البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 * نبذة تـاريخية عن الأحتفـال بعيد الميلاد المجيد في العالم *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: * نبذة تـاريخية عن الأحتفـال بعيد الميلاد المجيد في العالم *   الأربعاء 23 سبتمبر 2009, 8:56 pm

* نبذة تـاريخية عن الأحتفـال بعيد الميلاد المجيد في العالم *

مقدمة ...

كلنـا نعلم بان المسيحيين في العالم لا زالوا مختلفين على الأحتفال باهم اعيادهم الدينية رغم المحاولات العديدة من قبل جميع المذاهب لتوحيدهـا، وهنـا سنسلط الضوء على تاريخ الأحتفال بعيد الميلاد المجيد بمناسبة قرب الأحتفال به هذا العام .

يحتفل جميع ابناء شعبنـا المسيحي مـاعدا الأخوة الأرمن بعيد ميلاد ملك الموك ورب الأربـاب الفادي والمخلص يسوع المسيح في 25 / 12 من كل عـام ، مع ان التقويم الشرقي يتاخر ،، 13 ،، يومـا عن التقويم الغربي ، ولكنه يقع في 25 منه ، واختلافهم في التقويم دليل على وحدة ايمانهم .وقد جـاء تعيين هذا اليوم بالذات للأحتفال بالعيد متاخرا في تـاريخ الكنيسة المقدسة ، فلا يعرف اي احتفال بعيد الميلاد او حتى ذكره في القرنين الأول والثاني الميلاديين ، ولمـا ابتداء المسيحيون يحتفلون به دمجوه مع الأحتفال بعيد عماذ السيد المسيح في نهر الأردن يوم ،، 5 كانون الثاني ،،
احتفل المسيحيون بعيد الميلاد المجيد مستقلا عن العمـاذ المقدس سنة ،، 354 م ،، في مدينة رومــا ، وبعد ذلك انتقل للشرق ، يقول القديس يوحنـا فم الذهب في موعظته في مدينة انطاكية سنة ،، 386 م ،، ان الأحتفال بعيد الميلاد المجيد في 25 كانون الثاني دخل الشرق منذ عشر سنوات فقط . ويقول ان هذا خسن لأن السيد المسيح ولد بحسب اعتقاده في هذا اليوم من الشهر ، مـا عدا الأخوة الأرمن الذين حافظوا على تقليد ،، 6 كانون الثاني ،،يتبعون التقويم الشرقي في هذا المضمـار فالعيد يقع دائمـا في 19 كانون الثاني .

من هذا العرض السريع هنالك ثلاثة اسئلة تطرح نفسهـا هنـا ...

1 ـــ لمـاذا جـاء الأحتفال بهذا العيد المجيد متاخرا ...؟

2 ـــ لمـاذا اضيف هذا الأحتفال الى عيد العمـاذ ...؟

3 ـــ لم فصل العيدان عن بعضهمـا ...؟

1 ـــ تبع التلاميذ يسوع لصدق تعاليمه وحسن نيته وحسن وجمال اخلاقه وقوة شخصيته ، لكنهم فهموا رسالة معلمهم من مفهوم دور ،، المسيح المنتظر ،، في بيئتهم انذاك ، كان الأعتقاد السائد بين اليهود ان المسيح المنتظر سيحررهم من اعدائهم ويرتقي عرش داود في اورشليم ، افكارهم كانت دنيوية بينمـا كانت افكار يسوع المسيح سماوية ، اذ لم يدركوا معتى صلب وموت السيد المسيح الا بعد قيامته من بين الأموات ،، قـام المسيح فولد التلاميذ ولادة جديدة ،، كـان لهذا الحدث تاثير عميق في نفوسهم فتغير مجرى التاريخ كله ، وهكذا اصبح عيد القيامة ليسى مجرد عيد بل اكبر الأعياد ،، امـا الأعياد التي شرعوا يحتفلون بهـا بعد ذلك ، كانت ترتكز على اعمال السيد المسيح والأحداث التي شاهدوهـا في الثلاث سنوات الأخيرة من حياته على الأرض ، كالعماذ والتجلي والعنصرة ، امـا الميلاد فكان خـارج نطاق هذه الممـارسات ، كمـا ان الأضطهاد والتشريد وغيرهـا لم تعطيهم مجالا للراحة ليتاملوا في موضوع الميلاد المجيد ...
ومن دواعي الأسباب الأخرى التي جعلتهم يتقاعسون عن الأحتفال بعيد الميلاد المجيد هي البيئة الوثنية التي وجدوا انفسهم فيهـا ، فقد عبر اللاهوتي الأسكندري الكبير ،، اوريجانس ،، المتوفي في عام 254 م عن تحفظ المسيحيين بالأحتفال باعياد الميلاد قائلا ... نحن معشر المسيحيين لا نعيد عيد الميلاد ، فهذه الأعياد هي من مظاهر الوثنية ، فقد كان الوثنيون يحتفلون باعياد ميلاد الهتهم ، ولكن المسيح ازلي اللاهوت وحديث الناسوت ، فارادوا ان لا يتمثلوا بالوثنيين لئلا يصير التباس في الأمور ، هذا بالأخص لأنه وجدت بدعة مسيحية تدعي ان المسيح لم يكن الهـا قبل ولادته بل قد تبناه الله ...

2 ـــ ولكن لميلاد الطفل يسوع مكان خاص في اللاهوت والتقوى عند المسيحيين ، فصورة الميلاد هي انجيل مصغر ، التقى حول الميلاد الغني والفقير ، الملك والراعي ، اليهودي والأممي ، ساكن القصور والمشرد ، الأنسان والحيوان ، السماء والأرض ، في نغم واحد يردد .. المجد لله في العلى وعلى الأرض السلام والرجاء الصالح لبني البشر ،، لوقـا 2 ــ 14 ،، فكان لا يمكن لهذا العيد ان يبقى مستترا مدة طويلة ، ولكن لم يعرف المسيحيون الأوائل اليوم و السنة التي ولد فيهـا يسوع ، ففي بادئ الأمر اتخذوا بعضهم عبارة الأنجيلي لوقـا ،، 3 ــ 23 ،، امـا تعمذ المسيح كان نحو الثلاثين من العمر ، هذا يعني انه ولد في ذات اليوم الذي تعمذ فيه ولكن قبله بثلاثين عاما ـ وفئات مسيحية اخرى تاثرت بمـا جاء ببعض مخطوطات الأناجيل ، فمثلا مخطوطة ،، بيازي ،، ترجع للقرن الخامس الميلادي ــ تسجل مـا قاله صوت الأب عندمـا اعتمذ يسوع ... انت ابني الحبيب بك سررت ،، لوقـا 3 ــ 23 ،، هذه المخطوطة موجودة في متحف جامعة كامبريدج في انكلترا ، ولهذه الأسباب وغيرهـا ادمج الأحتفال بعيد الميلاد بعيد العماذ .
وتعقدت الأمور بعد ذلك ،فقد الحقت الكنائس الشرقية بهذين الأحتفالين الأحتفال بعرس قـانـا الجليل ،كمـا وابتداءت الكنائس الغربية في القرن الخامس تزيد عليهمـا ذكرى زيارة المجوس للطفل يسوع ،، لأن انحيل متى يقول .. ان هيرودس امر بقتل جميع الأولاد من سنتين ومـا دون فقال بعض المسيحيين ان زيارة المجوس حدثت بعد سنتين من الميلاد ،، واطلقت على هذه الأعياد الثلاثة عيد الظهور اي اعلان السي المسيح نفسه للأمم ،،Epipheny ،، امـا الشرقيون فيسمونه ،، Theopheny ،، اي ،، الظهور الألهي ،، لأنه اظهر الثالوث الأقدس لنفسه اثناء العماذ لأول مرة .الأبن يتعمذ ، الروح القدس ينزل كحمامة وصوت الآب يعلن فادمج عيد الميلاد بعيد العماذ يوم 6 كانون الثاني .

3 ـــ ولكن لهذا الدمج والأزدواجية مشاكلها العملية واللاهوتية فمن الصعب الأحتفال بعيدين عظيمين في ذات النهار ، بالأخص في فلسطين حيث مراسيم الأعياد هذه تقام عل ضفة الأرن وفي مدينة بيت لحم إ فعاجلا او اجلا لا بد من الفصل بننهمـا ، والأهم من ذلك هو التبشير ، لأن كل عمل تقوم به الكنيسة هو تجسيد الأيمان ليكون عملا تبشيريـا ملموسا والأحتفال بعيد الميلاد ،الأنجيل المصغر ، عمل تبشيري رائع يقوي ايمـان المؤمنين ويدعو الآخرين للأشتراك برسالة المحبة والسلام في العالم .
وبعض الأسباب اللاهوتية لهذا الأنفصال هو وجود بدعة تدعى الظاهرية بين الأفواج الأولى من المسيحيين ، هذه البدعة تقول ان التجسد الألهي لم يحصل لأنه مستحيل ، فالمسيح كان الهـا ولم يكن انسانـا ، بل تظاهر لهم بالصورة البشرية ، اي انه ترائى لهم ولم يكن بشرا بلحم ودم ، فتصدى لهم الأنجيلي يوحنـا التلميذ ،، الحبيب ،، ، اذ قـال ...في البدء كان الكلمة ،، والكلمة صار جسدا وحل بيننـا وراينــا مجده ، وتصدى ايضا لهم بطريقة مباشرة القديس بولس في رسالته الأولى،، 4 .. 3،، وكل روح لا يعترف بيسوع المسيح انه جاء في الحسد لا يكون من الله ،، كمـا وانهم انكروا الصلب فدعي بالتشبيه فناقض يوحنـا الخبر قائلا ... لكن واحدا من الجنود طعن جنبه بحربة وللوقت خرج دم ومـاء .والذي عاين شهد و شهادته حق ،، يوحنــا 19 .. 34 .. 35 ،، فكان لا بد للكنيسة من ان تعلن ايمـانهـا بالتجسد ،وتظهر بطريقة ملموسة للمؤمنين وللعالم اجمع فجاء الأحتفال بعيد الميلاد مستقلا إ لكن الكنيسة لم ترغب في فصل عيد الميلاد عن عيد العماذ فصلا قاطعـا لأن بينهمـا روابط متينة ، لذلك ارجعت 12 يومـا الى الوراء ،، الى 25 كانون الأول ،، واطلقت على هذه الفترة ،، دورة الميلاد ،، ومع ان اكثر الناس قد نسوهـا الا انهـا لا زالت في ذهن الشعب الأمريكي عن ترنيمة الميلاد الشعبية القائلة ... في اول يوم من عيد الميلاد قدم لي حبيبي الحميم حجلا من شجرة الأجاص ،، الكمثرى،، The first day of christmes my true love sent to me a pertridge in a peer tree .
وفي اليوم الثاني .. والثالث .. الى اليوم الثاني عشر ... لأن الكنيسة والشعب في العصور الوسطى كانوا يحتفلون بدورة عيد الميلاد ابتداء من اول يوم العيد في 25 كانون الأول لمدة 12 يومـا تنتهي في عيد العماذ في 6 كانون الثاني ، امـا في العصر الجاهلي فصاروا يترنمون بهذه الترنيمة قبل العيد باثني عشر يومـا ينهونهـا يوم العيد 25 / 12 ليصبح العيد في القمة ...
وكل عام وكل بني البشر ينعمون بالخير والمحبة والسلام ، وخاصة شعبنا العراقي الذي هو احوج للسلام من غيره من شعوب العالم .

اعداد

ابو فرات

ميونيـــخ ــ المـانيــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
* نبذة تـاريخية عن الأحتفـال بعيد الميلاد المجيد في العالم *
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى تاريخ شعبنا والتسميات وتراث الاباء والاجداد Forum the history of our people & the legacy of grandparents-
انتقل الى: