البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 حنين لشمس العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alaa albasrawy
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 436
تاريخ التسجيل : 16/12/2010
الابراج : العقرب
التوقيت :

مُساهمةموضوع: حنين لشمس العراق   الجمعة 15 يوليو 2011, 11:02 am

حنين لشمس العراق
شعر: د. قحطان محبوب مندوي
يَفدي تُرابَك َمَن عاداكَ ياوَطني
يا مَنبعَ الفكر ِ والأخلاق ِ والسُنَن ِ
يَفَديكَ مَنْ ضَرَّ غُصنا ًمنكَ في عَمَد ٍ
أو مَسَ ماءكَ في سوء ٍ وفي ضغَن ِ
وَكلُّ فج ٍ وَموبوء ٍ ومنشرخ ٍ
وكلُّ من أشعلَ الأحقادَ بالفتن ِ .
ألشمسُ أنتَ عَداكَ ألأرضُ آسنة ٌ
فما انتفاعُ الورى بالقاحل ِالأسن ِ؟( 1)
وَيا نديمي على ما فيكَ من ألم ٍ
يا نورَعيني وشعري يا لظى شَجَني
ويا وفائي ونُبلي يا ندى كرَمي
وكلَّ ما ظلَ من عقلي ومن بَدني.
قدّستُ حُبكَ مطروداً ومنصدعا ً
وفي هَواكَ جَفتني لذة ُ الوسَن ِ(2)
وصُنتُ عَهدكَ مَصْلوباُ على أَمَل ٍ
وكنتَ مني حضورالبحرِ للسُفُن ِ،
يا زفة َ ألعُرس ِ و"المنكوبُ" مُطربُها 3
يَشدو، فَيَمحو ألأسى عَني وَيُسعدُني
"وحيدة ٌ" لهدوء ِالريفِ تحْملني
وصَوْتُها العذبُ يُشجيني ويُطربني4
ياخبزَ أُمي، ويا خِلخالَ راعية ٍ
كُردية ٍ، في رُبى "بيخال" تسْحُرني

يا رُدفَ ريفية ٍ سَمراء مُفحَمَة ٍ
تخالُ في مَشيها حورية َ الجنن ِ
ياخِصرَمخْطِفة ٍ لولا الحياء ُ بنا 5
زَرَعْتُ وردَ الصِبا في طينِها اللدن ِ
يَاسدرة َالنبق ِ، يَا عُودا ً ودالية ً
يَا نكهة َ الطلع ِ، .يَا رُمانة َ الغُصُن ِ
يَا طورَ"صابي"بقلبِ الهور يُوقظُ بي 6
عارَ الوضيع ِ الذي بالهور ِعَيّرني 7
أنا ابنُ هَوركَ لا خباً ولا خَجَلا ً
فذكر"الزَوْرَ" و"الخريط َ"، َيذكُرُني، 8
وذي رجالكَ شَحوا، نُصفهم ذممٌ
ونُصفهم يَرعوي باللحد ِ والكفن ِ.9
خَمسينَ مُجدبةً أنتْ لبطشِهُمو
لم يَخجلوا، أو يُراعوا حُرمَة َالوطن ِ
إُذ ْراقهم لحنُ نازي ٍ فأرقصَهم
كرقص ِماجنةٍ في عُرسِها المَجِن ِ.
وَلا يزالونَ أسرى في حَماقتِهم
مُستهترين ومَسكوكينَ من عَهَن ِ.10
لا يأمنونَ مُغيثا ً يَستجيرُ بهم،
وجلهم فاسدٌ أوغيرُ مؤتمَن ِ .

أما وبعد ُ : وبي همٌ يُعذ بني
لواعجٌ قد تُضاهي وَحشة َ السَفن ِ
قالوا تفشتْ بكَ العاهاتُ وانتشرتْ
كتائبُ الرُعْبِ، مَوتٌ دونما ثمن ِ
بينَ الحياة ِ وبينَ الموت ِ ثانية ٌ
تقلُ في قصرها عَنْ رَمشَة ِالجَفن ِ
كما تحَدَرَ فيكَ السَيل ُ واكتدرتْ
يد ُالمروءة ِ وانشلتْ ِشفا لسِن ِِ
وأجدبَ النهرُ والأهوارُ قدعَجَفتْ
وَحالَ نَخلُكَ ظمآنا إلى المِزَن ِ 11
وَبُدِدَتْ فيك آمال ٌ وتضحية ٌ
وَشحَ فيكَ عَطاءُ الواهب ِالفطن ِ
وَراح َ طفلُك َ يَستجدي وأرَملة ٌ
يَنالُ من عِرضِها الزاني وكلُ دني
وَأَظلمَ الناسُ بَعضاً وانتحواهَرباً
كل ٌ لمنفاهُ في الأصقاع ِ والمدن ِ
وَعاثَ فيكَ فقيرُ العقل ِ مكتنزاً
وصارَ بغلا ً، فلم يشبع ْولم يَغنِ ِ.

وبعدَهذا يَقولُ اللائمون لِمَنْ
هذا النشيجُ، وإني بلبلُ الفنَن ِ؟
كفى جُنوناً فمن ذا يَستَحقُ بُكا
عَمن، لِماذا، لأي ٍ، كيفَ، أولمن ِ؟
لِمَ أُحبِبُ بلادا ً كنتُ هاجرَها
منذ الصِبا، لا بها أَهلي ولا سَكني؟
غَادرتُها والمدى يشدو بمفترقي
واليوم أعيا شبابي والتوى غُصني!
والله أبكي وحيداً في بِعادي وما
يومٌ يمرُ بلا دَمع ٍ ولا حَزَن ِ
وما نكرتُ عراقي أو أصولَ دَمي
ومَن سقاني عطورَ الودِ، علمَني:
أن أعشقَ الناسَ والد نيا وطيَبتَها
ولأ أُهادنَ أفاكا ً على دَخَن ِ. 12
لم أنسَ دجلة َ أو بَغدادَ فاتنتي
أو وردَ ميسانَ رغمَ الحيف ِوالظنن ِ ؟
غنيتُها يومَ فقري لا يُرمضُني
ولا الهمومُ، وعيشي لا يكلفني
أبكي على عشرة ٍ لم ألفَ ماثلها
مُذ ْودعوني رفاقي ساعة َ الظعَن ِ .
أبكي لدجلة، َهمَي قبرُ والدتي
مَنْ عاثَ فيهِ فقير النفس ِ والهَجِن ِ.
ضِفافهُا مذ غزَاها الشرُ موحشة ٌ
ترنولعودة ِ ذاكَ الطيبِ الشَزن ِ.13
من كان معدنه تبراً وتضْحيَة ً
تهونُ أدمُعُهُ للأهل ِوالدمن ِ 14

وأنتَ يا مشعلا ً مازالَ مؤتلقا ً
رغمَ المجازروالويلات ِ والمِحَن ِ
حتامَ تغفرُ للجاني وَتمهله ُ
فهَل تظن ُ شفاءَ الفاسدِ الزَمِن ِ؟
يا شمعة َ الفكر ِ يا مزنا ً لقاحلةٍ
ويا دَواء َ لدود ٍ‘ حَاقد ٍ‘ ظغِن ِ
يا دربَ من وهبوا أعمارَهم أبدا ً
ودأبَ من ماتَ تعذيبا ً ولم يَخُن ِ.
"ياعادلا ً" من نسيتُ الكونَ أجْمَعَهُ
وظلَ كالكوكبِ القطبي يُرْشِدُ ني 15
في الحالكات ِ وفي بؤسي وفي سَفرَي
فشمسُ جُرحِهِ بالآما ل ِ توصلني

كمْ حاولَ البطشُ والطاغوت ُ يَطمرُهُ
خَابا، وظل َسراجَ الكون ِ والزَمَن ِ.
يا "كاملَ"الخلق ِ يا"وضاحَ" واأسفا
تفنى بطلقةِ وغد ٍ، ساقط ٍ، عَهنِ! 16
كيدُ الجبان ِ وإن أقوتْ جريمتهُ
لا يَحصدُ النذلُ غيرَالعارِ والدَرَن ِ.
وَجاهل ٍ فاسق ٍ يَحبو الشنيع ُ لهُ
لو درتُ خدي له الثاني سَيَصْفعُني
وإن غفلتُ ثوان ٍ أو سَها بَصري
من دون ِ ريب سَيُدميني ويقتُلني .

مَسْعورةً وَرَدَتْ تلكَ الكلابُ كمَا
مَسْمومةً شَغفتْ بالقتل ِ والإحَن ِ 17
وللكلاب ِ وفاء ٌ يستحي خَجَلا ً
مِنهُ الحياءُ وَيستعصي على المنن.ِ. 18
من أَي كهف ٍأتوا من أي سافلةٍ
سفوا حليبهمو؟ يا خسة َ اللبن ِ !
ألفٌ ونصفٌ ومازالوا بجهلهمو
يَسْعون للقتل ِ ذات ِ"اللاتِ" والوثن ِ
عَصوا نداء َ الذي أوصى برحمتهِ
وخالفوا ما بشرع ِ الدين ِ مِنْ حَسَن ِ
وَيَعْكفونَ ببطش ٍ لمْ يجئْ بهِ
عُنفُ المغول ِبمُغتال ٍ وممتهن ِ
ويذبحونَ النسا والمفطمينَ معاً
أمامَ عين ِ الملا والله ِ في عَلَن ِ .
يَكفرون الورى والوأد ُ سلوتُهم
ويفخرونَ بزرقاوي وابن لدِن ِ .
قتلُ الأنام ِ بلا ذنب ٍ ولا سَبب ٍ
يَنمُ عن خِسةِ الأخلاق ِ والجُبُن ِ.
وفخرنا الودُ، حُبُ الناس ِ مَكْرُمَة ٌ
مَنْ يكرهُ النبلَ غيرُ السافل ِالأفن ِ؟ 19
وحتفُنا يرتوي الظامي بحكمتنا
وجلُ تاريخهِم قَدْ لُمَّ من عَهَن ِ
عِشْ يا عِراقُ، فهم موتى وأشجعُهم
لا يرتقي شسْعَ نَعْل ٍتالف ٍعَفِن ِ.
يَفديهِ كلُ الذي عاداكَ ياوطني
يا منبعَ الحب ِ والأخلاق ِ والسُنَن ِ.

بدأت 10-10-2009
انتهت 24-10-2009
د. قحطان محبوب صبرمندوي
__________________________________________


منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20121
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: حنين لشمس العراق   الأربعاء 24 أغسطس 2011, 11:44 am

irag

عاشت اياديكم على هذه القصيــدة * شمس العراق * !!!

خالص تقديرنــا وآعتزازنا بالوطــن العزيز الغالــي !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حنين لشمس العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى الشعر والادب بالعربية المنقول Forum poetry & literature with movable Arabic-
انتقل الى: