البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 +++ آلام المسـيح وصلبــــه ( الحلقـة ـ 17 و 18 ) +++

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20141
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: +++ آلام المسـيح وصلبــــه ( الحلقـة ـ 17 و 18 ) +++   الإثنين 19 ديسمبر 2011, 7:52 pm

الحلقة ( 17 )
القول السادس الذي تبع طلب الماء هو "قد تمّ" (يوحنا 30:19). معنى "قد تمّ" مرتبط ليس فقط بتحقيق كلّ النبوءات، بل أيضاً بعمل الفداء والخلاص لكل البشر. إنّه ذروة تضحية المسيح الافتدائية. هنا نحن على قمة إفراغ ابن الله وكلمته لذاته، ويمكننا أن نقول أكثر أننا مواجَهون بعمق تواضع الله. لم يكتفِ المسيح بالتعليم بل "وَضَعَ نَفْسَهُ وَأَطَاعَ حَتَّى الْمَوْتَ مَوْتَ الصَّلِيبِ." (فيليبي 8:2).
لقد نطق المسيح بهذه الكلمات منتصراً. يقول الإنجيلي مرقس: "فَصَرَخَ يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ وَأَسْلَمَ الرُّوحَ." (مرقس 37:15). أن يقول المسيح مباشرة قبل خروج نفسه من الجسد أن "قد تمّ" بصوت عظيم، يظهِر أنّه كان ذا سلطة وقوة عظيمتين. المسيح دعا الموت، فهو مات عندما أراد ولم يضعف كما يفعل عادةً المقبِلون على الموت. فالمألوف هو أنّ الإنسان قبل موته يكون بلا قوة وتدريجياً يختفي. لكن هذا لم يجرِ مع المسيح فقد تصرّف على الصليب كإله-إنسان.

الحلقـة ( 18 )

القول السابع والأخير للمسيح مرتبط بالقول السابق بحسب ما يدوّنه الإنجيلي لوقا: "وَنَادَى يَسُوعُ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ وَقَالَ: «يَا أَبَتَاهُ، فِي يَدَيْكَ أَسْتَوْدِعُ رُوحِي». وَلَمَّا قَالَ هذَا أَسْلَمَ الرُّوحَ." (لوقا 46:23). الطريقة التي مات بها المسيح على الصليب تظهِر أنّه مات "بسلطان سيّد" وليس مثل رجل عادي. المسيح نفسه، كإله، صاحب سلطان على الموت، لأنّه مات عندما أراد وليس عندما جاء الموت. لقد أسلم نفسه إلى أبيه ما يعني أن الشيطان لم يكن له سلطة عليه. إلى ذلك الحين كان الشيطان والجحيم قد أخذا نفوس البشر. من خلال هذا الصوت السيدي أحرزت نفوسنا التحرر من الشيطان لأول مرة. قبل موت المسيح، كان للشيطان حقٌ على نفوس البشر ولكن من تلك اللحظة، من لحظة تسليم المسيح نفسه لله وليس للجحيم، بلغ الذين في الجحيم الحرية (القديس ثيوفيلاكتوس). لهذا السبب، الصليب هو مجد الكنيسة، ما هو بالتأكيد شديد الارتباط بقيامة المسيح. لا يمكن فهم الصليب من دون القيامة، ولا القيامة من دون الصليب.
هذه الصيحة العالية من المسيح، التي هي قوله السابع والأخير على الصليب، ينبغي ربطها بما يقوله الإنجيلي يوحنا: "وَنَكَّسَ رَأْسَهُ وَأَسْلَمَ الرُّوحَ." (يوحنا 30:19). علينا أن نهتمّ لهذه العبارة الموجَزة. في كل البشر، كل الأمور التي تجري معاكسة لما جرى مع المسيح، لأنهم يموتون أولاً، أي أن النفس تخرج أولاً من الجسد، ومن ثم يفقد الرأس توازنه ويسقط. لكن ما جرى للمسيح معاكس. فقد نكس رأسه ومن ثمّ أسلم روحه. يلاحظ القديس يوحنا الذهبي الفم: "فهو لم ينكس رأسه عندما أسلم روحه، كما يحدث معنا، بل عندما نكس رأسه أسلم روحه". هذا يظهِر أيضاً ما شدّدنا عليه سابقاً وهو أن للمسيح سلطان على الموت وبالتالي "عندما أراد مات" (زيغافنوس).
يظهر أنّه "سيد الموت وقد قام بكل شيء اختيارياً" من كونه نكّس رأسه من ثمّ "أسلم روحه" لأبيه (القديس ثيوفيلاكتوس). لقد قام بكل شيء من نفسه وبحسب إرادته. لم يكن في المسيح شيء قسري. لقد أراد أن يتّخذ جسداً قابلاً للموت والفساد، وسمح لجسده بأن يفعّل ما يعرف بالأهواء البريئة، وهو نفسه كسيّد للحياة والموت، أمر الموت بأن يأتي. وقد فعل المسيح كل هذا تدبيراً لكي يُباد الموت. يقول القديس يوحنا الدمشقي أن الموت مثل عبد أطاع أمر الله وانتبه بخوف ورعدة. هذا كان بالضبط موت الموت. وكما يضع الصيادون الصنّارة تحت الطعم ليمسكوا السمكة، هكذا أيضاً الألوهة كانت الصنارة والجسد الفاني الطعم الذي به قبض الله على الشيطان والموت عندما التهما طبيعة المسيح البشرية القبلة للموت (القديس غريغوريوس النيصّي). يقول القديس غرغوريوس بالاماس أن الصليب أيضاً هو الطعم الذي به قُبِض على الموت والشيطان لأن المسيح مات عليه.

>> منقول <<

19 ـ 12 ـ 11







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كريمة عم مرقس
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 24429
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 31/01/2010
الابراج : الجدي
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: +++ آلام المسـيح وصلبــــه ( الحلقـة ـ 17 و 18 ) +++   الثلاثاء 20 ديسمبر 2011, 12:25 pm

بسم الاب والابن والروح القدس الاله الواحد امين

مشكور اخي العزيز نادر

موضوع رائع ومميز

بارك الله فيك امين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حبيب حنا حبيب
مشرف مميز
مشرف مميز









الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 20141
مزاجي : احبكم
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: +++ آلام المسـيح وصلبــــه ( الحلقـة ـ 17 و 18 ) +++   الثلاثاء 20 ديسمبر 2011, 9:41 pm

125

بسم الآب والأبـــن والروح القدس الإلـــه الواحــد أميـــن

جزيل الشكر اختنا الفاضلـة كريمة عم مرقس

على المـــرور والمشاركــة !

ربنا يسوع يبارككـم آميـــــــن .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
+++ آلام المسـيح وصلبــــه ( الحلقـة ـ 17 و 18 ) +++
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: المنتديات الروحية Spiritual forums :: منتدى الكتاب المقدس Bible Forum-
انتقل الى: