي في يده يؤانسُ ليله
إذ شقَّه من ضلعه المسنونِ

و الشمس في دمه كأنَّ مهبَّها
فرسٌ و شهوتَها سيوفُ يقينِ

بغدادُ إن القدس عبر لسانه
تهديكِ من دمها جناحَ حنينِ

إنَّا غدونا في مكيدتنا معاً
ظبيينِ بين مخالب التنِّينِ

فلتهنأ الآسادُ في ذل الحمى
و لتسعد الصحراء ملء ظنوني

و على بكائي اليومَ فليتسابقوا
كتنافس الشعراء في التأبينِ

ما ثمُّ إلا شاعرٌ بجوانحي
أبياته كحنينه تكويني

بغدادُ ! تلك أصابع المسرى تُمدُّ
إليكِ من أنشودة الياسيني

يا قدس ! تلك أصابع السيَّاب من
بغدادَ قادمةٌ لكي تسقيني

وجه الرشيد يطل من قسماتها
و بقلبها يدْوي صلاح الدينِ

عبر التتار هنا ، و لفهم البلى
و الدَّينصورُ هنا يقيءُ لحينِ

و غداً لمتحفه سيقذفه المدى
و تشقُّ فكَّيهِ يدا حطِّينِ

شكراً لياسينيِّنا و لصوته
قد شق أفنيتي و دغدغ طيني

ومن القباب المقدسية قد أتى
بتنفس البلوط و الليمونِ

أهديه أزمنتي المضيئة كلها
و رماد أهدابي و جمر وتيني

أنا ، بعدُ ، عاصمة الرشيدِ ، و سوف أبقى
في المدى أيقونة التكوينِ

يا قدسُ ضمي الشيخَ في ضلعيكِ ، 
ضمي قلبه بجديلَتَيْ حنُّونِ

بغدادُ و القدس الحبيبة ها هنا
التقتا بقلبكَ أيها الياسيني

فاحملهما أبداً إلى رئة المدى
و اصعدْ فإنَّ هواهما يكفيني



ياسر الوقاد
ملتقى شواطئ الأدب










عدل سابقا من قبل لطفي الياسيني في الثلاثاء 26 ديسمبر 2017, 4:19 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لطفي الياسيني
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع
avatar






الدولة : فلسطين
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1572
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 17/06/2014
الابراج : القوس
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: بغداد تعانق شيخها الياسيني / للشاعر الفلسطيني ياسر الوقاد   الجمعة 08 ديسمبر 2017, 12:51 am

من الظلمات الى النور اليك هذه السطور المتواضعة
كتبت بقلمك وحبك وعنفوان احساسك العالي 
بلهفة قلمك على الكتابة وشجن الحروف بالاناقة 
يشتعل نارا من يدخل بين كلماتك نار الشوق الكبير 
حروفك ملتهبة بشموع احساسك العالي 
تخطف من يراك الى عالم الابداع لهيب شوقك 
الزهر والاشجار تبتسم عندما ترى كلماتك 
لانها تشعر بنشوى تملأ دنيتها وتتالق 
كتبت الاحساس العالي كله والرقة باشكالها 
وتتوافد العطور من عباراتك التي توجتها بحروفك المضيئة 
عاش قلمك الحساس الرقيق 
وعاشت كتاباتك الانيقة الرقيقة 
دمت لنا ودام صرير قلمك الرائع 
باحترام تلميذك
ابي مازن


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بغداد تعانق شيخها الياسيني / للشاعر الفلسطيني ياسر الوقاد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى الشاعر لطفي الياسيني-
انتقل الى: