البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 وما علينا الا ان نحاول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشماس يوسف حودي
مشرف مميز
مشرف مميز







الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 5344
مزاجي : أكتب
تاريخ التسجيل : 02/01/2010
الابراج : السرطان
التوقيت :

مُساهمةموضوع: وما علينا الا ان نحاول   السبت 21 مايو 2011, 8:20 am


وما علينا الا ان نحاول

المهندس معن باسم عجاج

أراده الوجود الإنساني كانت في العراق ومازالت قائمه وفاعله فيه ولكن من هو الذي إنشاء هذا الوجود في الحياة ومن أعطاه بعده الإنساني ؟؟
هنا تقف العبارات متحديه كل كلمات التاريخ لأنها لن تجد جوابا تخصصيا وواضحا يقدم لنا اسما معينا يحدد شخص من اخترع ألكتابه من الكلدانيين أو اسم مشرع مختص من الكلدان كان أول مشرع للقانون في العالم.. ولم يكتب لنا التاريخ من هو الأشوري الذي صنع ألعجله الأولى أو الكلداني الذي صنع الكبش الحربي ولكنه ذكر لنا في أعمق تخصص اسم قائد ألمرحله كاّن يكون حمو رابي أو نبوخذنصر أو أشور باني بال أو آخرون من القادة الذين حكموا العراق وفي ذكر اقل تخصص يقولون جهد آو ابتكار أو اختراع بابلي أو كلداني أو أشوري وبهذا اشاره واضحة لحضارة إنسانيه شامله تحدد ثقافة الفعل أو الابتكاربالزمن والمكان وعندما يتوسع الوصف فانه يأخذ الجانب المكاني ليكون بعبارة مفتوحة اختراع عراقي بانتماء متميز بل وتكون الحضارة انتماء واقعي وأصيل لعراقيه اشمل ...
وهنا يكون ألكلمه موثق بالفعل والعمق الحضاري ويكون سؤالنا هل الكلدانيه و الاشوريه عراقيه أم العراق كلداني و أشوري فيكون الجواب متضمنا الرد بالسؤال هل الابن أصل الوالد أم الوالد أصل الابن ..؟
فالعراق أبا لحضارتين عملاقتين رفدتا التاريخ بأروع العلوم والأحرف والصناعة و أسست أول المدارس والمحاكم وسنت أول القوانين ويأتي سؤالنا هل الحضارتين مسيحيه أم المسيحية هي كلدانيه وأشوريه ؟
تتوقف العقول لتؤكد ان المسيحية كونيه أتيه لا لكل العالم بل لكل الكون فما يربطونه رجالها في الأرض يكون مربوطا في السماء أما الكلدانيه و الاشوريه إنما هما حضارتين عالميتين قديمتين بقدم حقبه الزمن التي مرت على تأسيسهما وأثبتها التاريخ...وان العلاقة بين المسيحية و هاتين الحضارتين إنما هي ولادة الفعل التبشيري الإنساني المسيحي فذابت المسيحية في روعه نقاء هاتين الحضارتين وكبرت عبر الزمن واتت ثمارها وحققت ذاتها بنقاء فكان الكثير من الكلدان و الاشورين منسلخين عن ديانتهم الوثنية وغدو مسيحيين بالفادي المسيح له المجد ويوم جاء الإسلام بعربيته فانه استقطب الكثير من الأشوريين والكلدان وغدوا لاحقا مسلمين مع عرب العراق وهم من أصول كلدانيه وأشوريه وقبلهم صار اليهود ذو اللغة العبرية يهودا وهم من أصول أشوريه أو كلدانيه بعد إن اعتنقوا الدين اليهودي من خلال تبشيرهم من قدّم من ارض فلسطين وبلاد الشام
وهنا نؤكد آصاله الفكر للحضارة الكلدانيه والاشوريه المتجذره عبر التاريخ والتي تحمل في طياتها معاني اكبر وانضج من ما يتقاتل حوله البعض اليوم فيتقاذفون النقد والانتقاد لأقول لهم انتم رجال هاتين الحضارتين العملاقتين فلما تهينون أصالتكم وتاريخكم ولم تتصارعون على ما لا يجب أن يفرقكم بل عليكم التمسك بما يوحدكم فهاهم أهلنا المسلمين قد قبلوا العربية قوميتا لهم وكذلك الكثير من المسيحيين والحال ذاته لليهود العرب ؟؟ فبقيتم انتم من حافظ على القيم ولوح الطين وحافظتم على الحرف كتابتا ولفظا فكنتم اصحاب الامتياز بحق كونكم الاصلاء في الحضارة والتسمية والأمناء في النقل الصادق لهاتين الحضارتين بأمانه عبر التاريخ .
إنني انصح داعيا للتوحد . لا أقول لأجل الجدل والإعلام والتعليق . بل عليكم التوحد لتكونوا موجودين ثابتين في التاريخ وليكون فعلكم حاضر وقائم على الساحة ألعراقيه بثبوت وتحدي ما دمتم قادرين على النهوض والثبوت ومادمتم قادرين على تحقيق الوجود التاريخي في الساحة ألعراقيه الممزقة ليكون أدائكم السياسي والفكري أساس توحيد فيترك لكم بصمات صادقه وحيه ....وهنا يكون التحدي الحقيقي لمن يستطيع أن يغفر لأخيه قبل اولا ليكون الأكبر مكاننا والأكثر رفعتا. وهنا يكون الواقع متحديا الوجود الأناني في النفس الضعيفة. فمن يقدر أن يدوس رغبة النفس من اجل راحة الرأس وخلاص الروح.؟
إني أحذركم من أن تقولوا أن الكلدانيه هي الأفضل أو الاشوريه هي الأفضل لأنهما آتيتين من أم واحده وأب واحد هو العراق ودرستا في مدرسه واحده هي المسيحية فعلينا أن نربي ونبني بالتنازل عن تعصبنا لا أن نضيع ونضيّع وجودنا عبر التاريخ بتعصبنا ..كما علينا الأ نمزق هاتين الحضارتين بأحزاب تجزء بل علينا أن نعمل لفكر يوحد متنازلين عن كراسينا التي لا تخدم الأخر إلا أقارب من يترأس الحزب أو..
ان ما نسمعه في أروقه السياسة يخزينا ويقلقنا ويجعلنا ضعفاء أمام الآخرين من من يبحثون بين اسطر التاريخ على حرف أو كلمه لتوحدهم ونحن نملك كل التاريخ . لقد كانت فرحتي كبيره عندما سمعت عن عقد مؤتمر يوحد الأفكار ويضع خطوط عمل عريضة يديره متخصصون بين الأحزاب المسيحية ولو كانت هذه الخطوة الأولى فعلينا أن نعتمد ألمسيحيه و ألعراقيه أساسا في توحيد أعظم حضارتين في العالم هما الكلدانيه والاشوريه وما علينا إلا أن نحاول


عن موقع كرمليس 4 يو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وما علينا الا ان نحاول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: