البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رسالة من كاتب سعودي يرجى ، يرجى قراءتها حتى النهاية ـ باتمان في الحج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس يوسف حودي
مشرف مميز
مشرف مميز







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5344
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رسالة من كاتب سعودي يرجى ، يرجى قراءتها حتى النهاية ـ باتمان في الحج    السبت 20 نوفمبر 2010, 2:26 pm

إخوتي الأعزاء
هذه الرسالة وصلتني من كاتب سعودي ، يرجى قراءتها حتى النهاية
مع التقدير
نزار





مرحبا ايها الأصدقاء هذه مقالتي الجديده

باتمان في الحج

نشرت
07:07:00, 20.11.2010





هل تعلمون ان المليونير بروس واين، الشخصيه السريه للباتمان قد قُتل؟ نعم مات برصاصة طائشة من الجوكر والان سيحل محله روبن القديم الذي رحل الى مدينة اخرى ليحارب المجرمين. نعم لقد قرر مؤلفوا الباتمان قتله بهذه الطريقه…كيف سيعيش اهل مدينة غوثام بدون الباتمان وماذا ستفعل شرطة المدينة والتي تستدعي الباتمان عندما تصادفها جريمة صعبه، بواسطة اطلاق شعاره في السماء بواسطة كشاف النور. لقد فقد كاتب السينارو في شركة دي.سي كوميكس عقله ليقتل الباتمان، واذا كانت مدينة غوثام لاتحتاج الباتمان، فإن هناك مدينة اخرى بحاجة اليه..انها مكه.






يذهب الحجيج كل سنة وهم يدعون ويستدعون رب الرمال، واخينا لامن شاف ولا من دري. ان مكة بحاجة الى سوبرهيرو افضل من رب الرمال..سوبر هيرو يأتي على الفور عندما تطلق شعاره بكشاف النور فوق شعاب مكه، لهذا اخترت ان ينتقل الباتمان من غوثام سيتي ويذهب الى مكه المكرمه. خطرت لي هذه الفكره وانا على كاونتر البار..فذهبت الى البيت مسرعاً واشتغلت على الفوتوشوب لأرى ان كان الباتمان يصلحُ فعلاً لإنقاذ اهل مكه من المجرمين الاشرار..وبعد ان انهيت هذه الصور التي ترونها هنا اصابتني حالة هستيريه من الضحك، صرتُ اضحك اكثر من الجوكر عدو الباتمان التقليدي..حتي فتحت امي الباب ونظرت الي قائلة افقدت عقلك يابن كريشان؟..ان من يضحك لوحده هو المجنون ولكنني بالطبع لم استطع ان اريها الصور.






المقال التالي هذا جائني من صديقٍ بالايميل لا اعرف مصدره ولا اعرف حتى كاتبه سامر سمير زبير والذي يبدو انه مسيحي عراقي يتألم مما فعله الارهابيون المسلمون في كنيسة سيدة النجاة ببغداد. انه من المهم لنا سواءً كنا مسلمين ام ملحدين ان ننظر في كلمات هذه الكاتب والتي تتردُ كصفعة اليائس على وجه الظالم ولكنها هل توقظه؟ هل ترده عن غيه وظلمه؟



لقد قرأت في الاسلام وضيعت سنواتٍ في فهم القرءان والسنة وكتب السيرة فماذا اكتشفت؟ اكتشفت اولاً انه مليء بالسخافات ومالا يعقل، وثانياً ان مصمم هذا الدين هو رجلٌ ميكيافيلي انتهازي من الدرجة الاولى. الاسلام ليس فقط ضارٌ جداً بنا وبمجتمعاتنا بل بالانسانية جمعاء، انه يعمل حثيثاً على قتل اي جهود للديموقراطيه والتي تنهار بدموع ويأس الابرياء الذين قتل ارهابيونه اهلهم وذويهم. انه دينٌ يشجع الجهلاء والعامة على الفوضى والعنف والتخريب. انه دينٌ يشجع العصبية ولا يحسنُ معاملة المرأة ولايحترم للرأي اي اختلاف، انه دينٌ لايصلح لمن يطلب الحرية ولا يتسامح مع اي اي بشر لا يؤمن به، انه بالفعل ليس الا شرٌ مُستطير.



كتب سامر زبير:



"لمدة يومين وانا استلم مكالمات هاتفية من أصدقاء مسلمين يعزونني ويعتذرون على ما اصاب المؤمنين المسيحيين في كنيسة سيدة النجاة لهذا اردت ان اكتب هذا المقال حتى اختصر وارد على جميع المكالمات القادمة من كل الاصدقاء المسلمين خاصة, وكل من يدافع عن السبب الحقيقي ( الاسلام) من غير المسلمين فأقول ان االجواب هو : العزاء مرفوض والاعتذار غير مقبوللانكم تعطون ما لا تملكون وتتكلمون بما لا تفهمون .كلامي هذا ليس موجه لادانة احد بل استفسار بماذا تؤمنون؟



مثلما سمع وعرف الكل ان شلة من الرعاع هجموا كالحيوانات المفترسة على المؤمنين في كنيسة سيدة النجاة في بغداد وقتلوا كل من طالت ايديهم العفنة اطفال وشباب ونساء ورجال بدون رحمة. اردت ان ارد بأختصار شديد : يقول المسلمون "ان ديننا سمح ويدعوا للسلام" واما انا فاقول من اين تأتي الرحمة هل تأتي من سورة التوبة التي لاتبدأ بالبسملة لما فيها من عدم الرحمة والتحريض على القتل والقتال وهي اخر سورة نزلت من القران ناسخة لكل ايات السلم في القران فقد أخرج أبو الشيخ وابن مردويه عن ابن عباس ، قال: سألت علي ابن أبي طالبلم لم تكتب في براءة بسم الله الرحمن الرحيم، قال: لأن بسم الله الرحمن الرحيم أمان وبراءة نزلت بالسيف فأقول:






من اين يأتي السلام والتسامح ؟هل يأتي من الاية : قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون ؟اليس هذا تحريض صريح على قتل اللذين اوتوا الكتاب وهم اليهود والنصارى او يدفعوا الجزية وهم حقراء ومذلولين ؟ام ياتي السلام والتسامح من التاريخ الاسود المليء بالحروب بدأ من حروب الردّ ة ومعركة الجمل بين عائشة والامام علي الى مذابح الارمن في تركيا على يد السنة والمسيحيين في لبنان على يد الشيعة والاقباط في مصر والان المسيحيون في العراق ... والحبر لم يجف والصفحة لم تنتهي الاقلام تبقى تكتب وتشهد لهذا الدين الاجرامي؟ام يأتي السلام والتسامح من سورة التوبة: فَإِذَا انْسَلَخَ الأَشْهُرُ الحُرُمُ فَاقْتُلُوا المُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌوبالرغم من ان الاية تقول اقتلوا المشركين ومن ثم اذا تابوا واقاموا الصلاة ...فخلوا سبيلهم ان الله غفور رحيم وانا لست هنا في انتقاد خطأ الترتيب في هذه الاية التي تدعوا الى قتل المشركين ومن ثم توصي اذا تابوا (اي اللذين قتلتموهم ) فخلوا سبيلهم لان هذا ليس موضوعي بل اريد ان اقول: لماذا اسمع من المسلمين اعتذارات وتعازي والكل متفق ان هؤلاء المجرمين ليسوا مسلمين ولا ينتمون للاسلام باي صلة ؟ وانا متأكد ان الكثير من المسيحيين وحتى المسلمين فيما بينهم سمعوا هذا الكلام .






لماذا يتبرأ المسلمون بهذه السهولة من دينهم السمح اليس هذا دينكم؟ اليس هذا قرانكم؟ من قال لعن الله اليهود والنصارى ؟ اليس محمد ؟ من قال امرت ان اقاتل الناس جميعا حتى يقولوا ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله ؟ اليس محمد ؟ اذا لماذا الاعتذارت والتعازي ؟ اتتبرؤن من قرانكم ومن محمدكم؟ هل ما فعل الرعاع الارهابيون طبقا لكتاب الف ليلة وليلة واحاديث شهرزاد ؟ ام طبقا للقران وبالتحديد اخر سورة نزلت هي سورة التوبة والاحاديث الصحيحة لمحمد التي تحرض على الحرب والقتال ؟كفاكم نفاقا اعترفوا ان ما فعلوا هؤلاء الرعاع هو الاسلام الحقيقي ولا تدافعوا عنهم وتقول انهم ليسوا مسلمين بل انتم يا اصدقائي لستم مسلمين انتم المرتدين لانكم انكرتم اسلامكم وانكرتم القران واحاديث محمد وتطبعتم بطبائع المسيحيين الشرفاء اللذين نشأتم معهم لاتقبلوا الظلم بل تدعوا للمحبة والتسامح والتعايش مع الاخر .



ربما سيقول بعضكم هذا الكلام غير صحيح لان القران يقول لكم دينكم ولنا ديننا ومن امن فليؤمن ومن كفر فليكفر مع الاسف هذه الكلام كله منسوخ او يقل ان اليهود والنصارى لاخوف عليهم ولا هم يحزنون مع الاسف ايضا منسوخة افهم يا مسلم دينك قبل ان تعتذر يا صديقي سورة التوبة نسخت كل ايات السلم والتعايش مع الاخر لسبب بسيط هو:فلا تهنوا وتدعوا إلى السلم وأنتم الأعلون والله معكم - محمد : ٣٥وكان جيش محمد اثناء نزول سورة التوبة ما يقارب ٣٠ الف جندي اي عندما يكون المسلمين هم الاعلون فلا سلم ولا تعايشا ولا تأخي وهذا بالضبط اللذي يحصل في العراق.

الاسلاملايرغب في التعايش بالطبع،لأنه يسعى الى انشاء امة بديله، امة لاتعترف بأخوة الدم ولا المواطنه هدفها شنُ حربٍ شعواء على اصحاب الاديان الاخرى وعلى الملحدين، انهم يعلمون اطفالهم بأن الوطن غير جديرٍ بالحب والولاء بل رب الرمال هو من يستحقُ ذلك..الاترونهم يلبسون لباساً باكستانياً؟






يا صديقي قبل ان تقول انا اعتذر او تريد مني ان اقبل تعازيك اسأل نفسك تعتذر على ماذا ؟ تعتذر لان اخوتك من الرعاع نفذوا وطبقوا القران واحاديث محمد الاجرامية ؟ تعتذر لانك لست مسلم ولا تقبل بهذه التعاليم ؟ تعتذر لانك مسيحي الاخلاق لاتقبل بالظلم وتدعوا للمحبة والتسامح ؟ تعتذر لانك مرتد عن الاسلام ؟ تعتذر لانك ضد الاسلام ؟ فكر الف مرة قبل ان تعتذر لاي مسيحي غيور فكر الف مرة قبل ان تقول اقبل تعازي لانه محرم عليك ان تعزي غير المسلمين في مصابهم فكر الف مرة قبل ان تعتذر عن ايات القران واحاديث محمد وتكفر كل من هو مسلم حقيقي يدافع عن القران ومحمد ويقتل كل من هو كافر ومشرك ومن اهل الكتاب - سورة التوبه.

يا صديقي انا اتسائل فقط لقد اعطاني ربي يسوع المسيح حرية التفكير اما اسلامك فقال لك لا تسألوا عن اشياء تبدا لكم تسيؤكم وسلب منك حرية التفكير. المسيح اعطاني سيف الكلمة ودرع الايمان اما اسلامك اعطاك سيف القتل والانتقام ليشفي صدور قوم حاقدين (قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين - التوبه ١٤






يا مسلم انك تعبد اله ضال يهدي من يشاء وعدك بخمر وحوري عين في الجنة وغلمان مخلدون لا ينزفون . اسف يا اصدقائي لكل من كلمني على الهاتف او على الايميل لان ردي كان قاسي عليكم وسيكون اقسى واقسى لكل من يعتذر ويقول ان هؤلاء الرعاع ليسوا مسلمين او او او ... مبررات اصبحت كالعلكة التي بدون طعم .



يقولون اذا كنت لا تستحي فأفعل ما تشاء اما انا فأقول ان كنت مسلم… فأقتل من تشاء."






إن الجوانب السياسيه للاسلام في تناقضٍ تام مع متطلبات التسامح والديموقراطيه الليبراليه. الاسلام هو نقيضُ الديموقراطيه، الاسلام هو عدو الحرية الفرديه، اذا اراد الانسان ان يحافظ على حريته التي يقدسها فيجب ان يتعامل مع الاسلام مثل مايتعامل مع الحركات السياسيه الشموليه الظالمه كالفاشيه والنازيه.



عندما يبدأ الدين بالتدخل في حياتي، لايعودُ ديناً ويصبح عدوي. الدين ليس سبباً لأعطاء بعض الناس المؤمنين المجانين حقوقاً اضافية فوق غيرهم، هذا ليس بدين بل حركة سياسيه فاشيه. الاسلام مثل هؤلاء النباتيين، عندما تعزمهم عندك تحرصُ مجاملة لهم ان تقدم لهم اطباقاً نباتيه، ولكن عندما يعزمونك هم فلايقدمون لك الا هذه الاطباق النباتيه ذاتها. المسلمون مستعدون لضربك وضرب حتى اولادهم حتى نقتنع بأن القرءان من عند الله.






الدين، اي لايستحقُ الاحترام، لأنه مجرد رأي شخصي..انه هواية شخصيه فقد تحبُ انت الاسلام وتصبح مريضاً به لاتفكر بشيء في حياتك ان لم يكن به مذاق اسلامي اما انا فلا اهتم بذلك، الناس احرار في اختيار هواياتها ولكنهم ليسوا احراراً بفرض هذه الهواية على الاخرين وينتهكون حقوق الناس من اجل هذه الهوايه. قد يتمنى المسلمون ان يمنعوا الناس من الحديث عن الاسلام بطريقةٍ لايحبونها ولكن للاسف فلن يحدث ذلك..ولن يحدث ابداً طالما بقوا يتصرفون بهذه الوحشيه.










واخيراً مارأيكم لو عملنا اسامه**** في شخصية الجوكر؟ حتى يجد الباتمان مجرمين يحاربهم في مكه المكرمه.



بن كريشان








هذا المقال على بلوقسبوت


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

المخلص لكم، بن كريشان
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رسالة من كاتب سعودي يرجى ، يرجى قراءتها حتى النهاية ـ باتمان في الحج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: