البيت الآرامي العراقي




البيت الآرامي العراقي

سياسي ِ ثقافي ِ أجتماعي


 
الرئيسيةالرئيسيةبحـثالتسجيلarakeyboardsyrkeyboardدخول

شاطر | 
 

 لا يزال التنابل في أمتي يتحدثون عن الأصول والمنابت والجد الخامس عشر لتكريس التمييز، وليس للتقارب!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dr.Hannani Maya
المشرف العام
المشرف العام



الدولة : العراق
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 37586
مزاجي : أحب المنتدى
تاريخ التسجيل : 21/09/2009
الابراج : الجوزاء
التوقيت :

مُساهمةموضوع: لا يزال التنابل في أمتي يتحدثون عن الأصول والمنابت والجد الخامس عشر لتكريس التمييز، وليس للتقارب!   الخميس 06 سبتمبر 2012, 8:19 pm

Thursday, September 6, 2012 7:43 PM






لا يزال التنابل في أمتي يتحدثون عن الأصول والمنابت والجد الخامس عشر لتكريس التمييز، وليس للتقارب!

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





اقرأ يا "عبد الله" الأردني والفلسطيني والموزمبيقي!


اقرأ عن هذه القرية (جسر الزرقاء) التي لا تزال موجودة داخل الخط الأخضر فيما يسمى "إسرائيل"، أصول أهلها من بلدان عديدة، انظر إلى ما هو مكتوب بالخط الأحمر... كم قرية ومدينة تحكي قصصا مشابهة!



التاريخ والأصل: تأسست قرية جسر الزرقاء رسميا عام 1922 م، مع أن هناك معالم كثيرة تدل على وجود هذه القرية قبل هذه السنة ولكن تعدد الروايات تجعل المصادر غير موثوق بها.ومن الصعب الاستناد عليها. يعود ورود السكان إلى جسر الزرقاء إلى عدة أسباب رئيسية:- 1- بدو رحل - حيث تنقلوا من مكان لمكان. 2-ثأر, التنقل هربا وخوفا من الانتقام. 3- نزوح نكبة عام 1948. سكان جسر الزرقاء ينتمون إلى أكثر من 20 عائلة، أكبرها وأقدمها عائلتي عماش وجربان 40% عائلة عماش 30% عائلة جربان ويشكلا معا نسبة حوالي 70% من مجموع عدد السكان. الجذور: عائلة عماش: تعود جذور هذه العائلة إلى قرية كفر قدوم في الضفة الغربية، وتروي الروايات ان أربعة اخوة وهم : أحمد، عيسى، تمام، وعلي عماش قدموا منذ حوالي سنة 1900 م من كفر قدوم وسكنو منطقة الكبارة بعد أن تناسبوا مع عائلة جربان التي سبقتهم السكن في تلك المنطقة. عائلة جربان : تعود جذور هذه العائلة إلى منطقة جربة الواقعة على حدود الأردن العراق وكانوا عبارة عن بدو رحل تنقلوا من منطقة إلى منطقة واستقروا في نعيمة الحصن. وقد أطنب أبناء عودة عودة علي من سكان نعيمة الحص على الامير مشحم من منطقة عرب الحوارث جنوب مدينة الخضيرة بعد مقتل أحد الرعيان في عربهم. عملوا الاخوة (علي، يوسف، عبد، حسن عودة) بمزارع الامير لفترة معينة, انتقلوا بعدها إلى منطقة الكبارة وعملوا هناك في مزارع الحاج ياسين الماضي,وكونت عائلة جربان وعماش معا 86 عائلة (زوج وزوجة) حتى سنة 1915. عائلات أخرى: عائلة شهاب: وقدمت هذه العائلة من جبل حوران في سوريا في حوالي سنة 1930 م. عائلة نجار: وقد قدمت من العريش المصري في زمن إبراهيم باشا. ذوي البشرة السوداء: هم عائلات كانوا يعملون مع إبراهيم باشا, وقد سكنوا منطقة الكبارة ونزح الكثير منهم إلى منطقة الأردن عام 1948. اما باقي العائلات الصغيرة فقد سكنت جسر الزرقاء بعد زواج الكثير من الشابات مع شباب مسلمين من القرى المجاورة وفيما بعد سكنوا قرية جسر الزرقاء. في عام 1924 قامت شركة بيكا (في زمن البارون روتشلد) بالاستيلاء على منطقة الكبارة وطردتهم, فسكنوا واستقروا في منطقة جسر الزرقاء اليوم. استلمت كل عائلة (زوج وزوجة) 32 دونم,منها 26 دونم شمال النهر و16 دونم جنوب النهر (نهر الزرقاء) وما يسمى وادي التماسيح، في عصر إبراهيم باشا عملت سبعة طواحين وكانت أشهرها طحونة الزمار وغظيات، اشتهرت هذه المنطقة بمنطقة مستنقعات ومغطاه بأشجار الطرفة والقصيب والجريح والسمار. نهر التماسيح-الزرقاء.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



اقرأ عن سيلة الظهر قضاء جنين

كان في السيلة، حسب إحصاء عام 1922 م (1638) نسمة، بلغوا عام 1931 (1985) منهم 993ذكرا و 922 انثى وجميعهم مسلمون ولهم 466 بيتاً. وفي سنة 1945 قدروا بـ 2850 نسمة.وينقسم هؤلاء السكان إلى حمولتين : (1) حمولة دار قفة ويذكرون انهم من الخليل، من اعقاب الصحابي تميم الداري (2) حمولة الحوشية، ومعظمهم يعود باصله إلى شرق الأردن.وفي 18 ـ 11 ـ 1961 بلغ عدد سكان سيلة الضهر3566 عربياً ـ بينهم 1569 ذكراً و 1997 انثى ـ مسلمون بينهم 7 اشخاص من المسيحيين.حاليا لا يوجداي مسيحي.

يبلغ عدد أبناء سيلة الظهر المغتربين في دول الخليج (الإمارات والسعودية والكويت) والولايات المتحدة والاردن حوالي 27000 نسمة, معظمهم في الأردن، بالتحديد في عمان والزرقا واربد والمفرق، حيث يوجد "ديوان اهالي سيلة الظهر" في كل من عمان والزرقاء واربد.

يشرب السكان من عين ماء اسمها " عين الحوض "، تنبع في الجهة الشرقية من القرية، على بعد كيلومتر واحد منها، وبهاعين زكريا ما زالت تغيض علينا بخيراتها وكان بها ينابيع كثيره وقد اوصلت مياهها بانابيب حديدية تصب في خزان شيد خصيصاً لهذا الغرض ويستقي القرويون من هذا الخزان بواسطة حنفيات مركبة عليه.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]











وجدت للتو هذه الرسالة مرسلة من فلسطيني أردني قبل أيام أو أسابيع لإحدى صفحاتي.... اقرأ مقالي اليوم على صفحتي الشخصية بعنوان" هل هي أردنية أم فلسطينية!"



الأستاذ عامر العظم المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
بخصوص الرسالة الموجهة الى جلالة الملك عبدالله المتعلقة بحقوقنا كأردنيين ، وردود الفعل غير الرسمية التي تسربت عبر محطة سما الاردن بأن الملك عبر عن استيائه وغضبه والرد الاخير للروابدة بأن من طلب الحقوق يجب ان يقدم الواجبات التي عليه، فنتمنى أن يتم متابعة هذا الموضوع لأننا كأردنيين أصبحنا لا نعرف ما المطلوب منّا حتى نثبت بأننا أردنيون هل يجب أن نشتم فلسطين مثلا هل يجب علينا أن نكره طرف حتى نثبت أننا نحب الطرف الأخر. آبائنا وأجدادنا من قبلهم لجؤا الى الضفة الغربية قادمين من الضفة الشرقية حيث كانتا وطناً واحداً مثل الكرك واربد او معان والرمثا. وقد ولدنا في الاردن وتربينا على حب الاردن وكبرنا وتعلمنا وأمضينا سنوات في الجيش العربي الاردني وكذلك أمضى أباؤنا سنوات طويلة في الجيش الاردني ونحمل جوازات سفر اردنية مثل قدومنا للادن منذ عام 1948 وبعضنا قدم قبل ذلك وبنفس الوقت نعتز بأن أجدادنا سكنوا فلسطين ويمتلكون حتى الآن أراضي فيها وهي ليست ملكنا كفلسطينيين بل هي لكل عربي ولكل مسلم يؤمن بأن مصير الأمة واحد. فهل يُطلب منا السكوت عن التمييز في المعاملة ونحن جميعاً نحب الوطن ونقوم بواجبنا اتجاهه من احترام والغيره عليه من الفاسدين، ام أنه محظور علينا أيضاً أن نطالب بمحاسبة الفاسدين والناهبين لخيرات الوطن؟ هل بسكوتنا نثبت حبنا وولائنا وانتمائنا لهذا البلد العزيز؟
ولماذا الامتعاظ من المطالبة بالعدل ، أوليس السوريون يتحدثون ليل نهار عن أن ما آل اليه وضعهم نتيجة للظلم والتمييز والاضطهاد ضد فئة معينة؟ أليس الظلم ظلمات؟
ويبقى السؤال ما هو المطلوب منا ومن أولادنا أن نفعله حتى نثبت بأننا أردنيون؟ لا نريد أن يتعرض ابناؤنا لما تعرضنا له نحن، فقد آن الأوان أن يتم الاعتراف بأن شريحة من أبناء الوطن مهمشة ومستبعدة من المنافسة على الوظائف الحكومية والانتساب للمؤسسة العسكرية وأنت بحاجة أن تعرف رتبة وزير فما فوق للنظر في طلبك أينما كان. ويمارس التمييز في كل مناحي الحياة حتى أنها وصلت لمراقب السير الذي يقوم أحيانا بتحرير المخالفات وفقاً لاسم العائلة رغم اننا مواطنون نحمل أرقاماً وطنية ونؤدي ما علينا تجاه البلد. وحتى نكون منصفين فإن هذه الممارسات بالطبع لا تصدر من الجميع فمنهم الشرفاء والكرماء الذين يخشون الله ولكن الكارثة أنه أحياناً يطبق في دوائر أخرى بصورة ممنهجة ومنظمة...لماذا؟ وهل يُنظر الى الاردنيين من أصل كردي او شيشاني أو درزي بنفس النظرة والمعاملة التي ينظر فيها الى الاردني من أصل فلسطيني؟

على الصعيد الشخصي قد يكون لدى الواحد منا مبادرات تجاه جاره أو زميله بالعمل أو صديقه ليثبت له حبه له وللبلد ونحن نعيش أسرة واحدة فعندما يمرض جارك وتزوره لا تسأل إن كان من اربد أو طولكرم أو معان أو السلط أو القدس ونابلس، وأنا شخصياً من أعز أصدقائي من أربد والسلط والكرك والطفيلة فوالله ثم والله أنني أحبهم وأحب الخير لهم كما أحبه لنفسي فما بالك حال الذين تربطهم ببعض روابط النسب واختلاط الدم والقرابة، ولكن كيف وما الذي يتوقع منا لنفعله ليقتنع النظام وتنظر الينا الحكومة والنظام بشكل عام على أننا أردنيون بلا تمييز وتفرقة في الوقت الذي نؤدي فيه نفس واجبات المواطنة؟؟؟



هل صحيح أن شخصيات اردنية تبرأت من الرسائل التي تم بعثها الى جلالة الملك وانهم لا يعرفون مصدرها ولا من ارسلها؟ شيء مؤسف أن يتنصل الجميع منها وكأنها نزلت من السماء. لم لا يواجهون الحقيقة.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]








هل هي أردنية أم فلسطينية الآن!
كل يبحث عن تاريخه وجذوره سيعرف بنفسه أننا شعب واحد عبر التاريخ! كلنا يعرف الحقيقة ويعرف أصله وفصله وامتداده حتى لو غير تاريخه الشخصي أو خلقا تاريخا جديدا أو حرف اسم عائلته أو انضوى لعائلة أخرى لأسباب آنية أو مصلحية. لا أحد يتذاكى أو يعتقد أنه يضحك على الآخرين، إنه يضحك على نفسه! ملهاة أردني فلسطيني هي ملهاة للتنابل فقط. كفى أيها التنابل! لن نسمح لكم بالحديث بعد اليوم!



كنت قبل يومين أتابع برنامجا عن حيفا في تلفزيون فلسطين وكانت تقول المذيعة هذا الدرج اسمه درج أربد وهناك درج عجلون ودرج جرش، نسبة للقادمين من هذه المدن للعمل في حيفا، وقس على ذلك آلاف القصص والحكايات!



إن كان هناك هوية أردنية ودولة أردنيين، فماذا سنفعل بالأردنيين الذي أصبحوا فلسطينيين مواطنين (وبعضهم لاجئ في مخيمات) في فلسطين ولاجئين في سوريا والأردن ولبنان! ماذا سنفعل بالفلسطينيين الآن الذين جاءوا قديما من شرق نهر الأردن قبل تأسيس المملكة!



اقرأ كتب العشائر والقبائل في فلسطين والأردن، اذهب واقرأ عن القرى والمدن الفلسطينية والأردنية وعائلاتها في ويكيبيديا ومواقع الانترنت الكثيرة،اسأل آبائك وأجدادك لتعرف قبل أن تتحدث كالتنبل!



سألت مدرسة جامعية من مخيم الدهيشة في بيت لحم اسمها عزيزة العمري قبل شهور، من أين "العمري"، قالت نحن أصلا من إربد لكن انتقل أهلنا غرب النهر ثم نزحنا بعد عام 1948 إلى المخيم! (ابحث عن مقالي في الإنترنت "أردني أم فلسطيني..اعترف!)



هل هي أردنية أم فلسطينية الآن! هل ستطالب الحكومة الأردنية بالفلسطينيين الآن الذي جاءوا من شرق نهر الأردن قبل تأسيسها! هل نمنح هؤلاء الفلسطينيين الآن رقم وطني أم كرت أخضر أم أصفر أم زهري في فلسطين!! كم فلسطيني أتى أصلا من شرق الأردن وكم أردني (ما يسمى أصلي الآن!) أتى أصلا من غرب نهر الأردن! لو ذكرنا النسبة لأصيب الجميع بالصدمة والذهول!



عامر العظم

6 سبتمبر/ أيلول، 2012



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لا يزال التنابل في أمتي يتحدثون عن الأصول والمنابت والجد الخامس عشر لتكريس التمييز، وليس للتقارب!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البيت الآرامي العراقي :: الثقافية , الادبية , التاريخية , الحضارية , والتراثية Cultural, literary, historical, cultural, & heritage :: منتدى قرأت لك والثقافة العامة والمعرفة Forum I read you & general culture & knowledge-
انتقل الى: