البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ن يقتل المسيحيين واى طرف يستهدفهم ايها المحافظ ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ن يقتل المسيحيين واى طرف يستهدفهم ايها المحافظ ؟   الأحد 24 يناير 2010, 6:56 am

من هو الطرف السياسى الذى يقتل المسيحيين ؟



ججو متى موميكا كندا



المؤتمر الصحفى الذى عقده اثيل النجيفى محافظ نينوى والمقابله التى اجراها معه مندوب احد

المواقع الفضائيه تثير اكثر من سؤال وانت تقرا اجابات المحافظ وما تضمنها من امور حساسه

وبالغة الاهميه لخطورة ما تحمله من علامات الاستفهام منذ استشهاد المطران فرج رحو رحمه

الله والابوين رغيد كنى وشمامسته ومسلسل اغتيال المسيحيين فى وضح النهار وامام رجال

السلطه والحكومه دون ان تحرك ساكنا او تلقى القبض على احد ...لكن الحادث الاخير فى اغتيال

احد اخواننا المسيحيين بعد القاء القبض على الجانى متلبسا بجريمته وبالجرم المشهود وضع

نقاطا على الحروف خاصة بعد قراءة تصريحات محافظ نينوى ...فاذا من الذى يقتل المسيحيين

ومن له مصلحة فى ذلك وهم آمنون فى بيوتهم وكنائسهم ومحلاتهم خارجين عن اللعبه السياسيه

والوضع الراهن ولم يشتركوا فى اية لعبه لامن قريب ولا من بعيد لكنهم يدفعون دماءا زكيه

وبريئه وباستمرار ودون انقطاع ...لماذا ومن المستفيد .

اخوانى لنناقش بعضا من فقرات لقاء المحافظ ونقتبس منها مايهمنا بصدد الموضوع .

مسلسل الاغتيال بدأ منذ احتلال العراق للمسيحيين فى الموصل فقتل عشرات منهم اغتيالا وخطفا

وترهيبا وتهجيرا ومنذ تسلم المسؤولية فى المحافظه من قبل المحافظ السابق دريد كشموله الذى

فرّ الى اربيل بعد لستلام السلطه من قبل اثيل النجفى .

فى زمن المحافظ السابق اغتيل المطران فرج رحو رحمه الله ودفنت جثته فى اطراف الموصل

وحامت الشبهة حول طرف سياسى وسمع الناس المحيطين بالكنيسه لهجات الخاطفين وبعدها

اغتيل الاب رغيد كنى وشمامسته وسمع النس حديث القتله والخاطفين ومن ضمنهم زوجة احد

الشمامسه ...وضاعت الجريمه كما ضاعت دماء رجال الدين دون ان يلقى القبض على احد رغم

كثرة السيارات المرافقه للعمليه ...انتهى التحقيق واعدم شخص واحد بتهمة الاغتيال ولايعرف

العراقيون او ابناء الموصل من هو هذا الشخص وما هويته ولمن ينتمى ...نامت الجريمه

وسجلت ضد مجهول خوفا من قول الحقيقه وكشف الطرف المسبب والمستفيد من عملية التصفيه

.

بعد استلام اثيل النجفى مسؤولية محافظة نينوى زادت عمليات قتل المسيحيين وتهجيرهم وتهديد

المصلين فى الكنائس بعد ممارسة طقوسهم الدينيه ومنعوا من الاحتفال فى اعياد الميلاد او

ممارسة اية شعائر او اظهار مشاعر الفرح فى العيد فمكث المسيحيون فى بيوتهم حفاظا على

ارواحهم وممتلكاتهم ورغم كل طظاهر الحيطة والحذر لم يسلموا من القتل فاستمر المسلسل .

المسيحيون من ابناء الموصل صمدوا ورفضوا ترك بيوتهم والهجرة ثانية كما اكد لهم المحافظ

الجديد ملتزما بحمايتهم وادعى اكثر من مرة وفى اكثر من مناسبه بحماية ابناء الموصل من

المسيحيين وهذا ما اكده خلال زيارته لبرطله اثناء احداث الفوضى والشغب التى حدثت فيها

وزياراته للمناطق المسيحيه الاخرى كونه ابن المدينه نشأ وترعرع فيها بين اخوانه المسيحيين

منذ نشأته فكان حريصا على علاقاته معهم وحتى تسلمه المسلؤوليه .

اخوانى القراء :

عودة الى تصريح النجيفى لمندوب احدى القنوات الاخباريه عند سؤاله عن موقف السلطه

المحليه فى الموصل من جرائم قتل المسيحيين وماهو موقفكم كسلطه محليه ؟

اجاب المحافظ مانصه ((نحن نعتقد ان استهداف المسيحيين فى الموصل هو استهداف للحكومه

بصوره غير مباشره ويعطى انطباعا بعدم قدرة الحكومه على حماية مواطنيها.

اذا من يحميهم ايها السيد المحافظ ؟

سؤال آخر ويبدو لى بانه احرج المحافظ لحساسيته حيث قال المندوب (الا تعتبرون تبادل

الاتهامات بين الاوساط السياسيه حول المسؤوليه فى هذه الجرائم هو محاولة لتضليل الرأى العام

واسكات المطالبات بشأن تحقيق دولى فى هذه الاعمال .

اجاب المحافظ قائلا ...ارجو التركيز على الجواب اخوتى القراء ارجوكم :

(( توجد لدينا افادات لبعض المسيحيين ممن تعرضوا العام الماضى الى التهديد ونشير الى لغة

الذين هدّدوا وطبيعة تواجدهم ونحن واثقون بأن هناك اطرافا تريد استغلال وضع المسيحيين

لاقناع العالم بأن العرب غير قادرين على حمايتهم لأشك ان وضع المسيحيين ضمن دائرة

صراع القوى السياسيه سيضر كثيرا بهم وعليهم ان يعتزلوا جميع المتصارعين .

اذا لماذا السكوت ياحضرة المحافظ والمسيحيون يقتلون بدم بارد والى متى يبقى مسلسل القتل

والاغتيال على الهوية من اجل مكاسب سياسيه واجنده تخدم طرفا معينا .

لماذا الخوف من قول الحقيقه قولوها جهارا وصراحة من يقتل المسيحيين ولماذا ومتى يقف

مسلسل سفك الدماء وهدر الارواح وتخريب نسيج ام الربيعين بعد ان بناها المسلمون

والمسيحيون كتفا على كتف ...فهل تلوح فى الافق نهاية لهذه المأساة انجدوا ابنائء الموصل

البرره وحماتها وكفى قتلا بسكانها الآمنين قولوها صراحة ...

من يقتل المسيحيين ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ن يقتل المسيحيين واى طرف يستهدفهم ايها المحافظ ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: