البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 لا تكفيريين ولا صداميين، أتباع آل البيت وراء تفجيرات العراق، اعترافات مقتدى الصدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
amo falahe
مشرف مميز
مشرف مميز



الدولة : السويد
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 1460
تاريخ التسجيل : 21/12/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: لا تكفيريين ولا صداميين، أتباع آل البيت وراء تفجيرات العراق، اعترافات مقتدى الصدر    الثلاثاء 07 أغسطس 2012, 6:30 pm

تكفيريين ولا صداميين، أتباع آل البيت وراء تفجيرات العراق، اعترافات مقتدى الصدر – أسعد الجابري

استوقفتني مذكرات مقتدى الاخيرة والتي عنونها ب (زيارة اربيل والهدف النبيل) وقد جاءت هذه المذكرات كردود وتوضيحات لاستفهامات كثيرة دارت بعد زيارة اربيل ومشروع سحب الثقة من حكومة المالكي وبين مادار وراء الكواليس وفي الجلسات الخاصة مع المالكي والبرزاني والطلباني..وما كشفه واقر به من اعترافات خطيرة مهلكة مدمرة تنبأ بان لاخير ولاامن ولااستقرار في العراق بعد اليوم...اذا كان رجال السلطة والساسة وحكومة المالكي بيدهم ريموند تنفيذ عمليات التفجير والتقتيل والانتقام وسيل الدماء وتلاشي الاشلاء...وقد قال مقتدى ان ما حدث من تفجيرات دموية اخيرة في العراق ليس بسبب مشروع سحب الثقة كما يقولون بل اسباب اخرى ذكر منها..(
استمر به أبداً(2), ولكني على يقين أنَّ أسباب التفجيرات ما يلي:
أولاً: الحرب الإعلامية.
ثانياً: التصعيد الطائفي, وأنَّ مشروع سحب الثقة ضد التشيّع.
ثالثاً: إنَّها بسبب تسجيل العتبة العسكرية باسم الوقف الشيعي(3), على الرغم من
إيقاف ذلك قانونياً, إلا أنَّ التأجيج لم يؤجل ولم يوقف...
رابعاً: إنَّها بسبب الخصومات السياسية التي ابتنت عليها زيارة كردستان, والتي باتت
منسية بسبب الزيارة, ومنها قضية (طارق الهاشمي)(4), التي نُسيَت قضائياً وسياسياً
وباقي الملفات المُتخاصم عليها.
وغيرها مما لا أتصور أنَّ احدها (سحب الثقة), وخصوصاً إنّي قد اعلنت أنَّ سحب
الثقة يجب أنْ لا يؤثر على سير العمل الحكومي والوزاري وغيره على
الإطلاق, بل يجب العمل مع زيادة وحماس لأجل الوصول إلى تحقيق الهدف
الأعلى, وهو رفع مُعاناة الشعب شيئاً فشيئاً.






وهنا الامر واضح والاعتراف واضح وخطير ..وتشخيص من قتل الشعب العراقي وفجر وانتقم ودمر معروف وواضح وهو المالكي وحزبه الدعوجي ومن يقف معه ضد مشروع سحب الثقة..لانهم هم من صعد التصعيد الطائفي وهم من يرون ان مشروع سحب الثقة ضد التشيع والمالكي واجهزته الامنية هم المتحكمون في الشارع العراقي امنيا وهم لهم القدرة على اختراقه وتنفيذ عمليات القتل والتفجير بسهولة وراحة.. وعليهم شواهد وادلة وسوابق تؤيد اقرار واعتراف السيد مقتدى .

فيا مقتدى انت هنا تقر وتعرف القاتل للشعب وباي كيفية وباي مزاجية؟ فما هو دورك اذن هل تكتفي بانتظار الطالباني ليعلن اكتمال الاصوات..الم تقل انها مستحيلة وبعيدة المنال...وكيف يا مقتدى تطلب الاصلاح والاصلاحات من قتلة ماكرين كلاب ولغوا بدماء العراقيين كما اعترفت في مذكرتك..فما تظن بمذكراتك هذه هل لمعتك صفحة وجهك السوداء وبرئتك اما الشعب؟ كلا والف كلا..فانت كالهارب من المطر الى الميزاب وانت من فتق الامور على نفسه واقر بانحطاطه وغباءه وجهلة.. سبحان الله ما اضمر عبد شيئا الا

وظهر على صفحات وجهه او فلتات لسانه؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا تكفيريين ولا صداميين، أتباع آل البيت وراء تفجيرات العراق، اعترافات مقتدى الصدر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الاخبار العامة والسياسية General and political news :: منتدى جرائم وفضائح الأحتلال وعملائه في العراق Forum crimes and scandals of the occupation and its agents in Iraq-
انتقل الى: