البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

  FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
amo falahe
مشرف مميز
مشرف مميز



الدولة : السويد
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1460
تاريخ التسجيل : 21/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض    السبت 17 ديسمبر 2011, 2:03 am

موضوع: على ذمة الواشنطن تايمز! رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض اليوم في 1:37 am

--------------------------------------------------------------------------------

على ذمة الواشنطن تايمز!


الواشنطن تايمز صحيفة أميركية مشهورة، رغم ان بعضنا يتفق أو يختلف مع مايرد فيها.
وعلى ذمتها فإن خبراء مكتب التحقيقات الفيدرالي، FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض خلال اليومين الماضيين.








فقد أبدت صحيفة "واشنطن تايمز" الأميركية اعتراضها على وجود وزير النقل العراقي هادي العامري، ضمن وفد رئيس الوزراء نوري المالكي الزائر لأميركا، كونه "قائد في الحرس الثوري الإيراني"، فيما أعرب رئيس سابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي "أف بي آي" عن صدمته لوجود العامري في الوفد العراقي الزائر.
ورفض المتحدث باسم البيت الأبيض تومي فيتور، تأكيد ما إذا كان العامري جزءا من الوفد العراقي، وطلب من الصحيفة التوجه بأسئلتها الى الحكومة العراقية، لكن "واشنطن تايمز" عادت لتشير إلى أن مكتب المالكي ذكر أن العامري من بين أعضاء الوفد العراقي، فيما لم يتوافر متحدث باسم السفارة العراقية لتوضيح دور وزير النقل الحالي في زيارة البيت الأبيض.
وعبر لويس فريش، الذي عمل سابقا مديرا لـ "اف بي اي" في عهد إدارة الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون، وفي الشهور الأولى من إدارة جورج بوش الابن، عن صدمته بخطوة المالكي ضم العامري إلى وفده، في زيارته الى واشنطن.
ونقلت الصحيفة عن فريش أن الحرس الثوري الايراني كان قد تورط في "أعمال إرهابية كثيرة"، تعد أعمالا حربية ضد الولايات المتحدة، مبينة أن العامري خدم قائدا في قوات بدر التابعة للحرس الثوري الإيراني.
وواصلت الصحيفة أن المجلس الأعلى الإسلامي، الذي كان يعرف سابقا بالمجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق، كان أحد الجماعات التي تلقت دعما ماديا وعسكريا من إيران خلال ذلك الوقت، وأن الرئيس السابق بوش التقى زعيم المجلس عبدالعزيز الحكيم، في البيت الابيض العام 2006.
ونسبت الصحيفة إلى علي الفونية؛ وهو زميل مقيم في معهد المشروع الأميركي، القول إن إيران ظنت بعد غزو العراق بقيادة أميركا وإسقاط نظام صدام العام 2003، أن الوقت قد حان لوضع عناصر شيعية موالية لها، في الحكومة العراقية الجديدة، وأكد أن "كل هذه العناصر التي تحكم العراق اليوم، تعاونت مع ايران في مرحلة ما"، مضيفا "كان الرئيس العراقي جلال طالباني، فضلا عن المالكي وعدد كبير من السياسيين العراقيين، لاجئين في إيران قبل مجيئهم إلى إيران".
وتعلق الصحيفة بالقول إن "محللين ومسؤولين غربيين يؤمنون بأن بعضا من اولئك المسؤولين ما زالوا يعتمدون بشدة على ايران"، مذكرة بأن مسؤولين أميركيين واثقون من أن الحرس الثوري كان له دور في عدد من الهجمات، على مصالح اميركية في العالم.
ونقلت الصحيفة عن مسؤول اميركي طلب عدم الكشف عن هويته، أنه "فضلا عن قضية أربابسيار المشهورة، وفر الحرس الثوري الدعم لجماعات شيعية مسلحة تهاجم القوات الاميركية في العراق".
ومنصور أربابسيار مواطن أميركي يعمل في بيع السيارات المستعملة، اتهم بالضلوع بدور رئيس في مؤامرة يشتبه في أن فيلق القدس التابع للحرس الثوري، دبرها لاغتيال السفير السعودي في واشنطن، فيما نفى منصور التهمة الموجهة إليه.
.......
لمتابعة التفاصيل باللغة الإنجليزية _

<LI class=nomr>RSS
Iraqi’s U.S. visit stirs ‘grave concern’


-

The Washington Times

Tuesday, December 13, 2011

Hadi al-Amiri
Ads by Google




•Hebrew www.UlpanOr.com/LearnHebrew







Party leaders on Capitol Hill are optimistic that they'll be able to resolve differences in time to avoid a partial government shutdown. Will they succeed in preventing the shutdown?

View resultsA top House Republican has expressed “grave concern” to President Obama about a visit to the White House by an Iraqi official who led a militia that was financed and armed by Iran.





Rep. Ileana Ros-Lehtinen, chairwoman of the House Foreign Affairs Committee, said in a letter late Tuesday to Mr. Obama that she had “grave concern” about the White House’s decision to host Hadi Farhan al-Amiri, Iraq’s transportation minister, during a visit Monday.

The Washington Times first reported Tuesday that Mr. al-Amiri, who was part of Iraqi Prime Minister Nouri al-Maliki’s delegation to the White House, is a former commander of the Badr Corps, which was the armed wing of the Supreme Council for Islamic Revolution in Iraq (SCIRI). The council, which also received support from Iran, has since changed its name to Islamic Supreme Council of Iraq.

The Badr Corps was made up of thousands of former Iraqi officers and soldiers who had defected and Iraqi refugees who fled Saddam Hussein’s regime. It received military and financial support from Iran's Islamic Revolutionary Guard Corps, which the FBI has linked to a 1996 terrorist bombing that killed 19 U.S. servicemen in Saudi Arabia.

Mr. al-Amiri remained active in the Badr Corps during the late 1980s and 1990s, when he was working on resistance efforts against Saddam’s regime.

“Al-Amiri should have no part in a successful future in Iraq, and is unfit to receive a presidential audience,” Mrs. Ros-Lehtinen, Florida Republican, said in her letter to Mr. Obama.

Louis J. Freeh, who served as FBI director in the Clinton administration and in the early months of the George W. Bush administration, said in an interview that FBI agents would like to interview Mr. al-Amiri about what he may know about the purported Iranian role in the June 25, 1996, attack on the Khobar Towers in Saudi Arabia.

No Iranians were named in the indictment, and the attack was blamed on the Saudi Hezbollah. Mr. Freeh said he was not aware of any evidence linking Mr. al-Amiri to the attack.

Iran’s Revolutionary Guard has supported Shiite militant groups that have attacked U.S. troops in Iraq, according to Western officials.

Mrs. Ros-Lehtinen said it was “extremely disturbing that the White House would see fit to welcome Al-Amiri to a discussion on the future of Iraq.”

“If anything, he should be subject to questioning by the FBI and other appropriate U.S. law enforcement and counterterrorism agencies,” she said.

“The victims of Khobar Towers and the families of thousands of U.S. troops who paid the ultimate sacrifice in Iraq deserve no less,” Ms. Ros-Lehtinen said in her letter, in which she questioned the vetting procedures that permitted Mr. al-Amiri entry into the White House.

President George W. Bush hosted SCIRI leader Sayyed Abdul Aziz al-Hakim at the White House in 2006.

On Tuesday, the Treasury and State Departments announced the sanctions against two Iranians, including Abdollah Araqi, the deputy commander of the Revolutionary Guard ground force, for their role in human rights abuses in Iran. The other official is Hassan Firouzabadi, chairman of Iran’s Joint Chiefs of Staff.

Ads by Google




•Online EducationEasy to Learn Now, Visit This Website LogiKalProjects.com

•business english SchoolsLooking for a Business English School? Discover our UK School! www.educamia.org






© Copyright 2011 The Washington Times, LLC. Click here for reprint permission.




السؤال: هل إن أميركا لاتعرف عملاءها الذين نصَّبتهم في العراق؟
إذا كانت لاتعرف، أتمنى أن تستعين بأي شخص بسيط الثقافة في العراق، ليشرح لهم بالتفصيل الدقيق تاريخ هؤلاء

وجهات نظر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
anton
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1319
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
الابراج : العقرب
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض    السبت 17 ديسمبر 2011, 11:30 am

تعيش وتسلم amo falahe على نشر هذا الموضوع في غاية الاهميه لكي يعرف الامريكان من هم الان يقودون الحكومه العميله لايران في العراق .وهم يعرفون جيدا الا ان مصالحهم اعمت بصائرهم واحساسيهم فهذا الطرن المجرم ذهب مع المالكي الى واشنطن لليوقع عقود ضخمه للشراء طائرات النقل مع شركة بيونك للصناعة الطائرات بمليارات الدولارات وامريكا طبعا كل ابيض تجعله اسود وكل اسود تجعله ابيض ولا يهمها سوى مصالحها الستراتيبجيه والتي من اجلها رسمت الخطط وخلقت المسببات لاحتلال العراق من اجل النفط والمصالح وانها تدافع عن المالكي وعمليته الاجراميه في العراق وتغض النظر الى ما يرتكبه هذا العميل المزدوج الايراني في العراق وسرقاته هو وبطانته والتي تقدر بالمليارات الدولارات .فامريكا مصالحها اولا واخيرا ولا يهمها ما يجري في العراق .
[img][/img]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amo falahe
مشرف مميز
مشرف مميز



الدولة : السويد
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1460
تاريخ التسجيل : 21/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض    الأحد 18 ديسمبر 2011, 2:47 am





شكرا للعزيز anton على الرد اللطيف
والتعليق الرائع حول الموضوع

تحياتي الشخصية


فلاح شابه ابراهيموك
أبوميلاد




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
FBI، رغبوا بالتحقيق مع إرهابي تواجد في البيت الأبيض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى الثورة العراقية Iraqi Revolution Forum-
انتقل الى: