البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 بالخط الاحمر: سيناريو يُعيد سيناريو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
كريمة عم مرقس
عضو فعال جداً
عضو فعال جداً



الدولة : العراق
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 24429
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 31/01/2010
الابراج : الجدي
التوقيت :

مُساهمةموضوع: بالخط الاحمر: سيناريو يُعيد سيناريو    الأربعاء 08 فبراير 2012, 2:58 pm

بالخط الاحمر: سيناريو يُعيد سيناريو


08-02-2012 | (صوت العراق) كتب/ المحررالرياضي
نعتقد بأن الطروف السيئة والاوضاع الخطيرة التي واجهها المنتخب الاولمبي عام 2004 وقبل ذلك التاريخ لم يواجهها اي منتخب وعلى الرغم من ذلك بلغ منتخبنا الاولمبي نهائيات مسابقة كرة القدم في اولمبياد اثينا بقيادة المدرب عدنان حمد ومجموعته المقاتلة التي وصلت اثينا وقدمت ما عجز عن تقديمه اي منتخب في تاريخ مشاركاتنا في الدورات الاولمبية ونجح هذا المنتخب ليس بانتزاع المركز الرابع،

بل بانتزاعه الاعجاب التاريخي به وكان فعلا مفخرة للكرة العراقية التي اخرجها المنتخب الاولمبي عام 2004 من بين ركام الحرب والدمار.ولم تؤمن فرص إعداد مثالية لهذا المنتخب ولم تتح امامه فرص للاستفادة من معسكرات خارجية وصرف اموال طائلة على الرغم من انه فرض نفسه وتسابق الجميع لتقديم اوجه الدعم له تثمينا لصلابته بمواجهة ظروف الحرب آنذاك، مثلما سخّرت اموال ومعسكرات خارجية ومشاركات سواء في بطولات لشركات راعية او غيرها، بقية المنتخبات التي ما تزال عاجزة عن تحقيق ما تم تحقيقه في تصفيات اولمبياد اثينا 2004 وكيفية الوصول اليها. ففي عام 2007 كنا على بُعد خطوات من الوصول الى اولمبياد بكين 2008 بقيادة المدرب يحيى علوان الذي حقق افضل النتائج في مسيرة المنتخب الاولمبي في العام المذكور وقبلها في اسياد الدوحة 2006 قبل ان يخذله بعض اللاعبين في مباراة كنا فيها بحاجة الى نقطة واحدة نعود بها من سيدني على حساب استراليا بعد ان اصبح منتخبنا آخر منتخب عربي في حلبة الصراع المؤدي الى اولمبياد بكين 2008 لكنه فوجئ بتخاذل بعض اللاعبين، بل خذلوا المدرب يحيى علوان لنغادر دائرة الصراع. ان الخسارة غير المتوقعة التي تعرض لها المنتخب الاولمبي امام نظيره الاماراتي إن لم تكن نكسة كروية بكل ما تحمله الكلمة من معنى اعادت الى الاذهان السيناريو المؤلم لمنتخبنا الاولمبي في عام 2007 عندما فرّط بحلم التأهل في اللحظة الاخيرة.
فبعد ان استعاد منتخبنا الاولمبي ونفض غبار خسارته الاولى امام اوزبكستان في طشقند وتعادل مع استراليا ثم فاز على المنتخب الاماراتي ذهابا في عقر داره يأتي ويخسر امام الاخير إيابا نتيجة واداءًَ ولعبا وكأن المنتخب قد نسف كل ما بُني له خصوصا بعد نقطة التحول الكبيرة في مسيرته ومشواره في التصفيات عندما هزم المنتخب الايراني واين في ملعب آزادي بثلاثية بقيادة المدرب ناظم شاكر من الصعب ان ينساها أهل الكرة الايرانية وكانت تلك الهزيمة درسا بليغا لهم. وان المتتبع لمشوار المنتخب الاولمبي في الاشهر الاخيرة يجد ان المنتخب كان مستقراً في مشواره حتى المباراة التي خاضها المنتخب امام الامارات في رحلة الذهاب وتغلب فيها بثنائية رسمت ملامح حلم التأهل الى اولمبياد لندن خصوصا وان المباراة التي خسرناها قبل يومين والمباراة اللاحقة امام اوزبكستان هما وكما يفترض على ملعبنا الذي اختاره الاتحاد العراقي في الدوحة.
اذن اذا كانت الآمال باتجاه الصراع على خطف بطاقة التأهل الوحيدة قد تضاءلت ولم تتلاش ويبقى باب الصراع مفتوحا على مصراعيه على المركز الثاني كي نخوض مغامرة الصراع الثلاثي لاصحاب المراكز الثلاثة في المجموعات الآسيوية ليلتقي بطل هذا الصراع الثلاثي منتخب السنغال يكون الاتحاد العراقي لكرة القدم مطالب منذ الان باعادة الحياة الى جسد المنتخب الاولمبي لانه هو المسؤول الاول والاخير عن مصيره لكي يثبت لنا بان الاشهر السبعة التي مضت كانت ادارته جادة وواضحة في رسم ملامح جديدة للكرة، فالمنتخب الاولمبي جزء من اجندة الاتحاد العراقي لكرة القدم وليس من اجندة اللجنة الاولمبية العراقية.

المدى الرياضي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بالخط الاحمر: سيناريو يُعيد سيناريو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الرياضة العالمية , العربية , والعراقية Global sports, Arabic, Iraq :: منتدى الرياضة العراقية بكل أنواعها Iraqi Sports Forum of all kinds-
انتقل الى: