البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 رغم تطمينات وزارة الموارد المائية ..توقعات بانهيار سد الموصل وديالى تدخل الطوارى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37005
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 22/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: رغم تطمينات وزارة الموارد المائية ..توقعات بانهيار سد الموصل وديالى تدخل الطوارى   الخميس 19 يوليو 2012 - 13:31


رغم تطمينات وزارة الموارد المائية ..توقعات بانهيار سد الموصل وديالى تدخل الطوارى


12/07/2012


عقدت إدارة محافظة ديالى، اجتماعاً موسعاً لخلية الطوارئ لبحث احتمال انهيار سد الموصل ومخاطره فضلاً عن تحديد الإجراءات الوقائية لتفادي سقوط أي خسائر بشرية وماديوقال مدير قسم الإعلام والعلاقات العامة وكالة في المحافظة
حسين العزاوي لوكالة «السومرية نيوز»، إن «محافظه،
ديالى هشام الحيالي ترأس، اجتماعاً موسعاً لخلية الطوارئ في ديوان المحافظة وسط بعقوبة لبحث احتمالية انهيار سد الموصل شمال البلاد»، مبيناً أن «الاجتماع ركز على التأثيرات السلبية لانهيار السد وحجم الضرر الذي قد يصيب المحافظة».
وأضاف العزاوي أن «الاجتماع ناقش بإسهاب الإجراءات الوقائية لتفادي وقوع أي خسائر بشرية أو مادية، إضافة إلى تعزيز أطر التنسيق المشترك مع الدوائر الحكومية ذات العلاقة»، مشيراً إلى أن «الاجتماع خرج بتوصيات أبرزها إجراء ممارسات عملية تحاكي أحداث شبيهة بانهيار السد من اجل زيادة القدرات البشرية على مواجهة الأحداث الطارئة ورسم خارطة طريق لخطط ميدانية تبين آلية توزيع المواد الغذائية والخيم بين المناطق المنكوبة».
وأكد العزاوي أن «جميع الإجراءات التي سيتم اتخاذها هي احترازية تهدف إلى مواجهة أي طارئ رغم وجود تطمينات من قبل وزارة الموارد المائية بأن الوضع في سد الموصل مستقر».
وكان خبراء جيولوجيون حذروا خلال ندوة عقدوها في جامعة الموصل، في (14 حزيران الماضي)، من أن التصدعات في سد الموصل باتت خطيرة وتهدد بانهيار السد خلال فترة لا تتجاوز الثلاثة اشهر مما بات يهدد جدياً بغرق الموصل وهجوم المياه التي ستتدفق إلى بغداد بفترة لا تتجاوز ثلاثة أيام.
كما أكد الخبراء أن مياه السد تكفي لإغراق بغداد بالكامل وتؤدي إلى تشريد أهالي بغداد وانهيار البنية التحتية، ودعوا إلى اخذ التحذيرات هذه المرة بجدية بالغة والإسراع بتفريغ مياه السد وتسريبها في العديد من الأنهر الجافة والاهوار.
وقللت وزارة الموارد المائية، في (16 حزيران الماضي)، من مخاوف انهيار سد الموصل، مؤكدة أن وضع السد الحالي مطمئن جداً.
ودقت نواقيس الخطر حول السد عامي 2006 و2007، عندما حذرت الولايات المتحدة من أن سد الموصل آيل للانهيار مما قد يعرض مدينة الموصل ثاني اكبر مدن العراق التي يسكنها أكثر من مليون وسبعمائة ألف شخص إلى موجة من المياه يبلغ ارتفاعها 20 متراً.
وبدأت مشكلة سد الموصل بعد الانتهاء من إنشائه عام 1986 عندما بدأت عمليات تقوية الأسس عبر التحشية عن طريق الحقن بالكونكريت وبشكل يومي بسبب تآكل الأرضية التي أنشئ عليها والتي تعتبر غير صالحة لإنشاء السدود عليها، وتعتبر عملية التحشية هي التي مكنت من المحافظة على جسم السد والمنشآت الملحقة به حتى الآن.
يذكر أن سد الموصل يقع على مجرى نهر دجلة على بعد 50 كم شمال مدينة الموصل، وانتهت أعمال إنشائه عام 1986 من قبل شركة ألمانية وإيطالية التي قدرت عمره بنحو 80 عاماً، ويبلغ طوله 3.2 كيلومتر وارتفاعه 131 متراً، ويعتبر أكبر سد في العراق ورابع أكبر سد في منطقة الشرق الأوسط.



بابنيوز - وكالات:


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رغم تطمينات وزارة الموارد المائية ..توقعات بانهيار سد الموصل وديالى تدخل الطوارى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: منتديات متفرقة متنوعة Miscellaneous miscellaneous forums :: منتدى الكوارث الطبيعية وتلوث البيئة والحوادث والجريمة Disaster & Environment Forum & accidents-
انتقل الى: