البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 العراق يجتاز (النشامى) بالثلاثة ويبلغ الدور الحاسم لتصفيات المونديال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جورج كوسو
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً










الدولة : المانيا
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 6397
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 24/09/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: العراق يجتاز (النشامى) بالثلاثة ويبلغ الدور الحاسم لتصفيات المونديال   الثلاثاء 15 نوفمبر 2011, 7:45 pm

15 نوفمبر 2011:
الاردن- كووورة

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
رد
منتخب العراق خسارته امام الاردن بالفوز (3-1) في اللقاء الذي جمعما اليوم
الثلاثاء على ستاد عمان الدولي في خامس لقاءات الدور الثالث للتصفيات
الاسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014، ليعلن منتخب العراق تأهله
رسميا للدور الحاسم.

وكان منتخب الاردن قد تقدم مع نهاية الشوط الاول بهدف حسن عبد الفتاح في
الدقيقة (56) لكن الشوط الثاني شهد ثلاثة اهداف عراقية عبر نشات اكرم
بالدقيقتين (56-81) وقصي منير بالدقيقة (65).

ورفع منتخب العراق رصيده الى (12) نقطة ليتشارك بصدارة المجموعة الأولى مع
منتخب الاردن يليه منتخب الصين بست نقاط والذي فاز على سنغافورة (4-0).

وكان لقاء الذهاب انتهى بفوز منتخب الاردن على العراق(2-0) سجلهما حسن عبد الفتاح وعبدالله ذيب.


وبالعودة الى مجريات اللقاء فقد غلف الحذر أداء المنتخبين تحسبا لاية
مفاجآت مبكرة، لكن مع مضي الوقت كان منتخب العراق يكشف عن أفضليته الملحوظة
بعدما نجح الثلاثي نشات أكرم وعلاء عبد الزهرة ومصطفى كريم في احداث خطورة
والبحث عن منافذ نموذجية تقود رأس الحربة يونس محمود لتهديد مرمى عامر
شفيع.

المنتخب الأردني أدرك خطورة الأطماع العراقية ليعمد الى التراجع نحو
المناطق الخلفية بغية امتصاص الاندفاع العراقي حيث شكل بشار بني ياسين
برفقة انس بني ياسين وباسم فتحي وخليل بني عطية عمقا دفاعيا متينا لتأمين
الحماية اللازمة لمرمى شفيع.

المنتخب العراقي أعلن عن باكورة فرصه عبر تصويبة علاء عبد الزهرة القوية
تصدى لها شفيع باستعراض تلفزيوني فيما كانت تسديدة قصي منير تمر فوق
العارضة.

ولأن الانطلاقات الهجومية العراقية كانت تشكل عبئا ثقيلا على المدافعين،
فإن منتخب الأردن عمل على تغيير نهج سياسته في التعامل مع أطماع (أسود
الرافدين) من خلال الاعتماد على الهجمات المضادة السريعة بهدف دفع لاعبي
منتخب العراق للتراجع الى الخلف، ومن إحدى الكرات عكس باسم فتحي كرة عرضية
ارتقى لها حسن عبد الفتاح برأسه مرت من فوق عارضة مرمى محمد كاصد حارس
منتخب العراق.

وفي غلفة من الجميع، نجح أحمد هايل في كشف دفاع العراق بتمريرة نموذجية
وضعت زميله حسن عبد الفتاح بمواجهة المرمى ليتلاعب بحارس المرمى ويضع الكرة
داخل الشباك العراقية معلنا تقدم الاردن بهدف السبق في الدقيقة (16).

ولم يمض سوى دقيقتين على تسجيل هدف السبق لمنتخب الأردن، حتى كان عامر ذيب
ينبري لتنفيذ ضربة حرة مباشرة ارتطمت في العارضة، في الوقت الذي ظهر فيه
وهن الخط الدفاعي لمنتخب العراق المكون من باسم عباس وعلي رحيمة وسلام
شاكر وسامال سعيد

ولم تأت ردة فعل منتخب العراق على هدف السبق للاردن كما يجب ، خاصة ان
منتخب الاردن عمد الى ترويض الأطماع عبر تهدئة الألعاب وإن ظهرت بعض
المحاولات العراقية الخجولة وتحديدا عندما اخترق عبد الزهرة من الجهة
اليسرى وأطلق كرة قوية تصدى لها شفيع فيما غاب يونس محمود عن مشاهد
الخطورة نتيجة الرقابة الصارمة التي فرضت عليه.

الدقائق الاخيرة شهدت تفوقا لمنتخب الاردن دون أن ينجح في تسجيل هدف
الاطمئنان حيث مرت تسديدة عبدالله ذيب بعيدا عن مرمى محمد كاصد لينتهي
الشوط الاول اردنيا (1-0).

كان طبيعي ان يلجأ زيكو المدير الفني لمنتخب العراق الى اجراء تبديل يعزز
من خلاله فاعلية قوته الهجومية عندما دفع بكرار جاسم والذي كاد ان يحدث
الفارق بمشاكساته المتواصلة قبل ان يتعرض كرار للسقوط داخل منطقة الجزاء من
خليل بني عطية لكن حكم اللقاء لم يشير الى مخالفة رغم مطالبة لاعبي العراق
بضربة جزاء فيما كان لاعب الاردن بهاء عبد الرحمن يستثمر كرة داخل منطقة
الجزاء تعرض على اثرها للدفع لكن حكم اللقاء لم يحرك ساكنا.
ولان منتخب العراق أظهر تصميما على التسجيل حيث شكلت تحركات هوار وكرار
خطورة كبيرة على مرمى شفيع، كانت الدقيقة (55) تشهد هدف التعادل للعراق
عندما استثمر كرار كرة عرضية هيأها برأسه باتجاه نشأت اكرم الخالي من
الرقابة ليسدد داخل شباك شفيع معلنا التعادل (1-1).
الهدف منح لاعبي العراق الثقة ليواصلوا مدهم الهجومي فيما عانى منتخب
الاردن من بطء ايقاع هجماته، ولم يحتاج منتخب العراق لوقت طويل لاحراز هدف
التقدم الذي تحقق في الدقيقة (65) عدما احدثت كرة عراقية دربكة امام مرمى
شفيع ليأخذها قصي منير ويسددها داخل الشباك.
عدنان حمد حاول اعادة ترتيب الاوراق ودفع بورقة عدي الصيفي مكان عبدالله
ذيب قبل ان يزج بالمدافع حاتم عقل، لكن هدير الهجمات العراقية لم يتوقف،
ليعود (نجم اللقاء) كرار جاسم ويلحق احدى الكرات ويحولها باتجاه نشات اكرم
الذي أخذها وسددها في سقف شباك عامر شفيع معلنا تقدم العراق بالهدف الثالث
بالدقيقة (81) .
الدقائق الاخيرة شهدت محاولات اردنية لتعديل النتيجة لكن دون جدوى ليخرج العراق فائزا بنتيجة (3-1) ويتأهل رسميا للدور الحاسم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
العراق يجتاز (النشامى) بالثلاثة ويبلغ الدور الحاسم لتصفيات المونديال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الرياضة العالمية , العربية , والعراقية Global sports, Arabic, Iraq :: منتدى الرياضة العراقية بكل أنواعها Iraqi Sports Forum of all kinds-
انتقل الى: