البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 بلاد العلوية والسيد مع صورة كاريكاتيرية من بلاد عروسة بغداد كهرمانة : كامل اللامي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد: بلاد العلوية والسيد مع صورة كاريكاتيرية من بلاد عروسة بغداد كهرمانة : كامل اللامي   الثلاثاء 10 يناير 2012, 10:51 pm


قصة عراقي في العراق


كامل اللامي




إشتقت لحبيبتي ومالكة قلبي وعقلي قلت له لاتذهب سترى .. العراق غير عراقنا ... وبغداد حزينة لفراقنا .. بجدرانٍ مجزأة .. محطّمة ... مدمّرة... مُدَنّسة بأقدام الفرس الهمجية !!! ليس هناك سماء بغدادي ولا نجوم أبائي وأجدادي ... قلت لم أشم النرجس والياسمين والقداح ؟ قالوا لاتحلم بصباح قد ولّى وراح !!
ذهبت الى مديرية المشاتل والمتنزهات التابعة لأمانة بغداد لأجراء معاملة، أكملت المعاملة من الأدارة وأخذتها الى المدير العام لغرض التوقيع فقط .. فتحت أول باب واذا بثلاثة شباب ، أحدهم يأكل (لفة فلافل) والأثنان يُدخنان السكائر، حسبتهم في مقهى فسلمت عليهم ، ردوا السلام وقالوا (شعندك) قلت كتاب يحتاج لتوقيع المدير العام .. فقالوا ( يم السيد ) دخلت على السيد وعرضت عليه الكتاب لغرض توقيعه من قبل المدير العام ، قال (وديته للعلوية ؟؟) قلت عفواً .. قال لازم توديه للعلوية أولاً وهي تدخل البريد للمدير العام ، قلت ( وين العلوية ؟؟) قال تلك الغرفة وأشار اليها ... ذهبت إلى العلوية وسلمت على الشرطي في الباب ، فردّ الشرطي (ممنوع الدخول عليك المراجعة من الشباك) قلت OK ، وجاء رجل بعمامة سوداء وجبّة وعباءة وگيوة واذا بنفس الشرطي يفتح له الطريق (أهلاًمولاي تفضّل مولانا) فدخل(المولى والسيد حاليآ ..!
ولا أدري ان كان أفضل مني في الدين المهم راقبت الموقف واذا بالسيد يدخل الغرفة التي أقف عند شبّاكها فأجلسوه على كرسي وأنجزوا معاملته قبل الجميع ثم خرج فرِحاً مستبشراً فقلت (بالأمس جان الزود لل? وهسة للساده إشوكت الله يگلبها بعباده).. بلعها السيد وسكت، ثم حصلت على التأييد وذهبت لمجلس الكاظمية يللمصادقة عليه، فرأيت نفس الكارثة.. (السيد) وقد دخل الغرفة من الباب بينما عباد الله عند الشباك يصطلون بنار شمس تموز وآب اللهّاب !!!
دخلت على العلوية وكانت وحدها في المكتب فسألتها استهزاءاً ( العفو وين العلوية ).. قالت أنا ،قلت أظنني في حسينية لا في دائرة حكومية ، ثم أعطيتها الكتاب فقالت ( والله عيني البريد يتأخر عند السيد المدير العام اذا تحب تعال باچر ) .. والباچر أصبحت عشرة أيام ولم أحصل على الكتاب..! وأخيراً حصلت على الكتاب المعنون الى أمانة بغداد .. ذهبت للأمانة وصعدت الى الطابق الثاني (الموارد البشرية /الموظفة ناظرة) قلت أريد خدمات سابقة قالت (أم المايكروفيلم مجازة أسبوع) قلت ماذا عن بديلها ؟ قالت مجازة أيضاً !!!
وجئت بعد أسبوع وقبل أن أتكلم قالت عرفتك أبو طلب الخدمات .. قلت لها ذكية وقوية الذاكرة ، قالت إذهب الى الملاك لتزويدنا بتاريخ الأستقالة ذهبت الى (الملاك - بكسر الميم) وأعطيت الطلب لفتاة لم تتجاوز العشرين محجبة بسواد من الرأس الى القدمين، وعلى منضدتها مسبحة وتربة الحسين ومفاتيح الجنان وموبايل يقرأ لطميات على الحسين !! لم يكن في عاشوراء محرم بل في رمضان المبارك، وكل ذلك في دائرة حكومية في قلب بغداد !!! فتحت أبواب الدولاب واذا بسجلات أكل عليها الدهر وشرب !! لم تكن منظمة بل مبعثرة بعضها فوق بعض وبعد ساعتين من التدقيق عثرنا على المراد ولكن لم تكتمل المعاملة لحد الآن والسبب (مستتر )
المهم إنطلقنا بالسيارة نحو حضن حبيبتي بغـداد واذا بأخي يقود السيارة عكس السير وبسرعة !!! صرخت به (أنت عكس السير)، ضحك وقال (هاي شبيك هو أنت تشوف أكو نظام لو ترفك لايت لو قانون أخوي كلها ضايعة العراق صار حارة كلمن إيدو إلو .. ماتشوف السيارات ورانا .. المسألة طبيعية)..! قلت له (والله لو تعطيني الملايين ما أسوق سيارة بالعراق)..!
وما هي الا دقائق واذا بالسيارة التي خلفنا تصدمنا !! فرفع أخي يديه معاتباً السائق الذي خلفه ( شعندك طاير على كيفك ) قلت صدمك وتتركه ؟ قال ( يمعود هسه يجر عليّ مسدس ويطلعني آني الغلطان ويگلي شبيك أعمى ماتشوف ، يمعود لاقانون ولا نظام ) ، أنطلقنا ومررنا بعدة سيطرات عسكرية منها من يُفتش بجهاز الكاشف، وتخيّل عزيزي القاريء أربعة خطوط سيارات تلتقي عند السيطرة وتكوّن خطاً واحداً (إحسب حسابك أنت والساعة لتجتاز سيطرة واحدة!! اذا كان الشرطي أو الجندي شريف وما يسولف مع السائق وما يطلب منه سكاير أو يسأله تبيع سيارتك ؟ شلونها بالبنزين إقتصادية ؟ إنت بيش ماخذها العباس عليك ؟!! كل هذا وأكثر وعباد الله يصطلون في الحرّ !!)
ومن السيطرات لاتمتلك جهاز الكاشف المزيف وظيفتها عرقلة السير والأزعاج فقط معتمدة على قراءة العيون في كشف المفخخات والمتفجرات ( ورغم كثرة السيطرات أطلقت الأحزاب المتصارعة على السلطة عدة صواريخ وفجّرت مئات العبوات وكان نصيبي منها أثنان واحدة على جسر الدولعي بجانب الحرس (المكبسل) والثانية قرب تقاطع حي الأعلام !! أما الثالثة فأُبطِلت بعدما وضِعت تحت كرسي الحرس في مدخل البياع
كيف لا وعندنا رئيس وزراء ووزير كل الوزارات وكالة والذي أوعدنا بالأصلاح في مهلة المئة يوم بحساب ربنا (ويوماً عند ربك كألف سنة مما تعدّون) ولا زلنا نترقب الأصلاح ولا نرى الا الفساد !! المهم وصلنا قلب بغداد ومشيت على الجسور ونظرت الى جانبيّ الرصافة والكرخ واذا بهما سواد بسواد وخراب بخراب ودمار بدمار فأبنية دُمرت منذ ثمان سنين ولازال يُكثِر لكن أحزاب الأسلام إسماً أفتوا بفتواهم ( إسرق ثم أذهب الى الحج وكبِّر ) . قلت أين الله من هذا الدمار ؟ أهذا الدمار هو تفسيراً للآية ((واذ قال ربك للملائكة اني جاعل في الارض خليفة قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال اني اعلم ما لا تعلمون )). ألم يعلم قادة الرئاسات الثلاث ونوّابهم ونوّاب نوّابهم ومستشاروهم بهذه الأبنية المُدمّرة؟؟ الم تمرّ عليها مواكبهم البهية بعجلاتهم المصفّحة والمجهزة بصافرات الأنذار
قالوا لي إخوتي سنأخذك الى جزيرة الأعراس وفعلاً ذهبنا وكانت دخول كل سيارة عائلة بـ(5000) آلاف دينار تُدفع عند السيطرة في الباب ... وحينما وصلنا الجزيرة واذا بها كما قال الشاعر ( أمرّن بالمنازل منازلهم خليّة أگلها وين أهلنا تگول اگطعوْا بيّ ) فهي خربة والبحيرة التي كانت شفاء لضيق الصدر قد جفّت وأصبحت ملجأً للكلاب السائبة !! فلا بحيرة ولا ماء ولا نافورات ماء ولا حدائق ولا عشب ولا عشق ولا حُبُّ !!!. فخرجنا منها فوراً فلسنا بحاجة لهمٍّ ولا غمٍّ ولا كربُ . رجعنا للشعلة ومررنا بمنطقة الجنينة بنهاية الغزالية على ضفاف مشروع البزل فرأيت ما رأيت ولم أصدّق .... خلق الله المُكَرَّمون يعيشون بين الأزبال ... يفترشون فراش البغال .. ولا سقف عليهم ليدعوا مُغيِّر الأحوال .. وروائح الأنقاض والأزبال قد أقفلت حواسّهم بخمسة أقفال ...!!
وهذه دعوة لكل أهل الدين والسياسة الأبطال لزيارة أهلنا بعد طول الأهمال.. فلا دين لكم ولا صلاة ولا حج ولا صوم ولا زكاة أموال ان لم تتفقّدوا رعيتكم الفقراء البؤساء العمال .... وفي اليوم التالي وهو الجمعة وقد أغلقت كل الشوارع المؤدية للجوامع وأخذت السيطرات مكاناتها فمررنا بشارع جامع الحسين ولم يكن مغلقاً بل كان في الشارع أنبوب ماء قديم صغير وقصير ممكن عبور السيارة فوقه وأجتيازه لكن أوقفنا الجندي قائلاً ممنوع... قلت لكن الشارع لم يُغلق وقد أجتزنا الجامع فما السبب في إرجاعنا ؟ قال بكيفنا نرجعكم !! أنتظرنا قليلاً فجاءت سيارة أخرى (بك أب) وفيها شاب .. تحدّث إليه ومدّ اليه يده ولا أعرف ماذا أعطاه فسمح له بالعبور!! قلت له (ليش ناس وناس) قال (إحنا السلطة وبكيفنا واذا ماترجع هسه نحطكم بمادة 4 إرهاب) قلت لأخي ماذا يعني ؟ قال ( اللي ما يعجبهم ياخذوله صورة مع أسلحة وعتاد ويروح بيها )..!
أحسست بالغربة على أرضي ومرِضت لتدهور العراق وضياعه على أيدي الدخلاء ... فالأرض تبدّلت والهواء تبدل والماء تبدل وحتى الأنسان تبدّل، فمنهم من أشترى نسب الرسول بمليونٍ ومثنى وثلاث ورباع حسب القرب والجاه، وبدّلوا أبيضهم بأسود ليعتلوا على أخوتهم بتباه، وأختلط الحابل بالنابل وأحتُقر النبيل وقُدّس الرذيل .. ونسوا الله وكتابه والسلسبيل .
عدت الى المنزل وأنا أتساءل عن دولتي (الثانية) كندا التي لم توقفني مرة واحدة في عشرين سنة، ولم تمنعني من المرور في أرض الله، ولم تتدخل في شؤوني الدينية والأجتماعية، وإن أحتجت معاملة أو طلباً فلا سيد ولا علوية ولا باطل ولا حق، فمن مكتبي في بيتي وعلى النت أنال حقوقي كالبرق. وعذراً ياعراق لكن علينا أن نُطهر أرضك من دنس الغرباء السرّاق ونحطّم جدار الطائفية الفارسي الذي مزق حبيبتنا بغداد بحقد ... ستكون قبلتنا وبك بعد الله نعتصم ، ربي أحفظ أبي العراق وأمي بغداد وأرحمهما كما ربياني صغيرا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بلاد العلوية والسيد مع صورة كاريكاتيرية من بلاد عروسة بغداد كهرمانة : كامل اللامي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: