البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 وسط حضور سياسي وجماهيري غفير ... وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9465
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: وسط حضور سياسي وجماهيري غفير ... وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية   الخميس 14 أبريل 2011, 11:39 pm

وسط حضور سياسي وجماهيري غفير ... وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية




عنكاوا كوم – الحمدانية

تحت شعار" جامعات العراق منبع العلم وبيت الابداع وبوابة العبور الى الغد"، جرى أمس الأربعاء وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية في المنطقة الواقعة بين بلدتي كرملش وبغديدا، وذلك تزامنا مع احتفالات نينوى بأعياد الربيع والعيد الرابع والاربعين لتأسيس جامعة الموصل التي تعد من الجامعات العريقة في العراق.
وشهدت المنطقة التي سوف تضم الجامعة حضور جماهيري من أهالي سهل نينوى والسادة المطارنة الأجلاء والآباء الكهنة ، بالإضافة إلى مسؤولي الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني وممثلين عن أعضاء في البرلمان العراقي ومجلس محافظة نينوى.
وبعد حضور فيصل حميدي عجيل الياور النائب الأول لمحافظ نينوى ، جرى وضع حجر الأساس للجامعة في الموقع المخصص لها ، ليضع هو اللبنة الأولى لحجر الأساس وبمشاركة المسؤولين الكنسيين ومن مختلف الطوائف المسيحية ، وشاركه كذلك كل من الدكتور عدنان محمد عبد الله الصفاوي مساعد رئيس جامعة الموصل للشؤون الإدارية ، وقصي عباس ممثل عن مجلس محافظة نينوى ، ونيسان كرومي رزقي قائممقام قضاء الحمدانية وعدد من مسؤولي الدوائر الحكومية في القضاء ، ووزيرة الهجرة والمهجرين السابقة باسكال وردة ، والدكتور عبد الواحد ذنون عميد كلية التربية في جامعة الموصل ، وهادي عزيز مدير تربية الحمدانية ، وعدد من أساتذة ومسؤولي الأقسام في جامعة الموصل وجامعة الحمدانية المستحدثة ، بالإضافة إلى ممثلين عن نواب في البرلمان العراقي ومنظمات شبابية طلابية.
وكان النائب يونادم كنا قد بعث ممثلا عنه للمشاركة في وضع حجر الاساس. وبعد مراسيم وضع الحجر الأساس توجه الجميع إلى دار مار بولس للخدمات الكنيسة والذي يضم الأقسام المستحدثة للجامعة ، حيثُ أفتتح النائب الأول للمحافظ معرضاً من إبداعات طلبة الأقسام المستحدثة وقام بعدها بقطع كعكة المناسبة بمشاركة الحضور.
بعدها توجهوا إلى قاعة المسرح في الدار للإحتفال بالمناسبة ، حيثُ أكتضت القاعة بالحضور من المشاركين بوضع حجر الأساس بالإضافة إلى كافة طلبة الأقسام المستحدثة في بغديدا ، وفي بداية الإحتفال جرى عزف النشيد الوطني العراقي ، بعدها وقف الجميع دقيقة صمت على أروح شهداء العراق وأرواح شهداء التعليم والبحث العلمي من أساتذة وطلبة.
وحسب المنهج المخصص للإحتفال فقد توالت الكلمات من قبل اللجنة المشرفة ومسؤولي جامعة الموصل ، وبعدها أستمع الحضور إلى القصائد الشعبية والتي أبدع الطلبة في إلقائها والتي ألهبت مشاعر الحضور خصوصاً وأنها كانت تتكلم عن حب الوطن العراق دون أي تميز على أساس الدين أو العرق أو المذهب.
وبعد فقرة القصائد الشعرية ، أبدع عدد من الطلبة وفي فعالية أخرى ، آلا وهي مسرحية باللغة العربية حملت عنوان " الحل والقضية ".
ثم عاد الطلبة ثانية ً إلى ميدان الشعر ، ليبدع طلبة آخرين في حقل القصائد الشعرية. والقت الطالبة رنين كمال قصيدة شعر شعبي اعقبها الشاعر كرم عامر سكريا بقصيدة شعرشعبي اخرى والقى الشاعر جميل صلاح قصيدة على انغام الموسيقى والشاعرة عذراء صباح سكريا قصيدة بالمناسبة.وعُرضت مسرحية الحلوالقضية من قبل طلبة الجامعة وهي من تأليف سلمان قطاية واعداد واخراج فرح ادور والدكتور خليل شكري هياس وباشراف اداري للدكتور يوسف فرنسيس.
وجرت مباراة نهائي بطولة المحبة والسلام للكرة الطائرة.
وفي ختام الإحتفال جرى تكريم وتوزيع الدروع التقديرية على عدد من مسؤولي وعمداء جامعة الموصل ، وعدد من التدريسيين وأساتذة جامعات ونواب برلمانيين من أبناء شعبنا ومسؤولي الدوائر الحكومية ، وشخصيات سياسية وشخصيات مستقلة ، والآباء الكهنة والمطارنة الأجلاء ، وعلى كل من شارك وكان له دور فعال في أستحداث جامعة الحمدانية.
وفي حديث خاص لموقع " عنكاوا كوم " ، قال فيصل حميدي عجيل الياور النائب الأول لمحافظ نينوى " اليوم نحن سعيدون جداً بوضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية والتي نتأمل أن تكون إحدى روافد جامعة الموصل ، والتي تصب جميعها في مصلحة العراق " .
وأضاف النائب " نأمل لإخواننا الطلبة الذين سوف يدرسون في هذه الجامعة أن يفكروا بوحدة العراق وأراضي العراق ، لأنه السياسيين هم الذين فرقوا الناس ، فـأتصور أن الجامعات والطلبة هم الذين سوف يلموا شمل الناس مرة أخرى لمصلحة العراق ".
جدير بالذكر أن جامعة الحمدانية كانت مطلب أبناء سهل نينوى منذ عدة سنوات مضت ، كون المنطقة تضم أعداداً كبيرة من الطلبة الجامعيين ، بالإضافة إلى إمتلاكها للكوادر التدريسية من ذوي الكفاءة العالية.








نقلا عن عنكاوا . كوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وسط حضور سياسي وجماهيري غفير ... وضع حجر الأساس لجامعة الحمدانية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى اخبار كرمليس ( كرملش ) وقرى وبلدات شعبنا في العراق Forum news krmlis (krmelsh) & our towns & villages-
انتقل الى: