البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 مهزلة سيارات الحيمر ( النواب ) : حمزة الكرعاوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
anton
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1319
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
الابراج : العقرب
التوقيت :

مُساهمةموضوع: مهزلة سيارات الحيمر ( النواب ) : حمزة الكرعاوي    الإثنين 27 فبراير 2012, 12:05 am

السبت, 25 فبراير 2012 23:11
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




كيف فقد الشعب العراقي المناعة ضد الاستبداد ، كيف اصبح الناس في العراق ضحية للاعلام المظلل ، كيف صاروا اتباع لحثالات القوم ؟؟؟.

ما الذي يجعلهم يسكتون عمن يقتلهم ويسرق ويسلب ثرواتهم وقوتهم ، ويتركهم يبحثون عن لقمة العيش في المزابل ، ويعيشون في بيوت الصفيح والطين والمقابر والتجاوز ؟؟؟.

كيف ركب على ظهور العراقيين حثالات القوم ، ممن لفظتهم بلدانهم من أمثال سيستاني ورفاقه ( الدبش ) ؟.

كيف سيطر الخوف والجبن على العراقيين ؟؟؟.

كيف سيطر العفن الذي عبر الحدود هاربا من بلده على عقول الناس ؟.

من هو هذا ؟.

هو من بارك الفساد والفاسدين والفاسدين ، صاحب فتوى إدخلوا مساكنكم ولاتقاتلوا قوات التحالف الصديقة ، على طريقة دخول النمل مساكنهم حتى لايحطمنهم سليمان وجنوده ، ولم يقل لاصدقاءه الامريكان : لماذا وضعتم أكياس الزبالة على رؤوس اطفال العراقيين ، بل بارك لهم عملهم .

قال للشعب العراقي : لاتقاتلوا حتى لايسيل الدم ، وانا من جماعة شهود يهوى لا اتحمل سيل الدماء لان الله سيحاسبني يوم يبعثون .......... وسالت الدماء وذهب ضحية فتوى الرجل اكثر من مليوني عراقي والشعب ساكت يتفرج ، ويبرر لهذا الامام المفدى .

بالامس وقفت طائرات الاحتلال الامريكي ليلة كاملة في سماء قرية شمال النجف لتبيد اهلها عن بكرة ابيهم مع مواشيهم ، والسبب والحجة والعذر ، هو الحفاظ على أرواح أربعة من الحاخامات الكهنة الذين ادمنوا على النوم تحت الارض مع الرطوبة والفأر .... يباد شعب كامل من اجل هؤلاء النكرات مراجع البيت الابيض .

واليوم وبعد سنوات الاحتلال يجتمع برلمان المخانيث في المحمية الامريكية ليرقص على جراحات العراقيين واشلاءهم التي تطايرت بسبب التفجيرات التي يفتعلها هؤلاء القتلة الذين يسمون انفسهم برلمان .

بعد فضيحة تسميم ماء كربلاء ، وبعد الاتهامات الموجهة لقسم كبير من عبيد امريكا وايران ( النواب ) بالوقوف وراء التفجيرات ، يجتمع برلمان القوادين الكلاب ، ليقول للعراقيين : نحن نضحك عليكم ، وإفعلوا ما أنتم فاعلون ، وبضحكة كبيرة وابتسامة عريضة .......... نشتري سيارات مصفحة لنا ولضيوفنا من اموالكم .

لم يناقش برلمان العبيد الامريكي فضائح وجرائم الهر القط محافظ كربلاء ، بل غطى عليها عليها بإفتعال الازمات وتشريع قوانين للقتلة الارهابين ، وتكريمهم سيارات مصفحة .

لماذا يقبل الشعب العراقي من هؤلاء شراء سيارات مصفحة لحمايتهم ؟؟؟.

هل لانهم عباقرة ، هل لانهم قدموا الخدمات للشعب الذي انتخب ، هل لصدقهم ونزاهتهم ؟.

كل هذا غير موجود .

هم مجموعة من الامعات التافهين القذارة التي وصفهم بها وزير دفاع امريكا في وسط بغداد .

هم مجموعة من العبيد والحمير وقطيع الغنم التابعة لرئيس الكتلة المرتبط بالمحتل .

هؤلاء الحمير لايفقهون شيئا لامن الحياة ولا من السياسة .

هذه مهزلة جديدة من مهازل الاحتلال ومراجع البيض ولحم الكفيل كمهزلة لاتقاتلوا قوات التحالف .

مهزلة جديدة اسمها سيارات مصفحة للنواب النعاج ، 125 سيارة ل 125 حرامي نذل ، و25 زيادة للضيوف اذا حضروا القسمة .

كل سافل حرامي منحط متخادم مع المحتل له سيارة ينقل بها العبوات اللاصقة ومسدسات كواتم الصوت والمتفجرات ليزرع الموت والرعب في شوارع المدن العراقية .

ماهو عمل هؤلاء الحمير في برلمان الامريكان :

عملهم الوحيد هو عندما يرفع رئيس العصابة الخروف التابع للمحتل يده ، يرفع خلفه الحمير والخرفان ايديهم بدون تردد ، لان الامر مطبوخ خارج المرحاض عفوا البرلمان .

مرت كثير من المهازل على العراقيين والانسان العاقل لايلدغ من مكان ملايين المرات ، ومن هذه المهازل مهزلة الطرطور وهي :

عندما اجتمع كلاب الاحتلال في المضبعة لينتخبوا الرئيس الكارتوني ماما جلال طالباني في ولايته الثانية في خدمة السفير الامريكي ، ظهر طرطور في وسط البرلمان وقدم نفسه على انه المنافس لجلال طالباني ، والعالم كله يعلم انهم اتفقوا خارج البرلمان لينصبوا جلال طالباني ، وجاؤوا الى المرحاض ليقولوا هذا انتخاب وهذا منافس ومرت هذه المهزلة على الشعب العراقي .

بالعراقي ساتحدث مع العراقيين :

هذه السيارات تقدم للنعاج والحمير على ماذا ، هل على خدماتهم للعراقيين ، على شنهو تقدم سيارات مصفحة لهؤلاء الحثالات السفلة ؟؟؟.

نقدم سيارات للتافهين ليقتلونا بها ، ونكرم من يذبح اطفالنا ونساءنا .... هل هذا معقول من شعب ساكت نائم ؟.

لو كان هذا الشعب العراقي حيا كباقي الشعوب ، لخرج لهؤلاء السفلة بالاحذية وضربهم على رؤوسهم ، وقال : قوادين ماذا فعلتم ماذا قدمتم ياكلاب غير القتل والسرقة والسلب والنهب والتأمر؟؟؟.

يكرم هؤلاء القتلة لانهم قتلوا الاطفال والنساء والشيوخ وانتهكوا الاعراض والمقدسات ، وحرقوا كتاب الله .

ماقيمة هذا البرلماني التفافه المنحط حتى نكرمه بشراء سيارة مصفحة له ؟.

وماذا يحدث لو قتل وفطس هذا البرلماني العفن ؟

هل تثلم ثلمة في العراق او الاسلام او الديمقراطية او المجتمع الدولي ؟.

كلب يفطس والى جهنم وبئس المصير .

هل هذا التافه العفن افضل من العراقيين الذين يقتلون يوميا ؟.

اصبحنا كغنم مكة في موسم الحج تمد رقابها للذي يذبح ، ونكرمه لانهم قتلنا ، ووضعنا اصابعنا بآذاننا عن التهم التي توجه لهؤلاء كلاب الاحتلال لانهم وحماياتهم تورطوا بقتل العراقيين ، والتفجيرات هم وراءها ونكرمهم بعد كل هذا الخراب والقتل .

نشتري لهؤلاء القتلة سيارات مصفحة كي يكملوا المهة وهي تنفيذ ما تبقى من مشروع الابادة الجماعية للعراقيين .

نشتري سيارات للهر والقط حتى يكون في مأمن عندما يسمم مياه الشرب في كربلاء .

لماذا نحرص على حياة هذا التافه البرلماني الذي وظف نفسه عبدا للمحتل ولرئيس كتلته التابع الاخر للاجنبي .

اقول ولا أعمم : اصبح بعض منا نحن العراقيون حثالة الحثالات من الشعوب ، لاننا قبلنا بهؤلاء القتلة ، سكتنا وباركنا وانتخبنا هؤلاء الحمير ، فلو كنا شعبا حيا ، لخرجنا عليهم بالاحذية وضربناهم على رؤوسهم لانهم خونة وعملاء وقتلة .

لو كنا كباقي الشعوب لخرجنا وسحلناهم في شوارع المدن العراقية ، بالامس خرج الشعب الايراني ضد الشاه عندما اراد ان يعطي حصانة للجندي الامريكي واعطى عشرين الف شهيد من اجل كرامته ، والشعب الصومالي قاتل الامريكان وسحلهم في الشارع ، واليوم الشعب الافغاني اجبر المسؤولين الامريكان على اعلى المستويات ليعتذروا بعد حرق القران ، والشعب العراقي نائم يتبع مجموعة من الخونة .

سكتنا على كثير من الجرائم والقتل وفتاوى الفساد والخراب ، سكتنا على خروج فتوى من عفن حاخام صهيوني اسمه سيستاني لانعلم له اصلا ولا فصلا ولا شجرة ، يحكمنا ويسرق اموالنا ويهربها الى خارج العراق ، وسكتنا على تشريعه فتوى تبيح الزنا : يجوز للمرأة ان تتخذ المتعة مهنة للتكسب ، وسكتنا على ادخاله لحوم الحرام والمخدرات ولحم الخنير للعراق تحت عنوان : لحم خنزير حلال ... اي مهزلة هذه ؟؟.

واخر مهزلتين في وقت واحد يهب اتباعه ليحرقوا القران الكريم ، لان بعض اللاطة والزناة من وكلاءه تعرضوا الى اهانات من العراقيين فحرقوا القران ثأرا لهؤلاء السفلة ، وتثور ثائرتهم اذا انتقد عراقي حاخام او كاهن ، ولاتثور ثائرتهم للقران الكريم الذي يحرق ويدنس من قبل الامريكان والسيستاني والاخرى مهزلة سيارات للحرامية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مهزلة سيارات الحيمر ( النواب ) : حمزة الكرعاوي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى المنبر السياسي والحوار الهادئ والنقاش الجاد الحر Political platform & forum for dialogue & discussion-
انتقل الى: