البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 * ايـام مُـرة في القـوش * 4 والاخير

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37589
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: * ايـام مُـرة في القـوش * 4 والاخير   الأربعاء 23 سبتمبر 2009, 9:41 pm

* ايـام مُـرة في القـوش *

الّـفها بالسورث : الشماس صـــادق بــرنــــــو

نقلها الى العربية : الاستاذ بهنام سليمان متي

* الجزء الرابع و الأخير * 4

زيارة الأمير غازي ولي العهد إلى القوش

بعد ذلك كما قلنا أصدرت الحكومة أوامرها إلى قطعات الجيش المتمركزة على الجبل أن تغادر مواضعها وتعود إلى ثكناتها وأوعزت إلى العشائر المتحلقة حول القوش بالعودة إلى قراها وبيوتها. كل الأمور صَفَت واعتدَلَت والجيش رجع إلى معسكراته والأكراد والعرب وغيرهم ممن كانوا يمنون أنفسهم بالاستيلاء على بيوت القوش وعقاراتها وأموال أهاليها ويُقَسمون الغنائم على هواهم، هذا البيت الكبير الواسع لهذا الأغا وتلك الأرض الخصبة لذلك الشيخ , أولئك الانتهازيون منيوا بخيبة مرّة وانصرفوا يلوذون بالخجل والخذلان مما لحق بهم من فشل ذريع، وبعد أيام جاءت الأنباء أن الأمير غازي (نائب الملك) والشيخ عجيل الياور يريدان زيارة القوش . . . ما أعجب هذا الأمر ؟ ! قبل أسبوع كان هذان الرجلان يودان معاقبة القوش وضربها بسبب إيواء بعض من آشوريي سميل واليوم يقبلان على زيارتها وتفقدها ، فلما أبلغتنا السلطات المحلية بالخبر بدأنا بالاستعداد والتهيؤ لاستقبال الضيفين فنزلت جماعة من البلدة إلى مدينة الموصل وبدأت بالتسوق وإحضار المواد الضرورية للوليمة التي ستقيمها القوش للزائرين كما تولت جماعة أخرى تزيين مدخل المدينة حتى مديرية الناحية بالأعلام العراقية والورود والرياحين ورُفعَت لافتات الترحيب بولي عهد العراق الأمير غازي بن فيصل . فلما وصل موكب الضيوف ترجل الوفد من سياراتهم عند مدخل البلدة وتوجهوا سيرا على الأقدام نحو مديرية الناحية وسط جموع المستقبلين المحتشدين على جانبي الطريق , ولما شاهدوا الأعلام العراقية ترفرف عالية فوق الجميع أحنوا رؤوسهم تحية واجلالاً لها وكانت هلاهل النسوة وزغاريدهن وتصفيق أياديهن تتعالى في كبد السماء جنبا إلى جنب مع أناشيد التلاميذ التي كانت تشق سكون الكون وفي مركز الناحية توافدت مواكب الناس مرّحبة بهم ومحيية إياهم على تشريفهم بلدتهم وكان البعض يحاول مصافحة الأمير غازي ما أمكنه ذلك . وقدمت للزوار الكرام أثناء وجودهم في بناية الناحية أقداح من الشاي وكؤوس المشروبات الروحية مع أصناف عديدة من الكعك و البسكت والبقلاوة . ثم وضعت أمامهم صحون مليئة بأشهى الفواكه الطازجة التي جلبت من الجبال القريبة . وكانت المشروبات والمأكولات وفيرة بحيث فاضت عن حاجة الزائرين ومرافقيهم . وبعد الانتهاء من تناول الأطعمة أنبرى احد تلاميذ مدرسة القوش الابتدائية وهو (يوسف شمينا) فألقى بين يدي الأمير غازي قصيدة لطيفة ترحيبا به وبصحبه نالت استحسانه. ففرح كثيرا وأمر بتوفير مستلزمات هذا التلميذ لكافة المراحل الدراسية على نفقة الدولة . ثم قال الأمير لرؤساء البلدة :" لقد أحببت هذه المدينة من كل قلبي وأريد أن أساعدها وأعينها على ما تحتاج فرجاه الحاضرون الإيعاز بتبليط الأزقة والشوارع . فهي ضيقة ووعرة وخلال موسم الشتاء وهطول الأمطار بغزارة تمتلئ بالمياه والأوحال فيصعب على الناس اختراقها والانتقال من مكان إلى آخر . الأمير غازي أمر مدير الناحية (بهجت قليان) أن يباشر بالعمل حالا. وقد أراد موكب الزائرين العودة إلى الموصل بعد ذلك لكن رئيس دير السيدة للرهبان الكلدان الأنبا (يوسف داديشوع نكَارة) وكان رجلا فاضلا وكاهنا تقيا ورعا أبى عليهم ذلك فقد اعّد لهم وليمة غذاء عامرة ، نحر العديد من الخراف والأغنام تكريما للأمير وحاشيته فاستجابوا له وانتقلوا إلى الدير فأكلوا وفرحوا وبعد استراحة قصيرة استأذنوا بالعودة فقفلوا راجعين وهم مسرورون بزيارة القوش.

بعد رجوع الأمير غازي قصد غبطة البطريرك (مار يوسف عمانوئيل الثاني) ألقوش وتوجه إلى دير السيدة مباشرة وعقب وصوله بيومين وصلت إلى ساحة مار ميخا سيارات حكومية أحداها فارهة كان يستقلها وزير الداخلية (ورئيس الوزراء فيما بعد: حكمت سليمان) يرافقه وزير آخر فسألا عن البطريرك فلما قلنا لهما انه في دير السيدة كتبا رسالة له حملها الشخص المدعو (بحو قس نونا) ليوصلها إليه ثم بعد وقت قصير رغبا في الذهاب إلى الدير لمقابلته فصعد معهم احد الصبيان ليدّل السائق على الطريق وركضنا نحن الشباب مع موكب السيارات في اتجاه الدير فلما وصل (عين كلخايه) كان البطريرك ورئيس الدير بانتظار الوزيرين في نفس المكان فترجلا من سيارتهما وتعانقا مع غبطته الذي رحب بهما كثيرا واستصحبهما إلى الدير. لماذا جاء الأمير غازي وتوجه إلى الدير؟ ثم لماذا أيضا قدم رئيس الوزراء وأحد وزرائه إلى القوش ؟ لماذا التقيا غبطة البطريرك ؟ هذه الأمور لا يمكن لعامة الناس إدراكها بسهولة فرجال الدولة دائما يحيطون تحركاتهم بالستر والكتمان. ولا يبوحون بها لأحد .

هذه القصيدة كتبتها في سان دييكو/كاليفورنيا يوم 8/ كانون الثاني / 2007 .

واطلب مرّة أخرى من القراء والسامعين أن يعذروني اذا وجدوا في سردها بعض الخلل فالكمال لله وحده عز وجل.

(الشماس صادق برنو)

رجال الدين الذين كانوا مقيمين في القوش تلك الفترة:

المطران ايليا أبونا

القس فرنسيس حداد

القس يوسف عبيا

القس أسحق جحّا

القس حنا أبونا

القس سخريا كوكي

القس ابلحد عوديش

القس جبرائيل حنينا

شخصيات ذكرت أسماؤها في هذه القصيدة:

بكر صدقي، حجي رمضان، القس فرنسيس حداد، يوسف جولاغ، خالد معاون الشرطة، يوسف بولا (أسمرو)، بتي (ساعور الكنيسة)، كولياذ شماشا كنو، أسحق صادق جنو، يوسف سرسروك (دكالي)، مار عمانوئيل البطريرك، القس داود رمو، القنصل الفرنسي المقيم في سوريا، الملك فيصل الأول، الامير غازي ابن الملك فيصل ، بيت نونا، صادق بجي بلو، القس اسطيفان كجو، يوسف شمينا، الشيخ عجيل الياور، القس يوسف داديشوع رئيس الدير، حكمت سليمان رئيس الوزراء، بحو القس نونا.

والد الشماس صـادق بــرنـــو

والدة الشماس صـادق بــرنـــو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37589
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: * ايـام مُـرة في القـوش * 4 والاخير   الثلاثاء 01 مارس 2011, 9:22 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
* ايـام مُـرة في القـوش * 4 والاخير
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى تاريخ وتراث كرمليس (كرملش ) وقرى وبلدات شعبنا في العراق heritage karamles Forum & our towns & villages-
انتقل الى: