البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 تنمية حقيقية .. وليس بنايات شاهقة : امين يونس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: تنمية حقيقية .. وليس بنايات شاهقة : امين يونس   الخميس 13 يناير 2011, 9:34 pm

تنمية حقيقية .. وليس بنايات شاهقة



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

امين يونس
الحوار المتمدن - العدد: 3239 - 2011 / 1 / 7
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
راسلوا الكاتب-ة مباشرة حول الموضوع [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



أعرفُ طبيباً شاباً ، من عائلةٍ كادحة ، حيث كُنا انا ووالدهُ نعمل في دائرةٍ واحدة قبل 35 عاماً . هذا الطبيب هاجر الى " النمسا " قبل أكثر من عشر سنوات ، وإستطاع وهو في مُقتَبَل حياتهِ ، بذكاءهِ ومُثابرتهِ ، ان يفرض إحترامه هناك وعملَ في احدى المستشفيات النمساوية ودرسَ وطّوَرَ معارفه ، بحيث أصبح جراحاً لامعاً في احدى الاختصاصات الصعبة . منذ عدة سنوات ، يُنّظِم هذا الدكتور ، سفرات دورية الى اقليم كردستان ، ويجلب معه مجموعة من المُساعدين ، ويُجري عمليات في احدى المستشفيات وبأجورٍ متهاودة ، بحيث ان المُستفيدين من خدماتهِ في إزدياد ... صاحبنا الطبيب ليسَ منظمةً خيرية ، ولا يّدعي انه يقوم بذلك ، لأسباب انسانية فقط ، بل هو واقعي وصادق ، فإلى الجانب الانساني ، هو يستوفي أجوره ... لكن ليس من النادر ان يتنازل عن أتعابهِ بالكامل إذا شعرَ ان المريض الذي عالجهُ ، ضعيف الحال .. بل لقد فعلَ ذلك عشرات المرات ، وبإسلوبٍ في غاية الرُقي ، بحيث لايُشعِر المُقابل بالإحراج . أما طريقة تعاملهِ مع المرضى والمُرافقين ... فتلك هي النقطة التي اُريد التركيز عليها : رغم غزارة علمهِ ، ومهارتهِ المشهود بها .. فهو في غاية التواضع . لا أدري ، رُبما ان غالبية الاطباء والجراحين في النمسا .. متواضعون .. لكن الذي أعرفهُ ، ان معظم أطباءنا الكبار هنا يفتقرون الى هذه الفضيلة !. صاحبنا الطبيب أعلاه ، يمتلك بالتأكيد خلفيةً مناسبة وأرضية مُساعدة ، فوالده إنسانٌ في غاية الطيبة وعصامي من الدرجة الاولى .. لكنني أعتقد ان الصفات الممتازة التي يمتلكها اليوم ، صُقِلتْ وهُذِبَتْ ، من خلال التعايش المباشر مع العقلية النمساوية في المستشفيات " علماً ان هنالك آخرون عملوا في مؤسسات طبية غربية وغيرها ، لكنهم لم يكتسبوا شيئاً يُذكر لأنهم يفتقرون الى الاستعداد الشخصي للتطور " .
الطبيب الانسان هذا ... شوهِدَ وهو يشرح بإسلوبٍ مفهوم ، لسيدةٍ عجوز أجرى لها عملية مُعّقدة ، ويُجيب بكل صبر على تساؤلاتها ، بل يقضي حوالي أربعين دقيقة في إعطاءها التوجيهات والنصائح والحركات المطلوبة ، بكل رحابة صدر .. ولم يترك الأمر الى المُساعدين ، علماً ان هذه العجوز ، لاتقرب له بأية صِلة ... وهو يهتم بجميع المرضى بنفس الطريقة . انه ببساطة يتعامل مع المريض " الذي أوصى به المسؤول الكبير " ، نفس التعامل مع المريض المُعدَم الذي يعفيه من الاجور . ان التعامل " الانساني " المُجّرَد من كل غاية ، والتواضع الأصيل الغير مُفتَعَل ، والإخلاص والدقة في العمل ، والإلتزام بالوقت وإحترام المواعيد .. هي من صفاتهِ .
قبل سنتين راودتْ الطبيب أفكار للعودة الى الوطن ، وإنشاء مستشفى تخصصي سواءاً بواسطة الحكومة ، او مشاركة مع القطاع الخاص ... لكنهُ إصطدمَ بمعوقات عديدة ، جعلتهُ يتراجع أمام تصارع المصالح والإحتكارات .. وإفتقار البيئة هنا ، الى رعاية حقيقية للإمكانيات العلمية والتقنية ، وعدم السماح لها بممارسةٍ ( مُستقلة ) لعملها .
سُئِلَ " أحمد زكي اليماني " وزير النفط السعودي الأسبق : ماهي المكاسب التي حصلتْ عليها دول الخليج نتيجة إرتفاع أسعار النفط ؟ أجاب : الاموال الضخمة هذه تحولتْ في الغالب الى إسمنت واسفلت ، فكثرتْ البنايات العالية والشوارع .. لكن لم يجري إستثمارها في تنمية العقول !.
نحنُ هنا أيضاً ... زادتْ الموارد لدينا كثيراً مُقارنةً مع السابق ... لكنه لم يجرِ لحد الآن إستثمارها في التنمية البشرية .. لدينا مئات العقول الفّذة في مختلف الاختصاصات .. الطب ، الهندسة ، الزراعة ، الصناعة ، البيئة ...الخ ، سواءاً من المهاجرين الى الخارج ، او المقيمين في الاقليم ... بحاجة الى إحتضان ورعاية وتشجيع وتمويل ... فبِهم تتقدم الحياة وتتطور ... وليس بأكداس من الاسمنت والاسفلت !. لدينا أدمغة في غاية الروعة ، في كافة المجالات ... الذي ينقصنا فقط .. هو الإرادة السياسية ، والتخطيط السليم ، والجرأة في إتخاذ القرار ، والتنمية البشرية المُستدامة .. لكي يكون لنا موطأ قدم في العالم !.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تنمية حقيقية .. وليس بنايات شاهقة : امين يونس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى قرأت لك والثقافة العامة والمعرفة Forum I read you & general culture & knowledge-
انتقل الى: