البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  السيطرة النوعية: مشروبات غازية وألبان غير صالحة للاستخدام البشري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: السيطرة النوعية: مشروبات غازية وألبان غير صالحة للاستخدام البشري    الأربعاء 30 نوفمبر 2011, 11:11 pm

السيطرة النوعية: مشروبات غازية وألبان غير صالحة للاستخدام البشري

30/11/2011



اكدَ الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية ان مساحيق التنظيف والغسيل وادوات التجميل والعطور وبعض انواع الدهانات
للبشرة والجسم التي تدخل للبلد غير مستوفية للشروط ولا تطابق المواصفات المعتمدة، مشيرا الى ان نسبة عدم المطابقة بلغت 23%.
واوضح تقرير للجهاز حصلت «المستقبل» على نسخه منه ان «قسم الصناعات الكيمياوية التابع للجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية قام بفحص 50 نموذجا واردة من الهيئة العامة للكمارك وفي المنافذ الحدودية لادخالها للعراق»، منوها الى ان «نتائج فحص هذه المواد والنماذج اثبتت عدم صلاحيتها للاستخدام وبانها غير مستوفية للشروط والمواصفات المعتمدة لدى الجهاز».واوضح التقرير ان «النماذج تضمنت معطرات جو ومساحيق تنظيف ومنظفات غسيل (قاصر) ومنظفات ملابس ودهانات للبشرة والجسم مع مركبات تنظيف السجاد ومنظف زجاج ومرطب للبشرة، ناهيك عن مساحيق غسول الأطفال ومكيفات الشعر ايضا وبعض المواد الكيميائية التي يستخدمها المواطن في حياته المعيشية». واشار التقرير الى ان «نتائج الفحص اظهرت ايضا ان اغلب هذه المواد لا تحتوي على تأشير تاريخ الانتاج وبلد المنشأ فضلا عن انخفاض نسبة الاوكسجين والاس الهيدروجيني، كذلك انخفاض المادة الفعالة بالاضافة الى ارتفاع نسبة الماء ونسبة المواد غير المتطايرة مع انخفاض نسبة المادة الدهنية وارتفاع نسبة المتبقي بعد التفريغ، ناهيك عن ان بعض المواد لا تحتوي على بربورات الصوديوم وغيرها من العيوب الاخرى». واكد التقرير انه «عند فحص هذه النماذج والمواد غير المطابقة للمواصفات والضوابط المعتمدة لدى جهاز التقييس والسيطرة النوعية تبين ان هذه المواد المغشوشة من مناشئ عالمية وعربية شملت بريطانيا وكندا وفرنسا وامريكا والامارات». في سياق متصل اكدت دائرة السيطرة النوعية في الجهاز المركزي للتقييس قيامها بأجراء 275 كشف موقعي للمشاريع الصناعية المجازة للقطاعات الغذائية والكيماوية والهندسية والانشائية والنسيجية تم فحص خلالها 601 نموذج من مختلف السلع ومن الانتاج الحكومي.
واشار تقرير صادر عن الدائرة امس ان نسبة عدم المطابقة لهذه السلع بلغت 23 %، مبينا ايقاف 6 مشاريع عن العمل لوجود عيوب جسيمة في معدل الانتاج لمواد «الراشي، المشروبات الغازية، المياه، الالبان، العصائر»، حيث تم توجيه نحو 37 انذار للمشاريع التي كانت منتجاتها تحمل عيوب ثانوية.
وبين التقرير ان معظم حالات عدم المطابقة هي من السلع الغذائية بنحو 8 % والكيماوية بـ 4 % والانشائية بواقع 14 %، اذ بلغت معظم حالات عدم المطابقة خللاً في شروط التأشير.
بغداد/ فراس البدر:
اكدَ الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية ان مساحيق التنظيف والغسيل وادوات التجميل والعطور وبعض انواع الدهانات للبشرة والجسم التي تدخل للبلد غير مستوفية للشروط ولا تطابق المواصفات المعتمدة، مشيرا الى ان نسبة عدم المطابقة بلغت 23%.
واوضح تقرير للجهاز حصلت «المستقبل» على نسخه منه ان «قسم الصناعات الكيمياوية التابع للجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية قام بفحص 50 نموذجا واردة من الهيئة العامة للكمارك وفي المنافذ الحدودية لادخالها للعراق»، منوها الى ان «نتائج فحص هذه المواد والنماذج اثبتت عدم صلاحيتها للاستخدام وبانها غير مستوفية للشروط والمواصفات المعتمدة لدى الجهاز».واوضح التقرير ان «النماذج تضمنت معطرات جو ومساحيق تنظيف ومنظفات غسيل (قاصر) ومنظفات ملابس ودهانات للبشرة والجسم مع مركبات تنظيف السجاد ومنظف زجاج ومرطب للبشرة، ناهيك عن مساحيق غسول الأطفال ومكيفات الشعر ايضا وبعض المواد الكيميائية التي يستخدمها المواطن في حياته المعيشية». واشار التقرير الى ان «نتائج الفحص اظهرت ايضا ان اغلب هذه المواد لا تحتوي على تأشير تاريخ الانتاج وبلد المنشأ فضلا عن انخفاض نسبة الاوكسجين والاس الهيدروجيني، كذلك انخفاض المادة الفعالة بالاضافة الى ارتفاع نسبة الماء ونسبة المواد غير المتطايرة مع انخفاض نسبة المادة الدهنية وارتفاع نسبة المتبقي بعد التفريغ، ناهيك عن ان بعض المواد لا تحتوي على بربورات الصوديوم وغيرها من العيوب الاخرى». واكد التقرير انه «عند فحص هذه النماذج والمواد غير المطابقة للمواصفات والضوابط المعتمدة لدى جهاز التقييس والسيطرة النوعية تبين ان هذه المواد المغشوشة من مناشئ عالمية وعربية شملت بريطانيا وكندا وفرنسا وامريكا والامارات». في سياق متصل اكدت دائرة السيطرة النوعية في الجهاز المركزي للتقييس قيامها بأجراء 275 كشف موقعي للمشاريع الصناعية المجازة للقطاعات الغذائية والكيماوية والهندسية والانشائية والنسيجية تم فحص خلالها 601 نموذج من مختلف السلع ومن الانتاج الحكومي.
واشار تقرير صادر عن الدائرة امس ان نسبة عدم المطابقة لهذه السلع بلغت 23 %، مبينا ايقاف 6 مشاريع عن العمل لوجود عيوب جسيمة في معدل الانتاج لمواد «الراشي، المشروبات الغازية، المياه، الالبان، العصائر»، حيث تم توجيه نحو 37 انذار للمشاريع التي كانت منتجاتها تحمل عيوب ثانوية.
وبين التقرير ان معظم حالات عدم المطابقة هي من السلع الغذائية بنحو 8 % والكيماوية بـ 4 % والانشائية بواقع 14 %، اذ بلغت معظم حالات عدم المطابقة خللاً في شروط التأشير.


المستقبل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السيطرة النوعية: مشروبات غازية وألبان غير صالحة للاستخدام البشري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى أخبار العراق Iraq News Forum-
انتقل الى: