البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 أما تستحون !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كريمة عم مرقس
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 24429
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 31/01/2010
الابراج : الجدي
التوقيت :

مُساهمةموضوع: أما تستحون !   الثلاثاء 12 أكتوبر 2010, 2:30 pm




أما تستحون !

طارق الحارس
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الصورة نفسها : قطار الكرة العراقية يصعد بسرعة فائقة الى الهاوية . في كل مرة يخرج من المحطات مهزوما ، ومنتكسا . لا نملك نحن أبناء العراق غير أن نلاحقه بدموعنا ، ذلك بعد أن بحت أصواتنا مطالبة بالتغيير ، تغيير قادة القطار .
الكارثة تتمثل في أن قادة هذا القطار يريدون منا أن نتعود على البكاء . يريدون منا أن نتعود على تقبل الهزائم والانتكاسات . هم أبناء المدرسة نفسها التي أصرت على أن ترتدي أمهاتنا السواد حزنا على قطار العراق الذي أضاعوه بتسلطهم وجبروتهم .
حينما عرفت أن القرعة جمعت منتخبنا الوطني بالمنتخبين اليمني والفلسطيني ضمن بطولة غرب آسيا انتابتني مشاعر الفرح والحزن معا . أما الفرح فسببه ضعف المنتخبين فنيا وهو الأمر الذي سيؤدي حتما الى تأهل منتخبنا الى الدور نصف النهائي ، وأما الحزن فسببه أن الفوزين المؤملين على هذين المنتخبين سيجعل ( السيد الرئيس ) حسين سعيد وأفراد عصابته يتفاخرون ب ( الانجاز ) الكبير الذي حققه المنتخب الوطني تحت رعايتهم الكريمة والذي تجسد بالتأهل عن المجموعة ، فضلا عن تغييب التقييم الحقيقي للمستوى الفني فالفوز في هاتين المباراتين سيغطي على العيوب الفنية التي ستظهر فيهما حتما .
تعالوا معي لنقرأ ما ذكره ( السيد الرئيس ) في تصريح لقناة فضائية بعد الفوزين على اليمن وفلسطين : " نحن المنتخب الوحيد في البطولة الذي حقق فوزين متتاليين ، ونحن المنتخب الوحيد الذي سجل خمسة أهداف " .
يبدو أن ( السيد الرئيس ) يحاول ايصال فكرة للجمهور الكروي العراقي مفادها أن المنتخب العراقي حقق ( انجازين كبيرين ) من خلال الفوز على منتخبات ( كبيرة ) ومن خلال تسجيل خمسة أهداف . هذه هي الكارثة فسعيد لا زال يعتقد أن باستطاعته خداع الشارع الكروي . لا زال يعتقد أن زيف أوراقه لم ينكشف بعد !!.
أيضا فان حزني سببه معرفتي التامة بأن دموعي ستسقط مدرارا في هذه المحطة فالنتيجة معروفة سلفا : سننهزم في أول مواجهة حقيقية ، أو شبه حقيقية .
كنن على يقين تام أن منتخبنا سيتجاوز الدور الأول ، لكنه سيخفق في الدور الثاني ، إذ أن المواجهة الحقيقية ، أو شبه الحقيقية ستبدأ في هذا الدور . جميع المنتخبات المشاركة في بطولة غرب آسيا هي منتخبات عادية المستوى ومن بينها منتخب ايران الذي خسرنا أمام ممثله الرديف ، لكن قطار المتهالك لا يشبه المنتخبات الحقيقية ، ولا شبه الحقيقية .
حجة منح فرصة للعديد من اللاعبين الشباب في هذه البطولة يعد نكتة جديدة ربما تنطلي على بعضهم ، إذ أن ياسر رعد وخالد مشير قد منحا هذه الفرصة في العام 2006 ، أما سامال سعيد وسامر سعيد فهما في مد وجزر مع المنتخب منذ سنوات .
الحقيقة المرة هي أن بعض اللاعبين الشباب قد حرموا من منح الفرصة المناسبة لهم في هذه البطولة ، لاسيما في ظل استمرارية انخفاض مستوى لاعبي الخبرة مثل نشأت أكرم ، وهوار الملا محمد ، ومهدي كريم ، وصالح سدير . نراهن هنا على أن التشكيلة التي ستمثلنا في بطولتي الخليج وكأس آسيا هي نفسها التي مثلتنا في البطولات السابقة باستثناء عدد قليل من اللاعبين .
لقد خسرنا المشاركة والتجديد أيضا . الوحيد الذي حاول التجديد من خلال منح فرصة للجيل الجديد كان المدرب راضي شنيشل ، لكنهم ، قادة القطار ، قتلوا الفكرة ، قتلوا الوليد بعد أول رضعة .
أما المحطة الأخرى التي خرجنا منها مهزومين ، منتكسين فقد كانت في الصين حيث منتخب الشباب الذي شارك في نهائيات آسيا للشباب والذي كنا نتأمل منه خيرا ، لكن صرخة حسن أحمد مدرب الفريق قبل المشاركة في النهائيات التي كتبنا عنها الاسبوع الماضي كانت كفيلة لافهامنا الحقيقة المرة ، تلك الصرخة التي فضح فيها اخفاق الاتحاد الكروي في تهيئة الفريق للبطولة ، كانت كفيلة بتهيئتنا للوضع الذي سنخرج به من هذه المحطة مهزومين أمام منتخبات كانت تحلم أن تخرج أمام منتخباتنا خاسرة بالثلاثة أو الأربعة . كانت كفيلة لافهامنا أنها محطة أخرى خاسرة حالها من حال جميع المحطات السابقة واللاحقة تحت رعاية قادة القطار الكروي ، تلامذة المقبور ( عدي ) .
في الوقت ذاته نحمل حسن أحمد مدرب الفريق مسؤولية كبيرة لأننا لم نشاهد أي تكتيك حقيقي لعب به منتخبنا الشبابي ، فضلا عن عدم تصحيحه الأخطاء الفنية ، الجماعية والفردية ، التي وقع بها الفريق خلال المباراة الأولى أمام البحرين .
صرخة جديدة نوجهها بوجه الجبابرة .. بوجه اتحاد الكرة : أما تستحون ؟ !! .



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أما تستحون !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الرياضة العالمية , العربية , والعراقية Global sports, Arabic, Iraq :: منتدى الرياضة العراقية بكل أنواعها Iraqi Sports Forum of all kinds-
انتقل الى: