البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011 في العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011 في العراق    الأربعاء 04 يناير 2012, 7:20 pm


<TABLE id=yiv185089907ecxyiv554515489bodyDrftID class=yiv185089907ecxyiv554515489 border=0 cellSpacing=0 cellPadding=0>

<TR id=yui_3_2_0_1_1325701050219234>
<td id=yiv185089907ecxyiv554515489drftMsgContent class=yiv185089907yui_3_2_0_15_1325400905663189>
أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011

لعل الناظر الى الصورة الأولى بالأسود والأبيض والملتقطة عام 1950 قد يتفهم أن العراق في بداية نشوءه وتكوينه وما يزال يعيش في حالة التخلف التي يشترك بها مع كثير من دول العالم الثالث، وما تزال عائدات البترول متواضعة، والعراق تحت الوصاية البريطانية، والحالة الثقافية والتعليمية لكثير من المواطنين ما تزال في مراحلها المبكرة، وكثير من الشوارع ما تزال ترابية..

ولكن إذا نظرت الى الصورة الثانية الملتقطة هذا العام 2011، والتي يشاهدها جميع ساكني العراق في شوراعهم، لتوهمنا أنها ذات الصورة السابقة ولكن بالألوان هذه المرة..! العربة والأخشاب والبرميل والحمار والعجلات المستهلكة والقمجي و(جرس) التنبيه وإيقاعه لم يتغير على الاطلاق بعد مرور 60 عاما عل الصورة الأولى، وربما حمار الصورة الجديدة هو (حفيد) الحمار القديم..!

ولنا أن نتساءل لماذا عجزت الحكومات العراقية المتعاقبة عن معالجة ظواهر التخلف والتي دفعت العراق الى مؤخرة دول العالم الثالث، وأغمضت عينيها عن إدخال التقنيات الحديثة لتوفير الخدمات للمواطنين؟ وإذا كان النظام السابق منشغلا بالحروب الدفاعية أو الهجومية، وإذا كنا في الماضي نلوم (الدكتاتورية) على كثير من جوانب التخلف في مجتمعنا، فلماذا لم يتغير الحال تحت (الديمقراطية) المستوردة من أمريكا؟

ولكن يبقى هناك فرق واضح بين نفط 1950 ونفط 2011 ، فقد كان في الماضي رخيصا ومتوفرا ولا يخلو منه اي بيت عراقي في اي بقعة من العراق، أما اليوم فهو سلعة غالية لا تنالها إلا بشق الأنفس.. وبينما نتحاور ونتجادل في هذا الموضوع.. يبقى الحمار العراقي (أبو صابر) سيد الموقف في الشارع دون منازع..!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
ودمتم للنضال

</TD></TR></TABLE>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011 في العراق    الأربعاء 04 يناير 2012, 7:21 pm

أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011


لعل الناظر الى الصورة الأولى بالأسود والأبيض والملتقطة عام 1950 قد يتفهم أن العراق في بداية نشوءه وتكوينه وما يزال يعيش في حالة التخلف التي يشترك بها مع كثير من دول العالم الثالث، وما تزال عائدات البترول متواضعة، والعراق تحت الوصاية البريطانية، والحالة الثقافية والتعليمية لكثير من المواطنين ما تزال في مراحلها المبكرة، وكثير من الشوارع ما تزال ترابية..

ولكن إذا نظرت الى الصورة الثانية الملتقطة هذا العام 2011، والتي يشاهدها جميع ساكني العراق في شوراعهم، لتوهمنا أنها ذات الصورة السابقة ولكن بالألوان هذه المرة..! العربة والأخشاب والبرميل والحمار والعجلات المستهلكة والقمجي و(جرس) التنبيه وإيقاعه لم يتغير على الاطلاق بعد مرور 60 عاما عل الصورة الأولى، وربما حمار الصورة الجديدة هو (حفيد) الحمار القديم..!

ولنا أن نتساءل لماذا عجزت الحكومات العراقية المتعاقبة عن معالجة ظواهر التخلف والتي دفعت العراق الى مؤخرة دول العالم الثالث، وأغمضت عينيها عن إدخال التقنيات الحديثة لتوفير الخدمات للمواطنين؟ وإذا كان النظام السابق منشغلا بالحروب الدفاعية أو الهجومية، وإذا كنا في الماضي نلوم (الدكتاتورية) على كثير من جوانب التخلف في مجتمعنا، فلماذا لم يتغير الحال تحت (الديمقراطية) المستوردة من أمريكا؟

ولكن يبقى هناك فرق واضح بين نفط 1950 ونفط 2011 ، فقد كان في الماضي رخيصا ومتوفرا ولا يخلو منه اي بيت عراقي في اي بقعة من العراق، أما اليوم فهو سلعة غالية لا تنالها إلا بشق الأنفس.. وبينما نتحاور ونتجادل في هذا الموضوع.. يبقى الحمار العراقي (أبو صابر) سيد الموقف في الشارع دون منازع..!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ودمتم للنضال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أنظر الى الفرق بين بائع النفط عام 1950 وعام 2011 في العراق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» جواكت حلوة
» المادة وتحولاتها شرح رائع للدرس بالصوت والصورة
» افتراضي حـصريـا - أهداف مباراه الاهلي × انبي في الدوري المصري
» عالم الالوان_اللون الاحمر ملك الرومانسية واميرالشهية
» لن نرضى بغير كأس اسيا2011

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى قرأت لك والثقافة العامة والمعرفة Forum I read you & general culture & knowledge-
انتقل الى: