البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37592
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الأحد 11 أكتوبر 2009, 3:44 pm

ان الاب الفاضل يوسف عادل قتل عندما كان راجعا من السوق مع زوجته الى البيت وعند وصوله للبيت قام ***يون بقتله باستعمال مسدس كاتم للصوت امام اعين زوجته ... وكشف التقرير الطبي للطب العدلي اصابة الاب الشهيد باربع رصاصات ...

الراحة الابدية اعطه يارب ونورك الدائم ليشرق عليه

نقلا عن عنكاوا . كوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37592
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الأحد 11 أكتوبر 2009, 3:50 pm


--------------------------------------------------------------------------------
* رسالة عزاء ورثـاء للأب الفـاضل المرحوم يوسف عـادل عبودي شهيد كنيسة انطاكية وسائر المشرق البـار *

بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن .. والروح القدس ... الأله الواحد ... امين .

انـا هو القيامة ... والحق... والحياة .......... من امن بي ... وان مـات فسيحيـا

غبطة مـار اغناطيوس زكا الأول عيواص بطريرك انطاكية وسائر المشرق ورئيس الكنيسة السريانية الأرثوذكسية في العالم الكلي الطوبى الجزيل الأحترام .

الابـاء الاجلاء والمؤمنون في ابرشية مطرانية السريـان الأرثوذكس في بغداد والبصرة المحترمون .

عائلة المرحوم المـاسوف على شبابه وعلمه الأب الفـاضل يوسف عـادل عبودي الكريمة المحترمة .

الأعزاء ابنـاء بغداد الجريحة المحترمون .

بغداد ـــ العراق

الاعزاء ابناء شعبنـا في الوطن الحبيب والمهجر المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

الى روح الشهيد البـار الأب الفاضل يوسف عـادل عبودي .

,, الشهداء بذار الحيـاة والأكرم منـا جميعـا ,,

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *

,, ابونـا يوسف يـا فـارسا ترجلت عن صهوة فرسك الأصيل مبكرا مكرهـا ,,

* حـادث جلل ومصاب اليم *

انه طريق الآلام وينبوع الدموع يـا ابناء شعبنـا الأحبـاء المظلومون الذي فرض عليكم بالقوة منذ غزو واحتلال وطنكم الحبيب ، فبدل الديموقراطية والرفاهية التي وعدكم بهـا الغازي المحتل جلب لكم العنف والأرهـاب والدمـار بكل اشكاله ، ففي كل يوم جديد يسقطون شهداء جدد لينظموا الى قـافلة شهداء العراق الذين يروون بدمـائهم الزكية ارض الرافدين الطاهرة ويكتبون بهـا سفر العراق ليولد من جديد حرا مستقلا موحدا كمـا كـان على مر الزمن ، وهـا هو الكاهن الشاب يوسف عـادل عبودي في بغداد الجريحة ام الشهداء يسقط شهيدا جديدا بـأيدي عتاة الأرهـابيين القتلة الذين جـاء بهم المحتل من كل حدب وصوب لينظم الى رفاق دربه الذين سبقوه في الشهـادة والى تلك القافلة الكبيرة من شهداء العراق الأبرار .

فبقلوب حزينة ونفوس منكسرة وعيون بـاكية نشاطر غبطتكم والآبـاء الأساقفة والكهنة الأجلاء والأخوات الراهبـات الموقرات والأخوة الرهبـان الأعزاء والأخوة الشمـامسة الكرام وعائلة الأب الشهيد يوسف الكريمة وابنـاء الشعب المسيحي المبـارك في العراق الجريح والمهجر الأحزان بهذا المصاب الجلل الذي هزنـــا بشدة ونزل علينـــا كالصاعقة سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقيد الغالي الـمـاسوف على شخصيته ودمـاثة خلقه ونكران ذاته برحمته الواسعة ويسكنه فسيح جنـاته بين الملائكة والأبرار والصديقين ويلهمكم ومحبيه ويلهمنـا جميل الصبر والسلوان ، رافعين الأكف مبتهلين اليه تعالى ان لا يري اي من ابناء شعبنـا اي مكروه ويحفظهم من كل سوء انه سميع مجيب الدعـاء .

يقول احبـاء الكاهن الشاب الشهيد البـار يوسف ...

ابونـا يوسف ايهـا المسافر عبر السحاب ، الراحل الى مـا وراء الغمـام في السمـاء العليـا ، كيف مضيت سريعـــا دون وداع ، ولمـا غادرتنـا بهذه العجالة والربيع قـادم ، وشجرة حيـاتك لا تزال خضراء ومثمرة وفي قمة عطـائهــا ... ؟؟؟
لقد عز عليك استشهاد رفاق دربك وابنـاء شعبك فتساميت في العطـاء فعدت الى منابع الصفاء لتكونوا جميعأ في الفردوس السماوي ولتصبحوا شفعاء لنـــا لدى الاب السماوي تمجد اسمه في كل مكان وزمـان والى دهر الداهرين .... امين .

لقد ذهبت يـا عزيزنـا وتركت في القلوب غصة وفي النفوس لوعة وفي العراق والمهجر والعالم ضجة وحيرة ، ولكنك رغم بعـادك عنـا فانت تعيش معنـا ، وفي احلامنـا ، وفي ضمـائرنـا ، نذكرك عند الأصيل ، ونراك في الفجر بسمة حلوة في شفـاه الأطفال الصغـار ، ونسمعك نشيدا شجيـا مع تراتيل الملائكة والأبرار والصديقن وترانيم جوقـات الكنـائس في الأعياد الكبيرة ، فنم قرير العين في مثواك السرمدي يـا قرة اعيننــا ومهجة قلوبنـا وتـاج رؤوسنـا ولتسعد روحك الطاهرة في عليـائهـا فمـا هذه الدنيـا الا دار زوال وفنـاء .

فوداعـــا يــا حبيبنــــا الغالي وداعــــا

الا شلت الأيدي الخبيثة التي وجهت اليك تلك الرصاصـات الغادرة من مسدس كـاتم الصوت وانت خـارج من بيتك للذهـاب الى كنيستك للقيام بواجباتك الدينية المعتـادة ببغداد والتي حولهـا الأرهابيين القتلة من مدينة السلام والتـاخي والفرح الى مدينة الحزن والقتل والأشباح ، وقتلتك ومزقت جسدك الطاهر واوقفت قلبك النـابض بـالحياة والأيمان وسرقت فرصتك في الحيـاة وقضت على كل احلامك وافكارك وحرمت كنيسة الرب وابنـائـهـــا من خدمتك وشهامتك في يوم من ايـام ربيع بغداد الجميلة .

صدقونـا يـا احباء نحن هنـا في الغربة نفرح لأفراحكم ونحزن لأحزانكم لأنكم منـا ونحن منكم وكلنـا ابناء الوطن الواحد الموحد ، كنـا نتمنى ان نكون معكم وانتم تودعون الشهيد البـار ليوارى الثرى في بغداد التاريخ ارض الآبـاء والأجداد التي كان يحبهـا كثيرا وسكن فيهـا واصبحت مثواه الأخير , وهي تحبه ايضـا , الى جـانب شهداء العراق الأبرار لنشارككم الصلاة الخاصة برجال الكهنوت والشهداءالأعزاء ونعزيكم بحرارة ونخفف عنكم بعض الألم ، لأن توديع الأحباء الوداع الأخير هي لحظات عصيبة في حياة الأنسان لاسيمـــا حينمـــا يكونون ذوي مكانة رفيعة و رموزا كبيرة في المجتمع وشهداء الأيمان والحق ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة المقيتة بعيدين عنكم الاف الأميال .

ان القلم يقف حائرا احيـانـا لأيجاد الكلمـات المعبرة المنـاسبة في هكذا منـاسبات كارثية لأنهـــا مـاساة كبيرة يعيش في جحيمهـــا ابنـاء شعبنــا المظلوم منذ 5 سنوات ، وا أسفـاه عليك يـــا عراق مهد الحضـارات والأمجـاد .

نطلب من الرب ان يكون هذا المصاب خـاتمة احزانكم وان ينعم بالأمـان والأستقرار على وطننـا المفدى العراق ليعود الى ربوعه السلام ويعيش شعبنـا المسكين فيه عيشة تليق به كونه صاحب اعرق حضارة في التاريخ ، ودمتم برعايته الألهية .

وكمـا نصلي للآب السمـاوي عز وجل ونطلب منه تعالى بخشوع ان يعوض كنيستنـــا المسيحية المقدسة وشعبنـا المبارك هذه الخسارة الفادحة التي منيوا بهـا باستشـهـاد هذه النخبة المباركة من ابنـائهـــا بدءا بالكاهن الورع بولص اسكندر ، ورغيد كني ورفاقه الشهداء وشيخ الشهداء الأسقف الجليل مـار بولس فرج رحو ورفاقه وانتهـاء بالأب الفاضل يوسف عـادل عبودي وكل شهداء شعبنا المسيحي .

شركاء احزانكم المتالمون لكم

حناني ميــــــا والعائلة

ميونيـــخ ـــ المـانيـــــا

-------------------------------------------------------------------------------
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37592
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الأحد 11 أكتوبر 2009, 3:54 pm


--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
تعـازي الى رؤساء الكنيسة والشعب وعائلة المرحوم الشهيد البار الأب الفاضل يوسف عبودي بمنـاسبة مرور عـام على استشهـاده وانتقـاله الى الأخدار السمـاوية في بغداد عـاصمة بلاد الرافدين المحترمون .

بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين .

،، انـــا هو القيامة ... والحق ... والحياة ... من امن بي وان مــات فسيحيـــا ،،

غبطة مـار زكا الأول عيواص بطريرك الكنيسة الأنطاكية المقدسة للسريـان الأرثوذكس في العالم الكلي الطوبى الجزيل الأحترام .

الأعزاء نيافة المطران مـار سويريوس حاوا رئيس اساقفة بغداد والبصرة للسريان الأرثوذكس و الآبـاء الكهنة والشمامسة والرهبان والراهبـات والمؤمنين الأكارم المحترمون .

عائلة المرحوم الشهيد الأب الفاضل يوسف عبودي الكريمة المحترمة .

الاعزاء ابناء شعبنا المسيحي في العراق والمهجر المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *

* الشهداء بذار الحياة والأكرم منـــا جميعــــا *

عــام مضى على استشهاد المرحوم الأب الفاضل يوسف عبودي وانتقاله الى الأخدار السمـاوية .

سلام من الله ورحمة ...

وبعد ...

عام مضى بنهاراته ولياليه الثقيلة على استشهـاد المرحوم الأب الفاضل يوسف عبودي ورحيله الى الاخدار السماوية ولكنهـا في حسابات الحزن والأسى هي سنوات طوال بالنسبة لعائلته الكريمة ومحبيه لأن كل شئ يخصه في الكنيسة والبيت والمجتمع يذكرهم به ويجدد الحزن والألم في نفوسهم المتالمة اساسا بسبب رحيله المـأساوي المؤسف المبكر .

لقد رحلت ايهـا العزيز بعد رحلة في الحياة لم تدم طويلا حافلة بالعطـاء وانت تخدم الرب في مذبحه المقدس وترعى خرافه المؤمنة خير رعـاية ، ورحيلك بعجالة قد ترك في نفوس كل الذين عرفوك عن كثب لوعة وفي قلوبهم غصة ، فكل مسافر يــا عزيزنـا مهمــا طال بعـاده لا بد وانه الى اهله يؤوب ، ومـا من غـائب عن بيته الا وساعة يحن اليه فيعود ... ولكنك لم تعد ... ؟؟؟ وفضلت البقاء حيث رحلت .

كم انت قاس يـا موت لأنك تفرق بين الراعي الصالح ورعيته المؤمنة وبين الوالدين واولادهـما ، وبين الزوج وزوجته ، وبين الأخ واخيه واخته ، وبين الصديق وصديقه ، وبين الأستاذ وتلاميذه ، وبين الطبيب ومرضـاه ، وكم هي شديدة مرارة لحظات توديع الأحبة الوداع الأخير على الأهل والأصدقاء وخـاصة حينمـا يكونون رموزا كبيرة في الكنيسة والمجتمع وشهداء الأيمـان ، فلولا نعمتي الأيمان والصبر اللتين اسبغهمـا الرب على بني البشر لمـات الأنسان من كربه ، فصبرا .. صبرا يـا احباء فهذه ارادة الخالق العظيم ولا راد لأرادته عز وجل ، فنم قرير العين في مثواك السرمدي وانت في عليائك فعائلتك ومحبيك سيسدون الفراغ الذي تركته لأنهم قد تعلموا في مدرستك الكبيرة ونهلوا الشئ الكثير من ايمانك ومن حكمتك ومن خصالك الحميدة وشخصيتك القوية وطيبتك المتناهية ، رحمك الله ايها الفقيد الغالي برحمته الواسعة واسكنك في فردوسه السماوي مع الملائكة والقديسين والأبرار والصديقين والهم عائلتك الموقرة ومحبيك الكرام جميل الصبر والسلوان ، واخيرا نطلب منه تعالى ان يكون هذا المصاب الأليم خاتمة احزانكم ، ودمتم برعايته الألهية .

شركاء احزانكم

حنـاني ميـــــا والعائلة

ميونيخ ــ المـانيــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
باسمة عبدالله
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 408
تاريخ التسجيل : 05/04/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الإثنين 21 يونيو 2010, 12:15 am

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9446
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الإثنين 21 يونيو 2010, 12:45 am

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9446
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الإثنين 21 يونيو 2010, 12:52 am

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سعدي يوسف
عضو جديد تازة
عضو جديد تازة



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 66
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته   الأربعاء 23 يونيو 2010, 2:40 am

رحم الله شهداء العراق وعلى راسهم شيخ الشهداء الرئيس صدام حسين ورفاقه ممن قضوا نحبهم على ايدي الاحتلال وعملائه مرتزقة الفرس المجوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
استشهاد الاب الفاضل يوسف عادل عبودي بمسدس كاتم الصوت في بيته وامام زوجته
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: كرملش , ܟܪܡܠܫ(كل ما يتعلق بالقديم والجديد ) وبلدات وقرى شعبنا في العراق Forum News (krmelsh) & our towns & villages :: منتدى شهداء كرمليس ,, كرملش ,, وقرانا وبلداتنا والأيمان في العالم Forum, krmelsh, martyrs, & villages & towns-
انتقل الى: