البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  "دولة" رئيس الوزراء هو الذي وقع العقود مع الشركات الكورية الوهمية ، فلماذا ترسل أليه وثائق الشركات الوهمية ا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: "دولة" رئيس الوزراء هو الذي وقع العقود مع الشركات الكورية الوهمية ، فلماذا ترسل أليه وثائق الشركات الوهمية ا   الجمعة 09 سبتمبر 2011, 12:33 am


ملاحظة : ان عقود الكهرباء للشركة الكورية "الوهمية" ايضا قد وقعها "دولــــة" رئيس الوزراء السيد جواد نوري كامل العلي المالكي خلال زيارته لكوريا ...وهنالك قول :اذا كان رب الدار للدف ناقرا فشيمة اهل الدار الرقص ,


و المقال ادناه ليس تزكية او تبرئة لوزير الكهرباء او غيره فكل من سرق من مال الشعب يجب ان يحاسب مهما كان ,وان يكون عبرة لغيره, بالمناسبة الأن أترككم مع الموضوع الشيق


ماهي حقيقة (جواد هاشم) الذي أرسل رسالة "شخصية" الى "دولة" رئيس الوزراء المالكي الذي إستجاب لها على الفور، ليوهم السذج و البسطاء من الناس أنه شخصية وطنية..!


– إطلعوا على حقيقة هذا العميل الأمريكي - صور ووثائق


منقول عن الرابطة العراقية


2011-08-11


كان أول من دق ناقوس الخطر بشأن الشركات الوهمية المتورطة في موضوع عقود الكهرباء هو شبكة الوليد للاعلام بتاريخ 17/7/2011، حينما قامت بمتابعة خبر توقيع العقد المنشور على موقع وزارة الكهرباء العراقية ونبهت الى موضوع الشركة الكندية الوهمية والألمانية التي أشهرت إفلاسها..
ثم قامت مجموعة شباب العراق للاحصاء بجهود أضافت معلومات أخرى، وتناقلت المواقع الوطنية هذا الموضوع منذ ذلك الحين مع إضافات واكتشافات هنا وهناك.. ولكن لم يلتفت الى هذا الموضوع الخطير أحد من الحكومة العراقية الوطنية!!!! و لا الفضائيات المهتمة جدا ب "ربيع الثورات العربية !!!! ( لماذا؟؟؟) رغم انتشاره وبتفاصيله الدقيقة المصحوية بالصور والخرائط والأرقام على مئات المواقع،
ولا تستغربوا ذلك لأننا نعلم جميعا ما هو مصير :
عقود الفساد المليونية التي وقعها السوداني!!!
ونعلم ما هو مصير أحكام القاء القبض على صفاء الصافي،
فقد إكتفينا نحن اصحاب المواقع جميعا بـ(الفخر) بأننا كشفنا قصة فساد أخرى دون أن نتوقع أن يتغير أي شيء طالما تحكمنا (دولة الفافون)..!
ولكننا نفاجيء على حين غرة قبل ايام برسالة موجهة بشكل شخصي الى نوري المالكي من شخص يدعى (جواد هاشم)، والذي كرر كل ما ذكرته المواقع الالكترونية حول هذا الموضوع بفارق واحد، أن رسالته كانت مكتوبة بخط اليد.. ولكن المختلف هو إن هذه الرسالة قد فعلت مالم تفعله جميع المواقع الوطنية.. وانبرت ما يدعى بـ(رابطة الشفافية) في العراق للحديث عن هذا الموضوع وكأنه أحد اكتشافاتها الميمونة..
ثم انطلقت (فضائيات) لتتحدث حول الرسالة "السحرية" التي أرسلها (جواد هاشم) وحول منجزات رابطة الشفافية،
متجاهلة أن كل ما ذكروه هو نسخة لما نشرته المواقع الوطنية قبل ذلك بأسابيع..!
ثم نفاجيء بعد ذلك بيوم أن نوري المالكي قد هبط عليه فجأة (الضمير و الوطنية ) فأقال وبسرعة خاطفة وزير الكهرباء (رعد شلال العاني) التابع للقائمة العراقية، في إجراء خاطف ..
كل ذلك أثار عندنا سؤالا منطقيا بسيطا: من هو (جواد هاشم) الذي يكتب للمالكي رسالة شخصية !!! ثم رد الفعل "المالكي" فيتصرف وفقها كأمر صادر من جهات عليا؟؟
ثم تتحرك الفضائيات على الفور للحديث عن الموضوع؟؟
قمنا ببعض البحث واستعنا بعشتار العراقية، المعروفة بحذقها ومتابعاتها الدقيقة، لنكشف حقيقة ما يجري بعيدا عن الأوهام والتخيلات.. واكتشفنا عجبا عجابا.. واليكم القصة..
• من هو جواد هاشم ؟
ولد جواد هاشم في 1938 وعمل وزيرا للتخطيط أيام الرئيس العراقي أحمد حسن البكر وسنتين خلال حكم صدام حسين، كان اول رئيس ومدير عام لصندوق النقد العربي، حيث خدم رئيسا للصندوق من 1977 الى 1982. وقد خدم هاشم ايضا كوزير تخطيط لصدام حسين خلال تلك الفترة ايضا.. يدعي في موقعه على النت أنه هرب من العراق في عام 1982 بسبب استهداف صدام حسين لمحمد باقر الصدر وشقيقته بنت الهدى والذين تربطه بهم صلة قرابة من طرف زوجته.. بدأت الآن اذا تتضح قصة (المظلومية) وهي التي يروج لها بعد الاحتلال كل من كان مطرودا من عمله أو محكوما لأسباب جرمية أو أخلاقية.. لكنه لم يذكر في موقعه أنه تربى منذ طفولته على مباديء حزب البعث، وأنه كان بدرجة حزبية عالية، وأنه كان علمانيا الى النخاع لم يعترف بدين أو مذهب طوال فترة عمله في العراق..!
ولكن لماذا يهرب جواد هاشم الى كندا ويعلن أنه (معارض) لحكم صدام حسين في العراق، بعد أن كان يتمتع بهذا الموقع المتميز والمرموق ؟؟؟ ()..

نعود الى موضوع صندوق النقد العربي الذي تأسس في 1976 بمعاهدة بين الدول الاسلامية لغرض (وضع اسس مالية للاندماج الاقتصادي العربي وتسريع تقدم التنمية الاقتصادية في كل الدول العربية)، وكان جواد هاشم أول رئيس لهذا الصندوق وخدم فيه 5 سنوات.. ولكن وعلى حين غرة قام صدام حسين عام 1982 بتجميد أرصدة جواد هاشم وعائلته في العراق وأعلن أنه خائن.. ولكن جواد كان قد أفلت الى كندا..! وبعد وقت قصير، قام صندوق النقد العربي بمراجعة حسابات جواد هاشم الهارب، وانتهى الى أنه وآخرين ارتكبوا (تبديد واختلاس هائلين) لأموال صندوق النقد العربي، وقد أدين غيابيا في الامارات العربية المتحدة. وحين اصبح واضحا ان هاشم ليس مستعدا للعودة الى الامارات لمواجهة محاكمة، بدأ صندوق النقد العربي يبحث عن امواله المفقودة في الخارج. في كانون اول 1988 اتخذ صندوق النقد العربي اجراءات قانونية ضد جواد هاشم وعائلته في كندا وانجلترة حيث يملك ممتلكات مهمة. في انجلترة قدمت قضية الصندوق امام القاضي شادويك في محكمة العدل الانجليزية العليا. جمدت المحكمة ممتلكات جواد هاشم للحفاظ على اية ارصدة يحكم بها للصندوق. في 1993 أصدر القاضي شادويك حكما بأن يدفع جواد هاشم مبلغ 50 مليون دولار امريكي اضافة الى اكثر من 80 مليون دولار فوائد. كما وجد القاضي شادويك ان بحوزة زوجة جواد هاشم (سلوى الرفيعي) وأولاده ممتلكات تعود للصندوق، وأصبح المبلغ الكلي الذي طولب (جواد هاشم) بدفعه 160 مليون دولار..! وأدين في القضية أيضا: (محمد مهدى صالح بحر العلوم) الذي كان يعمل رئيسا لدائرة الاستثمار فى الصندوق. [من يعرف أين يعمل الآن محمد مهدى صالح بحر العلوم، وما هي علاقته بمحمد بحر العلوم ؟] كما أمر القاضي البريطاني (سلوى الرفيعي) بدفع مبلغ 199 الف دولار كندي لصندوق النقد العربي لتعويض المال الذي حولته انتهاكا لحكم المحكمة الاول بتجميد ارصدة العائلة. كما وجد أن إبني جواد هاشم يحوزان على اموال وممتلكات تعود للصندوق بضمنها حوالي 200 الف دولار نقدا وعقار في تورنتو باسم مزرعة اوكسبرج وعمارتان في تورنتو. وحكم القاضي على عائلة هاشم والمتهمين الاخرين بالمسؤولية الفردية والمجتمعة لتسديد كل مصاريف الصندوق في التقاضي بضمنها اجور المحامين . وقبل أن تتمكن المحاكم الانجليزية من تنفيذ الحكم هرب جواد هاشم مرة وأخرى مع عائلته الى اريزونا في أمريكا حيث قام كل منهم بطلب اعلان الافلاس تحت الفصل السابع من قانون الافلاس. رفع صندوق النقد العربي دعوى استئناف في كل قضية بتاريخ 15 حزيران 1995 طالب فيها بمبلغ يزيد على 10 مليون دولار مقابل مصاريف واجور محامين الصندوق، حسب حكم المحكمة الانجليزية. عارضت عائلة هاشم واعتبرت ان هذا مخالف للقانون. تبع ذلك نزاعات وتقاضي حول احقية الصندوق العربي في مبلغ 10 مليون تعويضا للمصاريف واجور المحاماة. ** ترفق الرابطة مع هذا المقال ملفا مفصلا من 9 صفحات لموضوع (العراقي المتخفي) باللغة الانجليزية لمن أحب الاطلاع عليه أو ترجمته، وهو تقرير في غاية الأهمية يكشف أساليب الاحتيال والمراوغة التي اتبعها جواد هاشم منذ 1988 وحتى 1995 ..! - أنقر على تحميل الملف أعلاه.

نعود الى الموقع الخاص بجواد هاشم على الانترنت باللغة الانجليزية والذي انتقينا لكم منه مقتطفات تكشف لكم حقيقة هذا الشخص وارتباطاته الخطيرة: يفتخر جواد هاشم بأنه قدم معلومات استراتيجية للجيش الأمريكي والكندي في حرب الخليج الأولى، عام 1991، وتركزت معلوماته حول مكامن الضعف في الاقتصاد العراقي، وهو المجال الذي يقول أنه كان يتقنه باعتبار أنه كان وزيرا للتخطيط ومديرا لصندوق النقد العربي لسنوات طويلة.. أي أنه قدم معلومات استخبارية ضد وطنه لأجل أن يتمكن العدو من ضرب الاقتصاد العراقي لأجل إضعاف الدولة..! ويشير جواد هاشم في موقعه الى تقرير من الكونجرس الأمريكي ينبه على ضرورة الانتفاع من خبراته الميدانية المتعلقة بالعراق. كما يفخر جواد هاشم بأنه قدم دراسات تفصيلية في كيفية جعل الحصار الاقتصادي على العراق حصارا قاتلا يؤدي الى شلل الدولة بكاملها وتدمير كافة مقدراتها، وهو بالفعل ما قامت به الولايات المتحدة وبريطانيا لـ13 عاما تسببت بمقتل مليون طفل من جراء سوء التغذية وتردي الخدمات الطبية..! وتجدون على موقعه خطابا ألقاه على جنود العدو الأمريكي المصابين في مستشفى (والتر ريد العسكري) في 22 مارس 2011 ، وفيه ناقش العلاقة (الاستراتيجية) بين العراق وامريكا، وناقش العراق سابقا والان وفي المستقبل وشرح (التدمير) الذي اصاب العراق تحت حكم صدام حسين والذي انتهى في 9 نيسان 2003 وكيف أن (تحرير) العراق قد (انهى جدار الخوف وجمع الشباب في الشرق الاوسط جميعهم معا)..! ثم تقدم بشكره وامتنانه للرجال والنساء في القوات المسلحة الامريكية لخدماتهم وتضحياتهم، وقدم امتنانه للشراكة بين الولايات المتحدة والعراق. ويدعو جواد هاشم الى تمتين أواصر (الصداقة) العراقية الأمريكية وما أسماه بـ(الشراكة الاستراتيجية)، اي الاحتلال الدائم للعراق، وتتجلى الطائفية القذرة والنفاق السياسي لهذا الشخص في محاضرته التي ألقاها في مستشفى جرحى الجيش الأمريكي حول المخاطر التي تتهدد العراق من دول الجوار (كما في الصورة أدناه) مشيرا الى أن السعودية هي أخطر عدو للعراق، لأنها كما يقول (تدين بالمذهب الوهابي المتطرف بالمقارنة مع الشيعة الذين يمثلون الاسلام المعتدل)..! في 30 آب 2008 التقى جلال الطالباني بجواد هاشم أثناء زيارته لأمريكا، وقد أعرب الطالباني في اللقاء عن أمنيته في عودة جواد هاشم الى العراق للمساهمة في إعادة تأسيس نظام التخطيط الاقتصادي للعراق وخلق نظام وآليات كفوءة لتسريع الربنامج الاقتصادي الذي يحتاجه العراق. ويبدو أن جواد هاشم المطرود من العراق بتهمة اختلاس أموال صندوق النقد العربي كان طامحا للعودة الى سالف أمجاده كوزير للتخطيط، وربما للانتقام من خصومه الذين طردوه.. ولعل رسالته الأخيرة الى المالكي كانت بمثابة استعطاف له أن يمنحه منصبا وزاريا، خصوصا وأنه من أتباع آل البيت ممن يروجون للخطر الوهابي القادم من الجنوب، ويسكتون عن الخطر الفارسي القادم من الشرق..!

أما (فخري ياسين قدوري) الذي ذكره جواد هاشم في رسالته الى المالكي والمقيم في المانيا، فقد كان في 1953 أول عضو قيادة قطريه عند تأسيس حزب البعث في العراق!!!!!!!.. ولكم أن تتخيلوا كم عمره الآن؟ دون شك هو في آخر الثمانينات.. فهل يعقل أن طاعنا بالسن كهذا قام بالتحقيق في موضوع الشركة الألمانية التي أشهرت إفلاسها؟!! ألم يكن بمقدوره ان يسند التحقيق في أوراق رسمية لأبنائه او احفاده أو يكلف أي شخص به؟؟
ولكن يبدو أن ايراد اسمه هو المهم. لماذا يتعمد جواد هاشم الاشارة الى هذا الرجل باعتباره اشترك في التحقيق. هل يزكيه لدى العملاء مثلا؟ وهل كانت مصادفة ياترى أن (جواد هاشم) يسكن في فانكوفر نفس مدينة الشركة الوهمية التي (كشفها)، وهل كانت مصادفة أن حسين الشهرستاني له صلة رحم بدولة كندا، فهو نسيب الكنديين (ام الولد كندية)، وهل مصادفة أن كل قصص الشركات الوهمية وعمليات النصب تأتي الينا هذه الأيام من كندا (تذكروا مشروع قطار النجف الطائر) ..! ...............................
** سوف تناقش الرابطة العراقية مع طاقم محاميها في بريطانيا إمكانية إصدار حكم بإبعاد (جواد هاشم) من كندا الى بريطانيا لتنفيذ الحكم الذي صدر بحقه في المحاكم البريطانية في 1993 بدفع مبلغ 160 مليون دولار عن الأموال التي سرقها من صندوق النقد العربي وفوائدها..!





[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]جواد هاشم.. جمع بين أكبر عملية اختلاس وأقذر عمالة للمحتل الأمريكي..
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]حيثيات القضية القانونية المرفوعة ضد جواد هاشم وعائلته . .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]رؤية جواد هاشم لما يجب أن تكون عليه العلاقة بين العراق ودولة الاحتلال الأمريكي..! . .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]في محاضرته التي ألقاها في مستشفى الجرحى الأمريكان يصف السعودية بأنها أخطر عدو للعراق لأنها (وهابية) بالمقارنة مع الشيعة الذين يمثلون (الاسلام المعتدل)..! . .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]رسالة العميل المختلس (جواد هاشم) الى نوري المالكي.. . .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]عمر جواد هاشم: الابن الكبير لجواد هاشم والمدان في قضية الاختلاسات - صدر بحقه حكم في المحاكم البريطانية عام 1993 بعد أن سجل الأب باسمه عقارات من أموال مختلسة من صندوق النقد العربي.. لا هواية الأب متأثر من مقتل الصدر ومربي أولاده على حب آل البيت..!
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]خير خلف.. لخير سلف..!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
"دولة" رئيس الوزراء هو الذي وقع العقود مع الشركات الكورية الوهمية ، فلماذا ترسل أليه وثائق الشركات الوهمية ا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: