البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الذكرى المريره الرابعه لاستشهاد القائد صدام حسين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الذكرى المريره الرابعه لاستشهاد القائد صدام حسين   الخميس 16 ديسمبر 2010, 5:11 pm

كل القصائد في حب الشهيد القائد

بمناسبة الذكرى الاليمه الرابعه لاستشهاد المناضل البطل الرئيس
القائد صدام حسين ( رحمه الله )


ججو متي موميكا كندا

قم من ضريحك واخلع حلّة الكفن
فراية البعث سترفّ على الوطن
عادت حليمة للميدان ثانية
ورأسها لم يزل في حجر محتضن
وكيف تصبح أم البغي نائبة
تجر اذيال ثوب حيس بالدرن

بمراره بالغه وحزن وأسى عميقين تمر على العراقيين والاحرار في
العالم الذكرى الاليمه الرابعه لاعدام رمز البطوله ومفخرة العرب
الشهيد صدام حسين .
هذا الحدث المروّع والذي هزّ ضمائر كل احرار العالم لتنفيذ حكم
ظالم وجائر ضد قائد شهم صان وحدة العراق ...مخلصا وفيا لشعبه
مما اغاض العدا واثار حفيظتهم فجاشوا بجيوشهم ليغزو دولة آمنه
مستقره فنفذوا جريمتهم خلافا لكل الشرائع والقوانين حيث نفذوا
جريمتهم يوم نحر النحور والعالم الاسلامي يقدم ضحايا العيد من
اجل مغفرة الذنوب والتكفير عن السيئات لكن الحاقدين وخريجي
السجون والهاربين جاءوا وقلوبهم مليئه بالحقد والغطرسه والانتقام
فلعبوا لعبتهم الخبيثه ضد رجال الحكومه الوطنيه منتهكين كل
السياده والاراده وضاربين كل الاعراف والدساتير عرض الحائط
ديدنهم كان فقط الانتقام وتصفية رجال الثورة رجال البعث
ومناضليه وهكذا استمر مسلسل التصفيات باعدام خيرة الرجال
والقضاء عليهم بمؤامرة ايرانيه امريكيه خبيثه .
الشهيد صدام حسين سيق الى المقصله وهو يبتسم للعراق ولشعبه
رافعا رأسه كالاسد الهصور دون ان يهاب الموت فتحداهم وهو
يهتف للعراق وللعروبه ولفلسطين ويهتف برجوله وشجاعه رافضا
حتى اقنعة الجلادين الذين البسوها لعصابتهم في غرفة الاعدام لانهم
كانوا خائفين مرعوبين ( فالاسد يهاب وان كان رابضا )
صعد الى المشنقه بكل شجاعه ورجوله والصعاليك تنعق والكلاب
تنبح وحالها كالجرذان المذعوره ترتجف من الموقف ومنهم كريم
شاهبوري الايراني الاصل ومقتدى الصدر الذي غطى وجهه بقناع
ووالمدعي العام المدعو آل فرعون الذي رفع جلاوزة فرقة الاعدام
على اكتافهم وهم يهتفون بهتافات استفزازيه طائفيه تدل على الحقد
الدفين لهذه الفئة السياسيه الباغيه والتي تسلطت على البلاد .
الشهيد صدام حسين لم يتفاجأ بالحكم الجائر وكما صرح قبل تنفيذ
العمليه لانه يعرف ان طريق المناضلين ليس سهلا وتجربته
بالنضال طويله مع الاعداء والمتربصين والشهادة من اجل الوطن
وسام شرف يعلق في صدور الابطال وكما قال شاعر البعث
المرحوم صالح مهدي عماش في مطلع قصيدته :
لما سلكنا الدرب كنّا نعلم
انّ المشانق للعقيدة سلم
وهكذا ارتقي الشهيد صدام حسين سلم العقيدة هو ورفاقه الذين
سبقوه في الشهاده فالمعركه طويله مع الاعداء ولابد من دماء
وتضحيات من اجل تحرير الاوطان وتنظيفها من الغزاة والاعداء
الطامعون فيها والنصر آت لاريب فيه لان كيانهم مبني على باطل
ومابني على باطل فهو باطل والنصر من عند الله والخلود لشهداء
العراق وهم يدافعون عن عروبته وشرفه وعزته بعد طرد آخر
جندي اجنبي وليعلم الذين ظلموا اي منقلب ينقلبون .
وخير مانختم مقالنا به هو قصيدة بخط يد الشهيد الرمز صدام
حسين لنقرأها ونستذكر مآثره وبطولاته وكيف حمى وحدة العراق
ودافع عن شرف العراقيات وصان حدود العراق حيث يقول :
لاتأسفنّ على غدر الزمان لطالما
رقصت على جثث الأسود كلابا
لاتحسبنّ برقصها تعلو على اسيادها
فالأسد أسد والكلاب كلابا
تبقى الاسود مخيفة في أسرها
حتى وان نبحت عليها كلابا
ياقمّة الزعماء أني شاعر
والشعر حرّ ماعليه عتابا
أني أنا صدام اطلق لحيتي
حينا ووجه البدر ليس يعاب
فعلام تأخذني العلوج بلحيتي
أتخيفها الاضراس والانياب
وأنا المهيب ولو أكون مقيدا
فالليث من خلف الشباك يهاب
هلا ذكرتم كيف كنت معظما
والنهر تحت فخامتي ينساب
عشرون طائرة ترافق موكبي
والطير يحشر حولها اسرابا
والقاده العظماء حولي كلهم
يتزلفون وبعضكم حجابا
عمان تشهد والرباط فراجعوا
قمم التحدي ما لهنّ جوابا
وأنا العراقي الذي في سجنه
بعد الزعيم مذلة الانوابا
أني شربت الكأس سمّا ناقعا
لتدار عند شفاههم اكوابا
أنتم أسارى عاجلا أو آجلا
مثلي وقد تتشابه الاسباب
والفاتحون الحمر بين جيوشكم
لقصوركم يوم الدخول كلابا
توبوا الى شارون قبل رحيلكم
واستغفروه فانه ...توابا
عفوا اذا غدت العروبة نعجة
وحماة اهليها الكرام ذئاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الذكرى المريره الرابعه لاستشهاد القائد صدام حسين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: