البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 عروبة بايزيد اسماعيل بك : وقفة مع استحداث محافظة في سهل نينوى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
البيت الارامي العراقي
الادارة
الادارة



الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 9494
تاريخ التسجيل : 07/10/2009
التوقيت :

مُساهمةموضوع: عروبة بايزيد اسماعيل بك : وقفة مع استحداث محافظة في سهل نينوى   الإثنين 23 مايو 2011, 4:14 am


عروبة بايزيد اسماعيل بك : وقفة مع استحداث محافظة في سهل نينوى


21/05/2011





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
في تصريح صدرمن قبل قيادة حزب التقدم الايزيدي جاء فيه المطالبة والسعي باستحداث محافظة في سهل نينوى للاقليات ( الايزيدية والمسيحيين والشبك ) باعتباره خطوة من الخطوات العشر التي رسمت من اجل مستقبل الايزيدية ( حسب ماجاء في التصريح )

فيما صرح نائب برلماني يزيدي للوكالة الاخبارية للانباء ان استحداث محافظة للاقليات يهدد اللحمة الوطنية والتعايش السلمي في البلاد كما انه يشكل خطرا على المكون الايزيدي

في حين عندما اعلن الرئيس الطالباني بتحديث محافظة للمسيحيين في تشرين الثاني من عام 2010 في منطقة سهل نينوى لاقى هذا الاعلان رفضا قاطعا من قبل اساقفه عراقيون وكتل مسيحية مؤكدين على تمسكهم بهوية العراق الوطنية بينما رحبت اطراف مسيحيه بأعلانه

بين تضارب الاراء بخصوص استحداث محافظة تضم الاقليات في سهل نينوى بين المكونات نفسها واختلاف وجهات النظر بينهم ومابين طرف مرحب وآخر رافض نقول

صحيح ان اليزيدية اصبحوا ضحية التقلبات السياسية التي مرت على العراق واليوم و مع تسلم قوى الاسلام السياسي السلطة فيه . فقد اثرت هذه التقلبات على المواطن اليزيدي في تكوينه وشخصيته ورغبته بمعرفة هويته الحقيقية وانتماءه فتاره يطلق علينا (يزيدية ) وتارة يطلق علينا (أيزيدية ) أو ( أزدية ) أما الانتماء القومي والصراع الذي يدور حوله فهذا مالانريد ان ندخل في تفاصيله الان .

عوامل عديدة اجتمعت بالاضافة الى موجة الجرائم التي باتت تستهدف الاقليات الدينية في العراق وسعت من دائرة هجرتهم وتهجيرهم القسري هربا من الواقع المرير الذي يعيشون فيه . ولكن هل ان استحداث محافظة في هل نينوى للاقليات ومن ضمنها اليزيدية سيكون هو الحل الامثل للحفاظ على بقاء المكونات العراقية

ان المشكلة اليوم هو ان الارهاب يقف على مسافة واحدة من كل مكونات العراق فهو لايفرق بين سني ويزيدي وصابئي وشيعي وكردي ومسلم ومسيحي ان اعمال العنف تجتاح العراق و دخلت كل مفاصل الحياة العراقية فالعمليات الارهابية لم تسلم منها لا وزارة او مدرسة اونقطة تفتيش اومبنى حكومي او جامع او كنيسة اواي بيت من بيوت الله... من استهدافها وهذا بالتاكيد راجع الى ضعف الاداء الحكومي في ظل دولة هشة تفتقد الى تسمية وزرائها الامنيين بالرغم من مرور اكثر من 14 شهرا على اجراء الانتخابات البرلمانية , بلد محتل ياخذ قادته الاوامر ويتبعون الوصايا والارشادات من قبل اجندة خارجية .

ان العراق جميعه يعيش على شفير الهاوية وعلينا في هذا الوقت الحرج ان ندعوا الى التلاحم والتاخي مع المكونات الاخرى وان نكون واعين لمن يريد ان يشعل حرائق الفتنة والطائفية بين النسيج العراقي وتفتيته ونقف بكل شدة لمنع تفكك وانشقاق وحدة العراق

لان فكرة الدويلات والتقسيم فكره تتبنى العنصرية وتحرض عليها ولهذا يجب ان نفوت الفرصة على الذين ينوون الى تقسيم العراق ان يحققوا مطامحهم

ان المخطط الامريكي الخبيث في تقسيم العراق ساهم في اثارة النعرات الطائفية والعرقية وادخال المنطقة في متاهات لاضعافه وتفكيكه ولايبقى العراق عراق متحد

ثمة اسئلة توجه للذين يطالبون باستحداث محافظة :هل ان هذه الفكرة ستساهم في انهاء معاناة اليزيدية وستساهم في تحقيق حلم المواطن اليزيدي في العيش بحرية وكرامة ام انه حلمه بالاستقرار سيبقى أمل مركون على رفوف الزمن ؟ وهل ان هذه الفكرة هي فكرة وطنية لازمت اصحابها من اجل الحفاظ على بقاء المكون اليزيدي من الهجرة والاغتراب بايجاد ملاذ امن لهم في سهل نينوى , ام هو احساس بان اليزيدية مهمشين من قبل الحكومتين المركزية وحكومة الاقليم , ام لاسباب خدمية ترفع من شأن المواطن اليزيدي , ام هو طلب يدخل ضمن الاطار القومي في اثبات وابراز الهوية الايزيدية واثبات وجودها ,ام هي رغبة في ادارة ذاتية واستقلال ذاتي

اننا اليوم احوج مانكون الى تعميق الشعور باستقلال هويتنا اليزيدية و كيف سيتم توفير الامان الحقيقي لليزيدية ونحن اليوم نعيش حاله من العداء القومي والفكري فيما بيننا فهل ان فكرة الانفصال والعزل ضمن محافظة معينة سيحقق لنا الامن والرخاء الذي طالما حلمنا به وهل ستكون هناك حرية بعيدة عن المخاطر وماذا عن الارهابيين وبعد ان اصبحنا هدفا لهم منذ دخول الغزو الامريكي للعراق , ان الانفصال بكل تاكيد سيشجع الارهاب وسنتعرض بكل سهولة للتصفيه والاستهداف في بلد لم يشهد بعد استقراره الامني

اخيرا نامل ان لايكون الهدف من المطالبة باستحداث محافظة للاقليات هو من اجل ضمها الى جهة معينة مستقبلا اومكسبا من خلاله يتحقق .

عروبة بايزيد اسماعيل بك


21.5.2011

المانيا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عروبة بايزيد اسماعيل بك : وقفة مع استحداث محافظة في سهل نينوى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: