البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 قـال عـنـتـرة:

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alaa albasrawy
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 436
تاريخ التسجيل : 16/12/2010
الابراج : العقرب
التوقيت :

مُساهمةموضوع: قـال عـنـتـرة:   الجمعة 21 يناير 2011, 9:54 pm

قـال عـنـتـرة:

طـَالَ الثــَّـوَاءُ عَـلى رُسُومِ المَنزل ِ*** بَينَ الـلـَّكـِيكِ وبَينَ ذاتِ الحَـرمـَـل ِ

فـَوَقـَفـْتُ في عـَرَصاتِها مـُتـَحيِّراً *** أَسَلُ الدِّيارَ كـَفِعـْل ِمـَنْ لـَمْ يَِذهـَل

لعِبَتْ بهِ الأَنـْواءُ بعدَ أنيسِها *** والرَّامِساتُ وكُلُ جُونٍ مـُسـْبـِل

أفـَمـِنْ بُكـَاءِ حَمامَةٍ في أيـْكـَـةٍ *** ذَرِفـَتْ دُموعـُكَ فـَوْقَ ظـَهْر ِالمـَحْمـَل

كالدُّرِّ أو فَضَض ِالجُمَان ِتَقَطـَّعَتْ *** منهُ عَقـَائِدُ سِلكِهِ لـَم تـُوصَل

لـَمَّا سَمِعتُ دُعاءَ مـُرَّةَ إذ دَعا *** ودُعَاءَ عَبس ٍفِي الوَغَى وَمـُحَلـِل

نـَادَيتُ عَبسا ًفـَاستَجَابوا بِالقـَنَا *** وبـِكـُل أبْيـَضَ صَارِم ٍلـَم يَنـحَـل

حَتـَّى اسـْتـَباحُوا آلَ عَوفٍ عَـنـْوَةً *** بِالمَشـْرَفِيِّ و بِالوَشِيـج ِ الذ ُّبـَّل

إنـّي امْرُؤٌ مـِن خَير ِعَبس ٍمَنصِبا ً*** شَطْري وأحْمِي سَائِري بِالمُنصَل

إن يَلحَقوا أكْرُرْ وإن يَسْـتـَلحِمُوا *** أشْدُدْ وإن يُـلـْفـَوْا بِضَنـْك ٍأنـْز ِل

حِينَ النـُزولُ يَكـُونُ غَايَةَ مِثـْلِنَا **** ويَفـِرُ كـُلُ مُضَلـَّل ٍمُسْتـَوْهـَل

وإذا الكَتيبَة ُأحْجَمَتْ وتَلاحَظَتْ *** ألفِيتُ خَيرا ًمِن مُعِمٍّ مُخْو ِل

والخـَيلُ تـَعلـَمُ والفـَوارِسُ أنـَّني *** فـَرَّقتُ جَمْعَهُمُ بِطـَعنَةِ فَيصَل

إذ لا أبادِرُ فِي المَضِيقِ فَوارِسِي *** ولا أوَكـَّلُ بالرَّعـِيل ِالأوَّل

ولقدْ غـَدَوتُ أمامَ رايةِ غـَالِبٍ *** يَومَ الهـِيَاج ِومِا غـَدَوةُ بأعْزَل

بَكـَرَتْ تُخَوفُنِي الحُتوفَ كأنـَّني *** أصْبَحْتُ عَنْ غَرَض ِالحُتوفِ بمَعْزَل

فأجَبتُهَا إنَّ المَنِيَّة َمَنزلٌ *** لابُدَّ أن أسْـقـَى بكـَأس ِالمَنهـَل

فاقـْنِي حَيَاءَكِ لاأبَالـَكِ واعْلـَمِي *** أنـِّي امْرُؤٌ سَأمُوتُ إن لـَمْ أقـْتـَل

إنَّ المَنِيَّة لـَوْ تـَمـَثــَّـلُ مُـثــِّلتْ *** مِثلِي إذا نَزَلـُوا بضَنـْكِ المَنزِل

والخـَيلُ سَاهِمَتُ الوُجُوهِ كـَأنـَّمَا *** تـُسْقـَى فـَوارسُهَا نـَقِيعَ الحَنظـَل

وإذا حَمَلتُ عَلى الكـَريهَةِ لـَم أقـُلْ *** بَعْدِ الكـَريهَةِ لـَيْتـَنِي لـَم أفـْعَـل

عَجـِبَتْ عُبَيْلـَة ُمِنْ فـَتىً مُتـَبَذ ِّلٍ *** عَاري الأشاجِع ِشاحِب ٍكالمُنـْصُل

شـَعْثِ المَفارق ِمُنـْهِج ٍسِرْبالـَهُ *** لـَم يَدَّهِنْ حَوْلا ًولـَم يَتـَرَجَّـل

لا يَكـْتـَسِي إلا الحَديدَ إذا اكـْتـَسَى *** وكـَذاكَ كـُلُ مُغاوِرٍ مُسْتـَبْسِل

قـَدْ طـَالَ مَا لـَبـِسَ الحَديدَ فـَإنـَّما *** صَدَأ الحَديدِ بجـِلـْدِهِ لم يُغـْسَل

فتـَضَاحَكـَتْ عَجَبا ًوقالـَتْ قـَوْلـَة ً*** لا خـَيْرَ فِيكَ كأنـَّهَا لم تـَحْفـَل

فعَجـِبْتُ مِنها كيفَ زَلـَّتْ عَينـُها *** عَن مَاجِدٍ طـَلـْق ِاليَدَيْن ِشـَمَرْدَل

لا تَصْرمينِي يا عُبَيلَ وراجِعي *** فِيَّ البَصِيرَة َنـَظْرَتَ المُتـَأمَّـل

فـَلـَرُبَّ أمْلـَحَ مِنْكِ دَلا ًفاعْلـَمِي *** وأقـَرَّ فِي الدُنـْيا لِعَيْن ِالمُجْـتـَلِي

وصَلـَتْ حِبالِي بِالـَّذي أنا أهْلـُهُ *** مِنْ وُدِّهَا وأنا رَخِيُ المِطـْوَل

ياعَبـْلَ ُ كـَمْ مِن غـَمْرَةٍ باشـَرتـُها *** بالنفس ِما كادَتْ لـَعَمْرُكِ تـَنـْجَلي

فيهَا لـَوامِعُ لـَو رَأيتِ زُهاءَهَا *** لـَسَلـَوْتِ بَعدَ تـَخَضُبٍ وتـَكـَحُّـل

إما تَرَيْنِي قـَدْ نَحَلـْتُ ومَنْ يَكـُن *** غَرَضًا لأطـْرافِ الأسِنـَّةِ يَنـْحَل

فلـَرُبَ أبْلـَجَ مِثـْلَ بَعْلِكِ بادِنٍ *** ضَخْمٍ عَلى ظـَهْرِ الجَوادِ مُهَبَّل

غادَرْتـُهُ مُتـَعَفِرا ًأوْصالـُهُ *** والقـَومُ بَينَ مُجَرَّحٍ ومُجَـدَّل

فيهـِمْ أخُو ثِقـَةٍ يُضَارِبُ نازِلا ً*** بالمَشْرَّفِيِّ و فارسٌ لم يَنـْزِل

و رِماحُنا تـَكِفُ النـَّجيعَ صُدورُها *** وسُيوفـُنا تَخْلِي الرِقـَابَ فـَتَخْتـَلِي

والهَامُ تـَنْدُرُ بالصَّعِيدِ كأنـَّها *** تلـْقـَى السُّيوفُ بهَا رُؤُسَ الحَنـْظـَل

ولـَقدْ لـَقِيْتُ المَوتَ يَومَ لـَقِيتُهُ *** مُتـَسَرْبلا ًوالسَّيفُ لم يَتسَرْبَل

فرَأيْـتـَنا ما بَينـَنا مِن حاجِز ٍ*** إلا المِجَنَّ ونـَصْلُ أبْيَضَ مِفـْصَل

ذَكـَرٌ أشـُقُ بهِ الجَماجِمَ فِي الوَغى *** وأقولُ لا تـُقـْطَعْ يَمِينُ الصَيقـَل

ولـَرُبَّ مُشْعَلـَةٍ وَزَعْتُ رِعَالـَها *** بمُقـَلـَّص ٍنـَهْدِ المَرَاكِل ِهَيْكـَل

سَلِس ِالمُعَذ َّر ِلاحِق ٍأقـْرَابَهُ *** مُتـَقـَلِب ٍعَبَثا ًبفأس ِالمِسْحَل

نِهْدِ القـَطـَاةِ كأنها مِن صَخرَة ٍ*** مَلـْساءَ يَغـْشاها المَسِيلُ بمَحْفـَل

وكأنَّ هَادِيَهُ إذا اسْتـَقـْبَلـْتـَهُ *** جِذْعٌ أُذِلَّ وكانَ غَيرَ مُذَلـَّـل

وكأنَّ مَخرَجَ روحِهِ مِن وَجهِهِ *** سِرْبَان ِكانا مَولِجَيْن ِلِجَيْئـِل

وكأنَّ مَتـْنـَيْهِ إذا جَرَدْتـَهُ *** ونَزَعْتَ عَنهُ الجُلَّ مَتـْنا أيـِّـل

ولـَهُ حَوَافِرُ مُوثـَقٌ تـَركِيبُها *** صُمُّ النـُسُور ِكأنها مِن جَنـْدَل

ولـَهُ عَسِيبٌ ذو سَبيبٍ سابِغٍ *** مِثلَ الرِداءِ عَلى الغـَنِي المـُفـْضِل

سَلِس ِالعِنان ِإلى القِتال ِفعَينُهُ *** قـَبْلاءُ شاخِصَة ٌكـَعَيْن ِالأحْوَل

وكأنَّ مِشْيَتـَهُ إذا نـَهْـنـَهْـتـَهُ *** بالنـَّكـْل ِمِشْيَة شاربٍ مُسْـتـَعْجـِل

فعَلـَيهِ أقـْتـَحِمُ الهـِيَّاجَ تـَقـَّحُّمًا *** فيها وأنـْقـَضُ انـْقِضَاضَ الأجْدَل



منقول من jo1jo.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قـال عـنـتـرة:
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى الشعر والادب بالعربية المنقول Forum poetry & literature with movable Arabic-
انتقل الى: