البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 حسين الشهرستاني يقوم بتهريب النفط العراقي لصالح عصابات دولية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
anton
عضو شرف الموقع
عضو شرف الموقع



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1319
تاريخ التسجيل : 25/08/2011
الابراج : العقرب
التوقيت :

مُساهمةموضوع: حسين الشهرستاني يقوم بتهريب النفط العراقي لصالح عصابات دولية    الجمعة 09 مارس 2012, 12:41 pm

الخميس, 08 مارس 2012 12:29
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]





ذكر نائب عن لجنة النفط والطاقة في مجلس النواب العراقي، الاربعاء، ان عمليات تهريب النفط العراقي تكلف الخزينة ملايين الدولارات، مشيرا الى عدم تعاون وزارة النفط مع لجنته، معتبرا ان اقرار قانون النفط والغاز سيعطي الارضية القانونية لانهاء التجاوزات على شبكة الانابيب النفطية من قبل العابثين.وقال النائب عن التحالف كردستاني، فرهاد اتروشي، اليوم، لوكالة كردستان للأنباء(آكانيوز)، ان "وزارة النفط العراقية رغم نفيها المستمر لتهريب النفط، فهي غير متعاونة مع لجنتنا بشكل عام". واضاف "هناك شكاوى من كل اعضاء لجنة النفط والطاقة بما فيهم نواب التحالف الوطني ويشتكون من الوزير والموظفين الكبار في الوزارة، من مسائل ربما هي ابسط من مسالة تهريب النفط مثل الكتب الرسمية وزيارة موقع ما او مديرية او شركة، ويقولون ان الوزارة غير متعاونة".وتابع "نحن متاكدون من ان هذه الامور موجودة (التهريب)، لكن الوزارة اصبحت وكما قال زميل لي من كتلة الاحرار مملكة مغلقة على اناس معينين، ولا يدخلها الا من يملك جوازا يخص وزارة النفط"، مبينا ان "القصد من ذلك ان هنالك اغلاق للوزارة ولملفاتها، بحيث لا يطلع عليها الا القليل، وهذا بالتاكيد يدل على ان هناك اسرارا في هذه الوزارة قد تتعلق بالفساد الاداري والمالي ولا احد يستطيع نكران ذلك". ونشر المجلس الدولي للمشورة والرقابة ( IAMB )، الاسبوع الجاري، تقريره السنوي بشان العراق خلال العام المنصرم، والذي ورد فيه ان النفط العراقي قد تعرض إلى التهريب وعلى نطاق واسع، وإن أجهزة وزارة النفط لغاية تاريخ اعداد هذا التقرير لم تستكمل نصب العدادات الالكترونية الخاصة بتحديد الكمّيات المستخرجة والمصدّرة من النفط، فضلا عن عدم تحديد الكميات التي تذهب للمصافي المحلية لتحويلها إلى مشتقات نفطية.ولفت اتروشي الى ان "قضية العدادات الالكترونية قضية حساسة جدا، ومنذ 2003 تثار هذه القضية ولحد الان، ولكن ليس هناك من يمتلك المعلومات الحقيقية والدقيقة لهذا الموضوع". واستدرك بالقول "بالطبع ان (وزارة النفط) تدعي وضع عدادات وغيرها، لكن قضية التهريب موجودة، بما فيها عبر العدادات او عبر ثقب الانابيب، ويوجد معلومات منشورة في بعض مواقع الانترنت تقول ان بعض عناصر الشرطة يحمون شاحنات الوقود (المهرب) وبعض الناس يثقبون الانابيب وياخذون النفط منها في بعض المحافظات". واوضح قائلا "كنت حاضرا في جلسة استضافة وزير النفط عبد الكريم لعيبي، وقال انه في بعض المحافظات الشمالية، وكان يقصد صلاح الدين ونينوى، هناك اناس بنوا بيوتا قريبة من انابيب النفط وعبر هذه البيوت حفروا الارض وثقبوا الانابيب التي تحمل النفط لميناء جيهان التركي"، ونقل عن الوزير قوله "كانوا يسحبون النفط الى داخل البيت الذي من المفترض تقطنه عوائل فيما تحضر شاحنات وتاخذ النفط، وهذا باعتراف الوزير وسمعته منه شخصيا، واشار الوزير الى معالجة تلك المشكلة".ويرى اتروشي ان "كلام الوزير دليل على وجود عصابات تمارس تهريب النفط بسبل شتى بثقب الانابيب او عن طريق العدادات، فضلا عن ممارستهم لطرق ووسائل يتفنون فيها، مثل تكرير المشتقات النفطية الخام وبيعها"، معتبرا ان "وزارة النفط فيها مشاكل كبيرة جدا، بما فيها مشاكل الفساد، وينبغي فتح ابوابها للنواب وللجان اخرى ليفسحوا كي يطلع ممثلو الشعب عن ما يجري".وحول الخسائر التي تتكبدها الخزينة جراء عمليات التهريب، اوضح انه "للاسف ليس لدي ارقام محددة، لكن بالتاكيد القطاع النفطي حساس وكبير، وان اي تهريب او فساد سيكون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حسين الشهرستاني يقوم بتهريب النفط العراقي لصالح عصابات دولية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: منتديات متفرقة متنوعة Miscellaneous miscellaneous forums :: منتدى الكوارث الطبيعية وتلوث البيئة والحوادث والجريمة Disaster & Environment Forum & accidents-
انتقل الى: