البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رد على السيد يوسف ألو ,, أبو ميسم ,, في موقع برطلة لمقالة منتظر الزيدي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رد على السيد يوسف ألو ,, أبو ميسم ,, في موقع برطلة لمقالة منتظر الزيدي   الجمعة 23 أكتوبر 2009, 1:20 am

نعم ياسيد حناني ميا مثلك ينطبق عليك وعلى اسيادك بالضبط ( فالمبلل ميخاف من المطر ) لأن تعرف نفسك جيدا انت واسيادك المقبورين دعاة الأمة العربية كم تلطخت اياديكم بدماء الشعب العر اقي الطاهر ولازالت حتى تبللت كليا واصبح من الصعب جدا تنضيفها وازالة الآثار منها مهما حاولت انت والمجرم الزيدي الذي اساء لحرمة الصحافة الحرة العالمية منها والعراقية بشكل خاص وكم اساء لشرف مهنة الصحافة الشريفة التي تتحلى بالأدب والذوق الرفيع وأحترام الضيف مهما كان موقعه وفعله , لاحظت انت من خلال الردود القصيرة على موضوعك التافه الذي بات عليه الزمن وغطاة بالتراب العفن بأن مؤيديك هم من اتباع مقبوركم واستاذكم الكبير ( هدام ) بالقتل والدمار وترميل النساء ووؤد الشباب والنساء والأطفال وهم احياء بلا حياء والذي يحاول افهامك الحقيقة بشكل ادبي مهذب تتهجم عليه وتتهمه باللاوطنية عد لوطنك وقاوم الأحتلال بشرف وبعفة وبتأثير دون اراقة دماء العراقيين الذين يقتلون يوميا من قبل مقاومتكم التي تتدعون بها وهي من ازلام النظام البائد ودون اتهام الناس باللاوطنية وانتم اول المنسلخين من الوطنية الحقة ومن والاهم وانت وامثالك تتسترون عليها ويدفع شعبنا الصابر ثمن افعالكم الشريرة كل يوم , عذرا سيدي - سيدتي الكناري لم اكن اتوقع منك اأعتذار لمثل هكذا شخص فأنت لم تقل او تقولي الا الحقيقة بعينه وتعرفين جيدا ونعرف معك بان الحقيقة دائما كانت مرة عليهم ولاتزال بسبب غطرستهم وعنجهيتهم وعدوانيته لذا اشد على يدك وكل المخلصين والوطنيين من ابناء شعبنا لمحاربة هكذا مقاومة بكل الوسائل المتاحة واعتقد بان القلم هو اقوى كل هذه الوسائل وشكرا .

يوسف ألو ( ابو ميسم )

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
السيد يوسف ألو ,, أبو ميسم ...

سأرد عليك بأسلوب هادئ وواقعي يختلف عن أسلوبك الهجومي المتشنج الذي يفتقر للحقيقة والكياسة الادبية في الحوار لكي يفهم القارئ الكريم موضوع حوارنا وهو يحكم على المخطئ والمصيب .
حينما كتبت عبارة ,, المبلل ما يخاف من المطر ,, لم اقصد بها نفسي وانما الشعب العراقي باكمله بموجب ما حققه له الاحتلال لسبع سنوات تقريبا الذي يحلو لكم انتم المشااركون بما يسمى بالعملية السياسية تسميته ,, التحرير ,, فأسيادكم ,, المحتل + حكومات الاحتلال بدءا من مجلس الحكم العراقي الطائفي الانفصالي الذي شكله المجرم بريمر حاكم العراق الفعلي انذاك السئ الصيت ووصولا الى حكومة الاحتلال الرابعة برئاسة المالكي والحبل على الجرار , حققوا انجازات كبيرة للعراق والعراقيين بموجب الاحصائيات اعلاه وهي رسمية ومثبتة في العراق والجامعة العربية والامم المتحدة .
اما تهجمك على الامة العربية المجيدة فردي عليك هو ,, الاناء ينضح بما فيه ,, فمن انت حتى تستهين وتستهزئ بأمة عريقة عدد سكانها 300 مليون نسمة ؟ فلا يوجد اليوم انسان احسن من الاخر الا بما يقدمه من خدمة للبشرية , فامريكا معروفة بشرها وهي التي جربت السلاح الذري المدمر في اليابان , وحروبها العبثية على دول العالم المستقلة خلافا لقوانين السماء والارض .
اما بالنسبة لي فالكل يعرف وخاصة اهلنا في برطلة وكرمليس وقرى ما يسمى الان ,, بسهل نينوى ,, انني لم انتمي الى اي حزب سياسي في حياتي وقد تأكد لهم ذلك في العام 1984 حينما رشحت لعضوية المجلس الوطني في المنطقة الثالثة لمحافظة نينوى وبرطلة وكرملش وبغديدا كانت بضمنها حينما حوربت من قبل الجهاز الحزبي في المنطقة كوني مستقلا وهذه حقيقة لا يمكن لاحد نكرانها وجنابك من برطلة بامكانك التأكد منها , وهنا أتحداك أنت وأسيادك المحتل + الحكومة أن تأتون بقرينة واحدة تضعني في دائرة الاتهام , او تثبتون بانني حصلت على اية امتيازات في العهد الوطني , لا بل انني قد تبرعت للمجهود الحربي لمعركة القادسية الثانية المجيدة ضد الفرس المجوس الذين يحتلون العراق اليوم مع المحتل الامريكي ويعيثون في الارض فسادا .. ب... كيلو غرام مصوغات ذهبية لعائلتي + 20 عشرون الف دينار عراقي + راتبي الوطيفي لثمانية اعوام + اطعام 90 مقاتلا من الجيش الشعبي من مطعمي في اربيل لمدة شهر كامل + 5000 دينار في استعلامات القصر الجمهوري ببغداد + تأثيث غرفة محافظ اربيل بعد ,, الانتفاضة ,, المدعومة من نظام الملالي في طهران وقم + تجديد زجاج مديرية شرطة اربيل بأكمله + صبغ وتعمير بعض الدوائر في عنكاوا , حصلت بعدها على وسام المتبرع الاول في محافظة اربيل قلدني اياه محافظ اربيل السيد يحي الجاف وبحضور بعض المسؤولين من الحزب والدولة في قاعة المحافظة الكبرى , وعلى وسام اخر من محافظة بغداد , وبعدها تشرفت انا وعائلتي وعدد كبير من رؤساء العشائر الكردية وكبار الموظفين ووجهاء اربيل وعوائل كثيرة من اربيل بمقابلة السيد رئيس الجمهورية في القصر الجمهوري ببغداد , ولا زلت احتفظ بالصور الفوتوغرافية وشريط الفيديو لهذه المناسبة التاريخية النادرة , وقد فعلت كل ذلك لانني عراقي احب وطني ليسى الا , ومرة ثانية اطلب منك ومن امثالك ان تفضحني بهذه الصراحة ان كان في جعبتكم شئ ملموس وليسى ثرثرة اللسان فقط وكيل التهم الباطلة , وهنا ينطبق عليكم سيناريو اي فلم مصري قديم تكون فيه التهم جاهزة لالصاقها بالاخرين , ان موضوعي ليسى تافها بل الذين أثار غيضهم هم التافهون , فما قام به منتظر الزيدي كان تعبيرا لمعاناة العراقيين من المحتل واعوانه لسبع سنين عجاف , ان صدام حسين هو رمز للعراقيين والعرب واحرار العالم ومؤيديه هم ملايين من البشر ولا يمكن لشخص مثلك ان يقيم هكذا عملاق , وقريبا ستنطلق فضائية اعلامية باسمه ستكون منبرا حرا لكل احرار العالم , وكان صدام يخيفكم في حياته والان يخيفكم وهو في قبره وهذا يكفيكم , واذا كنت جنابك والاخت الفاضلية الكناري تحبون العراق فعلا لعملتم كل ما في وسعكم لتقديم مجرمي الحرب وعلى راسهم بوش للعدالة الدولية , ولكن ابو المثل يكول ابويا ما يكدر الا على امي , وارجو ان تعلموا ان هكذا خزعبلات لا تخيفني ابدا والذي يعرفني يعرف من انا ولم اعرف الخوف في حياتي , وقرأت في ردك لاحد الاخوان بانك فخور بمبدئك وجريدتك طريق الشعب وهذا لا غبار عليه فلكل انسان رايه وهو حر بافكاره , ولكن سؤالا يطرح نفسه هنا ... شعار الحزب الشيوعي العراقي هو .. وطن حر وشعب سعيد , والان العراق وطن محتل وشعب مضطهد , فكيف تشاركون في ما يسمى بالعملية السياسية في ظل زعيمة الامبريالية العالمية ,, امريكا ,, ومحور نضالكم بقيادة الاتحاد السوفياتي السابق كان القضاء عليها , فالحية نفس الحية ولكنها ابدلت جلدها , واؤكد لك ان اشراك السيد حميد مجيد ,, ابو داود ,, لم يكن لانه شيوعي بل لكونه شيعيا , وازيدك معلومة بان الحزب الشيوعي العراقي قد انقسم على نفسه واصبح 12 فصيلا بين عراقي وكردستاني وكلدو اشوري والقيادة العليا وطريق الشعب وزحمة جيشان والى اخره , فاين اصبحت المبادئ يا سيدي الكريم ؟ واين الاممية من هذا الانقسام ؟ هذه حقائق على الارض وهي واقعية لا تقبل الجدل , واخيرا اقول لجنابك ولكل الاخوة والاخوات انبذوا هذه الاساليب البالية في الحوار وارحموا موقع برطلة المبتلى بكبريائكم الفارغة , ومعذرة على الاطالة .

ابو فرات


مع الود

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رد على السيد يوسف ألو ,, أبو ميسم ,, في موقع برطلة لمقالة منتظر الزيدي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: