البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 5 سنوات مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: 5 سنوات مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي   الأحد 18 أكتوبر 2009, 12:24 am

بسم الاب والابن والروح القدس الاله واحد امين

تمر في مثل هذا اليوم علينا 21/ 6/ مده خمسة سنوات حزينة علي رحيل اعز اعزائنا واكبادنا وبقيت
حياتنا ممزقه برحيلهم هم كل من احبابنا ثائر وزوجته العزيزه منيره وولدهم الشاب فادي وحوله طول
هذه السنوات الخمسه ونحن جميعا الوالدين واخوانهم واخواتهم واولادهم الباقين بالحزن الدائم علينا
والبكاء والحزن ونشعل الشموع وكل السنه نزور ضريحهم في عنكاوه نشعل الشموع ونضع الورود علي
ضريحهم ونقدم الصلوات علي ارواحهم الطاهره وهم رحلو في حادث السياره في الساعه الرابعه صباحا
في طريق بين الحلب والحسكه في اليوم 21/ 6/ 2004 في طريقهم لزيارة اقاربهم في عنكاوا الف رحمه
علي ارواحهم الطاهره انت ملجائي ربي . اغفر ذنبي وارحمني اسمعو يا اخواني واحبابي . الموت المر
قاساني واغمض عيوني .واخرس لساتي كاس المراره اسقاني. ربي يغفر ويرحمني

بابا حنا صليوا جرجيس و

ناناشكريه هرمز الحكيم

النمسا
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
* بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين *

،، انـــا هو القيامة ... والحق ... والحياة ... من امن بي وان مــات فسيحيـــا ،،

ميونيـــخ ـــ المـانيـــــا

في 23 / 6 / 2004

الأخ العزيز والزميل المحب حنــــــا صليوا * ابو عصـام * والعائلة الكريمة المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

،،حكم المنية في البرية جـار ..... مـا هذه الدنيـا بدار قرار ،،

* حادث جلل .... ومصاب اليم *
وبعد ...

لقد هزنـا نبـأ الفاجعة الكبرى التي المت بكم ، الا وهي الحادث المؤسف الذي اودى بحياة المـاسوف على شبـابهمـا ولدكم العزيز ثـائر ، وعقيلته العزيزة منى ، وولدهمـا الأصغر العزيز فادي ، واصاب ولداهمـا العزيزان سالي وفالي بجروح ، ان القلم يعجز عن التعبير عن الأسى والحزن الذي اصابنـا بسبب هذا المصاب الأليم ، لا سيمـا ونحن في الغربة المقيتة، ان مثل هذه الأنباء تضاعف همومنـا ، لأن احاسيسنـا هي دومـا مع وطننـا الحبيب الجريح ، واهلنـا الأعزاء اينمـا كانوا ، لا يسعنـا ونحن بعيدون عنكم الاف الكيلومترات الا ان نشاطركم الأحزان بهذه المنـاسبة الأليمة ، سائلين الباري عز وجل ان يتغمد الفقداء الغالين الثلاثة برحمته الواسعة ، ويسكنهم فسيح جناته ، ويلهمكم ومحبيهم جميل الصبر والسلوان ، ضارعين اليه تعالى ان يمن على الجريحين بالشفاء العاجل ،ليسدا الفراغ الذي تركه والديهمـا وشقيقهمـا ، وليكونـا خير خلف لخير سلف ، ولكي يبقى اسم العائلة حيـا في المجتمع الذي كان لامعـا فيه ، وقد لمست ذلك بنفسي حينمـا زرت السويد قبل عامين ، وقضيت ليلة حلوة مع هذه العائلة الطيبة صحبة عدد كبير من الأحباء في مدينة اسكلستونـا ، وبضمنهم صديق المرحوم الحميم وزميله العزيز المهندس * موفق حنــا شابو برخـــا * وعائلته الكريمة ، كمـا نطلب من الفادي يسوع المسيح ان لا يريكم اي مكروه ويحفظكم من كل سوء ، انه سميع مجيب .
كنـا نتمنى ان نكون معكم في تلك اللحظات العصيبة التي ودعتم فيهـا الراحلين الأحباء الى مثواهم الأخير ليوارورا الثرى، ثرى عنكاوا العزيزة الذي طالمـا احبوه وكانوا في رحلة لزيارته ففقدوا حياتهم ، وهذا اسمى عطاء يستطيع ان يقدمه اي انسان في حياته حبــا لوطنه واهله ، لنشد على ايديكم بحرارة معزين لكي نخفف ولو بعض الألم عنكم ، لأن لحظات توديع الأحبة الوداع الأخير هي من اصعب اللحظات في حياة الأنسان ،ولكننـا للأسف الشديد نعيش في الغربة بعيدا عنكم .

اخي العزيز ابو عصام ...

هذه بعض الأبيات الشعرية التي يرثي والد مفجوع ولده العزيز ...

ابني إ انك والعزاء معـا

بالأمس لف عليكمـا كفن

تـالله ، لا تنفك لي شجنـا

يمضي الزمـان وانت لي شجن

مـا اصبحت دنيـاي لي وطنـا

بل حيث دارك ، عندي الوطن

مـا في النهـار وقد فقدتك من

انس، ولا في الليل لي سكن

ولقد تسلي القلب ذكرته

اني بان القاك مرتهن

اولادنـا إ انتم لنــا فتن إ

وتفارقون فانتم محن

فتن .. معنـاهـا .. موضوع اعجاب ، وحب شديد يبلغ الجنون .

الأخت العزيزة ام عصام ...

هذه بعض الأبيات الشعرية لأم ثكلى ترثي ولدهـا العزيز ...

تلاقت ذكريـات في خيالي

اتنسى الذكريـات ؟ من المحال.

يؤرقني التساؤل عن فراغ

فراغ في النهـار وفي الليالي

والطب لا يجيب وليس يدري

والكتب لا ترد على سؤالي.

تثور الذكريـات تمر سكرى

على عيني على فكري وبالي .

وفي قصيدة اخرى تقول الأم الثكلى ...من قال غاب ؟

طال البعـاد امـا قد حان لقيـانـا

ايـا ثائر ، فان البعد اوهـانـا

من قال قد غاب ؟ كلا لم يغب ابدا

اراه في مقلة الأنسان انسانـا

اراه عند الفجر في افواه الصغار بسمة حلوة

اراه في نسمات الفجر الحـانـا

ابن الأخ العزيز عصام ...هذه بعض الأبيات الشعرية في رثاء شقيق عزيز راحل ...

يذكرني طلوع الشمس ثائرا

واذكره لكل غروب شمس

فلا والله، لا انساك حتى

افارق مهجتي ويشق رمسي

فيـا لهفي عليه ولهف امي

ايصبح في الضريح وفيه يمسي إ

ويقول المحبون للراحل العزيز فادي...

فادي يـا حبيبنـا .... إ ايهـا المسافر عبر السحاب ، الراحل الى مـا وراء الغمـام ... ايهـا الملاك الوديع .... كيف مضيت سريعـا دون وداع .....؟ ولم غادرتنـا بهذه العجالة وربيعك لم يزهر بعد ، وشجرة حياتك الخضراء لم تعطي ثمـارهـا بعد ..... ؟ لقد ذهبت يـا فادي وتركت في القلوب غصة ، وفي النفوس لوعة ، لكنك رغم بعادك عنـا ، فانت تعيش معنـا ، وفي افكارنـا... ، وفي احلامنـا... ، نذكرك مع الأصيل ... ونراك عند الفجر بسمة حلوة في افواه الصغار...،ونسمعك نشيدا شجيـا مع تراتيل الملائكة .. ، لقد عز عليك ان ترى والداك العزيزان يرحلان وحدهمـا ، فتساميت في العطاء ،فرحلت معمهـا، وعدت الى منابع الصفاء ، فنم قرير العين ، في مثواك ، ولتسعد روحك الطاهرة في عليائهـا مع والديك العزيزين ،فمـا هذه الدنيـا الا دار زوال وفنـاء ...إ فوداعـا يـا حبيبنـا الغالي وداعـا .

امـا انت ايتهـا الأبنة العزيزة منى ...

الشعر والنثر يعجزان عن رثائك ،لأنك مـا عرفت كيف تتقاسمين التضحية مع احبائك في العائلة ، فانت الزوجة المخلصة ، وانت الأم الحنون ، وكانوا جميعـا يسكنون في قلبك الكبير ، وكانت محبتك لجميعهم كبيرة ، فرحلت مع شريك حياتك ورفيق دربك ، ومع فلذة كبدك الصغير الذي لم يستطع فراقك حتى الرمق الأخير ،ورغم رحيلك ، ورغم انك في عليائك ، فروحك الطاهرة تطلب من بـاريهـا ان يمن على ولديك الجريحين بالشفاء العاجل ، ودعـاء الأم مستجاب عند الرب سبحانه تعالى .، ان تضحيتك عظيمة ستتناقلهـا الأجيال على مر الزمن ، وستبقى ذكراك خالدة في اذهـان محبيك وكل من عرفك ، فلتهنـاء روحك الطاهرة في عليائهـا مع العزيزين ثائر ، وفادي .

ودمتم بخير محروسين برعاية الرب جل جلاله .

ابو فرات
..........
مع الأعتزاز ، والتقدير ، والمحبة
.....................................................
ملاحظة ...
..........
هذه الرسالة كتبتهـا وارسلتهـا وقت الحادث الجلل والمصاب الأليم ، واكتبهـا هنا بمناسة الذكرى الرابعة للمأساة ، انه الوفـاء من عنكاوة . كوم ان تحيي ذكرى رحيل عائلة مسيحية كريمة كان لهـا مكانة كبيرة في جاليتنـا المبـاركة في السويد ، علينـا جميعـا ان نشارك الموقع العتيد هذا الشعور الأنساني الطيب ، رحم الله عز وجل هذه العائلة المباركة واسكنهـا في فردوسه السماوي مع الملائكة والقديسين والأبرار والصديقين والهم محبيهـا جميل الصبر والسلوان ، نتمنى ان تكون خاتمة احزان العائلة ، ونطلب من الله العلي القدير ان يحفظ ابناء شعبنـا الكرام من كل سوء ، ولا يريهم اي مكروه في حياتهم ، انه سميع مجيب الدعاء ، تبارك اسمه في كل مكان وزمـان .... امين .

شركاء احزانكم

ابو فرات والعائلة

ميونيخ ــ المـانيـــــا
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
--------------------------------------------------------------------------------
* بسم الثالوث الأقدس ... الآب ... والأبن ... والروح القدس ... الأله الواحد ... امين *

،، انـــا هو القيامة ... والحق ... والحياة ... من امن بي وان مــات فسيحيـــا ،،


الأخ والصديق العزيز والزميل المحب حنــــــا صليوا * ابو عصـام* والعائلة الكريمة المحترمون .

سلام من الله ورحمة ...

،،حكم المنية في البرية جـار ..... مـا هذه الدنيـا بدار قرار ،،

*حادث جلل .... ومصاب اليم*

* المغروسون في بيت الرب يزهرون في ديــار الهنـــا *

5 سنوات مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي

وبعد ...

خمس سنوات بنهاراتهـا ولياليهـا مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي ، ولكنهـا في حسابات الحزن والأسى هي سنوات طوال بالنسبة لعائلتهم الكريمة واولادهم ومحبيهم لأن كل شئ يخصهم في البيت والمجتمع ومحيط الحركة يذكرهم بهم ويجدد الحزن والألم في نفوسهم المتالمة اساسا بسبب رحيلهم المبكر المـأساوي بكل معنى الكلمة .

لقد رحلتم ايها الأعزاء ، ورحيلكم بهذه العجالة قد ترك في نفوس كل الذين عرفوكم عن كثب لوعة وفي قلوبهم غصة ، فكل مسافر يــا اعزاؤنـا مهمــا طال بعـاده لا بد وانه الى اهله يؤوب ، ومـا من غـائب عن بيته الا وساعة يحن اليه فيعود ... ولكنكم لم تعودوا ... ؟؟؟ وفضلتم البقاء حيث رحلتم .

كم انت قاس يـا موت لأنك تفرق بين الراعي ورعيته ، وبين الوالدين واولادهـما ، وبين الزوج وزوجته ، وبين الأخ واخيه واخته ، وبين الصديق وصديقه ، وبين الأستاذ وتلاميذه ، وكم هي شديدة مرارة لحظات توديع الأحبة الوداع الأخير على الأهل والأصدقاء ،فلولا نعمتي الأيمان والصبر اللتين اسبغهمـا الرب على بني البشر لمـات الأنسان من كربه ، فصبرا ... صبرا ، يـا احباء فهذه ارادة الخالق العظيم ولا راد لأرادته عز وجل ، فناموا قريري العيون في مثواكم السرمدي وانتم في عليائكم فعـائلتكم واولادكم ومحبيكم سيسدون الفراغ الذي تركتموه لأنهم قد تعلموا من مدرستكم الكبيرة ونهلوا الشئ الكثير من خصالكم الحميدة وطيبتكم المتناهية ، رحمكم الله ايها الفقداء الأعزاء واسكنكم في فردوسه السماوي مع الأبرار والصديقين والهم عائلتكم واولادكم ومحبيكم جميل الصبر والسلوان ، واخيرا نطلب منه تعالى ان يكون هذا المصاب الأليم خاتمة احزانكم ، ودمتم برعايته الألهية .

شركاء احزانكم

حنـاني ميــــــا والعائلة

ميونيخ ــ المـانيــــا
--------------------------------------------------------------------------------
اعزاؤنــا الأخ والصديق والزميل ابو عصام وجميع افراد العائلة الكريمة المحترمون .

العراق والمهجر

ان مـا اصابكم لم يكن سهلا بل كان كارثة لا بل مـأساة كبيرة وهي فوق تحمل طـاقة الأنسان ، ولكن لكونكم تؤمنون بالفادي والمخلص والمعلم يسوع المسيح فـأنتم واثقون تمـامـا بـأن ثـائر وزوجته وولدههمـا فـادي هم شهداء وقد انتقلوا من الحياة الدنيـا الفادية الى الحياة الأبدية في ملكوت السماء الى جانب الفادي الذي بعد موته على الصليب وقيامته من بين الأموات صعد الى السماء وجلس عن يمين الأب السماوي في عرشه الألهي ، وهذا هو العزاء الأعظم لكل مسيحي مؤمن ، وانتم حينمـا تزورون قبور الشهداء الثلاثة وتوقدون على نيتهم الشموع وتصلون من اجلهم تؤكدون ايمانكم الراسخ الذي لا تهزه الرياح العاتية والكوارث ، فطوبى لكم ايهـا الأحباء ، لأن الشهداء الثلاثة قد اصبحوا لكم ولنـــا شفعاء لدى الآب السماوي وابنه الوحيد سيدنـا يسوع المسيح له المجد في كل مكان وزمـان ... امين .

ابو فرات والعائلة

ميونيـــخ ــ المـانيـــــا


عدل سابقا من قبل Hannani Maya في الجمعة 06 أغسطس 2010, 5:43 am عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: 5 سنوات مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي   الأحد 18 أكتوبر 2009, 12:51 am

رسالة رثـاء ردا على رسالة رثـاء العزيزتين فالي وسالي ثـائر حنـــا صليوا بمناسبة مرور 5 سنوات على رحيل الأعزاء والديهمـا وشقيقهمـا .

* الي اعزائنا بـابـا ثائر و مـامـا منيره و اخونـا فادي *

،، بسم الاب والابن والروح القدس الأله الواحد امين ،،

بابـا ما احلي هذه الكلمه بابـا ها قد رحلت انت مع مامـا و اخونـا في 2162004 بين حلب والحسكه في حادث مفجع حيث كنا في زياره لأهلنا في العراق ،، عنكاوا ،، كنا نعلم جميعا بانك تحب مامـا واخونـا ولم تفارقهما يومـا مـا ولكن لم نكن نعلم بانك نصفهما الاخر لم يدم بلا رحيلكمـا والفراق بينكما ولم تفارقـا بعضكم بعضا في الحياة الا بعد ان حـانت ساعة الوداع ، نعم ... نعم يـا مـامـا موتكمـا انت وبـابـا كان الوداع الاخير ورحلتم عنا بعيدا الان يـا بـابـا ومـامـا واخونـا العزيز وبقينا بلا بـابـا وبلا مـامـا وبلا اخ ، بقينا وحيدين بلا قلب بلا روح وكنـا معكم في غاية السعادة ورحيلكم جعلنـا في في غاية البؤس ، كيف نصف لكم مـا حدث لنـا ، وكيف نصف الكلمات و نعجز في وصف هذا العذاب الكبير الذي نعيش فيه ، ولكن مـا عسانـا ان نفعله فهذه ارادة الله تعالي ونحن مسروون لانكم في احضان مريم العذراء في ملكوت السماء وسيبقى الحزن والمرار والجراح كبير في قلبينا وحياتنا دائما طول الزمان كيف ننساكم وعمق الجراح كبير ، كيف نتمكن من ان نسترجع انفاسنـا بعد رحيلكم والذكرى طالمـا باقيه في صدورنـا ، ونصلي دائما لكم ولكن اسفنـا بالغ جدا لأنكم لم تستطيعوا ان تروا اعزاكم واهلكم في عنكاوا ، ورحلتم ونحن حزينون بذلك كثيرا اعزائي بـابـا ومـامـا واخونا لا تقلقون علينا نحن نمشي حسب ما تعلمنـاه منكم ومـا كنتم تحبونه لنـا دائما وحسب رغبتكم نحن ماضون في المسيرة انشاء الله ، فـانـا اكملت دراستي كما كنتم ترغبون ان اكمل وتخرجت من الكليه واختي سالي دخلت في كليه الطب حسب رغبتكم ووصيتكم ، فكونوا مرتاحين من طرفنا نحن نمشي حسب توصياتكم .

طول العمر يـا اعزائنـا ...

اولادكم الباقون

فـالي وسالي

السويد
..................
الأبنتـان العزيزتـان الغاليتـان فـالي وسالي حفظكمـا الرب خير خلف لخير سلف المحترمتـان .

تحية محبة وتقدير ...

قرأت العبـارات المؤثرة التي خطتهمـا يداكمـا الكريمتـان بمنـاسبة مرور خمس سنوات على رحيل اعز الناس عليكمـا ... الوالدان الكريمـان ... بـابـا ثـائر ، ومـامـا منى ، وشقيكمـا الصغير الوحيد للعائلة ،، فـادي ،، في حـادث سيارة مؤسف بين العراق وسوريـا والذي كان وقعه كالصاعقة على كل الذين يعرفون عائلتكم الموقرة عن كثب وحتى على الذين لا يعرفونهـا ، لأن الحادث كان جلل والمصاب اليم .

امـا انت ايتهـا الأبنة العزيزة منى ...

الشعر والنثر يعجزان عن رثائك ،لأنك مـا عرفت كيف تتقاسمين التضحية مع احبائك في العائلة ، فانت الزوجة المخلصة ، وانت الأم الحنون ، وكانوا جميعـا يسكنون في قلبك الكبير ، وكانت محبتك لجميعهم كبيرة ، فرحلت مع شريك حياتك ورفيق دربك ، ومع فلذة كبدك الصغير الذي لم يستطع فراقك حتى الرمق الأخير ، ورغم رحيلك ، ورغم انك في عليائك ، فروحك الطاهرة تطلب من بـاريهـا ان يمن على ولديك الجريحين بالشفاء العاجل ، ودعـاء الأم مستجاب عند الرب سبحانه تعالى .، ان تضحيتك عظيمة ستتناقلهـا الأجيال على مر الزمن ، وستبقى ذكراك خالدة في اذهـان محبيك وكل من عرفك ، فلتهنـاء روحك الطاهرة في عليائهـا مع العزيزين ثائر ، وفادي .

فـالي وسالي المتـألقتـان ...

في وقتهـا كتبت الفقرة اعلاه في رسالة التعزية والرثـاء بالمصاب الجلل بحق والدتكمـا المبجلة وعباراتهـا تعبر خير تعبير عن هذه الأنسانة العظيمة التي ستذكرهـا الأجيـال على مر الزمن ، والتي كانت قمة في التضحية والفداء والمحبة الى اخر لحظة من حيـاتهـا ، وهنـا لا بد لكمـا ان لا تنسيان ابدا بـان شفـائكمـا كان بدعائهـا ودعـاء الوالد الحبيب والملاك الصغير فـادي وهم في عليـائهم لكي تبقيـان على قيد الحيـاة وتحـافظـان على اسم العائلة ومكانتهـا في المجتمع ، ونعم مـا فعلتمـا باكمـال دراستكمـا حسب رغبة مـامـا وبـابـا ، وفي المستقبل ستتزوجـان انشاء الله وتنجبان اولادا يحملون اسمـاء الأحبـاء الذين رحلوا عنكم ، واخيرا اقول لكمـا وانـا من الذين حزنوا كثيرا على رحيل اعزاء عنكاوا والوطن الحبيب كله ... احمدوا الله عز وجل على كل شئ واكثروا من الصلاة وزيارة الكنـائس وايقـاد الشموع ومساعدة الناس قدر المستطـاع فهذا كله كفيل بان يفرح بـابـا ومـامـا وفـادي وهم في ملكوت السمـاء بين الأبرار والصديقين وهو الطريق الصائب لنيل نعمتي الصبر والسلوان ، ولا تنسوا ايضـا بان جديكمـا ... بـابـا حنـــا ونـانـا شكرية والأعمـام والعمـات والخوال والخالات واولادهم والأقربـاء والأصدقـاء يكنون لكمـا المحبة الصادقة ويقفون معكمـا الى النهـاية .

رحم الله الفقداء الغالين الثلاثة ... ثـائر ، منى ، وفـادي برحمته الواسعة واسكنهم فسيح جنـاته ، والهمكم والهمنـا جميعـا جميل الصبر والسلوان .

المحبون لكم دومـا

العم ابو فرات والعائلة

ميونيـــخ ــ المـانيــــــا
--------------------------------------------------------------------------------
الي الاخ العزيز ابو فرات المحترم

اشكرك كثيرا علي هذا الرثاء وفيه كثير من الحزن وانت حزين ومتاثر بهذه الفاجعة , ومرة
ثانيه نقدم جزيل شكرنا لك ونطلب من الله ان يحفظك من كل سوء انت وجميع افراد العائله
الكريمه .

ملاحظه ...

لم نتلقى اي رثاء من المسؤولين في عنكاوا . كوم اي رثاء موجه الي الاولاد
المرحومين مع الاسف الشديد تذلك لا من قريب ولا من بعيد .

حنا صليوا جرجيس

النمسا
--------------------------------------------------------------------------------
الأخ والصديق والزميل العزيز ابو عصـام الجزيل الأحترام

تحية محبة وتقدير ...

اولا لا شكر على واجب ، فاولادك الذين رحلوا هم اولادنـا جميعـا ، وكانت لهم مكانة اجتمـاعية كبيرة سواء في العراق او المهجر وخاصة في السويد ، ومن حسن الصدف انني التقيت بهم حينـمـا زرت السويد قبل سنوات في جلسة عـائلية ضمت عددا من ابنـاء شعبنـا المبارك في نـادي بـابل العائلي بمدينة اسكلستونـا ، ومن خلال الأحـاديث عرفت كم هي طيبة هذه العائلة الكريمة ، وكم هي محبتهـا للناس جميعـا دون استثنـاء ، وكم هي محبتهـا للوطن الحبيب وخاصة مسقط رأسهـا عنكاوا العزيزة وقد ضحت بـأرواح ثلاثة أعزاء منهـا من أجل هذا الحب في حـادث سيارة مؤسف هز كل من عرفهم وحتى الذين لم يعرفوهم ، واشاركك الأسف على ادارة موقع عنكاوا واقول لهم وخـاصة الأستاذ امير المالح الجزيل الأحترام المشرف العام هنـالك تمييزا في الموقع من قبل بعض الأشخاص المسؤولين عن بعض المنتديـات في ابراز مـا يكتب فيهـا من مواضيع وخاصة في المنبر الحر ، فدائمـا تبرز عناوين مـا يكتبه بعض الأخوة الأعزاء سواء كانت كتـابـاتهم تستحق ذلك ام لا لغرض في نفس يعقوب ،، فمثلا رسالة الرثـاء التي كتبتهـا ردا على رسلة العزيزتين فـالي وسالي في المنبر الحر برز عنوانهـا في الصفحة الأولى في المقالات بشكل مشوه غير واضح ،، رسالة رثـاءأ ،، وهنا سؤال يطرح نفسه لمن هذه الرسالة ؟ في حين ان بعض المواضيع يكتب لها عنوانـا كاملا ، لأن القارئ يهمه ان يكون العنوان واضحـا ، وعتابنـا هذا ليسى الأساءة للموقع بل محبة له لأننـا يهمنـا ان يكون لجميع ابناء شعبنا على اختلاف مشاربهم ، كمـا هو معرف عن الموقع في اعلى الصفحة الرئيسية ...

اهلا بكم في عنكاوا دوت كوم ...

ملتقى أبناء شعبنا الكلداني الآشوري السرياني ، وأبناء العراق كافة ، وجميع أصدقائنا من مختلف البلدان ، لمتابعة آخر أخبار الوطن والشرق الأوسط والعالم، ومناقشة الآراء والأفكار وتبادل وجهات النظر والخبرات وتقوية أواصر العلاقات بين الجميع على أسس الديمقراطية واحترام الرأي والرأي الآخر .

ان الموقع يجب ان يكون للجميع فالأختلاف في الرأي ظاهرة صحية ولا يمكن ان تفسد في الود قضية ... والله من وراء القصد ، سدد الله خطى الجميع لرفعة شأن الموقع وتطوره نحو الأفضل دائمـا لخدمة ابناء شعبنا الكريم في العراق والأنسانية جمعـاء .

ابو فرات

مع الأعتزاز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
5 سنوات مضت على رحيل الأعزاء ثائر وزوجته منى وولدهمـا الملاك فـادي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المناسبات الاجتماعية Social events :: منتدى النعي والتعازي Forum obituary & condolences-
انتقل الى: