البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ن يفك (( الفكّه )) من فكّى الغول الايرانى ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ن يفك (( الفكّه )) من فكّى الغول الايرانى ؟   الثلاثاء 12 يناير 2010, 3:41 am

من يفك (( الفكّه )) من فكى الغول الايرانى ؟

ججو متى موميكا - كندا
لو عدنا الى التاريخ قبل 14 قرنا مضى او نيف واستعرضنا صفحاته لقرأنا الكثير من الدروس والعبر والمنازلات التى نشبت بين العرب والمسلمين من جهة وبين الفرس وامبراطوريتهم التوسعيه آنذاك واطماعهم التوسعيه فى السيطره على العالم والتوسع على حساب البلدان والشعوب من جهة ثانيه ... والتاريخ خير شاهد فالاحداث كلها موثقه ومثبته ويعرفهاالعالم بدءا من القادسيه الاولى بقيادة القائد العربى البطل ( سعد بن ابى وقاص ) وجيشه الذى لقن الفرس المجوس دروسا وحقق انتصارات عليهم فركعوا خانعين بعد ان قتل قادتهم وانهارت جيوشهم على يد الجيش العربى كما قتل قائدهم الميدانى رستم على يد البطل القعقاع بن عمرو التميمى وهو يقول (( لقد قتلت رستم ورب الكعبه )) وهكذا ذهبت احلامهم ادراج الرياح وانهارت امبراطوريتهم وخضعوا لمبادىء الدين الاسلامى الحنيف وعبادة الله بعد ان كانوا يعبدون النار فكانت نقله نوعيه فى التاريخ القديم علمت الصفويين درسا لن ينسوه ولكن هل اعتبروا واستفاقوا ؟

عزيزى القارىء :
لم ترعو ايران ولم تتعظ او تستفيد من العبر والدروس التاريخيه واختمرت الاطماع التوسعيه والنزعه الساديه فى نفوسهم المريضه بحق جيرانها والدول التى لاتسير فى نهجها وولايتها وهكذا استمرت فى عنجهيتها واعتداءاتها حتى فى زمن الشاه وما اكثر الحوادث والاعتداءات التى مورست ضد العراق والدول القريبه الاخرى بما فيها السعوديه واليمن وبلدان الخليج العربى حتى توسعو وتجاوزوا حدودهم بعيدا ليصلوا فى خروقاتهم بلدان افريقيه وآسيويه بعيده عن حدودهم واستمر هذا المسلسل حتى بات يطلق على ايران فى وقتها ب (( شرطى الخليج )) لما كان يحمله من نوايا شريره خبيثه و شقاوه وانتهاك حرمة الدول واختراق حدودهم بشكل سافر .

رحل الشاه وجاء الخمينى بتخطيط متقن و بأ وامر من امريكا واللوبى الصهيونى وحطت طائرة الخمينى فى طهران بوضح النهار قادمه من فرنسا مودعا من قبل فرنسا واوربا التى احتضنته وروّضته لمهمة ينجزها للامبرياليه بعد ان انتهى دور الشاه واحترقت اوراقه ولم يعد عنصرا نافعا لامريكا ولابد من تغيير الوجوه تحت غطاء الدين لقلب الطاوله على رؤوس اينعت وحان قطافها ...استلم الخمينى السلطه حاملا شعار ولاية الفقيه وتصدير الثوره الاسلاميه الى دول الجوار وخصّ منها بالتحديد العراق وبدأت استفزازاته وتحرشاته بالعراق البلد الآمن الذى احتضنه هو وازلامه فى وقت الضيق والمحنه فنكر كل ذلك ونساه واتجه الى سياسة العنف و*** والتخويف واحتلال اراضى الغير بقصف المدن الحدوديه فى 4- 9 -1980 واختراقه حدود العراق الدوليه مئات المرات بطائراته بعد اسقاط احدى طائراته وقصف القرى الحدوديه بالمدفعيه ثم قيام عملائه بتفجيرات فى بغداد والمدن العراقيه حتى بلغ استفزازه حدّا لايطاق ولايمكن السكوت عليه فهبّ جيش العراق الباسل جيش القادسيه الثانيه ليردهم على اعقابهم ويسترجع حدوده المسلوبه ومن ضمنها حقل ( الفكه ) النفطى كونه عراقيا صرفا وضمن حدوده الدوليه المعترف بها والمثبته فى مواثيق الامم المتحده .

الحرب العراقيه الايرانيه دامت ثمان سنوات توّجت بنصر مؤزر على فلول الفرس ولم تنفعهم كل المحاولات من ثنى شعبنا وجيشنا فى الذود عن حياضه فكان النصر الحاسم على فلولهم المنهزمه فى 8-8-1988 بعد ان تجرع الخمينى السم ورضخ لقرار وقف اطلاق النار مجبرا .

لكن ما حصل بعد ان تكالبت قوى الشر والعدوان حيث لم ترق هذه الانتصارات للاعداء الصهاينه والامبرياليين حيث اصبحت سمعة الجيش العراقى وشهرته التى دحرت خامس جيش فى العالم عاليه تبهر الاعداء وتعجب الاصدقاء.

فكانت المؤامره فى آذار 2003 بتجييش اقوى ترسانه وعدة وقوة عسكريه لاحتلال العراق وغزوه بطريق بشعه اقترفتها امريكا ودول التحالف معها لاغتيال قيادة العراق الوطنيه الشجاعه وحل جيشه العظيم ومؤسساته وهو عضو فى منظمة الامم المتحده وجامعة الدول العربيه والمنظمات الدوليه الاخرى بعد ان تجاوزت امريكا كل الحدود وانتهكت كل القيم والاعراف والمواثيق الدوليه فى اشرس حمله لتدمير العراق .

طبعا ايران رقصت طربا على احتلال العراق وتدميره مستغلة هذة الفرصه بعد ان قدمها الامريكان هدية على طبق من ذهب وكانت المؤامره الكبرى بوجهيها الامريكى والايرانى ليستبيحوا الوطن عن بكرة ابيه وتحتله القوات الامريكيه والايرانيه بشراكه فى تقسيمه ونهب خيراته وقتل ابنائه وتهجيرهم حتى اصبح احتلاله مباحا لكل من هب ودب ...وهاهى صفحة الغدر والخيانه فى فصولها الاخيره متمثلة باحتلال ايران لحقل الفكه بعد حل جيشه وقوته العسكريه التى كانت تخيف ايران والصهيونيه وكل من كانت تسول له نفسه التحرش بالعراق .

فأين فأين قيادة العراق الوطنيه من هؤولاء الرعاع اليوم الذين اخرستهم عملية الفكه واين جيش العراق العرمرم من هؤلاء المرتزقه واشباه الرجال ومن باعوا وطنهم للاجنبى اين ابطال القادسيه الثانيه الذين مرغوا انوف الاعداء فى وحل الهزيمه ؟ من يسترد الفكه اليوم اخوتى العراقيين من فكّى الكماشه الايرانيه من سيعيد كرامة العراقيين وحقوقهم المغتصبه والاراضى الاخرى التى استباحها الاعداء بعد ان اصبحت كل حدوده مرتعا للصوص والفاسدين وحكام المزبله الخضراء أين رجالك ياعراق لقد استباحوك من شملك حتى جنوبك والحكومه العميله تكافىء المحتلين وتكرمهم وتستضيفهم بالربت على اكتافهم ...اى زمن تعيشه ايها الوطن المسلوب ؟


(( فرسان العراق كالعنقاء ينهضوا من تحت الركام ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ن يفك (( الفكّه )) من فكّى الغول الايرانى ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: