البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 من هو الشاب وائل غنيم الذي اشتهر في ميدان التحرير بمصر أيام ثورة الغضب ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: من هو الشاب وائل غنيم الذي اشتهر في ميدان التحرير بمصر أيام ثورة الغضب ؟   الأحد 13 فبراير 2011, 12:07 am










مش كل واحد ينزل علينا بباراشوت و ينزل دمعتين نصدقه
شويه عقل يا ساده
و لازم التاني شويه لان المرحله الجايه هايبان الكل على حقيقته
و ربنا يستر عالبلد و المسلمين من اللي جاي

حقيقه وائل غنيم ممثل شركه جوجل الامريكيه في الثوره المصريه ولماذا تحميه أمريكا


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



وائل غنيم مدير تسويق شركه جوجل في الشرق الاوسط
شخصيه جدليه وتحتاج للدراسه
و
هل هو شخص وطني وثوري أم انه يتم تحريكه من قبل قوي خارجيه
وهي من قامت بحمايته
وخصوصا ان الجهات الامريكيه تدافع وتبحث عنه كأنه أحد رجالهم

وائل غنيم من أحد نشطاء برنامج الفيس بوك,
وفي يوم مظاهرات ثوره الغضب في يوم 25 يناير 2011,
كان وائل غنيم في مقر عمله في شركه جوجل الامريكيه في مكتبها في الامارات العربيه المتحده
وهي في نفس الوقت محل ولادته
وقد سافر الي مصر حسب قوله في اليوم التالي للاشتراك في مظاهرات الجمعه في 28 يناير
بعد أن بدي للجميع ان المظاهرات قد أزدادت حميتها.

سفره كان فجأه وبسريه كامله دون ان يقول لزملائه في العمل
و
دون حتي ان يتصل بوالده الذي يعمل في السعوديه ويخبره أنه سيشترك في المظاهرات.
يبدو ان المهه كانت سريه للغايه
لدرجه أنه لم يقول لزملائه في العمل او حتي لاهله
وهذا مايضع علامات أستفام كتيره عمن يحركه.

هل تعتقدون ان شخصا ما سيترك وظيفته وزوجته (أمريكيه) ثم يذهب الي دوله أخري
للاشترك في مظاهره دون أن يعلم احد من زملائه في العمل أو حتي أهله
الا أذا كانت هناك جهه معينه تخطط له
وهذه الجهه هي اول من بحثت عنه عندما أختفي
ثم أطلاق سراحه بدون ان يصيبه أي سوء
في الوقت الذي تم ضرب كتير ممن أشتركوا في المظاهرات بالرصاص الحي

هذا الشاب أعترف ان قوات الامن المصريه لم تصيبه بسوء ولم يضربوه أو يعذبوه
وأن التحقيق كان فقط عن محاوله معرفه من يقف ورائه
مع العلم ان في الحالات المشابهه يتم تعذيب كل من يتم التحقيق معه
ولكن في حاله وائل فانه في النهايه تم أطلاق سراحه
ثم الدفع به الي وسائل الاعلام الحكوميه والعربيه وحتي الامريكيه
وكأنه البطل القومي الجديد وتحويله ايلي بطل قومي وشخصيه مشهوره بين ليله وضحاها.

السؤال هو من أعطاه الاوامر للتحرك
وترك زوجته الامريكيه في الامارات ووظيفته في جوجل
ثم يذهب الي مصر للاشتراك في مظاهره كما صرح
وهل قبضت عليه قوات الامن المصريه بغرض أخافته
أم بغرض حمايته لمده 12 يوما بينما كان الرصاص الحي ينهمر علي الجميع في الخارج
ولماذا تدخلت الحكومه الامريكيه وشركه جوجل للافراج عنه وكأنه واحد منهم
وكأنهم يعلمون انه في أيدي قوات الامن المصريه

والسؤال هو لماذا تم التحفظ عليه في مكان آمن لمده 12 يوما
بينما الرصاص الحي كان ينهمر علي الجميع في الشوارع
ثم أطلاق حمله تزعمتها جوجل ووكالات الانباء الامريكيه للبحث عنه وكأنه أهم شخص في مصر
ثم أطلاق سراحه لتتلفقه وسائل الاعلام ووكالات الانباء

السؤال الاخر لماذا أهتمت به وسائل الاعلام الامريكيه
وأخذوا يبحثون عنه وكأنه أحد رجالهم
مع ان هناك المئات من الشباب المصري الذين تم ضربهم بالرصاص الحي في جميع أنحاء الجمهوريه
ولماذا تبرزه وسائل الاعلام الحكوميه والمحليه والاجنبيه
كأنه محرك الثوره المصريه وكأنه من الهم الملايين بثوره الشعب

هل هناك جهه أمريكيه تخطط له وتدافع عنه وتقف ورائه لدفعه الي مركز معين؟
وما هي علاقه تأييده جماعه 6 أبريل وللبرادعي وما دور الاداره الامريكيه؟
لماذا أهتمت كل وسائل الاعلام الحكوميه والغير حكوميه والمحليه والدوليه بوائل غنيم
بينما لم يصيبه أي خدش ولو صغير بينما سقط وأختفي مئات الشباب الاخرين؟

ولماذا يدافع عنه نجيب ساويرس الذي لايطالب بتنحي مبارك
ولم نسمع له صوت جراء أطلاق الرصاص الحي علي شباب مصر؟

أسئله ستجاوب عنها الايام

للعلم, وائل خريج الجامعه الامريكيه
ويعمل بشركه أمريكيه
وزوجته أمريكيه
ويدعم البرادعي الذي عمل لمصلحه أمريكا في السابق



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ويكيليكس يكشف كيف رتبت واشنطن أحداث التغيير في مصر


كشف موقع ويكيليكس استنادا إلى وثائق سرية،
أن الولايات المتحدة دفعت عشرات ملايين الدولارات إلى منظمات تدعو إلى الديمقراطية في مصر.
وحسب الوثيقة السرية التي سربها الموقع والمصادرة عن السفارة الأمريكية في القاهرة في 6 ديسمبر 2007،
فإن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية "يوآس آيد" خصصت مبلغ 5،66 مليون دولار عام 2008،
و75 مليون دولار في عام 2009 لبرامج مصرية لنشر الديمقراطية والحكم الجيد.
صحيفة الدايلي تليفراف البريطانية التي نشرت الوثيقة السرية
قالت أنها علمت أن الحكومة الأمريكية تدعم بصورة سرية شخصيات بارزة وراء الإنتفاضة المصرية،
وأن هذه الشخصيات كانت تخطط لتغيير النظام منذ ثلاث سنوات.
وحسب ذات الصحيفة، فإن السفارة الأمريكية في القاهرة،
ساعدت معارضا شابا على حضور ندوة برعاية الولايات المتحدة في نيويورك للنشطاء الشباب،
وعملت على إخفاء هويته عن أمن الدولة في مصر.
وأضافت الدايلي تليغراف أن هذا الناشط الشاب لدى عودته إلى مصر عام 2008،
أبلغ دبلوماسيين أمريكيين أن تحالفا من الجماعات المعارضة وضع خطة للإطاحة بمبارك وتنصيب رئيس منتخب ديمقراطيا عام 2011.
وحسب ذات الصحيفة فإن هذا الناشط قد اعتقل من قبل الأمن المصري بسبب مظاهرات.
وجاء في وثيقة أخرى من السفارة الأمريكية بتاريخ 9 أكتوبر 2007،
أن الرئيس مبارك كان متشككا كثيرا بشأن دور الولايات المتحدة في نشر الديمقراطية.
وذكرت الوثيقة التي نشرتها صحيفة "أفتنبوشن" النرويجية على موقعها أنه "ومع ذلك"
فإن برامج الحكومة الأمريكية تساعد على إنشاء مؤسسات ديمقراطية وتقوية أصوات الأفراد من أجل إحداث التغييرفي مصر"
وذكرت الصحيفة أن الولايات المتحدة أسهمت بشكل مباشر في بناء القوى التي تعارض الرئيس مبارك.

وجاء في البرقية الثانية التي نشرتها ذات الصحيفة أن الأموال التي أنفقتها الولايات المتحدة على نشر الديمقراطية
كانت تستهدف برامج تديرها الحكومة المصرية بنفسها والمنظمات المحلية المصرية والأمريكية العاملة في الميدان.

وبحسب برقية ثالثة مؤرخة في 28 فيفري 2008، أرسلت وزيرة التعاون الدولي في مصر فايزة أبو النجا رسالة إلى السفارة
تطلب فيها من "يوآس آيد" التوقف عن تحويل عشر منظمات مصرية
لأنها بحسب تعبيرها "غير مسجلة كمنظمات أهلية بشكل سليم".
وفي تاريخ 20 أكتوبر، أصدرت السفارة وثيقة (برقية) رابعة
وضعت فيها نجل الرئيس مبارك جمال مبارك الذي كان مرشحا لخلافته بأنه يشعر بالإنزعاج من التمويل الأمريكي المباشر
للمنظمات والجمعيات المصرية بهدف دعم الديمقراطية.















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من هو الشاب وائل غنيم الذي اشتهر في ميدان التحرير بمصر أيام ثورة الغضب ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: