البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 صحيفة العار وسقوط الدولار(1) : شعر الدكتور زاهر حنني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37586
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: صحيفة العار وسقوط الدولار(1) : شعر الدكتور زاهر حنني   الإثنين 21 نوفمبر 2011, 6:02 pm

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
صحيفة العار وسقوط الدولار(1)
شبكة البصرة
شعر الدكتور زاهر حنني


قد كان يعزف أغرب الألحان في السوق يلعب لعبة الثعبانِ

ويدور في أنحائها مترنما كالسيد المعتوق من فنجانِ

ويرى المدى آفاقهُ في قرية كونية صغرى بلا أثمانِ

هو من يُضَوّع في الورى أنسامه ويبث فيهم حكمة العميانِ

مِن حولِهِ مَن يهتفون باسمه حتى غدا رَبا على الصبيانِ

وهناك من يتهامسون بريبةٍ ويجاهرون الصم بالعصيانِ

وانظر إلى من يرهبونك كلهم، يتعاتبون: من الذي أغواني!

حتى إذا مر (الدولار) عليهمُ قالوا: السلام عليك في تحنانِ

وإذا يمر بِغِيّهِ متبجحا غضبان ينفث زفرة النيرانِ

ويروم حرقا للمدائن كلها لا تفتديه عصائب النسوانِ

قتل الهنود الحمر كان غواية، قالوا: لقيط الشر في البلدانِ

وهناك في فيتنام لم يرضوا به فعتى ليخمد جذوة الشجعانِ

ومضى يعربد في الوجود جميعه وكذا يصير اليوم في الأفغانِ

حتى غدت بغداد(2) محرقة له فيها الدمار وشرعة الشيطانِ

اضرب ضعيفهمُ يهاب شجاعهم حتى يصابوا في عمى الألوانِ

لا يعرفون خصيَّهم من فحلهم وتضيع أركان مع الأركانِ

فرّقْ جموع الرافضين بحنكة لِتَسُدْ وتبدو الشهم والرباني

وإذا رأيت (مغامرا) في غفلة جَمَعَ القفار مواجه الطوفانِ

فاضرب بحزم كي تكون مدمرا لا تأخذنك رأفة (بالجاني)

هذي الوصايا العشر يا دولار لا ما قالت الأديان في الإعلانِ

* * * *



دولار هذا صار شيخ قبيلة ويظل كلب الشيخ شيخا ثاني

وكلابه مثل الكلاب كثيرة حاشا الكلاب، وفاؤها إنساني

دولار يعرف أن سرّ جموحهِ صهيون والماسون في الأفيونِ(3)

هذا الثلاثي القدير بسحره خلى العقول تبول في الميدانِ

زرع القرود بأرضنا في غمرة حتى غدوا كالسم كالسرطانِ

طارت حقول النفط من أوطانها والتيه بين القرد والسعدانِ

دولار ينبح مثل كلب بيننا دولار يمسك أخمص الخرفانِ

دولار يصعد مثل صاروخ هنا وهناك يمشي في حمى الطليانِ

دولار يا دولار أنت غمامة ستظل تخشى هزة الأبدانِ

تهوي الدنانير على أقدامه الفرنك والليرات في الأكفانِ

وإذا الجنيه عصاه أوجس خيفةً واليَنُّ يحكي قصة اليابانِ

أما الدراهم والريالات التي مثل الخليج، غُثاؤُها ساساني

* * * *



دولار يلبس إن أراد عمامة ويصير ملتحيا مع الإخوانِ

ومع اليهود إذا أراد تملقا وتراه إن مال الهوا نصراني

بوذيُّ أو سنيُّ أو شيعيُّ أو قبطيُّ أو سيخيُّ أو ماروني

فالدين لعبته وكل عقائد التوحيد بل والكفر والخذلانِ(4)

قاموسُهُ جَمَعَ النقائضَ كلَّها بنقيضةٍ تودي إلى الخسرانِ

* * * *



أما أنا يا ابنَ النقائِصِ كلِّها فإذا بحثتَ برملِها الشطآنِ

وبحثتَ في طولِ البلادِ وعرضِها عن قصةٍ تأوي إلى النسيانِ

فأنا هنا صوتُ الحقيقةِ واضحاً لا تَخدَعَنَّكَ صولةُ الغربانِ

إني أنا التاريخُ والجغرافيا وسليلُ أهلِ العلمِ والإيمانِ

وأنا وريثُ المجدِ في عليائِهِ وأخو الشهامةِ سيدُ الفرسانِ

وأنا المروءةُ في اللغاتِ جميعِها عربيُّ من نسلٍ عظيمِ الشانِ

وأنا الكريمُ بطبعِهِ في أصلِهِ نور يضيء معالم الأزمانِ

سل من تشاء عن العراقة والعلا ينبيكَ صخرُ الملحِ والصوانِ

أني أنا ابنُ الأرضِ تاجُ فخارِها مهما عراني الضعفُ في الأبدانِ

وأنا شهيدُ الحقِّ، دوما تنجلي قصصُ البطولةِ عن بني العدنانِ

* * * *



وأتى زمانٌ كنتَ تخشى عيشَهُ سخّرتَ آلاتِ الحديدِ الفاني

خذلتْكَ تلك الطائراتُ وجندُها خذلتْكَ أسلحةُ الدمارِ القاني

أين الصواريخُ التي أبدعتَها أين البوارجُ يا أخا الشيطانِ

لقد اعتززت بغير ربك نابحا وعلوتَ في الأطباقِ والأوثانِ

فأتى قضاءُ اللهِ بعدَ تَمَهُّلٍ وأزال ظُلمكَ كله بثوانِ(5)

* * * *



هوامش:

1- دولار:....بلا معنى ولا تعريفِ وفي العربية الفصحى.. بلا وزن ولا تصريفِ.

2- سار الزمان على الفودين مشوارا والكحل مهموم قد خط أنهارا.

3- صهيون، أفيون، ماسون : في شطره الأول صهٍ والأف في الأفيونِ

والمس لا ماس به كلا، بلا المليونِ.

4- سبحان من ملأ الحياة بعدله حتى أتاني بالحروف يقينا

إن الذي بلغ المدى في حبه حتما يكن للعالمين معينا

مثل الذي يرجو الصلاح لقومه فيكون سيفا قاطعا وأمينا

5- أمران لا تقربهما يا صاحبي الله لا تشرك به تكفينا

والناس لا تلحق بهم وبنا أذى تكن الحياة محبة وحنينا

إني أرى في الكائنات خلائقا سبحان رب العرش قل آمينا

فيها عظات للورى ومواعظ فاصدع بما تؤمر تكن كأبينا
شبكة البصرة
السبت 23 ذو الحجة 1432 / 19 تشرين الثاني 2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صحيفة العار وسقوط الدولار(1) : شعر الدكتور زاهر حنني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى الشعر والادب بالعربية المنقول Forum poetry & literature with movable Arabic-
انتقل الى: