البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 الاحتفال بيوم إحتلال العراق ‎( التحرير )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37598
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: الاحتفال بيوم إحتلال العراق ‎( التحرير )   الثلاثاء 13 أبريل 2010, 12:05 am

الاحتفال بيوم إحتلال العراق ‎( التحرير ) [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الأحد, 11 أبريل 2010 20:13


‎حمزة الكرعاوي



يحتفل هذه الايام عملاء المحتل الامريكي وغلمانه بمناسبة إحتلال العراق ، ومن حقهم أن يحتفلوا ويفرحوا بهذا اليوم لانه يوم رفع علم الخيانة والجاسوسية للمحتل النازي الغازي .

هذه بعض النماذج من غلمان المحتل الامريكي الذين إحتفلوا بيوم إحتلال العراق :

( دبلماسي عراقي ) يعمل في سفارة عراقية تم تعيينه ضمن صفقات المحاصصة ليمثل حزب الدعوة العميل الفاسد المفسد سارق الحصة التموينية قال : جورج بوش أخذ ثأر الصدر الذي أعدمه صدام حسين ، لايجوز أن نأكل ونتنعم بحرية الديمقراطية التي جلبها لنا جورج بوش ونتكلم عن احتلال امريكي في العراق ، هذا تحرير وليس احتلال ، يقول البعثيون أن جورج بوش سكير وتافه وووو ( طبعا الكلام موجه لكاتب السطور ) لكن نسي هذا البعثي أن بوش السكير وبإرادة إلهية أخذ ثأر الشيعة من صدام حسين ، والاحتلال لا وجود له ، صدام هو المحتل ، العراق اليوم كامل السيادة وفيه حكومة منتخبة وعندنا سفارات وارادة شعب يحكم.. اسمع يا بعثي . الادعية التي رفعناها ليالي الجمع في دعاء كميل ( خلصنا من الطاغية صدام ) قد إستجاب الله لنا وأرسل جورج بوش لينقذنا من الظلم . بفضل جورج بوش صارت عندنا دولة .

قاطعته بجملة واحدة وهي ( يعني امريكا لاوجود لها في العراق تقصد ) ، وهنا تلعثم وأخذ يناقض نفسه بنفسه وهو من الذين يعملون ( في السلك الدبلماسي ) .

رد علينا : ناسيا ما قاله قبل قليل : لم تات أمريكا لسواد عيوننا نحن الشيعة ، جاءت لتغيير الخارطة السياسية ، ولم تأت لاخذ ثأر الصدر بل جاءت للسيطرة على منابع النفط ، قلنا له هذا تناقض يادبلماسي.. لكن مع ذلك لدينا سؤال : ماذا انتم فاعلون اذا لم تخرج أمريكا من العراق ؟.

قال الدبلماسي ( المخضرم ) : الجيش الامريكي قابع في قواعده العسكرية ، ولم يتدخل في شؤون العراق ، واذا خرج جندي امريكي من القاعدة الامريكية نقطع يده ...لكن اذا رجع البعثي الى الحكم سيخرج الجيش الامريكي من ثكناته ويحتلنا مرة اخرى وهذا ما يسعى اليه حزب البعث , مصالحنا اتفقت مع مصالح امريكا ، اذا اردات ان تبقى أو تحتل المدن سنقاتلها ، أمريكا صارت حليفة لنا نحن الشيعة ، فليخسأ الجندي الامريكي اذا اراد البقاء في العراق ، اسمعوا يا بعثية ما أقول . هل نبقى تحت رحمة صدام حسين ؟ لا والله تحت رحمة أمريكا احسن .

انتهى كلام هذا الشخص وعلى القاريء أن يفهم ماهية هؤلاء المتملقون غلمان المحتل الامريكي الايراني .

نقول : الدليل على أن العراق تحت الاحتلال الامريكي والايراني هو : أن العملاء يتظاهرون بعمالتهم ، ويحتفلون بهذا اليوم .

العميل هو الذي يقول أن هذا اليوم حدث تأريخي .

والعميل هو الذي يقول : نحن لانقدر ولانستطيع ان نغير نظام صدام حسين ، الله هو من ارسل جورج بوش لتحريرنا .

يتطابق حديث هؤلاء الغلمان مع حديث شهود يهوى .

الشعب الحر لايقبل أن يأتي اجنبي ليخلصه من ظلم ، وبالتالي يقال عنه شعب جبان .

سقط المتاع هو من يحتفل ويفرح بإحتلال بلده ان كان عراقيا .

اذا كان نظام صدام حسين ديكتاتوري ويجب احتلال العراق من قبل امريكا ، هناك دول فيها ديمقراطية وذهبت امريكا واحتلتها .

الذي يقول أن العراق غير محتل ، هذه لغة ساقطة أمام المنطق والعقل ، متى جلب المحتل اي محتل كان الديمقراطية لاي شعب ؟.

المحتل يحتل البلد ويخلق قوى له من المرتزقة والجواسيس ويقول هذه حكومة .

كم عدد المهجرين داخل العراق ؟.

كم عدد الايتام والارامل بعد عام 2003 م ؟.

هل يعلم هؤلاء الذين يحتفلون بيوم احتلال العراق أن كل عميل وجاسوس ومرتزق تنتهي ورقته يرميه المحتل في المزابل ؟.

هل إزدادت أرباح الذين يعملون في المقابر في العراق أم لا بعد 2003 م ؟.

دفنت مقبرة وادي السلام في النجف عام 2006 اكثر من 41 ألف جثة مجهولة الهوية .

من يحتفل بيوم احتلال العراق منسلخ عن الوطنية والانسانية ، وفاقد لهما ، فلو كانت امريكا محتلة لحمل جورج بوش السلاح دفاعا عن بلده ، الا اللهم سيتحول مثل المالكي وهذا غير مستبعد لان في كل بلد من لديه القابلية للتخادم مع المحتل .

في يوم احتلال امريكا للعراق دخلت فرق الموت الى العراق ، وتاجرت بإعضاء أطفالنا ونساءنا وشبابنا ، وانتهكت اعراضنا ، ويحتفل هؤلاء سقط المتاع بهذا اليوم .

هذه مآساة وكارثة كبيرة ان يزداد العملاء ويعلنون جهارا نهارا عن خيانتهم وعمالتهم .

هل يعلم هؤلاء ان المحتل الامريكي فكك أحزابهم ، وستعمل امريكا على تفكيك المفكك ، ولم يسلم حتى من رقص مع الامريكان في شمال العراق من التفكيك .

دخلت امريكا على كل حزب منهم وفرقتهم ، من يعتقد أن مساعد جلال طالباني ينشق عنه ويفضح عمالته وينشر غسيله ؟.

هل يعلم هؤلاء المرتزقة أن الجندي الامريكي خارج امريكا وفي العراق تحديدا أنه خارج القانون ، وله الحق أن يفعل ما يشاء يقتل ويسرق ووو الخ ؟.

هل يعلم هؤلاء الجواسيس أن الشركات الامنية التي جاءت من امريكا وتعاقدت مع البنتاكون لاتخضع للقانون الامريكي اذا ارتكبت جرائم حرب في العراق ، ويحق لعناصرها أن تقتل العراقين ؟.

المحرر لهؤلاء العبيد بيده مصائرهم ورقابهم ، وبيده الاجواء والحدود العراقية ، وواردات العراق ، فأين التحرير ؟.

يتلاعبون بالالفاظ ويحرفون المعنى والوصف الصحيح والحقيقي للمحتل الامريكي ، كل محتل لايستطيع ان يفعل اي شيء في البلد الذي يحتله اذا لم يجد من يتعاون معه من عملاء وخونة وجواسيس ومرتزقة .

هؤلاء الغلمان في العراق لايحتكمون على شيء حتى طريقة لبس ملابسهم الداخلية ، وعندما يصادفهم رتل عسكري امريكي يتوقفون أمامه اذلاء ركعا سجدا .

لايستطيع اي منهم أن يدخل باخرة الى الموانيء العراقية اذا رفضها المحتل الامريكي ، ولايستطيعون ان يستقبلوا طائرة في مطار عراقي اذا رفضها الامريكي الذي يسيطر على الاجواء العراقية دون ارتفاع 24 الف قدم .

سبحان الله في الصومال البلد الضعيف الذي لايملك تأريخا مثل العراق لم يستطع المحتل الامريكي أن يجند عميلا واحد فيه ، على العكس في العراق نجد العملاء والخونة من المرتزقة والجواسيس بالالاف ، منهم مراجع ومعممين واحزاب وشيوخ عشائر وووو الطابور طويل جدا ، مما جعل الامريكي يرفض قسما كبيرا منهم .

الرشوة اصبحت سمة عامة في العراق ، يتباهى الغلمان بالرذيلة .

لماذا إختارت امريكا العراق لتحتله ، مع وجود دول كثيرة فيها ديكتاتوريات ؟.

الجواب : لان في العراق تتوفر القوى المستعدة لخدمة المحتل ، وهي كثر منها مراجع وغيرهم .

إن لم تكن في العراق قوى تساعد المحتل الامريكي لايمكن له ان يبقى يوما واحدا في العراق .

بعد 7 سنوات من الاحتلال الامريكي للعراق وبمشاركة ايرانية ، نرى الدمار والخراب وخمسة ملايين يتيم ومثله من الارامل ، ويحتفل الغلمان بهذا اليوم ، ويعتبرونه تحريرا .

مالذي يجبر دولة تعبر البحار والمحيطات وتضحي بجنودها وإقتصادها من أجل شعب أخر ؟.

ماهي الفاتورة التي دفعها هؤلاء الغلمان كي يدخلوا المنطقة الخضراء ؟.

هل تصرفات الامريكان منذ اليوم الاول للاحتلال الى هذا اليوم تدلل على أنهم جاءوا للاطاحة بنظام صدام حسين فقط ؟.

الامريكي اذا قتل قطة في امريكا يحاسب حسابا عسيرا ، ويغرم الاف الدولارات ، واذا قتل عراقيا ، تكون العقوبة 2000 دولار تدفعها امريكا من ثروات العراق ، ويحق له أن يقتل العراقي اذا خرج من الدور ، وهذا حصل في عهد بول بريمر عندما قتل الجندي الامريكي شابا عراقيا خرج من الصف الذي كان ينتظر توزيع الاعانات ، ويقولون : لاتوجد مشكلة .

ديدن العملاء والخونة والجواسيس هو التباهي بالرذيلة ، وكل ما يسمى بالكتل السياسية فاقدة للسيادة ، ولايستطيع احد منهم ان يؤمن اتصالا هاتفيا الا بموافقة الامريكان ، وقد إعترف الغلام جواد نوري المالكي بانه لايستطيع تحريرك شرطيا واحدا ، في الوقت الذي يدعي أنه ( القائد العام لقوات اللصوص والقتلة ) ، ويعترف هوشيار زيباري : أن المالكي لايستطيع أن يجري اي اتصال هاتفي الا بأمر الامريكان .

المالكي لايتكلم الانكليزية ، والمترجمون هم من ينقل مايدور بين الاسياد والغلمان ، وحتى في الاجتماعات المغلقة يوجد مترجم لان المالكي لايفهم اللغة الانكليزية ، ويسرب المعلومات المترجمون ، وبامر من الامريكان على ما يبدو حتى يفضحوا غلمانهم .

نقول للغلمان : حكومتكم التي تدعون أن لديها سيادة ، أجلسهم باراك أوباما في قاعة في بغداد ، وأدخلهم عليه واحداً تلو الاخر ، ولكل واحد عشرة دقائق إمعانا بإذلالهم ، هل كان في ذلك اليوم مطر أو مانع من أن يصل اوباما الى أحد القصور الرئاسية ، حتى يطلب من غلمانه أن يأتوا الى قاعة قرب المطار اذلة صاغرين ؟.

اراد إذلالهم وتذكيرهم بحجمهم وأنهم مرتزقة ليس الا ، حيث أراد إذلالهم عندما إجتمع بهم كل على انفراد ، وعميل بعد عميل ، وبعدها يحتفلون بالتحرير .

أما جو بايدن فلم يتصل ليسلم عليهم ، قال لهم : إحسموا أمركم ، لايوجد لدينا وقت للانتظار ، فماذا يعني هذا الكلام ( إحسموا أمركم ) هل أن الامر بانتظار المحكمة العراقية التي ادعى هؤلاء الغلمان أنها ستقلب نتائج الانتخابات التي أقرتها أمريكا ؟.

لاكرامة لعميل ولا لجاسوس ولالمرتزق ولا لخائن .



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاحتفال بيوم إحتلال العراق ‎( التحرير )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى قرأت لك والثقافة العامة والمعرفة Forum I read you & general culture & knowledge-
انتقل الى: