البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 إنجيل القدّيس يوحنّا//4

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
jihan aljazrawi
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : هولندا
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 8398
تاريخ التسجيل : 25/12/2009
الابراج : الثور
التوقيت :

مُساهمةموضوع: إنجيل القدّيس يوحنّا//4   الأحد 27 مارس 2011, 1:44 am

فوَصَلَ إِلى مدينةٍ في السَّامِرَةِ يُقالُ لَها سيخارَة، بِالقُرْبِ مِنَ الأَرضِ الَّتي أَعْطاها يَعقوبُ لابنِه يُوسُف،
وفيها بِئرُ يَعقوب. وكانَ يسوعُ قد تَعِبَ مِنَ المَسير، فَجَلَسَ دونَ تَكَلُّفٍ على حافَةِ البِئر. وكانَتِ الساعةُ تُقارِبُ الظُّهر.
فجاءَتِ امرَأَةٌ مِنَ السَّامِرَةِ تَستَقي. فقالَ لَها يسوع: «اِسْقيني».
وكانَ التَّلاميذُ قد مَضوا إِلى المَدينَةِ لِيَشتَروا طَعامًا.
فقالَت له المرأَةُ السَّامِريَّة: «كَيفَ تسأَلُني أَن أَسقِيَكَ وأَنتَ يَهوديٌّ وأنا امرَأَةٌ سامِريَّة؟» لِأَنَّ اليَهودَ لا يُخالِطونَ السامِرِيِّين.
أَجابَها يسوع: «لو كُنتِ تَعرِفينَ عَطاءَ الله ومَن هوَ الَّذي يقولُ لَكِ: اسقيني، لَسَأَلِته أَنتِ فأَعطاكِ ماءً حَيًّا».
قالَت لَه المَرأَة: «يا ربّ، لا دَلْوَ عِندَكَ، والبِئرُ عَميقة، فَمِن أَينَ لَكَ الماءُ الحَيّ؟
هل أَنتَ أَعظَمُ مِن أَبينا يعقوبَ الَّذي أَعْطانا البِئْرَ، وشرِبَ مِنها هو و بَنوهُ وماشِيَتُه؟»
أَجابَها يسوع: «كُلُّ مَن يَشرَبُ مِن هذا الماء يَعطَشُ ثانِيَةً
وأَمَّا الَّذي يَشرَبُ مِنَ الماءِ الَّذي أُعطيهِ أَنا إِيَّاه فلَن يَعطَشَ أَبدًا بلِ الماءُ الَّذي أُعطِيهِ إِيَّاهُ يصيرُ فيه عَينَ ماءٍ يَتفَجَّرُ حَياةً أَبَديَّة».
قالَت له المَرأَة: «يا ربّ، أَعطِني هذا الماء، لِكَي لا أَعطَشَ فأَعودَ إِلى الاستِقاءِ مِن هُنا».
قالَ لَها: «اِذهَبي فَادْعي زَوجَكِ، وارجِعي إِلى ههُنا».
أَجابَتِ المَرأة: «لَيسَ لي زَوج». فقالَ لَها يسوع: «أَصَبتِ إذ قُلتِ: لَيسَ لي زَوج.
فَقَد كانَ لَكِ خَمسَةُ أَزْواج، والَّذي عِندَكِ الآنَ لَيسَ بِزَوجِكِ، لقَد صَدَقتِ في ذلكَ».
قاَلتِ المَرأَة: «يا ربّ، أَرى أَنَّكَ نَبِيّ.
تَعَبَّدَ آباؤُنا في هذا الجَبَل، وأَنتُم تَقولونَ إِنَّ المَكانَ الَّذي فيه يَجِبُ التَّعَبُّد هو في أُورَشَليم».
قالَ لَها يسوع: «صَدِّقيني أَيَّتُها المَرأَة تَأتي ساعةٌ فيها تَعبُدونَ الآب لا في هذا الجَبَل ولا في أُورَشَليم.
أَنتُم تَعبُدونَ ما لا تَعلَمون ونَحنُ نَعبُدُ ما نَعلَم لِأَنَّ الخَلاصَ يَأتي مِنَ اليَهود
ولكِن تَأتي ساعةٌ - وقد حَضَرتِ الآن - فيها العِبادُ الصادِقون يَعبُدونَ الآبَ بِالرُّوحِ والحَقّ فمِثْلَ أُولِئكَ العِبادِ يُريدُ الآب.
إِنَّ اللهَ رُوح فعَلَى العِبادِ أَن يَعبُدوهُ بِالرُّوحِ والحَقّ».
قالَت لَه المرأة: «إِنِّي أَعلَمُ أَنَّ المَشيحَ آتٍ، وهو الَّذي يُقالُ لَه المسيح، وإِذا أَتى، أَخبَرَنا بِكُلِّ شَيء».
قالَ لَها يسوع: «أَنا هو، أَنا الَّذي يُكَلِّمُكِ».
ووَصَلَ عِندَئِذٍ تَلاميذُه، فعَجِبوا مِن أَنَّه يُكَلِّمُ امرَأَة، ولكِن لم يَقُلْ أَحَدٌ مِنهم: «ماذا تُريد؟» أَو «لِماذا تُكَلِّمُها؟»
فتَركَتِ المَرأَةُ جَرَّتَها، وذَهبَت إِلى المَدينة فقالَت لِلنَّاس:
«هَلُمُّوا فَانْظُروا رَجُلاً قالَ لي كُلَّ ما فَعَلتُ. أَتُراهُ المَسيح؟»
فخَرَجوا مِنَ المَدينةِ وساروا إِليه.
وكانَ تَلاميذُه خِلالَ ذلكَ يقولونَ لَه مُلِحيِّن: «راِّبي، كُلْ».
فقالَ لَهم: «لي طَعامٌ آكُلُه أَنتُم لا تَعرِفونَه».
فأَخَذَ التَّلاميذُ يتساءلون: «هل جاءَهُ أَحَدٌ بِما يُؤكَل؟».
قالَ لَهم يسوع: «طَعامي أَن أَعمَلَ بِمَشيئَةِ الَّذي أَرسَلَني وأَن أُتِمَّ عَمَلَه.
أَما تَقولونَ أَنتُم: هي أَربعةُ أَشهُرٍ ويأتي وَقْتُ الحَصاد؟ وإِنِّي أَقولُ لَكم: اِرفَعوا عُيونَكم وانظُروا إِلى الحُقُول، فقَدِ ابْيَضَّت لِلحَصاد.
هُوَذا الحاصِدُ يَأخُذُ أُجرَتَه فيَجمَعُ الثَّمَرَ لِلحَياةِ الأَبدِيَّة فيَفرَحُ الزَّراعُ والحاصِدُ معًا
وبِذلِكَ يَصدُقُ المَثَلُ القائل: الواحِدُ يَزرَعُ والآخَرُ يَحصُد.
إِنِّي أَرسَلتُكُم لِتَحصُدوا ما لم تَتعَبوا فيه. فغَيرُكُم تَعِبوا وأَنتُم دَخلْتُم ما تَعِبوا فيه».
فآمَنَ بِه عَدَدٌ كَثيرٌ مِن سامِريِّي تِلكَ المَدينَة عن كَلامِ المَرأَةِ الَّتي كانَت تَشهَدُ فتَقول: «إِنَّه قالَ لي كُلَّ ما فَعَلتُ».
فلَمَّا وصَلَ إِلَيه السَّامِريُّونَ سَأَلوهُ أَن يُقيمَ عِندَهم، فَأَقامَ هُناكَ يَومَيْن.
فآمَنَ مِنهُم عَدَدٌ أَكبَرُ كَثيرًا عن كلامِه،
وقالوا لِلمَرأَة: «لا نُؤمِنُ الآنَ عن قَولِكِ، فقَد سَمِعناهُ نَحنُ وعَلِمنا أَنَّهُ مُخَلِّصُ العالَمِ

الاية//5..42

الأحد الثالث من الزمن الأربعينيّ
تعليق على الإنجيل
القدّيس أوغسطينُس (354 – 430) أسقف هيبّونا (إفريقيا الشماليّة)، وملفان الكنيسة
بحث عن القدّيس يوحنّا

"لقد أعطاك كلّ شيء"

"وكَانَ يَسُوعُ قَدْ تَعِبَ مِنَ المَسِير، فَجَلَسَ عِنْدَ النَّبْع، وكَانَتِ السَّاعَةُ نَحْوَ الظُّهْر". هنا يبدأ الغموض: يسوع، قوّة الله، متعب وتعبه ليس من دون سبب... لقد تعب يسوع من أجلك في الطريق. نجد يسوع، الذي هو القوّة بذاتها، نجده ضعيفًا، يسوع هو القويّ والضعيف في الوقت ذاته. القويّ لأنّه: "في البَدءِ كانَ الكَلِمَة والكَلِمَةُ كانَ لَدى الله والكَلِمَةُ هوَ الله" (يو1: 1)... هل تريد أن ترى قوّة الله؟ لنتابع ما قاله يوحنّا في بدء إنجيله: "بِه كانَ كُلُّ شَيء وبِدونِه ما كانَ شَيءٌ مِمَّا كان" (يو1: 3) وقد فعل كلّ شيء بدون جهد. مَن أقوى من الذي كوّن الكون بدون جهد؟ هل تريد أن ترى ضعفه؟ "والكَلِمَةُ صارَ بَشَرًا فسَكَنَ بَينَنا" (يو1: 14).

إنّ قوّة المسيح خلقتك وضعفه خلقك من جديد. قوّة المسيح أعطت الحياة إلى ما لم يكن، وضعف المسيح أعطى الكائن ألاّ يهلك. لقد خلقنا بقوّته، وبحث عن خلاصنا بضعفه. ومن خلال ضعفه يغذّي أولئك الضعفاء، كما تغذّي الدجاجة فراخها: "أُورَشَليم أُورَشَليم، يا قاتِلَةَ الأَنبياءِ وراجِمةَ المُرسَلينَ إِليها! كَم مَرَّةٍ أَرَدتُ أَن أَجمَعَ أَبناءَكِ كَما تَجمَعُ الدَّجاجَةُ فِراخَها تَحتَ جَناحَيْها! فلَم تُريدوا " (لو13: 34)...

هذه هي صورة يسوع الضعيف، المتعب من المسير. طريقه هو جسده الذي اتّخذه من أجلنا. أيّ طريق آخر كان ليسلك ذلك الذي هو في كلّ مكان، والموجود في كلّ مكان؟ من أين أتى وإلى أين يذهب إن لم يكن ليعيش بيننا ولأجل ذلك تجسّد؟ في الواقع، لقد تنازل وأتى إلينا متّخذًا صورة العبد، والطريق الذي اختاره هو أن يصير بشرًا مثلنا. ولذلك، فإنّ "التعب من المسير" ليس سوى ضعف الجسد. يسوع ضعيف في جسده، ولكن أنت لا تستسلم للجسد، بل كن قويًّا من خلال ضعفه. "لأَنَّ ألحَماقَةَ مِنَ الله أَكثَرُ حِكمَةً مِنَ النَّاس، والضُّعْفَ مِنَ اللّه أَوفَرُ قُوَّةً مِنَ النَّاس" (1قور1 : 25). إنَّ ضعف المسيح هو مصدر قوّتنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20127
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: إنجيل القدّيس يوحنّا//4   الثلاثاء 29 مارس 2011, 12:50 am



بسم الآب والأبـن والرّوح القدس الإلـه الواحــد آميــن

موضع روحانـي ممتاز يستحقّ كلّ تقدير !

تسلم اياديكم اختنا الفاضلة ـ جيهان الجزراوي ـ ؛

ربّنـا يسوع يحفظكـم آميـن .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إنجيل القدّيس يوحنّا//4
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المنتديات الروحية Spiritual forums :: منتدى الكتاب المقدس Bible Forum-
انتقل الى: