البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 من يتغاضى ويتجاهل قتل المسيحيين فهو مشارك بالجريمه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: من يتغاضى ويتجاهل قتل المسيحيين فهو مشارك بالجريمه   الأربعاء 24 فبراير 2010, 9:44 pm

من يتغاضى ويتجاهل دماء المسيحيين فليترك الساحه ويعترف بفشله دون خجل



ججو متى موميكا كندا



((دماء الشهداء بذار الحياة ))

تقول الحكمة : ( يجب ان تكون عندنا مقبره جاهزة لندفن فيها اخطاء الاصدقاء ).

من يستهين بدماء المسيحيين ومن يسكت عما يحدث ويغطى لهذه الجرائم بحق شعبنا فهو شريك للجريمه ومساهم

فيها .. ودماء العراقيين والمسيحيين خاصة فى رقبته (( وهو المجرم القاتل )).والا اين يكمن السرّ فى عدم كشف

مسببى هذه الجرائم والقتله و***يين ...هذا ماجناه المحتل على بلدى وشعبى .



لقد حصل التغيير وتحرر الوطن وجاء عهد جديد وذهب العهد القديم ...وادركت شهرزاد الصباح وسكتت عن

الكلام المباح دماء وارهاب وجريمه منظمه ...قتل وتصفيه جسديه وطرد وتهجير من اجل اهداف سياسيه

وغايات دنيئه يدفع اثمانها ناس آمنون ابرياء لاناقة لهم ولا جمل بما يحصل لامن قريب ولامن بعيد .يقتلون

وتسفح دماءهم

عوائل تباد عن بكرة ابيها... ماحصل اليوم جريمة بشعه يندى لها جبين الانسانيه ... اب وابناءه آمنون فى بيوتهم

وبين عوائلهم واطفالهم يذبحون كالخراف باسلحه كاتمه للصوت خوفا من افتضاح امر القتله وكشف الجهات

السياسيه المغرضه التى دفعتهم لارتكاب جريمتهم البشعه...الجريمه حصلت امام انظار الحكومه ورجال الامن

وسط احياء سكنيه مكتظه ومأهوله بالناس وامام مرأى ومسمع من السلطه وانتشار قوات الشرطه والامن فى

مداخل الشوارع والازقه بكثافه حول بيوت المجنى عليهم ...اذا اليست هذه مؤامره مدبره لاستهداف المسيحيين

الناس المخلصين والوطنيين الذين احبوا عراقهم ومدينتهم حد النخاع وأبو ان يغادروها رغم المخاطر التى

احدقت بهم ...لكن اصحاب الغرض السىء والمرضى والحاقدين وتجار السياسه ومجرموا السلطه بكافة احزابها

ودون استثناء لن نبرر سكوتهم على هذه الجرائم واستباحتهم لها وايغالهم فى جريمه منظمه بشعه يعرف الجميع

اطرافها والغاية منها ومن افعالها المشينه هذه .

ان حوادث القتل والاغتيال والتصفية الجسديه على الهويه قد زادت وتيرته هذه الايام ولم يعد يتحمله اى انسان

يحمل ذرة من الانسانيه والضمير ...والحادث الاجرامى البشع الذى حصل البارحه واودى بحياة الشهيد ايشوع

متوكا ...الموظف الصحى المتقاعد ذو القلب الطيب والرحوم والذى خدم ابناء الموصل اكثر من 30 عاما فى

حقل اختصاصه يخدم ابناء الموصل ويسعف المرضى ويقدم الخدمه لمرضى مستشفياتها يجازى ويقتل ويمثل

بجثته قتل غيلة مع ابنائه الشباب بعد ارهاب عائلته فهل تغتفر هذه الجرائم ايتها الحكومه العميله ؟

ماذا تنفع عملية الاستنكار والتنديد والشجب ودماء الابرياء تسيح فى بيوتهم يدفعون ثمن وطنيتهم وحبهم للعراق

من اجل اية اهداف شريره تقتلون النفوس البريئه ايها الوحوش الكاسره .

الى متى تبقى حكومة الاحزاب العميله ساكته وصامته ولم تحرك ساكنا ان لم تكن طرفا فى تنفيذ هذه الجرائم .

من يتحمل نتائج القتل الجماعى ...من يتحمل نتائج تهجير المسيحيين من مدينتهم العزيزه ...من يتحمل مسؤولية

ترك طلبة كلياتهم وضياع مستقبلهم بعد تلقيهم تهديدات بترك الدراسه فاضطروا الى ترك الجامعه خوفا على

حياتهم .هل عاد زمن المغول وهولاكو والتتر لينتقموا من العراقيين ويقتلو خيرة رجاله ؟

عن اية حكومه تتكلمون وعن اية حماية والسلطه غائبه تماما وقابعه فى جحورها وهى عاجزه حتى عن حماية

نفسها ورجالها واحزابها ؟...لماذا تتحملون مسؤولية هذا الشعب وانتم على رأس السلطه شرطتكم وجنودكم

وميليشياتكم وعصاباتكم تصول وتجول و تعبث فى امن المدن تختار من تشاء فتقتله وتهجر من تشاء وتعتقل من

تشاء تنفيذا لمشروعهم الاجرامى فى تدمير هذا البلد ونسف بنيانه وتمزيق نسيجه .

اخوانى القراء : الى متى هذا المسلسل الدموى وهذه المساهد المأساويه تتكرر يوميا وتزداد فى مدننا ؟

هل نكتفى بالنعى والرثاء والبكاء وذرف الدموع على شهداء العراق ... الى متى هذا الصمت المطبق وعدم قول

الحقيقه والتشهير بالقتله والمجرمين تخافون ممن لتقولوا للناس من هم اعدائكم ومن يقتلكم ؟هل الصمت على

دماء المسيحيين واجب عليكم ام كشف الجريمه ؟ والى متى نصبر بعد ان نفذ صبرنا ولم يبق لنا بصيص من

الامل نترقبه .

اصرخوا بعلو اصواتكم بوجه الحكومه العميله ...قولوها صريحة لكل المسؤولين عن حماية هذا البلد ...الى كل

المعنيين ...رجال امن وحمايات خاصة ...الى رؤساء الطوائف المسيحيه الى رؤساء الاحزاب والتكتلات

المسيحيه التى اختارت هذا الطريق الملتوى والاعوج ودخلت السياسه من اقذر ابوابها وتاجرت بدماء المسيحيين

وتريد ان تصعد الى البرلمان على اكتافهم ...هل يطيب لكم الزعامه على اشلاء الشهداء والابرياء من ابناء

شعبكم ؟

هل تريدون عضوية البرلمان على جدران من جماجم المسيحيين ...اين صوتكم بحماية هذا المكون اين نداءاتكم

للوقوف بوجه السلطه وانتم تعرفون من هم القتله و***يين ...لماذا هذا الصمت والسكوت بعد كل جريمه

...متى تنطقون بالحقيقه وتقولوها جهارا :

(( ايها العراقيون ...ايها المسيحيون ... سبع سنوات من القتل والتصفيه الجسديه والاغتيال و*** والقاتل

مجهوا ...هل يعقل مايحصل على الساحه))

لماذا السكوت والخوف والخجل لقد بلغ السيل الزبى وطفح الكيل ...

الى ساداتنا ورؤساءنا الروحانيين ...الى متى السكوت عن هذه الجرائم كيف تدافعون عن ابناءكم وماذا ابقيتم

للمسيحيه فى ارض الرافدين بعد ان اغلقت كنائسكم وتشرد شعبكم ؟ ومتى يدافع المؤمن والغيور على مبادئه عن

دينه ووطنه وشرفه وهو يستباح وينتهك بابشع صور.. هل تريدون تسليم مفاتيح الكنيسه للارهاب ؟ وهل العهد

الجديد وعصر ديمقراطية بوش وعملائه نص دستورهم على قتل المسيحيين وتصفيتهم لانهم اخلصوا لعراقهم

؟.الم تحن ساعة الفرج ونطق الحقيقه لتقولوها بملء افواهكم ...كفى قتلا للمسيحيين الابرياء فهم ليسو سياسيين

وليسوا عسكريين وليسوا اطرافا فى عمليتكم السياسيه ...انهم ناس آمنون مؤمنون اوفياء ومخلصون لوطنهم

فلماذا يذبحون كالنعاج ...ما جريمتهم ....

نداء الى رجال الدين من كهنه ومطارنه وبطاركه وكل من تحمل مسؤولية هذا الشعب ...متى تضعوا الحلول

لابنائكم ...فلقد جفت دموع الثكلى واليتامى والارامل من البكاء ...لقد بحّ صوتهم من العويل والنواح على قتلاهم

...فالى متى يستمر هذا المسلسل الدموى ...ننادى ونناشد كل المسؤولين فهل من مستجيب ؟

((طوبى لكم اذا اهانكم الناس واضطهدوكم من اجل اسمى فافرحوا وتهللوا لأن اجركم عظيم فى السماوات . ))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Carolin Maya
مشرفة مميزة
مشرفة مميزة



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 2110
مزاجي : فرحان
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
الابراج : السمك
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: من يتغاضى ويتجاهل قتل المسيحيين فهو مشارك بالجريمه   الأربعاء 24 فبراير 2010, 10:41 pm





العم ججو موميكا المحترم



نشكرك جزيل الشكر لهذا النداء الصريح


**من يتغاضى و يتجاهل دماء المسيحيين فليترك الساحة ويعترف بفشله دون خجل **


وعلى الفور




يا اله النقمات يارب يا اله النقمات اشرق . ارتفع يا ديان الارض . جاز صنيع المستكبرين .حتى متى الخطاة

يا رب حتى متى الخطاة يشتمون . يبقون يتكلمون بوقاحة . كل فاعلي الاثم يفتخرون . يسحقون شعبك

يا رب و يذلون ميراثك . يقتلون الارملة و الغريب ويميتون اليتيم . و يقولون الرب لا يبصر واله يعقوب لا

يلاحظ افهموا ايها البلداء في الشعب و يا جهلاء متى تعقلون . الغارس الاذن الا يسمع . الصانع العين الا يبصر .

المؤدب الامم الا يبكت . المعلم الانسان معرفة . الرب يعرف افكار الانسان انها باطلة . طوبى للرجل الذي تؤدبه

يا رب و تعلمه من شريعتك لتريحه من ايام الشر حتى تحفر للشرير حفرة . لان الرب لا يرفض شعبه ولا يترك ميراثه .

لانه الى العدل يرجع القضاء و على اثره كل مستقيمي القلوب . من يقوم لي على المسيئين .

من يقف لي ضد فعلة الاثم . لولا ان الرب معيني لسكنت نفسي سريعا ارض السكوت .

اذ قلت قد زلت قدمي فرحمتك يا رب تعضدني . عند كثرة همومي في داخلي تعزياتك تلذذ نفسي .

هل يعاهدك كرسي المفاسد المختلق اثما على فريضة . يزدحمون على نفس الصديق ويحكمون على دم زكي .

فكان الرب لي صرحا و الهي صخرة ملجاي و يرد عليهم اثمهم و بشرهم يفنيهم . يفنيهم الرب الهنا .






يارب استمع صلاتي وصراخي اليك ياتي

فلتسترح نفوس الموتى المؤمنين

برحمة الله و السلام

آميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين





تحياتي واحترامي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20124
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: من يتغاضى ويتجاهل قتل المسيحيين فهو مشارك بالجريمــــة   الجمعة 12 مارس 2010, 11:53 pm

مادامت الأمور تسير على على هذا المنوال منذ الإحتلال الأنكلو أمريكي منذ عام 2003 ولحدالآن !
وتغاضي حكومة نوري المالكي عما يحدث لغربلة وطرد مسيحيي العراق ، لأنــها منشغلة بوضع الخطوط العريضــــة لإنشاء دولـة إســــلامية بحتة في العــــراق ، خالية من أي شيئ يمت بالديانـة المسيحية !
وتؤجج هذا الصراع المذهبي إسرائيل التي بدورها تحارب الدين المسيحي , بكل أمكانياتها وطاقتها ! وبواسطة منظاتها المشبوهة ! والمعروفــــة ! رغبــــة منها في لإنشاء دولة إسرائيل الكبرى ) من الفرات حتى النيل ) !!!
تحياتنا ...

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ججو متي موميكا
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع







الدولة : كندا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 233
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: شكر وتقدير   السبت 13 مارس 2010, 3:13 am

الى السيد نادر البغدادى المحترم
الى ابنتنا الفاضله كارولين المحترمه
الى كل من شارك ويشارك فى المداخله مع كتاباتنا
اطيب المنى واحلى االتحايا لكم جميعا ودعونى اشكركم على مشاعركم اخوتنا الاعزّاء وهذا من حسن ذوقكم وفيض مشاعركم وحسّكم الوطنى وغيرتكم على عراقكم الجريح وابنائه بعد ان شطروا الى ثلاث شرائح فصّلها الغازى المحتل تفصيلا على مذاقه وعلى مقاسه وكالآتى :
شطر وشريحة من شعبى خرّ صريعا بين قتيل وجريح ومعوّق او اصابته عاهة جسديه ونفسيه
وشطر تاه فى الفلاة بين مهجّر ومطرود من دياره او مختفى حتى تحين ساعة الرحمن ويلأمر الله بقضاءه وقدره .
وشريحة ثالثه مظلومة تركت فى خرائب مقفره بلا ماء ولا كهرباء ولا امن حتى استحوذ السارقون واللصوص على سلّة غذائهم لتتطاول الافواه الجائعه من الكلاب المسعوره فالتقطت اللقمة من افواه الفقراء والمعدمين .
هذا هو العراق اليوم سادتى وابنائى ...فلله درّ شعبنا كيف لانكتب ونشاركهم مأساتهم لندافع عنهم بأقلامنا وهذا اضعف الايمان...
وتبقى اكفنا مرفوعة الى السماء وننادى بأعلى اصواتنا
((هل حانت القيامه اخوتى الاكارم ...ام ننتظر ؟؟؟؟
تحياتى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من يتغاضى ويتجاهل قتل المسيحيين فهو مشارك بالجريمه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: