البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 صفقوا معي للشيخ حمد بن جاسم!!! الدكتور مثنى عبد الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: صفقوا معي للشيخ حمد بن جاسم!!! الدكتور مثنى عبد الله   الخميس 09 فبراير 2012, 12:22 am

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
صفقوا معي للشيخ حمد بن جاسم!!!
شبكة البصرة
د. مثنى عبدالله

باحث سياسي عراقي
السياسة فن الممكن، لكنها ليست فن التلاعب بالمواقف والرقص على الحبال. عندها ستصبح فن السيرك والالعاب البهلوانية. نرفع رؤسنا عاليا عندما يتخذ أي قطر عربي صغيرا أو كبيرا، ملكيا أم جمهوريا موقفا مشرفا من قضايا الامة، ونصفق له بقوة. لكن عندما تتلاعب قيادة هذا القطر أو ذاك بمصير الامة في دهاليز السياسة العالمية بصيغة الصفقات، عندها يتوجب علينا الادانة والفضح. لانختلف مع الشيخ حمد بن جاسم في أن مايجري في سوريا لايمكن السكون عليه، وهو جريمة بكل المقاييس والقوانين، وأن السلطة والمعارضة تتحملان المسؤولية كاملة، ويوما بعد يوم يرتب التاريخ أستحقاقات للدم السوري عليهما معا. لكن هل موقف الشيخ حمد بن جاسم مبدئي أم هو تلاعب بهذه القضية لتحقيق مصالح أقتصادية دولية وقطرية؟

سنضع حسن النية في موقف القيادة القطرية أمام أعيننا من هذه القضية، قبل أن نراجع سلوكها في ليبيا وفلسطين. ففي ليبيا تبين أنها تدخلت سياسيا وماليا وعسكريا، لصالح أطراف محددة في المعارضة الليبية على حساب أطراف أخرى، مما يؤكد أن موقفها لم يكن مع مصالح الشعب الليبي، ولم يكن حياديا أطلاقا. لم نقل نحن هذا الكلام بل قاله مندوب ليبيا الجديد في الامم المتحدة، كما صرحت به أطراف ليبية أخرى. كما أن الفاتورة التي دفعتها القيادة القطرية يجري الان أستيفائها بعقود غاز ونفط، تم التوقيع عليها مع أطراف في المعارضة حتى قبل أسقاط النظام الليبي. أذن لقد تبخرت كل الدعوات التي أطلقها الشيخ حمد في التعاضد مع الاشقاء ومساندتهم أنسانيا، وتبين أنها مجرد صفقة رابحة دخل فيها الشيخ القطري. سوف ننسى هذا الموقف كي نكون أكثر أنصافا للشيخ ونراجع الموقف القطري من سوريا قبل الاحداث. لقد تعهدت قطر أمام السعودية بأنها ستحصل على موقف سوري داعم لبقاء سعد الحريري رئيسا للحكومة اللبنانية. تطورت العلاقات بين النظامين الى علاقات شخصية وعائلية بين الاسرتين. أخل السوريون بهذا الاتفاق لمصالح أيرانية، فوضعوا القطريين في موقف محرج. تحركت قطر فورا فأوقفت بناء المركز المالي في دمشق، وبعض المشاريع الاخرى في أنحاء من سوريا، وتم سحب المعدات فورا في نفس اليوم. بعدها بفترة قصيرة قامت قناة فضائية محسوبة على قطر، بتوزيع أجهزة هواتف عبر الاقمار الصناعية لمجاميع في أنحاء سورية أستعدادا لمرحلة قادمة. هل كان التحرك القطري بنفس القوة والعزيمة عندما حصل العدوان العسكري الاسرائيلي على غزة؟ وقبل ذلك هل كان التحرك القطري متحالفا مع الشعب العراقي ضد الغزو والاحتلال؟ وأين الموقف القطري من المأساة الانسانية في العراق؟

أذن لاتصفقوا للمشياخ في قطر بل صفقوا لشيخ المواقف العروبية الصادقة الدكتور سليم الحص رئيس وزراء لبنان الاسبق، الذي أعلن أستقالته يوم أمس الاثنين من منصب نائب رئيس مجلس أمناء (المؤسسة العربية للديمقراطية في قطر) إحتجاجاً على حضور مستشار دولة قطر سليمان الشيخ المؤتمر السنوي لمعهد السياسات الإستراتيجية الذي عقد في إسرائيل. ووصف الحضور الى هذا المؤتمر بأنها ظاهرة (نابية ومستهجنة وهذا أمر مستهجن ومرفوض عربياً بكل المعايير، ولا نملك إلا الإحتجاج على هذا الواقع الأليم). وقال إن "التوجه إلى إسرائيل يفترض أن يكون من المحرمات، ناهيك عن إقامة الإتصالات داخلها).

أذن متى نرى الشيخ حمد بن جاسم جالسا في مجلس الامن، مطالبا المجلس بتطبيق كل القرارات الشرعية ضد أسرائيل، أم أن المصالح الاقتصادية والسياسية القطرية تجري في أتجاه أخر؟
شبكة البصرة
الثلاثاء 15 ربيع الاول 1433 / 7 شباط 2012
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صفقوا معي للشيخ حمد بن جاسم!!! الدكتور مثنى عبد الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: