البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 ويحرمّون مطاراتهم علينا / كاظم فنجان الحمامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جون شمعون أل سوسو
مشرف مميز
مشرف مميز



الدولة : بلجيكا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1024
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : الحمل
التوقيت :

مُساهمةموضوع: ويحرمّون مطاراتهم علينا / كاظم فنجان الحمامي   الثلاثاء 07 ديسمبر 2010, 1:20 pm



ويحرمّون مطاراتهم علينا

كاظم فنجان الحمامي

مرة أخرى تشترك المطارات الخليجية في تكسير أجنحة خطوطنا الجوية, التي ولدت قبل ولادة قطر, إذ تأسست خطوطنا الجوية في العام 1945 وتعاملت منذ ذلك التاريخ مع المطارات الأوربية والآسيوية, فتألقت وازدهرت في أزمنة القحط والجفاف, التي كانت فيها قطعان الإبل والبغال هي الوسيلة الوحيدة الشائعة في التنقل البري عبر شعاب السواحل القطرية الجرداء, ومسالكها الرملية الجافة.

مما يؤسف له أننا نحن الذين بدأنا بنتف ريش طائراتنا وتكسير أجنحتها, ونحن الذين أقدمنا على اتخاذ خطوات ارتجالية مستعجلة لتفادي نتائج الدعاوى الكويتية المقامة ضدنا في المحاكم الدولية, فجاء إشهار إفلاس الخطوط الجوية العراقية متناقضا مع أحكام قانون التجارة العراقي, وبنود إشهار إفلاس الشركات الوطنية, ومتقاطعا مع طموحاتنا المستقبلية الرامية إلى تحسين أداء خطوطنا الجوية, وتوسيع مدياتها, والتحليق بطائراتنا في الفضاءات المفتوحة.

نحن نعلم علم اليقين أن الخطوط الجوية الكويتية استوفت ملايين الدولارات من لجنة التعويضات في الأمم المتحدة, وان قرار إشهار إفلاس أي شركة يفترض أن يصدر من المحاكم المختصة بناء على طلب الدائنين, في حين إن الخطوط الكويتية لم تطلب ذلك صراحة, بل نحن الذين تبرعنا بنتف ريش طائراتنا, فحجزناها خلف قضبان قفص العجز والإفلاس, من دون أن يكون لهذه الخطوة أي مردودات ايجابية لصالحنا أو لصالح غيرنا, فهي لا تخدم تشكيلات وزارة النقل, وليس لها أي آثار سلبية على الخطوط الكويتية.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لكن المضايقات الكويتية المتكررة لم تتوقف عند هذا الحد, ولم يهدأ لها بال, ويبدو أنها استنفرت هذه المرة بعض المؤسسات الخليجية الرسمية, وأشركتها معها في الحرب غير المبررة على تشكيلات وزارة النقل العراقية, ومحاولة منعها من تحقيق مشاريعها المستقبلية البناءة, فتطوعت المطارات القطرية لتعلن تحاملها علينا, فترتكب قبل بضعة أيام حماقة ما بعدها حماقة في تعاملها مع الوفد الوزاري العراقي, الذي حمل لها راية المحبة والسلام, وحاول تزيين جبهتها بأغصان الزيتون, فأغلقت بوجهه مطاراتها, وزرعت طريقه بالشوك, وراحت في الوقت نفسه تتصرف بكرم وسخاء منقطع النظير مع تشكيلات الجيوش الأمريكية الغازية, التي اتخذت من قاعدة السيلية مستقرا لغربانها وخفافيشها, ومنطلقا لغاراتها العدوانية القديمة والمرتقبة.

وتعد قاعدة السيلية في قطر من اكبر أوكار الدبابير الخبيثة في الشرق الأوسط, وأكثرها شراسة وعنفا.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

لقد أضافت المطارات القطرية والعمانية لمسات جديدة إلى مواقفها السيئة, وقدمت للمشاهد العربي صورة مؤلمة عن ولائها المطلق للبنتاغون, وعدائها المتجدد للعراق العظيم وشعبه الكريم.

وربما ستواصل مضايقاتها لطائراتنا وطيورنا إلى الحد الذي تطالبنا فيه بمنع تحليق طيور البط والحذاف والخضيري, وحرمانها من الهجرة إلى اهوار العراق, أو تواصل ملاحقة الصقور الجارحة وتطالبنا بمنعها من الطيران في سماء بوادي إبصية, والغانمي, واللعّاعة, وفيضة حمد, وشقره, وخضر الماي, وجهامة, ونقرة السلمان, وغيرها من البراري العراقية, التي تعد من المطارات الطبيعية للطيور البرية الحرة, ومن المحتمل إنها ستطالبنا بمنع بيع الطيور الاستوائية في سوق الغزل, وتحرمنا من تربية الحمام الزاجل في غابات أبي الخصيب, وتمنع الفضائيات العربية من بث أغنية (يا طيور الطايره), وقد تطالبنا بحذف عبارة (فاضل يَطيرُ) من القراءة الخلدونية, وتمنع أطفالنا من اللعب بالطائرات الورقية جنوب خط عرض 36, وقد يدفعها الحقد إلى تجريد رواية ألف ليلة وليلة من حكاية البساط الطائر, وقد يصل بها البطر إلى حد المطالبة بحذف بضعة أبيات من رائعة صفي الدين الحلي, وبخاصة الأبيات التي يقول فيها:

إن الزرازير لما طار طائرها توهمت أنها صارت شواهينا
بيادقٌ ظفرتْ أيدي الرِخاخ بها ولو تَرَكناهُمُ صادوا قرازينا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ويحرمّون مطاراتهم علينا / كاظم فنجان الحمامي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: